أحزان امرأة من برج الميزان

الكاتب : yasmina   المشاهدات : 2,248   الردود : 3    ‏2001-12-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-12-25
  1. yasmina

    yasmina عضو

    التسجيل :
    ‏2001-12-22
    المشاركات:
    10
    الإعجاب :
    0
    أحزان امرأة من برج الميزان :

    للكاتبة الجزائرية : ياسمينة صالح





    1



    هناَ يبدأ النّهار منْ أحزَاننا اليومية، فندْخل أُبهة التّمني .. نستفيقُ على أَنين صَوْتَيْناَ و الظّلمة المسيّجة بالتساؤُل..

    أمِنْ هذاَ الظّلاَم الموقّر يبدأُ تاريخنا الجديدْ؟

    2

    لاَ !!

    لاَ تتمنّى البِدَايات المُسْتهلكة، و لاَ تَجْلِب لقلبيَ سكينة الموت، فثمة جِراح لم ننتهِ مِنهاَ بعد، و الحِكاية التي تَرويها الأزمات فقدت خيالها الخصب، فلا تعدني بالحرّية المطوّقة بالسّجون، و لا تبتهج ْحِين تَبْكي المدينة و حين ينزّ الفؤادْ ..

    3

    ِللبِداية صوت أمّي ..

    خُطاها المتناغمة في ساحة الدّار، و رائحة القهوة .. و مذياع الجيران الصّاخب .. للِبداية اسم العاَبرين مدن الِحكاية .. السّابحين في وهم الممكن و المستحيل..

    كم ذا ترهقني المسافة بيني و بينك، فأصرخ باسمك .. أتشبث بالوَجع خَلف الدّرُوب التي مَشيتها نحوكَ، و أمضي في سُكاتْ ..

    لِلبِداية طعم البنفسج و انكسار الياسمين .. فأخاف عليكَ من الشّوارع المعبّدة بالثرثرة، و من عيونٍ القتلى حين تتربّص بك خلف زُقاق حيِّناَ القديم ..



    4

    أخافُ من الظّلِّ الذي يُلاحِقُناَ كلّما هرَبْنا إلى بَعضِنا في زحمة الشّتات و الحرب .. أتدحرج فيكَ رويداً رُويدا و أسكُنُكَ كالرُّؤَى .. و أُوهِم الآخرين أنّني أعلنتُ توبتي مِنك، و طهّرتُ روحي من خطاياي كي لا يكتشفُوا هباء الدّنيا دُونَك أنتَ ..



    5


    ليكن وجهُكَ دولَتي الوَحيدة ..

    حرّيتي التي فَقدتُ لأَجلِها حقوقي البسيطة، و ليكن قلبكَ زنزانة أدخلها راضية عن حياتي المسيجّة بالتّعب و الهموم ..

    فوَحدهُ الحبّ لاَ يعترف بالحقيقة.. و وحدها الحقيقة لا تؤمن بالحيادْ !!





    yasminedz@hotmail.com
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-12-26
  3. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    عندما تكون البداية بلون البنفسج

    (( لِلبِداية طعم البنفسج و انكسار الياسمين .. فأخاف عليكَ من الشّوارع المعبّدة بالثرثرة، و من عيونٍ القتلى حين تتربّص بك خلف زُقاق حيِّناَ القديم .. ))


    بداية بطعم البنفسج
    وانكسار الياسمين
    وشوارع قد عبدت بالثرثرة
    وعيون قتلى تتربص خلف زقاق الحي القديم



    أي روح رائعة تمتلكها الياسمين واي تصوير رقمي :) دقيق يمتلكة قلم الياسمين ..!!!


    ستظل خطانا ثابتة على الدرب ...كخطوات مكتوبة باقدار ماضية ...

    أو كأقدار صنعناها على درب خطانا ...

    مشيناها خطاً كتبت علينا .... ومن كتب عليه خطاً مشاها ...

    رائع هو تواصلك أختنا الكريمة / ياسمينة
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-12-26
  5. King of Sheba

    King of Sheba عضو

    التسجيل :
    ‏2001-12-26
    المشاركات:
    13
    الإعجاب :
    0
    قمة الابداع ومنتهى الروعة.






    الملك
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-12-28
  7. SHAHD

    SHAHD عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2000-11-24
    المشاركات:
    718
    الإعجاب :
    4
    في البداية ...
    مرحبـــا بك في ربوع مجلسنا يا سيدة من برج الميزان 000

    يقال ..بأن البنفسج زهر حزين ... لكن ..لا أعلم لم أرى أن الياسمين أكثر حزنا منه ... ربما لأنه زهر .. يعطي أكثر بكثير مما يأخذ 000


    أود أن أقول ..
    بالرغم من أنها أحزان ..إلا أن أسلوب كتابتك قد جعلني أرى فيها جمالا شفيفا ... الكلمة باسلوبك المتميز أعطت بعدا آخر للحزن ....

    لك أجمل تحية 000 شهــــد 0
     

مشاركة هذه الصفحة