مقتل فتاة سعودية أثناء هربها من محاولة اغتصاب

الكاتب : بحر الاسلام   المشاهدات : 1,017   الردود : 12    ‏2005-01-29
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-01-29
  1. بحر الاسلام

    بحر الاسلام عضو

    التسجيل :
    ‏2005-01-27
    المشاركات:
    13
    الإعجاب :
    0
    والدها افتخر بها لحمايتها عرضها :

    مقتل فتاة سعودية أثناء هربها من محاولة اغتصاب



    دبي:





    قتلت فتاة سعودية في العشرين دهسا تحت عجلات سيارة مجهول حاول اختطافها ومن ثم اغتصابها في المدينة المنورة حسب تصريحات أدلى بها والد الضحية.

    ولقيت الفتاة مصرعها بعد محاولتها الهروب مما يعتقد أنها محاولة اختطاف تعرضت وإحدى قريباتها لها حسب ما أوردته صحيفة الوطن السعودية اليوم.

    وجاءت الحادثة، التي شهدها حي "العزيزية" المتاخم للأطراف الجنوبية للمدينة المنورة، لتقلق سكان المدينة بدءا من وقوعها مساء أول من أمس (الجمعة) وحتى أمس، مما أدى إلى انتشار شائعات تختلف حول تفاصيل الحادثة، وتتفق على أن الفتاة القتيلة قاومت محاولة اختطافها وتعريض شرفها للأذى حتى الموت.

    وحسب الصحيفة السعودية التي تحتفظ باسم الفتاة، فقد استقلت القتيلة مع إحدى قريباتها الأكبر سنا سيارة يقودها مجهول بهدف الوصول إلى موقع قريب، وهو أمر مألوف في عدد من المدن السعودية أن يستعين الأشخاص بسيارات خاصة لنقلهم إلى أماكن قريبة بمقابل مادي بسيط بدل سيارات الأجرة المرتفعة الأجر أحيانا.

    وحسب رواية أسرة القتيلة فإن السائق عمد إلى اختطاف الفتاتين متوجها بهما إلى مخطط ترابي. وكشفت التحقيقات الأولية أن الفتاة اختارت القفز من السيارة أثناء سيرها بعد أن اتضحت نية سائقها، مما أدى إلى سقوطها تحت عجلات المركبة ووفاتها على الفور.

    ولكن مصادر عائلية مقربة من القتيلة أكدت أن الجاني أصر على قتل الفتاة، ومحاولة قتل مرافقتها، بعد محاولتهما الهروب، حيث عاد إليهما بسيارته بعد أن قفزتا منها، ثم دهسهما، حتى لا تبلغا عنه.

    وفي حين باشر فريق الأدلة الجنائية التابع لشرطة منطقة المدينة المنورة فحص جثة القتيلة، في سبيل الحصول على معلومات إضافية، استنفرت فرق التحقيق أعمالها في سبيل القبض على الجاني، مستعينة بشهادة قريبة الفتاة التي نجت من الحادث، والتي ذكرت مصادر العائلة أنها في حالة صحية مستقرة.

    وظهر المخطط الترابي الذي شهد مصرع الفتاة خاليا ظهر أمس، إلا من بعض أفراد أسرتها يتقدمهم والد الفتاة، وقد أخذ على عاتقه شرح وقائع الحادثة منطلقا من بقعة دماء خلفتها الضحية وسط الشارع الإسفلتي.
    وبدا من المدهش أن يتحدث "أبو سلطان" بتماسك وانطلاق غداة مصرع ابنته، معلنا سعادته وفخره بالابنة "التي اختارت الموت على هتك العرض".

    وقال الأب إن ابنته تصرفت بشجاعة لا يمكن إلا أن يسعد لها، حين خاطرت بحياتها من أجل الحفاظ على شرفها. ودعا الله أن يحتسبها شهيدة، فقد توفيت حفاظا على عرضها.

    ويبدو أن الموقف الإيماني العميق لا يتبناه الأب فحسب، بل الأسرة كلها، إذ يفصح عم الفتاة، وسط إيماءات موافقة من أفراد الأسرة الآخرين في الموقع، عن مشاعر يختلط فيها الحزن بالرضا، ويقول: "رحمها الله.. فقدناها، وهي أمانة عادت إلى بارئها، إلا أننا فقدناها بشرف، والحمد لله". كما جاء في الصحيفة.

    إلى ذلك، رفض مصدر أمني مسؤول بشرطة منطقة المدينة المنورة اتصلت به "الوطن" الإدلاء بأية تفاصيل حول الحادثة؛ مكتفيا بوصف الحادثة بـ"الجريمة الكبيرة التي تخل بالأمن الاجتماعي".وكانت الدوريات الأمنية قد طوقت كامل حي "العزيزية" السكني، حيث موقع الجريمة، طوال ليلة أول من أمس، فيما لم ترد معلومات حول التوصل إلى الجاني.




