@ أمارات وعلامات (الحشو) بقلم الإمام أبي الفرج عبدالرحمن بن الجوزي الحنبلي 597هـ

الكاتب : الأحسائي الحسني   المشاهدات : 998   الردود : 10    ‏2005-02-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-02-26
  1. الأحسائي الحسني

    الأحسائي الحسني عضو

    التسجيل :
    ‏2004-03-13
    المشاركات:
    226
    الإعجاب :
    0
    @ أمارات وعلامات (الحشو) بقلم الإمام أبي الفرج عبدالرحمن بن الجوزي الحنبلي 597هـ


    قال الإمام أبو الفرج بن الجوزي رحمه الله في (( دفع شبه التشبيه بأكف التنزيه )) ما نصه :

    وقد وقع غلط المصنفين الذين ذكرتهم في سبعة أوجه :


    أولها :

    أنهم سموا الاخبار أخبار صفات ، وإنما هي إضافات ، وليس كل مضاف صفة ، فإنه قال سبحانه وتعالى : ( ونفخت فيه من روحي )وليس لله صفة تسمى روحا ، فقد ابتدع من سمى المضاف صفة .


    والثاني :

    أنهم قالوا : هذه الاحاديث من المتشابه الذي لا يعلمه إلا الله تعالى . ثم قالوا : نحملها على ظواهرها ، فواعجبا !! ما لا يعلمه إلا الله أي ظاهر له . . ؟ ! وهل ظاهر الاستواء إلا القعود ، وظاهر النزول إلا الانتقال .


    والثالث :

    أنهم أثبتوا لله تعالى صفات ، وصفات الحق لا تثبت إلا بما يثبت به الذات من الادلة القطعية .
    وقال ابن حامد : من رد ما يتعلق به بالاخبار الثابتة فهل يكفر ؟ على وجهين ،

    وقال : غالب أصحابنا على تكفير من خالف الاخبار في الساق والقدم والاصابع والكف ونظائر ذلك وإن كانت أخبار آحاد لانها عندنا توجب العلم. قلت : هذا قول من لا يفهم الفقه ولا العقل .


    والرابع :

    أنهم لم يفرقوا في الاحاديث بين خبر مشهور كقوله : " ينزل إلى السماء الدنيا " وبين حديث لا يصح كقوله : " رأيت ربي في أحسن صورة " بل أثبتوا بهذا صفة وبهذا صفة .

    والخامس :

    أنهم لم يفرقوا بين حديث مرفوع إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - وبين حديث موقوف على صحابي أو تابعي ، فأثبتوا بهذا ما أثبتوا بهذا .

    والسادس :

    أنهم تأولوا بعض الالفاظ في موضع ولم يتأولوها في موضع آخر كقوله : " من أتاني يمشي أتيته هرولة " . قالوا : هذا ضرب مثل للانعام . وروي عن عمر بن عبد العزيز أنه قال : " إذا كان يوم القيامة جاء الله يمشي " فقالوا : نحمله على ظاهره

    قلت : فواعجبا ! ! ممن تأول حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا يتأول كلام عمر بن عبد العزيز .



    والسابع :

    أنهم حملوا الاحاديث على مقتضى الحس فقالوا : ينزل بذاته وينتقل ويتحرك ، ثم قالوا : لا كما يعقل . فغالطوا من يسمع فكابروا الحس والعقل فحملوا الاحاديث على الحسيات ، فرأيت الرد عليهم لازما لئلا يتسب الامام إلى ذلك ، وإذا سكت نسبت إلى اعتقاد ذلك ، ولا يهولني أمر عظيم في النفوس لان العمل على الدليل ، وخصوصا في معرفة الحق لا يجوز فيه التقليد .. .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-02-26
  3. الأحسائي الحسني

    الأحسائي الحسني عضو

    التسجيل :
    ‏2004-03-13
    المشاركات:
    226
    الإعجاب :
    0
    @ أمارات وعلامات (الحشو) بقلم الإمام أبي الفرج عبدالرحمن بن الجوزي الحنبلي 597هـ


    قال الإمام أبو الفرج بن الجوزي رحمه الله في (( دفع شبه التشبيه بأكف التنزيه )) ما نصه :

    وقد وقع غلط المصنفين الذين ذكرتهم في سبعة أوجه :


    أولها :

    أنهم سموا الاخبار أخبار صفات ، وإنما هي إضافات ، وليس كل مضاف صفة ، فإنه قال سبحانه وتعالى : ( ونفخت فيه من روحي )وليس لله صفة تسمى روحا ، فقد ابتدع من سمى المضاف صفة .


