ورقة من كتاب الذكريات!!

الكاتب : المتمرد   المشاهدات : 1,061   الردود : 23    ‏2002-01-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-01-05
  1. المتمرد

    المتمرد جمال عيدروس عشال (رحمه الله) مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    6,577
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005
    ما أجملها مدينتي,,ما اجملها حين يكسوها الضباب ,لازلت اتذكر ذلك اليوم وكأن زخات المطر الخفيف تداعبني الساعة,, ضجيج السيارات وضجيج أصوات الناس المرتفعة وذاك لقرب منزلي من هذا الضجيج:) لازلت اتذكر هذا تماما حينها كنت في السادسة من عمري يتبعها بضعة أشهر كنت وعليٍ بن عمي تؤام روحي وظلي الذي لايفارقني(( إطلاقاً )) رحمه الله رحمة واسعة واسكنه فسيح جناته.. كنا نلعب سوياً في مزرعتي الصغيرة التي أحطتها باحجار ليعلم الشاردين في الذهن حين مسيرهم إن هذه مزرعة:) ,,في ذلك اليوم وفي صباحه الجميل أتى أخي الأكبر ليخبرني وبن عمي ان هذا اليوم هو اول أيام الدراسة لنا واننا سنلتحق بالمدرسة..لم يروق لي كلامه في الوقت الذي استساغه بن عمي وحثني على الذهاب أخي لايريد ان يغضبني اتذكر جيدا انه وعدني أن يمر بي الدكان قبل ان ياخذني إلى المدرسة لم اقاوم كثيراً راق لي وعده الذي وعدني إياه:) !

    جيدا اتذكر تلك اللحظات اتذكر ايضاً ساعة دخولي الفصل الدراسي أستقبلنا الاستاذ بالآلة الموسيقية كان على معرفة بأخي الاكبر أعطاني الآلة ساعة دخولي الفصل وطلب من اخي ان يذهب داعبت تلك الآلة الموسيقية وانا في غبطة وسرور اخذ الاستاذ الالة وبدا يلاطفنا في الكلام عشت اللحظات وكأنه قد مر عليّ وقت كثير مرت الايام والايام وتلتها الاشهر وذات يوم اخذني مدرس الرياضيات إلى الصف الثاني وخاطبهم قائلا اتيت لكم بطالب من الصف الأول ليحل المسألة الرياضية التي عجزتم عن حلها سألني واعطاني الطبشور ووفقت في حلها وطلب من الجميع ان يحييني بالتصفيق وعادني إلى فصلي....

    أذكر ايضاً ان الادارة طلبوا من اهلي ان ينقلوني إلى الصف الثاني لأني لم اعد بحاجة الى الصف الاول كنت أسمع هذا الحديث بين أخي وأمي ولازالت ترن في أذني حتى الساعة كلمات أمي التي قالت فيها لا,,لانقبل ذلك دعه في فصله وبن عمه علي!

    أنقضت السنين وبعد مرورها أي السنين وبالضبط في الصف الخامس فوجئت بشيء قلب فكري رأس على عقب وجعل عاليه سافله.

    كنت أحتل المركز الاول في المراحل الاربع التي مضت فمن الصف الاول وحتى الرابع ومركزي الأول ليس على فصلي فحسب بل على المدرسة كاملة!

    مدرستي جميلة هي ليست جيملة فجمالها كان طبيعي فقط كان أسمها(جميلة )!

    كانت تدرسنا اللغة العربية ومادة التاريخ!

    مادة التاريخ أول سنة ندرسها في الصف الخامس بطبيعتي كنت أكره الحفظ ولا استسيغه إطلاقاً ,,,في الوقت نفسه كان أسلوب الست جميلة فيه غلظة ولا تجيد التعامل مع الطلاب كذلك طريقة شرحها مملة جداً واكثر من ذلك أنها كانت فلسطينية الجنسية وتخاطبنا بالهجة الفلسطينية التي كنت اراها تختلف كثيرا عن لهجتنا! فكنت بين عوامل عدة..تجبرني على عدم الفهم..لهجة جديدة ومدرسة غليظة ومادة جديدة وفوق هذا وذاك المادة تتطلب الحفظ الذي لا استسيغه!