    اللهم اسكنها فسيح جناتك،

    ان لله وانا اليه راجعون،
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-01-29
  3. بن درعـــان

    بن درعـــان عضو

    التسجيل :
    ‏2005-01-05
    المشاركات:
    22
    الإعجاب :
    0
    الله يسكنها فسيح جناته ويستر على بنات المسلمين
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-01-29
  5. محب الاسلام

    محب الاسلام عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-04-19
    المشاركات:
    252
    الإعجاب :
    0
    هذه الفتاه اشرف من الآف الشباب التافه الموجود عندنا

    الان وانا اكتب الرد على الموضوع اشاهد بجواري شاب يملىء الشاربان وجهه وهو يختلس النظر الى مشاهد فاضحه

    ترى ايهما اكرم هو وامثاله ام هذه البنت الشريفه الفاضله ؟؟؟

    وكم سنسمع ونقرأ عن مثل هذه الحالات ؟؟ والى متى ؟؟ وربما قد تكون اخت واحد ممن يمطون شفاههم

    احد الضحايا القريبه ربما ربما ربما؟؟؟
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-01-29
  7. الفارس اليمني

    الفارس اليمني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-01-18
    المشاركات:
    5,927
    الإعجاب :
    7
    والدها افتخر بها لحمايتها عرضها :

    مقتل فتاة سعودية أثناء هربها من محاولة اغتصاب



    دبي:





    قتلت فتاة سعودية في العشرين دهسا تحت عجلات سيارة مجهول حاول اختطافها ومن ثم اغتصابها في المدينة المنورة حسب تصريحات أدلى بها والد الضحية.

    ولقيت الفتاة مصرعها بعد محاولتها الهروب مما يعتقد أنها محاولة اختطاف تعرضت وإحدى قريباتها لها حسب ما أوردته صحيفة الوطن السعودية اليوم.

    وجاءت الحادثة، التي شهدها حي "العزيزية" المتاخم للأطراف الجنوبية للمدينة المنورة، لتقلق سكان المدينة بدءا من وقوعها مساء أول من أمس (الجمعة) وحتى أمس، مما أدى إلى انتشار شائعات تختلف حول تفاصيل الحادثة، وتتفق على أن الفتاة القتيلة قاومت محاولة اختطافها وتعريض شرفها للأذى حتى الموت.

    وحسب الصحيفة السعودية التي تحتفظ باسم الفتاة، فقد استقلت القتيلة مع إحدى قريباتها الأكبر سنا سيارة يقودها مجهول بهدف الوصول إلى موقع قريب، وهو أمر مألوف في عدد من المدن السعودية أن يستعين الأشخاص بسيارات خاصة لنقلهم إلى أماكن قريبة بمقابل مادي بسيط بدل سيارات الأجرة المرتفعة الأجر أحيانا.

    وحسب رواية أسرة القتيلة فإن السائق عمد إلى اختطاف الفتاتين متوجها بهما إلى مخطط ترابي. وكشفت التحقيقات الأولية أن الفتاة اختارت القفز من السيارة أثناء سيرها بعد أن اتضحت نية سائقها، مما أدى إلى سقوطها تحت عجلات المركبة ووفاتها على الفور.

    ولكن مصادر عائلية مقربة من القتيلة أكدت أن الجاني أصر على قتل الفتاة، ومحاولة قتل مرافقتها، بعد محاولتهما الهروب، حيث عاد إليهما بسيارته بعد أن قفزتا منها، ثم دهسهما، حتى لا تبلغا عنه.

    وفي حين باشر فريق الأدلة الجنائية التابع لشرطة منطقة المدينة المنورة فحص جثة القتيلة، في سبيل الحصول على معلومات إضافية، استنفرت فرق التحقيق أعمالها في سبيل القبض على الجاني، مستعينة بشهادة قريبة الفتاة التي نجت من الحادث، والتي ذكرت مصادر العائلة أنها في حالة صحية مستقرة.

    وظهر المخطط الترابي الذي شهد مصرع الفتاة خاليا ظهر أمس، إلا من بعض أفراد أسرتها يتقدمهم والد الفتاة، وقد أخذ على عاتقه شرح وقائع الحادثة منطلقا من بقعة دماء خلفتها الضحية وسط الشارع الإسفلتي.
    وبدا من المدهش أن يتحدث "أبو سلطان" بتماسك وانطلاق غداة مصرع ابنته، معلنا سعادته وفخره بالابنة "التي اختارت الموت على هتك العرض".

