انتبه !!!هذه الاخطاء قد تدمر ابنائك!!!!!!

الكاتب : كاتمه الاهات   المشاهدات : 556   الردود : 6    ‏2005-02-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-02-14
  1. كاتمه الاهات

    كاتمه الاهات عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-02-02
    المشاركات:
    304
    الإعجاب :
    0
    انتبه !!!هذه الاخطاء قد تدمر ابنائك!!!!!!


    أولاً : الصرامة والشدة :

    يعتبر علماء التربية والنفسانيون هذا الأسلوب أخطر ما يكون على الطفل إذا استخدم بكثرة ... فالحزم مطلوب في المواقف التي تتطلب ذلك ، .. أما العنف والصرامة فيزيدان تعقيد المشكلة وتفاقمها ؛ حيث ينفعل المربي فيفقد صوابه وينسى الحِلْم وسعة الصدر فينهال على الطفل معنفا وشاتما له بأقبح وأقسى الألفاظ ، وقد يزداد الأمر سوءاً إذا قرن العنف والصرامة بالضرب ...


    وهذا ما يحدث في حالة العقاب الانفعالي للطفل الذي يُفِقْدُ الطفل الشعور بالأمان والثقة بالنفس كما أن الصرامة والشدة تجعل الطفل يخاف ويحترم المربي في وقت حدوث المشكلة فقط ( خوف مؤقت ) ولكنها لا تمنعه من تكرار السلوك مستقبلا .

    وقد يعلل الكبار قسوتهم على أطفالهم بأنهم يحاولون دفعهم إلى المثالية في السلوك والمعاملة والدراسة .. ولكن هذه القسوة قد تأتي برد فعل عكسي فيكره الطفل الدراسة أو يمتنع عن تحمل المسؤوليات أو يصاب بنوع من البلادة ، كما أنه سيمتص قسوة انفعالات عصبية الكبار فيختزنها ثم تبدأ آثارها تظهر عليه مستقبلاً من خلال أعراض ( العصاب ) الذي ينتج عن صراع انفعالي داخل الطفل ..

    وقد يؤدي هذا الصراع إلى الكبت والتصرف المخل ( السيئ ) والعدوانية تجاه الآخرين أو انفجارات الغضب الحادة التي قد تحدث لأسباب ظاهرها تافه .


    ثانيا : الدلال الزائد والتسامح :

    هذا الأسلوب في التعامل لا يقل خطورة عن القسوة والصرامة .. فالمغالاة في الرعاية والدلال سيجعل الطفل غير قادر على تكوين علاقات اجتماعية ناجحة مع الآخرين ، أو تحمل المسؤولية ومواجهة الحياة ... لأنه لم يمر بتجارب كافية ليتعلم منها كيف يواجه الأحداث التي قد يتعرض لها ... ولا نقصد أن يفقد الأبوان التعاطف مع الطفل ورحمته ، وهذا لا يمكن أن يحدث لأن قلبيهما مفطوران على محبة أولادهما ، ومتأصلان بالعواطف الأبوية الفطرية لحمايته، والرحمة به والشفقة عليه والاهتمام بأمره ... ولكن هذه العاطفة تصبح أحيانا سببا في تدمير الأبناء ، حيث يتعامل الوالدان مع الطفل بدلال زائد وتساهل بحجة رقة قلبيهما وحبهما لطفلهما مما يجعل الطفل يعتقد أن كل شيء مسموح ولا يوجد شيء ممنوع ، لأن هذا ما يجده في بيئته الصغيرة ( البيت ) ولكن إذا ما كبر وخرج إلى بيئته الكبيرة ( المجتمع ) وواجه القوانين والأنظمة التي تمنعه من ارتكاب بعض التصرفات ، ثار في وجهها وقد يخالفها دون مبالاة ... ضاربا بالنتائج السلبية المخالفته عرض الحائط .