    كنت أحرص كثيراً على التركيز أثناء الشرح واتذكر جيداً أنها كانت تقرأ لنا قراءة عادية وسطحية لا اذكر يوماً انها لاطفتنا بالشرح وضربت لنا الأمثلة وكنت كثيراً ما اوقفها مع انني كنت اخافها كثيراً اخاف سطوتها إلا صفة العند كانت تساعدني على إيقافها والطلب منها الشرح مرة أخرى.

    أذكر صراخها حين أطلب منها الشرح للمرة الثالثة واذكر تعنيفها لي ووصفها لي بالغبي والحمار.. لم أسمح لها بذلك مع صغر سني وخوفي وهلعي منها إلا انني خرجت من الفصل غاضب والعبرة تخنقني,,مع محاولتها لأعادتي إلى الصف إلا اني لم أرضخ وخرجت مغاضباً شاكياً إياها لمدير المدرسة

    وحين دخلت الادارة .....يتبع من ورقة الذكريات:)
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-01-05
  3. المتمرد

    المتمرد جمال عيدروس عشال (رحمه الله) مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    6,577
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005
    ما أجملها مدينتي,,ما اجملها حين يكسوها الضباب ,لازلت اتذكر ذلك اليوم وكأن زخات المطر الخفيف تداعبني الساعة,, ضجيج السيارات وضجيج أصوات الناس المرتفعة وذاك لقرب منزلي من هذا الضجيج:) لازلت اتذكر هذا تماما حينها كنت في السادسة من عمري يتبعها بضعة أشهر كنت وعليٍ بن عمي تؤام روحي وظلي الذي لايفارقني(( إطلاقاً )) رحمه الله رحمة واسعة واسكنه فسيح جناته.. كنا نلعب سوياً في مزرعتي الصغيرة التي أحطتها باحجار ليعلم الشاردين في الذهن حين مسيرهم إن هذه مزرعة:) ,,في ذلك اليوم وفي صباحه الجميل أتى أخي الأكبر ليخبرني وبن عمي ان هذا اليوم هو اول أيام الدراسة لنا واننا سنلتحق بالمدرسة..لم يروق لي كلامه في الوقت الذي استساغه بن عمي وحثني على الذهاب أخي لايريد ان يغضبني اتذكر جيدا انه وعدني أن يمر بي الدكان قبل ان ياخذني إلى المدرسة لم اقاوم كثيراً راق لي وعده الذي وعدني إياه:) !

    جيدا اتذكر تلك اللحظات اتذكر ايضاً ساعة دخولي الفصل الدراسي أستقبلنا الاستاذ بالآلة الموسيقية كان على معرفة بأخي الاكبر أعطاني الآلة ساعة دخولي الفصل وطلب من اخي ان يذهب داعبت تلك الآلة الموسيقية وانا في غبطة وسرور اخذ الاستاذ الالة وبدا يلاطفنا في الكلام عشت اللحظات وكأنه قد مر عليّ وقت كثير مرت الايام والايام وتلتها الاشهر وذات يوم اخذني مدرس الرياضيات إلى الصف الثاني وخاطبهم قائلا اتيت لكم بطالب من الصف الأول ليحل المسألة الرياضية التي عجزتم عن حلها سألني واعطاني الطبشور ووفقت في حلها وطلب من الجميع ان يحييني بالتصفيق وعادني إلى فصلي....

    أذكر ايضاً ان الادارة طلبوا من اهلي ان ينقلوني إلى الصف الثاني لأني لم اعد بحاجة الى الصف الاول كنت أسمع هذا الحديث بين أخي وأمي ولازالت ترن في أذني حتى الساعة كلمات أمي التي قالت فيها لا,,لانقبل ذلك دعه في فصله وبن عمه علي!

    أنقضت السنين وبعد مرورها أي السنين وبالضبط في الصف الخامس فوجئت بشيء قلب فكري رأس على عقب وجعل عاليه سافله.

    كنت أحتل المركز الاول في المراحل الاربع التي مضت فمن الصف الاول وحتى الرابع ومركزي الأول ليس على فصلي فحسب بل على المدرسة كاملة!

    مدرستي جميلة هي ليست جيملة فجمالها كان طبيعي فقط كان أسمها(جميلة )!

