للشيـخ الاحمرعتـاب>>بالانتقـاد تبنـى البـلاد

الكاتب : الصبور   المشاهدات : 321   الردود : 1    ‏2005-02-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-02-26
  1. الصبور

    الصبور عضو

    التسجيل :
    ‏2004-12-18
    المشاركات:
    36
    الإعجاب :
    0
    للشيـخ عتـاب
    بالانتقـاد تبنـى البـلاد

    صالح الخباني


    الضجة التي اندلعت قبل أسبوعين ولم تهدأ حتى الآن عمل مسيء لليمن ولتجربتها في مجال الديمقراطية وحرية الصحافة. إذ لا يبدو منطقياً بأي حال أن ترتعد كل تلك الفرائص بسبب مقال صحفي، سواء كان ذلك المقال سليماً في مضمونه أو مختلاً، بناء، أو مسيئاً فهو يظل مقالة رأي، يمكن الرد عليه بمقال مثله ومقارعة ومناقشة وتفنيد ما ورد فيه؛ تلك هي الطريقة الحضارية المناسبة في ميدان الكتابة، ترادفها طريقة أخرى تتمثل في اللجوء إلى القضاء.

    غير أن البون كان شاسعاً بين المفترض والواقع، لتأتي النتيجة الإجماليةعلى هذا النحو ،أن الذين أوغروا صدر رئيس البرلمان وصوروا له تلك المقالة التي انتقدت جانباً من أفكار كشخصية عامة بجعل ما كتب ضده وكأنه مدفعية تقصف تأريخه، قد أساءوا له ، وتولى هو بنفسه تأكيد الإساءة لتاريخه بإظهار نفسه مرعوباً وقلقاً بحيث ذهب إلى القبيلة حتى يحتمي بقوتها من خطر حروف الصحافة!.

    والواقع أن الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر شخصية عامة ولا يستطيع أحد أن ينتقص من أدواره الوطنية المشرقة إلا أن القداسة والتقديس أمور لا تصح حتى لصحابة رسول الله رغم ما قدموا من أدوار لنشر الإسلام ونصرته. بكلمة أدق يبقى الشيخ عبدالله الأحمر شخصية وطنية هامة من حقه على الجميع احترام أدواره وبنفس القدر يظل من حق كل مواطن أن يبدي رأيه في تلك الشخصية نقداً أو مدحاً، شعراً منثوراً أو مقالة منشورة في صحيفة. والأمر ذاته يسري على كافة الشخصيات العامة، مسؤولين وبرلمانيين وفنانين، ذلك أن القداسة لا تجوز لغير الذات الإلهية فقط.

    مطلوب من الشيخ عبدالله الأحمر أن يثق بأن مكانته لدينا كمواطنين لم تهتز، بل أن تلك المكانة كانت ستزداد تجذراً وقوة لو أنه واجه ما كتب عليه بحكمة الكبير والمربي واتخذ طريقاً إلى القضاء لكي يرسي تقاليد مدنية وحداثية، تعزز القدوة في الثقة بالمؤسسات الدستورية التي ساهم في إرساء دعائمها.

    إن خطوة من هذا القبيل لا شك كانت ستبدو مشعة وبهية تضيف إلى بهاء تاريخ الرجل بهاء آخر، بل إن الكثيرين شعروا بالصدمة عندما أعلن رئيس المجلس التشريعي في البلاد وبلا تردد أنه يفضل اعتقال الصحفيين ولا يستحسن اللجوء إلى القضاء.

    إن الثقة بالنفس مهمة لمواجهة الشدائد ناهيك أن يكون الأمر مجرد مقال صحفي، علماً أن كتابات خرجت عن شروط أدب التخاطب طالت شخصية رئيس الجمهورية علي عبد الله صالح في صحف المعارضة، ولم نسمع أن الرئيس طالب باعتقال الكتاب، وقد ترفع حتى عن مقاضاتهم؛
    تلك هي ضريبة الديمقراطية التي تفترض على الحكام ترويض أنفسهم على احتمالها وقد صدق من قال أن الانتقاد يبني البلاد.

     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-02-27
  3. عبدالرحمن الشريف

    عبدالرحمن الشريف شاعر وكاتب

    التسجيل :
    ‏2004-10-01
    المشاركات:
    778
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز
    تسطيح القضية بالشكل الذي طرحته غير صحيح
    الاحمر ليس معصوما ولا مقدسا نعم
    لكن اولا
    قل كلامك للدمقراطيين الذين انزعجوا من كلامه
    الذي يقول الاخرون اكثرمنه
    ثانيا
    نسبوا اليه كل افعالهم التي هم غارقين في اوزارها
    ومن حق الشعب ان يعرف ما دام والامور صارت في الشارع
    من هو الحرامي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    هم ام الاحمر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    الشيخ الاحمر يا حضرة من اول الثورة لم يتول المال العام
    هذا ما نعرفه اثبتوا غير هذا
    الشيخ الاحمرلم يؤخر شهريا فاتورة ماء او كهرباء او تلفون
    من اول الثورة الى الان
    هذا ما نعرفه اثبتوا غير هذا
    الشيخ الاحمر لم يحصل على اي اعفاء جمركي او ترخيص او امتياز معين من الدولة
    ولم ياخذ ارضية بدون دفع ثمنها مثل غيره من عامة الشعب
    هذا ما نعرفه اثبتوا غير هذا ؟
    الشيخ الاحمر يستقبل ضيوفه الرسميين من جيبه الخاص ولايكلف الدولة شى
    هذا ما نعرفه اثبتوا غير هذا؟؟
    لا الشيخ الاحمر ولااحد من اولاده او اقاربه ذهب الخارج للعلاج اوغيره على حساب الدولة
    هذا ما نعرفه اثبتوا غير هذا ؟؟
    من من اولاده او اقاربه درس في الخارج على حساب الدولة
    لااحد
    اثبتوا غير هذا ؟؟
    الاحمر يساعد مرضى وطلاب علم ومحتاجين من ماله يوميا واسبوعياوشهريا
    ان كنت لاتعرف فسل
    وان كان لديك اي دليل خلاف ما ذكرت لك اعلاه
    فهات الدليل وانا اتولى نشره
    فهل تقبل التحدي ؟؟؟؟؟؟
     

مشاركة هذه الصفحة