    إننا لا نطالب بأن ينزع الوالدان من قلبيهما الرحمة بل على العكس فالرحمة مطلوبة ، ولكن بتوازن وحذر. قال صلى الله عليه وسلم : " ليس منا من لم يرحم صغيرنا ويعرف حق كبيرنا " أفلا يكون لنا برسول الله صلى عليه وسلم أسوة ؟


    ثالثا: عدم الثبات في المعاملة :

    فالطفل يحتاج أن يعرف ما هو متوقع منه ، لذلك على الكبار أن يضعوا الأنظمة البسيطة واللوائح المنطقية ويشرحوها للطفل ، و عندما يقتنع فإنه سيصبح من السهل عليه اتباعها ... ويجب مراجعة الأنظمة مع الطفل كل فترة ومناقشتها ، فلا ينبغي أن نتساهل يوما في تطبيق قانون ما ونتجاهله ثم نعود اليوم التالي للتأكيد على ضرورة تطبيق نفس القانون لأن هذا التصرف قد يسبب الإرباك للطفل ويجعله غير قادر على تحديد ما هو مقبول منه وما هو مرفوض وفي بعض الحالات تكون الأم ثابتة في جميع الأوقات بينما يكون الأب عكس ذلك ، وهذا التذبذب والاختلاف بين الأبوين يجعل الطفل يقع تحت ضغط نفسي شديد يدفعه لارتكاب الخطأ .


    رابعا : عدم العدل بين الإخوة :

    يتعامل الكبار أحيانا مع الإخوة بدون عدل فيفضلون طفلا على طفل ، لذكائه أو جماله أو حسن خلقه الفطري ، أو لأنه ذكر ، مما يزرع في نفس الطفل الإحساس بالغيرة تجاه إخوته ، ويعبر عن هذه الغيرة بالسلوك الخاطئ والعدوانية تجاه الأخ المدلل بهدف الانتقام من الكبار، وهذا الأمر حذرنا منه الرسول صلى الله عليه وسلم حيث قال : عليه الصلاة السلام " اتقوا الله واعدلوا في أولادكم".



    منقول
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-02-14
  3. وفاء الهاشمي

    وفاء الهاشمي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-12-24
    المشاركات:
    8,130
    الإعجاب :
    0
    أختي العزيزة كاتمه الاهات

    موضوع رائع بكل معنى الكلمة..واحببت ان اضيف الى نقاطك القيّمة
    نقطة أخرى ..وهي الثبات وعدم التذبذب في التربية...بمعنى.

    لو تم اعلام الطفل بأن سلوك قام به غير مرغوب فيه فيجب الاستمرار
    في ذلك ومعاقبة الطفل العقاب الملائم عند قيامه به مرة اخرى..لذلك
    يجب الثبات في التربية حتى لا يلتبس الأمر على الطفل ويخلط بين الخطأ
    والصواب وليثق في والديه اكثر..


    شكرآ لك أختي الموضوع جد خطير

    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-02-15
  5. omarkumaim

    omarkumaim عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-12-18
    المشاركات:
    1,442
    الإعجاب :
    0
    الاخت العزيزة
    لقد تطرقتي إلى موضوع حساس جدا و هو كيفية تربية الابناء و كيف يجب التعامل معهم
    و هذا الموضوع حساس, فلو صلحت التربية صلحت الاجيال و لكني أرى انه من الصعوبة أن نجد الطريقة المثلى
    للتعامل نظرا لاختلاف الزمان و المكان و البيئة و الظروف المحيطة فهذه العوامل هي بأعتقد المعيار الحقيقي لنجاح
    أو فشل العملية التربوية
    مشكورة أختي العزيزة على الموضوع
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-02-15
  7. omarkumaim

    omarkumaim عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-12-18
    المشاركات:
    1,442
    الإعجاب :
    0
    الاخت العزيزة
    لقد تطرقتي إلى موضوع حساس جدا و هو كيفية تربية الابناء و كيف يجب التعامل معهم
    و هذا الموضوع حساس, فلو صلحت التربية صلحت الاجيال و لكني أرى انه من الصعوبة أن نجد الطريقة المثلى
    للتعامل نظرا لاختلاف الزمان و المكان و البيئة و الظروف المحيطة فهذه العوامل هي بأعتقادي المعيار الحقيقي لنجاح
    أو فشل العملية التربوية
    مشكورة أختي العزيزة على الموضوع
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-02-15
  9. العاشق الصيادي

