مقال حاقد نبرأ إلى الله من كاتبه !!!

الكاتب : الشنيني   المشاهدات : 1,440   الردود : 19    ‏2005-03-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-03-01
  1. الشنيني

    الشنيني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-10-05
    المشاركات:
    1,004
    الإعجاب :
    0
    مقال حاقد نبرأ إلى الله من كاتبه!

    من المؤكد أن حكومتنا الموقرة تعمل كل ما يروق لها من شر الأعمال، إلا العمل لما فيه خير الوطن ورفع المعاناة عن المواطن فهذا الأمر لا يخصها وليست معنية به ولم يدخل من ضمن جدول أعمالها، ولأن المثل يقول "السارق برأسه قشاشة" أو سبلة السارق توّز" فالحكومة هي أكثر من يزعق بأعلى صوت صباحا ومساءا وتردد كالببغاوات بضرورة محاربة الفساد والمفسدين بل أن رئيسها ربط بين الفساد والإرهاب تأكيداً لاستفحاله في مراكز الدولة المختلفة، والتساؤل هنا إذا كانت الحكومة بريئة وطاهرة فلماذا لا تحارب وتقدم رموزه من القطط السمان إلى القضاء المستقل حتى نصدقها ولو مرة واحدة، أما غير ذلك فسيبقى أهل ذمار هم المتهمون بالفساد لسكوتهم عن "دردحة" الحكومة المتسترة والداعمة لعتاولة اللصوص الذين يمشون على الأرض مرحا، ولعدم مطالبتهم السفير الأمريكي بترحيل الحكومة إلى منتجع "ماربيا الأسباني أو شرم الشيخ" بتهمة الفساد والإرهاب طبقا لتصريح رئيس الحكومة، لأن معتقل غوانتنامو هو لعظماء الرجال فقط.
    فهل يصدق أحد أن يصل استهتار بعض الفاسدين إلى أن يقوم أحدهم وبمال الشعب المطحون بإجراء عملية إعادة زراعة شعر رأسه بمبلغ "مائة وعشرة آلاف دولار" أي "عشرين مليون ريال، وهل رأس هذا يحوي دماغ "ابن النفيس أو ابن سيناء أو انشتاين أو أديسون" حتى صرف عليه لأهميته مثل هذا المبلغ الكبير، سيكون علينا إن صح هذا الخبر أن نطالب بسرعة قطع رأس الغول وتوريده إلى المتحف الوطني للأجيال القادمة باعتباره "أثر بعد عين" من مآثر الفاسدين العظام وهل يصدق أحد وعند إقرار جرعة رفع الدعم عن المشتقات النفطية أن حكومة "يكاد المسيء أن يقول خذوني" هي التي تتعامل مع نواب الشعب بكل التعالي والاستهجان والاستخفاف في الوقت الذي من المفترض ان تكون في وضع ذليل ومتوجس خيفة لهشاشة موقفها، فعند طلب مساءلة أحد النواب "جباري" لوزير الداخلية بسؤال محدد من هم الذين يقومون بتهريب الديزل إلى خارج البلد وما هي أسماؤهم مع شكر الوزير الذي استطاع بعيونه الساهرة القبض على من أقضوا مضجع الاقتصاد الوطني، وعندما كان بعض النواب يمتشقون أقلامهم بتلهف لتسجيل أسماء الصيد الثمين من الفاسدين وهم يحبسون أنفاسهم كانت المفاجأة حيث أعلن الوزير بعد أن جال ونظر وعبس وبسر أنه بعون الله سبحانه وتعالى وبجهود المجتهدين وبنضال المناضلين وسهر الساهرين وبنوم النائمين فقد تم إلقاء القبض وبالفخر على رؤوس الفساد مهربي الديزل والغاز وهم أولا: ياسر الأوكراني، ثانيا: عبداللطيف الصومالي، ثالثا: محمد الإريتيري والسلام عليكم.. أليست سخرية بالشعب ونوابه؟ وهكذا أضاع الوزير دم الديزل والغاز بين القبائل الأجنبية حتى لا يعرف لهم غريم، أتى بأسماء من هنا وهناك، وانتهت مهمته، وبقي عتاولة الفساد والتهريب في مأمن وغادر الوزير مجلس النواب. ولأنني مواطن ذماري صالح وحفاظا مني على ثروات البلد أبلغ الأخ وزير داخلية الوطن بانه قد نسي اسم المهرب (رابعا) وهو محمد حمود الحارث لإضافة إسمه في كشف الأسماء السابقة للمهربين، فقد رأيته يحمل أربعين لتراً وأربعة بنط ديزل ويحاول تهريبها إلى كوكبان، بالإضافة إلى إبلاغي عن المهربين من أهالي يريم الذين يقومون بصورة منظمة بتهريب الديزل وبكميات كبيرة إلى مدينة "ذمار" خاصة في الليالي المظلمة وعند انحسار المد، هؤلاء ايضا يجب أن تدخل أسماؤهم ضمن الكشف، فثروات الوطن أهم من الأوكراني والصومالي والارتيري والحارثي وأهل يريم.
    وعليه ونيابة عن كل أبناء دائرتي الانتخابية في ذمار، كل راقص وزمال ومصفق بأننا وبرغم كل ما نعانيه من الفساد نشكر كل الفاسدين الإرهابيين وأولاد الفاسدين وذرياتهم لأن الماسورة التي تدخلها الأوساخ لن تخرج إلا أوساخا ونشد على أياديهم القذرة التي تدمر وتنهب كل شيء، ونطالبهم بزيادة وتيرة فسادهم حتى تزداد معاناتنا فيدخلنا الله الجنة لصبرنا الذي ليس له حدود على المكاره، أما إذا كانوا يشعرون بالقلق مثل حدوث صحوة شعب تحاسبهم عما اقترفوه من جرائم فليطمئنوا تماما فقد تعودنا على فسادهم فأنا مثلا أستلم مرتبي الشهري ناقصا منذ سنوات لأن الدولة رغم تفاهته تترصده باستمرار وكأنه عدوها الأول فعند حدوث أي مصيبة أو كارثة في أي بقعة من بقاع العالم تهرع إليه لمساعدة الدولة المنكوبة وتنسى أنني منكوب فهي تعمل الخير من جيب غيرها، لذلك فقد تعودت أن استلم مرتبي ناقصا،وأخاف أن أستلمه كاملا لأنني سأشعر أن هناك مؤامرة تحاك ضدي.
    وعلى هذا الأساس فليطمئن فاسدو الوطن على مستقبلهم الزاهر من الشعب عديم المستقبل، وإذا كانت هناك بعض الشكوك تساورهم فيمكن كتابة وثيقة صلح بيننا وبينهم مثل صلح الحديبية بين رسول الله صلى الله عليه وسلم وكفار قريش عاما يحج فيه المسلمون إلى مكة وعاما لقريش ونحن سنعمل صلحا يوقع في قاعة البرلمان يسمى "صلح الجمالية" عاما لنا وعاما لهم، عاما تمارس فيه الحكومة هوايتها في الفساد وعاما لنا نرمم فيه ما أفسده الفاسدون ومثل هذا الصلح سيجعل كلاً منا يعرف حدوده والله أكبر.. ودق القاع دقه لا تمش دلا....