    كانت تدرسنا اللغة العربية ومادة التاريخ!

    مادة التاريخ أول سنة ندرسها في الصف الخامس بطبيعتي كنت أكره الحفظ ولا استسيغه إطلاقاً ,,,في الوقت نفسه كان أسلوب الست جميلة فيه غلظة ولا تجيد التعامل مع الطلاب كذلك طريقة شرحها مملة جداً واكثر من ذلك أنها كانت فلسطينية الجنسية وتخاطبنا بالهجة الفلسطينية التي كنت اراها تختلف كثيرا عن لهجتنا! فكنت بين عوامل عدة..تجبرني على عدم الفهم..لهجة جديدة ومدرسة غليظة ومادة جديدة وفوق هذا وذاك المادة تتطلب الحفظ الذي لا استسيغه!

    كنت أحرص كثيراً على التركيز أثناء الشرح واتذكر جيداً أنها كانت تقرأ لنا قراءة عادية وسطحية لا اذكر يوماً انها لاطفتنا بالشرح وضربت لنا الأمثلة وكنت كثيراً ما اوقفها مع انني كنت اخافها كثيراً اخاف سطوتها إلا صفة العند كانت تساعدني على إيقافها والطلب منها الشرح مرة أخرى.

    أذكر صراخها حين أطلب منها الشرح للمرة الثالثة واذكر تعنيفها لي ووصفها لي بالغبي والحمار.. لم أسمح لها بذلك مع صغر سني وخوفي وهلعي منها إلا انني خرجت من الفصل غاضب والعبرة تخنقني,,مع محاولتها لأعادتي إلى الصف إلا اني لم أرضخ وخرجت مغاضباً شاكياً إياها لمدير المدرسة

    وحين دخلت الادارة .....يتبع من ورقة الذكريات:)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-01-05
  5. ريا أحمد

    ريا أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-08-29
    المشاركات:
    201
    الإعجاب :
    0
    جميل ..

    يا أخي المتمرد
    يبدو انك ممن يحبون اسلوب التشويق لذا تعتمد على تقسيم مواضعيك إلى عدة اقسام ،،عجل بالورقة الثانية لو تكرمت ..
    الريانة
    :D
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-01-05
  7. ريا أحمد

    ريا أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-08-29
    المشاركات:
    201
    الإعجاب :
    0
    جميل ..

    يا أخي المتمرد
    يبدو انك ممن يحبون اسلوب التشويق لذا تعتمد على تقسيم مواضعيك إلى عدة اقسام ،،عجل بالورقة الثانية لو تكرمت ..
    الريانة
    :D
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-01-06
  9. سد مارب

    سد مارب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-11-29
    المشاركات:
    18,142
    الإعجاب :
    0
    سباحه في تيار الذكريات

    اسلوب قصصي رائع يعتمد الاثارة والتشويق
    مشاركتك هذه كشفت لي اسلوبك الجميل وسلاسه التركيب اللغوي بكتابتك
    تمنياتي لك بالافضل دوما
    ومزيدا من اوراقك وذكرياتك:)
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-01-06
  11. سد مارب

    سد مارب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-11-29
    المشاركات:
    18,142
    الإعجاب :
    0
    سباحه في تيار الذكريات

    اسلوب قصصي رائع يعتمد الاثارة والتشويق
    مشاركتك هذه كشفت لي اسلوبك الجميل وسلاسه التركيب اللغوي بكتابتك
    تمنياتي لك بالافضل دوما
    ومزيدا من اوراقك وذكرياتك:)
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2002-01-06
  13. المتمرد

    المتمرد جمال عيدروس عشال (رحمه الله) مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    6,577
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005
    :)
    الأخت افاضلة ريا أحمد
    والأخ الفاضل سد مارب

    شكراً لكما:)

    ساكمل ان شاء الله

    :rolleyes:
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2002-01-06
  15. المتمرد

    المتمرد جمال عيدروس عشال (رحمه الله) مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    6,577
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005
    :)
    الأخت افاضلة ريا أحمد
    والأخ الفاضل سد مارب

    شكراً لكما:)

    ساكمل ان شاء الله

    :rolleyes:
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2002-01-06
  17. المتمرد

    المتمرد جمال عيدروس عشال (رحمه الله) مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    6,577
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005


    وحين دخلت الادارة وجدت الأستاذ أحمد مدرس اللغة الانكليزية كنت أشعر انه يرى في عيناي وملامح وجهي غضبي وشعرت ايضاً انه لايريد ان يكلمني حتى لا يرى دموعي ما أجملة الاستاذ أحمد وما اجمل مداعبته للطلاب,,لم يتفوه بكلمة واحدة ولم يكثر النظر إلى وجهي حتى لا أبكي اخذ بيدي واجلسني .

