المعارضة بين الارهاب والطغيان

الكاتب : Abu Hikmat   المشاهدات : 608   الردود : 4    ‏2005-02-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-02-09
  1. Abu Hikmat

    Abu Hikmat عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-12-21
    المشاركات:
    405
    الإعجاب :
    0
    المعارضة التى تعنى بمفهومها الصحيح الرفض للنهج الحاكم فى كل من السياسات ، لسياسته الانتخابية ، لسياسته توظيف الموارد ، لسياسته محاربة البطالة والجهل والفقر . وكذلك المعارضة لسياسته الادارية المتبع فى كل القطاعات الخدمى التى تتعامل مع قضابا اليومى للمواطنين مباشرتا – الفوضى التى يلمسه المواطن من قلة ما يكن فرض القوانين فى الجهاز الامنى ، والفوضى الذى يحمله ادارة المرور بكل ما يعنيه من المعنى للفوضى من حركة السير الى كل المكاتب المرورية ، الفوضى فى المعاملات وعدم احترام القوانين فى كل من المؤسسات المياه والكهرباء . الفوضى وقلة الجودة والنوع الذى لم يشهد اى تطور فى كل المرافق الصححية الذى يجد فيه المواطن الاعانة بدلا عن الرعاية الصحية الفعالة والشريفة والذى لم يتوظف فيه الكوادر والاجهزة فى نحسين الات المختبرات الصحية والفنية الطبية وعدم وجود الخدمات الصيدلة .

    الفوضى وكل انواع التخلف والغير الاخلاقى التى يتلقاه المواطن فى الادارات البلدية والضرائب وعلى كل المستوى من التخلف والفوضى كل الفوضى فى كل المرافق الحكومية

    وفوق كل هذه الحاجات الضرورية للانسان يتمكن من خلاله المواطن يعيش حياة كريمة ، هناك منهج تتبعه الحكومة يهدد السيادة الوطنية لمستقبل الجيل من خلال الضعف فى الشروط فى القوة اومن خلا امداد البقاء مصالح الافراد ، مثل اتفاقيات امنبة وعسكرية مع أي دولة من اى الدول كانت عربية او اجنبية يتوظف فيه باسم الارهاب كتم وضعف كل التوازن للماعرضة على ان لا تستطيع بالوقوف امام القوة الحاكمة الذى بامكانه ان يتحول الى حاكم مستبد فاسد طاغى

    ولكل بلد المعارضة لها نوعيتها وقضاياها المختلفة ،اليمن لها خاصيتها ،السعودية لها خاصيتها ، مصر لها خاصيتها ، ولكل دولة عربية خاصيتها ، ثم هناك امر يشتركون فيه ، وهو الارهاب . وهذه الدول لها مشاكل كثيرة مع شعوبها . اذا ما هو المقاييس حق المعارضة فى نزع السلطة من الحاكم وبين محاربة الحاكم للاهاب ؟؟؟

    وفى النهاية ليس للمعارضة الا ان تتحول الى انترنيت ومن جهة مجهولة ،،، واشفي غليلك فى النترنيت لا اسم لا صوت لا صورة لا حركة

    واحترمى وتقديرى ، وتأمل
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-02-12
  3. Abu Hikmat

