من أذكى إمام من الأئمة الأربعة ((أرجو الدخول والإجابة))

الكاتب : ابن الأثير   المشاهدات : 521   الردود : 2    ‏2005-02-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-02-28
  1. ابن الأثير

    ابن الأثير عضو

    التسجيل :
    ‏2005-01-04
    المشاركات:
    44
    الإعجاب :
    0
    بسم الله .

    إن شاء الله تكونوا بخير إخواني أعضاء المجلس .

    أحب أن أسأل هنا ، وأرجو كل من يجيب أن يستدل بقصة على قوله .

    السؤال هو : من أذكى إمام من الأئمة الأربعة ، هل هو أبو حنيفة أم مالك أم الشافعي أم أحمد بن حنبل؟

    وأنا أرى والعلم عند الله أن الإمام أبو حنيفة أذكى الأئمة ، وإليكم هذه القصة :

    يقال: إن طائفة من السمنية جاؤوا إلى أبي حنيفة رحمه الله، وهم من أهل الهند، فناظروه في إثبات الخالق عز وجل، وكان أبو حنيفة من أذكى العلماء فوعدهم أن يأتوا بعد يوم أو يومين، فجاؤوا، قالوا: ماذا قلت؟ أنا أفكر في سفينة مملوءة من البضائع والأرزاق جاءت تشق عباب الماء حتى أرسلت في الميناء ونزلت الحمولة وذهبت، وليس فيها قائد ولا حمالون.
    قالوا: تفكر بهذا؟! قال: نعم. قالوا: إذاً ليس لك عقل! هل يعقل أن سفينة تأتي بدون قائد وتنزل وتنصرف؟! هذا ليس معقول! قال: كيف لا تعقلون هذا، وتعقلون أن هذه السماوات والشمس والقمر والنجوم والجبال والشجر والدواب والناس كلها بدون صانع؟ فعرفوا أن الرجل خاطبهم بعقولهم، وعجزوا عن جوابه هذا أو معناه.


    ألقاكم بخير إن شاء الله
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-03-01
  3. صفي ضياء

    صفي ضياء عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-01-31
    المشاركات:
    1,104
    الإعجاب :
    0
    نعم ويقول العلماء ان الامام ابا حنيفه اقييس وانه لواراد اقناعك ان جدار منزلك من ذهب لاقنعك(رحمه الله)ولكن يأخي الايعتبرهذا من المفاضلة بين العلماء المنهي عنهاحقيقة انا لااعرف فهل يمكن الافاده
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-03-02
  5. ابن الأثير

    ابن الأثير عضو

    التسجيل :
    ‏2005-01-04
    المشاركات:
    44
    الإعجاب :
    0
    أشكرك على مرورك أخي صفي ضياء .

    وأما عن المفاضلة، فأولاً لنعلم أن كل الأئمة الأربعة كانوا ليسوا سهلين يا أخي، فكان الأئمة يمتازون بالذكاء وقوة الحفظ وسرعة البديهة إلى غير ذلك من الصفات التي جعلتهم أئمة مراجع .

    ولعلي هنا أنقل لك إجماع أهل السنة والجماعة على أن أفضل الناس بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم هو أبو بكر الصديق، وقد نقل الإجماع على ذلك الإمام الغزالي رحمه الله في كتابه الاقتصاد في الاعتقاد.

    فيكون على هذا أن المفاضلة إن شاء الله ليس فيها شيء، شريطة عدم التعصب المذموم لإمام من الأئمة أو لعالم من العلماء .

    وقد سألت أحد المشائخ الفضلاء عن حكم المفاضلة فقال بأن ليس فيها شيء ، لكن لا فائدة منها .

    أشكرك مرةً أخرى على مرورك الطيب وسؤالك الجميل أخي صفي ضياء
     

مشاركة هذه الصفحة