    هل هي الاستاذة جميلة؟
    لم استطع ان انطق بكلمة واحدة فكنت أهز رأسي ومطأطأ به إلى الأرض أي نعم هي!

    أظنك تريد ان تقابل المدير,,اليس كذلك؟
    نعم..قلتها بصوت مبحوح كمن قـُطِّعت حباله الصوتية من كثرة النياح!
    اثناء حديثنا قرع جرس انتهاء الحصة الخامسة والتي هي قبل الاخيرة وكانت الحصة الاخيرة حصة البدنية..كثيرا كنت أفرح بهذه الحصة:) ساعتها كان هناك صراع داخلي فبقدر ما كنت سعيد بحصة البدنية كنت تعيس بموقفي إياه كنت اشعر ان اصدقائي سيسخرون مني سينعتونني بالصفات التي وصفتني بها المدرسة!!! احتدم الصراع في داخلي حتى عبرت عنه دموعي ونحن في صمت رهيب انا والاستاذ أحمد صمت في قمة الفوضى والازعاج اثناء دخول المدرسين إلى الادارة ودخول بعض الطلبة المظلومين مثلي!

    امتدت يد تمسح رأسي واخرى على جبيني ترفع رأسي لم اكن اعرف لمن هذه اليد تفاجئت حين رأيت المدير يرفع رأسي تلقائياً وقفت على قدماي أرتفع صوت المدير الذي كنا نهابه كثيراً رغم حنيته وعطفه إلا ان له هيبة لا توجد عند أيٍ من الاداريين الاخرين أو المدرسين!

    لماذا تبكي ؟
    لم استطع ان أجيبه إلا بدموعي

    دخلت الست جميلة وصوتها مرتفع تضاحك المدرسات والمدرسين وكأنها لم تجرح مشاعر طفل بريء:D فلفت نظرها وقوفي إلى جانب المدير نادتني بأسمي حبيبي....لماذا تبكي شعرت حينها انه يجب عليّ ان أقف موقف الرجال لا موقف الطفل الباكي فقلت بصوت مرتفع إلاانه شاحب أنتي السبب أنت من وصفني بالغبي والحمار لأنني طلبت منك إعادة الشرح ,,لم استطع ان املك نفسي فاجهشت بالبكاء وانا اصرخ في وجهها وأشتمها أنتي غبية وأنتي حمارة طلب منها المدير ان تتركنا واخذني إلى مكتبه ..

    كان يقول لي عيب تشتم مدرستك مهما كان هذه مثل أمك وهذه لها فضل عليك فهي تتعب لتدرسكم لتصنع منكم اجيال المستقبل لم اكن افهم مثل هذه المعاني والمصطلحات ما فهمته انه يعيبني علىشتمي إياها,,خاطبني بعدها بلطف طالب مني ان أذهب إلى البيت ان أحببت او العب مع صحابي في الملعب. أخترت الذهاب إلى البيت فصحبني توأم روحي اخي وبن عمي علي ذهبنا إلى البيت ما ان وصلنا البيت حتى شرح لهم علي الذي صار في المدرسة ولم يكن يعرف ما دار بيننا من حديث في الادارة..

    في اليوم الثاني كنت فخوراً ورافع رأسي إلى السماء فكنت أرى ( عمي ) بطل العالم وهو من يحكم العالم هو الذي يلبي لي كل مطالبي,, كان شديد التعامل مع من يسيء إلينا في الوقت نفسه شديد علينا إذا ما اخطأنا على الغير.. دخل جميع الطلاب إلى الفصول ودخلت انا ايضاً صفي لم تمر خمس دقائق حتى سمعت صراخ عمي في الادارة اذكر تهديداته للمدرسة في ذلك الوقت..أتى الى الفصل يخاطبني أخبِرني ان هي تعرضت لك بسوء مرة أخرى ولم يزد على ذلك!