    * أحمد الكولي
    صحيفة الناس
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-03-01
  3. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    فعلا مقال "حاقد"
    نسأل الله أن يضعه في ميزان حسنات كاتبه
    وأن يحشرنا وأياه في زمرة "الحاقدين"على الإستبداد والفساد
    احسنت الاختيار وا النقل اخي الشنيني
    وارجو المعذرة على على تعديلي للعنوان الذي اخترته
    "حكومتنا الموقرة تعمل كل ما يروق لها"
    إلى العنوان الأصلي الذي اختاره كاتبه
    فتأمل!!!
    ولك خالص التقدير
    والتحيات المعطرة بعبق البن
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-03-01
  5. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0


    بورك فية من قلم ناري ...
    سطور وكلمات ...ممزوجة بالم المعاناة ...وانعكاسا لترديء الاحوال .ومرارة غياب العدالة ..وجور الحاكم .وتفشي الفساد
    بمثل هذا الكاتب المبدع ... نعري حقيقة الفساد والمفسدين ..

    لله درة .. كأنة لسان حال الملايين

    اخي الكريم الشتيني لقد ككنت رائعا باختيارك مثل هذا الموضوع الرائع

    تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-03-02
  7. الحُسام اليماني

    الحُسام اليماني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-06-07
    المشاركات:
    3,541
    الإعجاب :
    0
    الله يكون في عون المطحونيين من شعبنا اليمني و نسال الله ان يخلصنا من الفاسدين

    قولوا آمين
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-03-02
  9. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0

    آمين آمين آمين

    آمين

    آمين آمين آمين
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-03-02
  11. الشنيني

    الشنيني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-10-05
    المشاركات:
    1,004
    الإعجاب :
    0
    أخي TIME
    نعم :
    فعلا مقال "حاقد"
    ------------------------------------------------------------------------------------------------------ وهو يعلم بهذه الحقيقة :

    فهل يصدق أحد أن يصل استهتار بعض الفاسدين إلى أن يقوم أحدهم وبمال الشعب المطحون بإجراء عملية إعادة زراعة شعر رأسه بمبلغ "مائة وعشرة آلاف دولار" أي "عشرين مليون ريال، وهل رأس هذا يحوي دماغ "ابن النفيس أو ابن سيناء أو انشتاين أو أديسون" حتى صرف عليه لأهميته مثل هذا المبلغ الكبير
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-03-02
  13. الرهينه

    الرهينه قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-12-30
    المشاركات:
    8,294
    الإعجاب :
    9


    يا اخي هذا المسئول زرع شعر
    لكي لا يوصم بالذكاء والعبقريه
    وبذلك يؤكد على نفسه الغباء الذي يمشي في عروقه كالدم
    اجارنا الله من هؤلاء الفاسدين
    ...........
    اللهم خذ كل فاسد .. بقدر فساده
    وارميه في نار جهنم دنيا واخره
    واجعله عبرة لكل من تسول له نفسه
    ولو في الاحلام ان يسرق قوت اطفال
    هذا الشعب الدايخ المدوخ
    ...........
    شعب في مهب الريح
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-03-02
  15. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    ........................................................
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-03-02
  17. anfsale

    anfsale عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-01-06
    المشاركات:
    471
    الإعجاب :
    0
    واهابوووووووووووووي.
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-03-02
  19. مروان الغفوري

    مروان الغفوري شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2004-01-13
    المشاركات:
    752
    الإعجاب :
    0
    مقال تحفة ..


    نحنُ ، فعلاً ، بحاجة إلى وثيقة عهد اجتماعي .. لتكن " صلح الجمالية " ، " صحيفة باب موسى " ، " وثيقة ماوية " .. لا يهم .. الأهم أنّنا بحاجة إلى وثيقة تكتب هذه المرّة بصيغة مختلفة ، مختلفة عن الحبر !
     

مشاركة هذه الصفحة