    وقال الأب إن ابنته تصرفت بشجاعة لا يمكن إلا أن يسعد لها، حين خاطرت بحياتها من أجل الحفاظ على شرفها. ودعا الله أن يحتسبها شهيدة، فقد توفيت حفاظا على عرضها.

    ويبدو أن الموقف الإيماني العميق لا يتبناه الأب فحسب، بل الأسرة كلها، إذ يفصح عم الفتاة، وسط إيماءات موافقة من أفراد الأسرة الآخرين في الموقع، عن مشاعر يختلط فيها الحزن بالرضا، ويقول: "رحمها الله.. فقدناها، وهي أمانة عادت إلى بارئها، إلا أننا فقدناها بشرف، والحمد لله". كما جاء في الصحيفة.

    إلى ذلك، رفض مصدر أمني مسؤول بشرطة منطقة المدينة المنورة اتصلت به "الوطن" الإدلاء بأية تفاصيل حول الحادثة؛ مكتفيا بوصف الحادثة بـ"الجريمة الكبيرة التي تخل بالأمن الاجتماعي".وكانت الدوريات الأمنية قد طوقت كامل حي "العزيزية" السكني، حيث موقع الجريمة، طوال ليلة أول من أمس، فيما لم ترد معلومات حول التوصل إلى الجاني.




    اللهم اسكنها فسيح جناتك،

    ان لله وانا اليه راجعون،
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-01-29
  9. غيم

    غيم عضو

    التسجيل :
    ‏2005-01-01
    المشاركات:
    28
    الإعجاب :
    0
    الله يرحمها
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2005-01-30
  11. طالب علم

    طالب علم عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-17
    المشاركات:
    2,276
    الإعجاب :
    0
    الله يرحمها
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2005-01-30
  13. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    [align=right]الركوب في سيارات خاصة من منطقة إلى منطقة أخرى ، أو داخل المدينة الواحدة يعتبر خطرا محدقا ..
    وهذا ليس في السعودية فحسب بل في أي مكان ..
    زيادة في التسعيرة مع صاحب التاكسي مع الأمن ، وعدم الخوف ، خير من الركوب على السيارات الخاصة وبلاويها ..
    وأظن أن هذا درسا لمن يتعظ ..

    وعندنا باليمن هذه الطريقة مستفحلة ، وقد ذهبت أرواح كثيرة لا يعلم عن خبرها شيئا .. فقد كان لي قريبا متجها إلى صنعاء من محافظة إب .. وبمعيته مبلغ 350 ألف ريال (1989) .. فلم يصل أي منهما إلى صنعاء ( لا الرجل ، ولا المال) .. وحتى الآن ..
    وهناك حوادث أخرى .. منها أن يحصل إنقلاب ووفيات ، ولا يعرف من أصحابها ..
    والمعلوم أن الركوب بسيارات الأجرة يلزم سائق السيارة بتسجيل جميع أسماء الركاب ، وأسماء قراهم .. فلو حصل لا قدر الله حوادث ، ونحوها ، تستطيع ألأجهزة الأمنية معرفة الضحايا بسهولة .. إلا إن كانت المعلومات المدونة مغلوطة ..

    يرحم الله هذه الفتاة ..

    شكرا للزميل بحر الإسلام نقله هذا الخبر الهام ، الذي يجب علينا أن نعتبره درسا مجانيا ..
    وأرحب بالزميل بحر الإسلام بمجلسه ، المجلس اليمني ، ونتطلع إلى المزيد من المشاركات ..

    تحياتي ،،،،،،،،،،
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2005-01-30
  15. حائر الزمان

    حائر الزمان عضو

    التسجيل :
    ‏2004-09-14
    المشاركات:
    56
    الإعجاب :
    0
    لا حولة ولا قوة الا بالله
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2005-01-30
  17. محمود حسن

    محمود حسن عضو

    التسجيل :
    ‏2005-01-30
    المشاركات:
    20
    الإعجاب :
    0
    لا حولة ولا قوة الا بالله

    الله يرحمها
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2005-01-30
  19. الفارس المخضرم

    الفارس المخضرم عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-30
    المشاركات:
    661
    الإعجاب :
    0
    لا شك ولا ريب أن الله تعالى أخبرنا ان النساء لا يخرجن لوحدهن فلماذا خرجت هذه الفتاه من بيتها بغير محرم ؟
    اذا كانت كذلك فالله يرحمها وينتقم من هذا الظالم فاعتبروا يا اولي الأبصار واتقوا الله في نسائكم وبناتكم
     

مشاركة هذه الصفحة