    والثاني :

    أنهم قالوا : هذه الاحاديث من المتشابه الذي لا يعلمه إلا الله تعالى . ثم قالوا : نحملها على ظواهرها ، فواعجبا !! ما لا يعلمه إلا الله أي ظاهر له . . ؟ ! وهل ظاهر الاستواء إلا القعود ، وظاهر النزول إلا الانتقال .


    والثالث :

    أنهم أثبتوا لله تعالى صفات ، وصفات الحق لا تثبت إلا بما يثبت به الذات من الادلة القطعية .
    وقال ابن حامد : من رد ما يتعلق به بالاخبار الثابتة فهل يكفر ؟ على وجهين ،

    وقال : غالب أصحابنا على تكفير من خالف الاخبار في الساق والقدم والاصابع والكف ونظائر ذلك وإن كانت أخبار آحاد لانها عندنا توجب العلم. قلت : هذا قول من لا يفهم الفقه ولا العقل .


    والرابع :

    أنهم لم يفرقوا في الاحاديث بين خبر مشهور كقوله : " ينزل إلى السماء الدنيا " وبين حديث لا يصح كقوله : " رأيت ربي في أحسن صورة " بل أثبتوا بهذا صفة وبهذا صفة .

    والخامس :

    أنهم لم يفرقوا بين حديث مرفوع إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - وبين حديث موقوف على صحابي أو تابعي ، فأثبتوا بهذا ما أثبتوا بهذا .

    والسادس :

    أنهم تأولوا بعض الالفاظ في موضع ولم يتأولوها في موضع آخر كقوله : " من أتاني يمشي أتيته هرولة " . قالوا : هذا ضرب مثل للانعام . وروي عن عمر بن عبد العزيز أنه قال : " إذا كان يوم القيامة جاء الله يمشي " فقالوا : نحمله على ظاهره

    قلت : فواعجبا ! ! ممن تأول حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا يتأول كلام عمر بن عبد العزيز .



    والسابع :

    أنهم حملوا الاحاديث على مقتضى الحس فقالوا : ينزل بذاته وينتقل ويتحرك ، ثم قالوا : لا كما يعقل . فغالطوا من يسمع فكابروا الحس والعقل فحملوا الاحاديث على الحسيات ، فرأيت الرد عليهم لازما لئلا يتسب الامام إلى ذلك ، وإذا سكت نسبت إلى اعتقاد ذلك ، ولا يهولني أمر عظيم في النفوس لان العمل على الدليل ، وخصوصا في معرفة الحق لا يجوز فيه التقليد .. .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-03-23
  5. الدكتور الأزهري

    الدكتور الأزهري عضو

    التسجيل :
    ‏2005-03-17
    المشاركات:
    100
    الإعجاب :
    0
    الحقيقة أن الحافظ ابن الجوزي رحمه الله كان عالما تقيا ورعا أعطاه الله باعا طويلا في علم الحديث و الوعظ و المنطق و الردود و كان ذا حجة راقية و همة عالية

    و هو من أعمدة المذهب الحنبلي و يوجد فطاحل غيره من الحنابلة المنزهين من غير المشبهة كبدر الدين بن جماعة الحنبلي و غيرهما كثير و الله تعالى أعلم
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-03-23
  7. حسين بن عاقول

    حسين بن عاقول عضو

    التسجيل :
    ‏2005-02-22
    المشاركات:
    92
    الإعجاب :
    0
    [align=right]جدا جميل شكرأ للأخ الاحسائي الحسني
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-03-23
  9. الشريف العلوي

    الشريف العلوي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-04-05
    المشاركات:
    1,964
    الإعجاب :
    0
    قد سبق أن ذكرت أن الداعي والتابع قد يكون كارثة وعار على أهل نحلته! ..