    ومثل أي ايام تمر مرت أيامي غداً اختبار في مادة التاريخ لم افهم هذه المادة جيدا لم استوعبها حاولت ان افهمها لم استطع متاكد انا ان السبب هي المعلمة..كم كنت خائفاً يومها كأنني كنت ارى درجتي في هذه المادة!

    بدات أقرأ في اسئلة الامتحان السؤال الاول لم اعرفه الثاني كذلك اجبت على بعض الاسئلة بما كنت أفهمه لم تمر الربع الساعة الاولى حتى سلمت ورقة الامتحان للست..كان ينقصني الكثير من الاجابات,

    خرجت من الفصل حزين متوتر الاعصاب كانت صدمة بالنسبة لي المرة الوحيدة التي اخرج من اختبار لم احل جميع الاسئلة مع انني كنت أعلم بدرجتي التي ساحصل عليها إلا انني كنت اتوق لمعرفتها وربما ليهدأ الصراع النفسي الذي كان بداخلي..
    غداً سأعرف النتيجة وغداً سيوبخني أهلي وغداً يوم مشؤوم بالنسبة لي كم كنت اتمنى ان لا يأتي الغد !

    بصوت يملؤه الحنان والرقة ناداني الاستاذ احمد !

    لا ادري اجبت على الاسئلة التي استوعبتها وتركت كثير من الاسئلة انا يا استاذ لم أفهم لم استطع ان احفظ !!

    لا تخف لا تخف ستظهر النتيجة غداً وسنرى كيف أجبت أذهب الان واستعد غداً لاختبار الانكليزي ؟

    مادة الانكليزي كنت أحبها كثيرا مع انه يتوجب عليّ حفظ الكلمات ومعانيها إلا أنني كنت أحبها وربما لحبي للاستاذ أحمد..

    وفي صباح الغد الباكر .......يتبع:rolleyes:
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2002-01-06
  19. المتمرد

    المتمرد جمال عيدروس عشال (رحمه الله) مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    6,577
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005


    وحين دخلت الادارة وجدت الأستاذ أحمد مدرس اللغة الانكليزية كنت أشعر انه يرى في عيناي وملامح وجهي غضبي وشعرت ايضاً انه لايريد ان يكلمني حتى لا يرى دموعي ما أجملة الاستاذ أحمد وما اجمل مداعبته للطلاب,,لم يتفوه بكلمة واحدة ولم يكثر النظر إلى وجهي حتى لا أبكي اخذ بيدي واجلسني .

    هل هي الاستاذة جميلة؟
    لم استطع ان انطق بكلمة واحدة فكنت أهز رأسي ومطأطأ به إلى الأرض أي نعم هي!

    أظنك تريد ان تقابل المدير,,اليس كذلك؟
    نعم..قلتها بصوت مبحوح كمن قـُطِّعت حباله الصوتية من كثرة النياح!
    اثناء حديثنا قرع جرس انتهاء الحصة الخامسة والتي هي قبل الاخيرة وكانت الحصة الاخيرة حصة البدنية..كثيرا كنت أفرح بهذه الحصة:) ساعتها كان هناك صراع داخلي فبقدر ما كنت سعيد بحصة البدنية كنت تعيس بموقفي إياه كنت اشعر ان اصدقائي سيسخرون مني سينعتونني بالصفات التي وصفتني بها المدرسة!!! احتدم الصراع في داخلي حتى عبرت عنه دموعي ونحن في صمت رهيب انا والاستاذ أحمد صمت في قمة الفوضى والازعاج اثناء دخول المدرسين إلى الادارة ودخول بعض الطلبة المظلومين مثلي!

    امتدت يد تمسح رأسي واخرى على جبيني ترفع رأسي لم اكن اعرف لمن هذه اليد تفاجئت حين رأيت المدير يرفع رأسي تلقائياً وقفت على قدماي أرتفع صوت المدير الذي كنا نهابه كثيراً رغم حنيته وعطفه إلا ان له هيبة لا توجد عند أيٍ من الاداريين الاخرين أو المدرسين!

