حادث مروري مؤسف

الكاتب : ibnalyemen   المشاهدات : 497   الردود : 0    ‏2001-12-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-12-18
  1. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,909
    الإعجاب :
    703
    الاخوان المتصفحين للمجلس العام المحترمون .
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    مما لاشك فيه انني لا اريد ان اكدر فرحتكم في هذه ايام السعيده ولكن اردت ان نناقش موضوع مهم جدا المتمثل في الحوادث المروريه الكثيره والعياذ بالله وابعدها عنا وعنكم جميعا ولا اراكم مكروه في عزيز عليكم .
    انا اثرت هذا الموضوع وذلك بسبب وفاةاحد الاشخاص الاعزاء على قلبي وعلى اسرته ولكن نتمنى من المولى عز وجل ان يلهمنا واسرته الصبر والسلوان وان يعوضنا عنه خير ان انه سميعا مجيب .
    تلقيت ببالغ الحزن والاسى نباء وفات احد الاقارب شاب في ريعان شبابه في حادث مروري في محافظة عدن في الطريق البحري بين جولتي فندق عدن وجولة كالكس بالقرب من الكبري اثر احتكاك بين سيارته وسياره اخرى مم ادى الى انقلاب سيارته صبيحت يوم عيد الفطر المباك وهوى في طريقه لصلت رحمه وهذا ما امرنا به ديننا الحنيف دائما وحثنافي مثل هذه المناسبة الدينية العظيمه ولكن مشيئة ارحم الرحمين هى ان يلقى ربه في مثل هذا اليوم وانا لله وانا اليه راجعون ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
    في هذا اليوم تخيلو حالة اهله ومن يعز عليه فقد تحولت افراحهم الى احزان وخلعو ملابس العيد وارتدوا ملابس الحزن وبدلا من ان يهنؤ بعضهم بالعيد اخذو يعزون بعضهم في هذا المصاب الجلل اعان الله امه وابيه واخوانه ومن يعزعليه ورحمه الله رحمة الابرار واسكنه الجنة دار القرار.
    وانا هنا انبه من التهور في قيادة السيارات في جميع الطرق وان نجعل نصب اعيننا ان السرعه مهلكه كم افنت من شباب ويتمت من اسر لفقد ابيها او امها او خوها او من يعز عليها وهنا اقول ان القضاء والقدر لايرده اي شيئ ولكن الله عمل لنا اسماع وابصار ندرك بها ونميز بها ولا نكون سبب فيما ذكرت فالسياره نعمة وسوء استخدامها نغمه كسائر النعم التي من الله علينا بهاو ار يدمن الجميع الاعتبار مما حصل وغيره كثير ولكن العضه ومما يحصل امامن كل يوم والسرعه قد تفرق معنا دقائق او ساعات اوتفارقنا عن الاحباب الى الابد لاسمح الله اجارنا الله واياكم كل مكروه واعا دكل غائب عنكم بسلام انه جواد كريم .... وانا لله وانا اليه راجعون
     

مشاركة هذه الصفحة