    وأن الرافضة لا يمكن أن تُسـر بجود أمثال هؤلاء المطبلين الذين يوقعوها ففي إشكالات لا حل لها إلا الخزي والعار..

    وقد صدق حدسي ولله الحمد .. وهاهم اليوم يصفون عدو الشيعة الأول (ابن الجوزي ) بالإمام ! ويترضون ويترحمون عليه!


    وبغض النظر عن موقفه من توحيد الأسماء والصفات المخالف لسلفه بل وإمامه ابن حنبل, فقد أوسع الحنابلة الرد عليه وبيان تخبطاته فيه..

    ونحن نعلم جيداً أن الرافضة آخر من تتكلم عن (الحشو والتجسيم) إذ أن أسلافهم كانوا مجسمةً أقحاح! يثبتون لله الأضراس واللهوات ... قاتلهم الله , حتى إجتالتهم المعتزلة وأصبحوا في النقيص والطرف الآخر الأبعـد!!



    بالله عليكم انظروا هذا ماذا يقول هذا (الإمام! رحمه الله!) كما يصفه المطبلون هنا في (آياتهم) ونحلتهم :

    يقول : (وغلو الرافضة في حب علي رضي الله عنه حملهم على أن وضعوا أحاديث كثيرة في فضائله أكثرها تشينه وتؤذيه ، وقد ذكرت منها جملة في كتاب الموضوعات ، منها:

    أن الشمس غابت ، ففاتت علياً صلاة العصر ، فردته الشمس ، وهذا من حيث النقل موضوع ، لم يروه ثقة ، ومن حيث المعنى فان الوقت قد فات وعودها طلوع متجدد فلا يرد الوقت .

    وكذلك وضعوا أن فاطمة اغتسلت ثم ماتت ، وأوصت أن تكتفي بذلك الغسل ، وهذا من حيث النقل كذب ، ومن حيث المعنى قله فهم ، لأن الغسل عن حدث الموت فكيف يصح قبله .

    ثم لهم خرافات لا يسندونها إلى مستند ، ولهم مذاهب في الفقه ابتدعوها ، وخرافات تخالف الإجماع ، فنقلت منها مسائل بخط ابن عقيل ، قال : ( نقلتها من كتاب المرتضى فيما انفردت به الإمامية ) ، منها:

    أنه لا يجوز السجود على ما ليس بأرض ، ولا على نبات الأرض ، فأما الصوف والوبر فلا .
    ...... إلخ

    وابتلوا بسب الصحابة ، وفي الصحيحين عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، أنه قال : (( لا تسبوا اصحابي فان أحدكم لو أنفق مثل أحد ذهباً ما أدرك مد أحدهم ولا نصيفه )) ....

    وعن علي كرم الله وجهه ، قال : ( يخرج في آخر الزمان قوم لهم نبز ، يقال لهم الرافضة ، ينتحلون شيعتنا وليسوا من شيعتنا ، وآية ذلك أنهم يشتمون أبا بكر وعمر رضي الله عنهما ، اينما ادركتموهم فاقتلوهم اشد القتل فانهم مشركون ) . ) ا.هـ


    وقال في الموضوعات (1\252): «فضائله (أي علي) كثيرة، غير أن الرافضة لم تقتنع، فوضعت له ما يَضَعُ ولا يَرفَع».

    وقال عن حديث ( أنا مدينة العلم وعلي بابها) : ( من الموضوعات !!! )



    فيا ترى ماذا سيقول ( الآيات) لو رأوكم تثنون على ابن الجوزي هنا!

    يا للخــــزي !
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-03-23
  11. الشريف العلوي

    الشريف العلوي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-04-05
    المشاركات:
    1,964
    الإعجاب :
    0
    والعــــــــــار
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-03-23
  13. " سيف الاسلام "

    " سيف الاسلام " عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-08-11
    المشاركات:
    2,074
    الإعجاب :
    0

    أخي الحبيب :





    بصراحة..










    لقد ...