    لماذا تبكي ؟
    لم استطع ان أجيبه إلا بدموعي

    دخلت الست جميلة وصوتها مرتفع تضاحك المدرسات والمدرسين وكأنها لم تجرح مشاعر طفل بريء:D فلفت نظرها وقوفي إلى جانب المدير نادتني بأسمي حبيبي....لماذا تبكي شعرت حينها انه يجب عليّ ان أقف موقف الرجال لا موقف الطفل الباكي فقلت بصوت مرتفع إلاانه شاحب أنتي السبب أنت من وصفني بالغبي والحمار لأنني طلبت منك إعادة الشرح ,,لم استطع ان املك نفسي فاجهشت بالبكاء وانا اصرخ في وجهها وأشتمها أنتي غبية وأنتي حمارة طلب منها المدير ان تتركنا واخذني إلى مكتبه ..

    كان يقول لي عيب تشتم مدرستك مهما كان هذه مثل أمك وهذه لها فضل عليك فهي تتعب لتدرسكم لتصنع منكم اجيال المستقبل لم اكن افهم مثل هذه المعاني والمصطلحات ما فهمته انه يعيبني علىشتمي إياها,,خاطبني بعدها بلطف طالب مني ان أذهب إلى البيت ان أحببت او العب مع صحابي في الملعب. أخترت الذهاب إلى البيت فصحبني توأم روحي اخي وبن عمي علي ذهبنا إلى البيت ما ان وصلنا البيت حتى شرح لهم علي الذي صار في المدرسة ولم يكن يعرف ما دار بيننا من حديث في الادارة..

    في اليوم الثاني كنت فخوراً ورافع رأسي إلى السماء فكنت أرى ( عمي ) بطل العالم وهو من يحكم العالم هو الذي يلبي لي كل مطالبي,, كان شديد التعامل مع من يسيء إلينا في الوقت نفسه شديد علينا إذا ما اخطأنا على الغير.. دخل جميع الطلاب إلى الفصول ودخلت انا ايضاً صفي لم تمر خمس دقائق حتى سمعت صراخ عمي في الادارة اذكر تهديداته للمدرسة في ذلك الوقت..أتى الى الفصل يخاطبني أخبِرني ان هي تعرضت لك بسوء مرة أخرى ولم يزد على ذلك!

    ومثل أي ايام تمر مرت أيامي غداً اختبار في مادة التاريخ لم افهم هذه المادة جيدا لم استوعبها حاولت ان افهمها لم استطع متاكد انا ان السبب هي المعلمة..كم كنت خائفاً يومها كأنني كنت ارى درجتي في هذه المادة!

    بدات أقرأ في اسئلة الامتحان السؤال الاول لم اعرفه الثاني كذلك اجبت على بعض الاسئلة بما كنت أفهمه لم تمر الربع الساعة الاولى حتى سلمت ورقة الامتحان للست..كان ينقصني الكثير من الاجابات,

    خرجت من الفصل حزين متوتر الاعصاب كانت صدمة بالنسبة لي المرة الوحيدة التي اخرج من اختبار لم احل جميع الاسئلة مع انني كنت أعلم بدرجتي التي ساحصل عليها إلا انني كنت اتوق لمعرفتها وربما ليهدأ الصراع النفسي الذي كان بداخلي..
    غداً سأعرف النتيجة وغداً سيوبخني أهلي وغداً يوم مشؤوم بالنسبة لي كم كنت اتمنى ان لا يأتي الغد !

    بصوت يملؤه الحنان والرقة ناداني الاستاذ احمد !

    لا ادري اجبت على الاسئلة التي استوعبتها وتركت كثير من الاسئلة انا يا استاذ لم أفهم لم استطع ان احفظ !!

    لا تخف لا تخف ستظهر النتيجة غداً وسنرى كيف أجبت أذهب الان واستعد غداً لاختبار الانكليزي ؟

    مادة الانكليزي كنت أحبها كثيرا مع انه يتوجب عليّ حفظ الكلمات ومعانيها إلا أنني كنت أحبها وربما لحبي للاستاذ أحمد..

    وفي صباح الغد الباكر .......يتبع:rolleyes:
     

مشاركة هذه الصفحة