    Abu Hikmat عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-12-21
    المشاركات:
    405
    الإعجاب :
    0
    "والبلد الطيب يخرج نباته بإذن ربه ، والذى خبث لا يخرج الا نكدا ،، "
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-02-12
  5. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    اخي ابو حكمت
    رغم أن كاتب هذه السطور ليس من اولئك الذين يؤمنون بنظرية المؤامرة
    وأن الآخرين (غير انفسنا) سواء كانوا حكامنا او اسيادهم
    مسئولين عما اصابنا ويصيبنا
    إلا أني اؤمن أنه ليس بأمكاننا فعل شيء مالم نمتلك ارادتنا التي يستلبها اولئك
    وصدقني أن المعارضة بل والشعب عن بكرة ابيه لايمكنهم أن يقدموا او يؤخروا إذا ظلت ارادتهم سليبة
    وكل مايمكنهم أن يفعلوه في احسن الظروف هو أن يبنوا في مهب الريح او مجرى السيل او على شفير الهاوية
    ستقول أنت او يقول غيرك بأني مالبثت أن عدت إلى تحميل الآخرين وزر انفسنا
    وجوابي سيكون بالنفي
    لآن الإرادة وإن كانت تُغتصب فأنها لاتُمنح
    والذي ارجوه من كل من في قلبه ذرة من الانتماء لأمته ووطنه
    أن يبادر إلى تحرير ارادته وإشاعة الوعي والايمان بقيم العدل والشورى والمساواة
    وحينها فقط يمكننا أن نجعل حكامنا اجراء لا ملوكا وامراء
    ونتخلص من اكبر ثغرة ينفذ الينا منها الغزو بمختلف صوره وانواعه
    الطريق طويل والصبر هام ومهم في الوصول إلى الهدف
    فتأمل!!!
    ولك خالص التقدير
    والتحيات المعطرة بعبق البُن
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-02-12
  7. صقر صنعاء

    صقر صنعاء عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-01-01
    المشاركات:
    327
    الإعجاب :
    0
    ستقول أنت او يقول غيرك بأني مالبثت أن عدت إلى تحميل الآخرين وزر انفسنا
    وجوابي سيكون بالنفي
    لآن الإرادة وإن كانت تُغتصب فأنها لاتُمنح
    والذي ارجوه من كل من في قلبه ذرة من الانتماء لأمته ووطنه
    أن يبادر إلى تحرير ارادته وإشاعة الوعي والايمان بقيم العدل والشورى والمساواة
    وحينها فقط يمكننا أن نجعل حكامنا اجراء لا ملوكا وامراء
    ونتخلص من اكبر ثغرة ينفذ الينا منها الغزو بمختلف صوره وانواعه

    كلمات من ذهب .
    وحروف تشع نورا يضئ الدرب
    لافض فوك
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-02-13
  9. Abu Hikmat

    Abu Hikmat عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-12-21
    المشاركات:
    405
    الإعجاب :
    0
    يا اخى تايم المؤامرة هى المكيدة نفى الطرف الاخر بالقوة ، والانسان الذى لا يؤمن فى وجود المؤامرات يجد نفسه فى زمننا هذا بالذات سياسة فى الانترنيت لا اسم لا صورة لا صوت لا حركة لا طعم لا ذوق لا ريحة يفقد الاحساس وكل الاحساس

    القلب الطيب المؤمن لوطنه مثل الارض الطيبة التى تعطى ثمارها كل حين وعلى الوان وفى كل وقت ، والخبيث العميل لا يزرع الا الشوك يؤذى الكل ، من كان معه او من كان ضده

    ان حرية الارادة يا اخى الحبيب تايم هى اساس حرية الفعل الاخلاقى الذى يضمن الاتجاه ووحدة الفكر والعمل الجماعى وليس مجرد هواية تم تجريد هويته لا يميز بين الحق والباطل وبين الوطنية والعمالة . وحرية الارادة لافعالنا لم تكن ابدا تغتصب بل هى من صلب ضعفنا وخضوعنا لارادة الاخرين وشهوات ذاتنا ، وتلك هى الضعف التى تنبت فينا الكراهية لضدنا حتى ما نفقد هوية فكرنا وعملنا ويكن كراهيتنا صورة كلية ومطلقة . والمطلق يصعب عليه ان يستوعب زمنه ويتحول هذا الانسان المطلق الكراهية الذى لا يتمتع باى نوع من الهوية بالامكان ان يتحول الى ابسط صورة ان يكن ارهابي يقوم باضرار المصالح العامة مثل الظمئان يحسب السراب ماءا

    هناك اعتقد فقوة وطنية تحاول تعمل على تاهيال الاحزاب المعارضة اليمنية من دوامة الحجج والعطالة الى مستوى المسؤولية ليكن لها ثقلها السياسى على كل المستويات القضايا العامة والخاصة الى اتجاه العمل الجماعى

    كون العلم متداخلة ومتوارثة فانا حبيت منك كلمة تأمل

    تأمل
     

مشاركة هذه الصفحة