    لقد







    أخذت مني كل كلمة أردت أن أقولها




    فبارك الله فيك


    وأحسن إليك


    ووفقك الله لكل خير


    والــسلام علـــيكم
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-03-23
  15. يمن

    يمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-03-14
    المشاركات:
    1,769
    الإعجاب :
    0
    الداعي والتابع قد يكون كارثة وعار على أهل نحلته!!!!!!!!!!!!


    صدقت يا الشريف العلوي في << أن الداعي والتابع قد يكون كارثة وعار على أهل نحلته! >>
    فهذا الموضوع وصاحبه مثال على ذلك !

    نعم يا للخزي والعار !




    --------------------------------


    وهذه عقيدة اهل السنة والجماعة في الاسماء والصفات : هي اثباتها لله مع عدم التشبيه والتمثيل والتعطيل والتحريف (التاويل) والتكييف لها .

    ومن اراد ان يقراء هذا من كلام الائمة الاربع فمن هنا :
    عقيدة الأئمة الأربعة في توحيد الأسماء والصفات

    http://arabic.islamicweb.com/sunni/imams_creed.htm
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-03-23
  17. يمن

    يمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-03-14
    المشاركات:
    1,769
    الإعجاب :
    0
    هذه عقيدة الاسلام في اسماء الله وصفاته

    [align=right]واعلم أخى الكريم .. أنه من القضايا الخطيرة التى التبست على كثيرٍ من المسلمين وسببت اختلافاً شاسعاً بينهم .. هى مسألة صفات الله تعالى .. وبالأخص ..
    تلك الصفات التى قد توحى بالتشبيه .. مثل اليد والوجه والساق والكلام .. وأدى هذا الاختلاف إلى انقسام المسلمين إلى فرقٍ متعددة ..
    فمنهم من أثبت تلك الصفات إثباتاً تشبيهياً لله بمخلوقاته (المشبهة والكرَّامِيُّون) .. ومنهم من نفى تلك الصفات نفياً تاماً (المعتزلة) ..
    ومنهم من أثبت بعضها وتأول بعضها (الأشاعرة والماتريدية) ونحن نعتقد فى هذه المسائل عقيدة السلف الصالح .. حيث كانوا لايصفون الله تبارك وتعالى إلا بما وصف به نفسه دون تكييفٍ أو تمثيلٍ أو تشبيهٍ .. ولبيان مدى احتراز السلف من الوقوع فى مغبة التشبيه .. فقد قال الإمام أحمد بن حنبل .. لو أن أحدهم فى أثناء ذكره لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم "إن القلوب بين اصبعين من أصابع الرحمن يقلبها كيف يشاء" -لو أنه حرك إصبعيه- حتى يقرب المشهد
    للسامعين .. لأمرنا بقطع أصابعه !


    المصدر :
    http://arabic.islamicweb.com/sunni/aqida1.htm
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-03-23
  19. يمن

    يمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-03-14
    المشاركات:
    1,769
    الإعجاب :
    0
    [align=right]وزيادة توضيح :