    العاشق الصيادي عضو

    التسجيل :
    ‏2005-02-11
    المشاركات:
    36
    الإعجاب :
    0
    [grade="FFA500 FF0000 FFA500 FF0000 FFA500"]اختي الكريمة
    يقول الكاتب الإمريكي الشهير مارك توين
    (كان لدي وأنا أعزب خمس نظريات لتربية الاطفال وآلان عندي خمسة أطفال وليس عندي أي نظرية)
    نعم أختي تربية الإطفال ليست سهلة تحتاج الى توازن وصبر وحكمة
    شكرا على هذة النصائح التي تهم الجميع[/grade]
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-02-20
  11. الفارس المخضرم

    الفارس المخضرم عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-30
    المشاركات:
    661
    الإعجاب :
    0
    ][`~*¤!||!¤*~`][[grade="00008B FF6347 008000 4B0082 FF1493"]نصائح غاليه ومفيده واشكرك على النصائح الغاليه [/grade]][`~*¤!||!¤*~`][واحببت ان اضيف: إن البيئة لها دور في التربية ، لذلك لا تنسي ان الجهل له دور فيها كذلك ، فالأميه والجهل عدوان ازليان لتربية الابناء تربيه صحيحه ، كذلك العادات والتقاليد تحياتي الفارس
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-03-04
  13. kmlvipmale

    kmlvipmale عضو

    التسجيل :
    ‏2005-03-03
    المشاركات:
    103
    الإعجاب :
    0
    [align=justify]علمني أبي وأمي ماهية الصلة التي يجب أن تكون لنتفاهم؟
    سؤال كل ابن لأبيه وأمه ... فنوع التواصل بين الوالدين مع الإبن أو الإبنة نقطة بداية البناء الصحيح للتفاهم .. فالتفاهم شيء مختلف جداً عند التربية فهناك فهم كما ذكرت الأخت المصونة وهو العنف والضرب وهذا كلنا متفقين على أنه أسلوب مدمر للأجيال مهما كانت الغاية منه التربوية .. ولكن هناك نوع هو من أنقع العلاجات للتفاهم مع الأبناء منذ نعومة أظفارهم الى أن يصلوا الى مرحلة الرشد وهو بناء ثقة الحوار واحترام الأبناء ككائن حي له حقوقه في احسان المعاملة اليه فهم بحاجة الى أن نكون قريبين من نموهم الفكري والبدني والأخلاقي وتتم توعيتهم من خلال التخاطب لا العنف ولو استدعت الحالة الى العقاب الذي لا بد منه في الأمور التي تتطلب ذلك وهي الصلاة وهي الشيء الوحيد الذي ذكره صلى الله عليه وسلم في ضرب الإبن ولم نسمع أنه ذكر في حالة أي خطأ يرتكبه الأبناء فالضرب يكون مقابلاً ... فلنجرب مع أبنائنا هذه الطريقة التربوية فلنحيي فيهم أننا نحترمهم ونعاملهم بحق وثقة فعندما يرتكب خطأ نناقشه بجدية ونعرفه أن هذا الخطأ غير منتظر منه فلم نربيك بهذا العناء حتى نجعلك ترتكب هذا الخطأ فخطأك قد أصاب فينا ألماً وجعلتنا عرضة لأن يقول الناس أننا نحن من علمناك بهذه الأخلاق أفتحب ذلك لنا ؟ فيجب أن يحس الإبن أو الإبنة أن الخطأ كبير جداً لدرجة أنه يؤثر في أبويهما ... وهناك الكثير من الطرق التي تؤدي الى زرع الثقة في الأبناء ...فأنصح الرجوع الى معاملة الرسول صلى الله عليه وسلم الى الحسن والحسين ومن قبلهما أبوهما علي رضي الله عنهم أجمعين فقد نشؤا جميعاً في ظل المعلم والمربي العظيم عليه الصلاة والسلام!!!!!!!!!!!!!

    kmlvipmale\عدن
     

مشاركة هذه الصفحة