    { عقيدة اهل السنة والجماعة في صفات واسماء الله عز وجل }

    ماهو توحيد الاسماء والصفات؟
    قال هو الايمان بما وصفه الله تعالي به نفسه في كتابه ووصفه به رسولة صلي الله علية وسلم من الاسماء الحسني والصفات العلى , والصفات امرارها كما جاءت بلا كيف كما جمع الله تعالي بين اثباتها ونفي التكييف عنها في كتابه في غير موضع كقولة تعالي ( يعلم ما بين أيديهم وما خلفهم ولا يحطون به علما ) وقوله تعالي ( ليس كمثله شيء وهو السميع البصير ) وقوله تعالي ( لا تدركه الابصار وهو اللطيف الخبير ) وغير ذلك , في الترمذي عن ابي بن كعب رضي الله عنه ان المشركين قالوا لرسول الله صلي الله عليه وسلم يعني لما.... ذكر آلهتهم... انسب لنا ربك فانزل الله تعالي ( قل هو الله احد الله الصمد ) والصمد الذي ( لم يلد ولم يولد ) لانه ليس شيء يولد الا سيموت وليس شيء يموت الا سيورث وان الله تعالي لا يموت ولا يورث ( ولم يكن له كفوا احد ) الله قال لم يكن له شبيه ولا عديل وليس كمثله شيء. انتهي
    فأننا نعتقد ان الله واحد في ربوبيته واحد في الوهيته واحد في اسمائه وصفاته فلا خالق ولا رازق ولا محي ولا مميت ولا مدبر للأمور سواه , ولا معبود بحق في الوجود الا هو , وهذا معني ( لا اله الا الله ).
    له الأسماء الحسني والصفات العلى كما اثبتها لنفسه في كتابه وعلي لسان رسوله بلا تكييف ولا تحريف ولا تمثيل ولا تعطيل(1)
    التكييف = حكاية كيفية الصفة , كقول القائل : كيف يد الله .
    التحريف = تغيير النص لفظا او معني , كتحريف معني اليدين المضافتين لله الي القوه والنعمة ونحو ذلك .
    التعطيل = انكار ما يجب لله من الاسماء والصفات وانكار بعضه .
    التمثيل = اثبات مثيل لله وهي المساواة من كل الاوجه .
    التشبيه = فاثبات مشابه له , وهي المساواة في اكثر الصفات , وقد يطلق احدهما علي الاخر.
    الحموية لابن تيميه/ابن ابن عثيمين 13-14)ط جامعة الامام .
    عافانا الله من وحمانا وحما عقائدنا من اهواء مظله وفتن مهلكة وشبهات مغرقه ..اللهم اجمعنا والمسلمين في دار كرامتك في جناتك اجمعين اللهم امين .

    _________

    والايمان بصفات الله يستلزم " لوازم حق " ، اي عند الايمان بان لله " يد " يستلزم من هذا " الخلق " و " القدرة " و " الكرم " و " العطاء " .

    اي يجب عليك ايها المسلم اولاً ان تؤمن بان له " يد " كما وصف الله به نفسه ، ولكن من غير تشبيه وتكييف وتمثيل و تحريف وتعطيل كما ذكرنا سابقاً ، كما ايضاً من لوازم ايمانك بان له " يد " يلزم منه لوازم حق مع هذه الصفه الذاتيه لله و هي " الخلق " و " القدرة " و " الكرم " و " العطاء " وهكذا من لوازم الحق .

    مشكلة الاشاعرة انهم يؤلون الصفات بانهم لا يؤمنون بذات الصفة ذلك بأن يعطلونها ...ويثبتون فقط " الوازم الحق " ذلك اعتقاداً منهم بأنهم ينزهون الله ! .
    وهذا مخالف للعقيدة السليمة التي كان عليه السلف الصالح من الانبياء والصحابة والتابعين ومن تبعهم الى يوم الدين .


    والله سبحانه وتعالى ورسوله اعلم منهم بكيفية تنزيه الله ، فلو علم بان في ذكر هذه الصفات شيء من تنقيص لله ما كان ذكرت في كتاب او سنة . الله سبحانه وتعالى ورسوله اعلم بما يذكرونه من اسماء وصفات من اللغة العربية .


    ذلك لان على الله " البيان " وعلى رسوله " البلاغ " ... فلا يحق في الله ان يذكر شيئاً ولا يبين فيه ، فياتي من يستدرك على الله ورسوله بتحريف معاني الآيات على غير حقيقتها .

    مشكلة الاشاعرة انهم عندما يسمعون لأول وهله هذه الصفات في القرآن الكريم والسنة يظنون التشبيه !!!! .... فيفرون من هذا التشبيه الى ان ينفوا هذه الصفة (وهذا ما كان عليه الجهميه نفي الصفه بالكلية من غير تأويل) ولكنهم يؤلونها الى لوازم كالقدرة والرحمه .... الخ ، وهذه لوازم حق مع الصفة ولكن ليست هي ذات الصفة .

    اذا الاشاعره ما هم الا " مشبهه " ... لانهم عندما يسمعون الصفات التي ذكرت في القرآن الكريم والسنة يظنون مباشرة التشبيه !! .
     

مشاركة هذه الصفحة