آية وتفسير : اليمين لاتمنع الخير

الكاتب : قتيبة   المشاهدات : 436   الردود : 3    ‏2005-01-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-01-04
  1. قتيبة

    قتيبة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-04-15
    المشاركات:
    4,355
    الإعجاب :
    0
    آية وتفسير : اليمين لا تمنع عمل الخير



    {‏ ولا تجعلوا الله عرضة لأيمانكم أن تبروا وتتقوا وتصلحوا بين الناس والله سميع عليم ‏}‏

    التفسير : لا تجعلو الله علة لأيمانكم , وذلك إذا سئل أحدكم الشيء من الخير والإصلاح بين الناس , قال : علي يمين بالله ألا أفعل ذلك , أو قد حلفت بالله أن لا أفعله . فيعتل في تركه فعل الخير والإصلاح بين الناس بالحلف بالله ، فلا تجعلوا أيمانكم باللّه تعالى مانعة لكم من البر وصلة الرحم إذا حلفتم على تركها كقوله تعالى‏:‏ ‏{‏ولا يأتل أولوا الفضل منكم والسعة أن يؤتوا أولي القربى والمساكين والمهاجرين في سبيل الله‏}‏، فالاستمرار على اليمين آثم لصاحبها من الخروج منها بالتكفير ،‏ ويؤيده ما ثبت في الصحيحين عن أبي موسى الأشعري رضي اللّه عنه قال‏:‏ قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم ‏:‏ ‏(‏إني واللّه إن شاء اللّه لا أحلف على يمين فأرى غيرها خيراً منها إلا أتيت الذي هو خير وتحللتها‏)‏، وثبت فيهما أيضاً أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال لعبد الرحمن بن سمرة‏:‏ ‏(‏يا عبد الرحمن بن سمرة لا تسأل الإمارة فإنك إن أعطيتها من غير مسألة أُعنت عليها، وإن أعطيتها عن مسألة وُكِلت إليها، وإذا حلفت على يمين فرأيت غيرها خيراً منها فأت الذي هو خير وكفّر عن يمينك‏)‏‏.‏ وعن أبي هريرة أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال‏:‏ ‏(‏من حلف على يمين فرأى غيرها خيراً منها فليكفِّر عن يمينه وليفعل الذي هو خير‏)‏ ‏"‏رواه مسلم‏"

     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-01-05
  3. الحُسام اليماني

    الحُسام اليماني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-06-07
    المشاركات:
    3,541
    الإعجاب :
    0
    نفع الله بك أخي الكريم نريد مواضيع كهذه نستفيد منها نسال الله ان يحفظك ويرعاك
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-01-05
  5. مراد

    مراد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-11-28
    المشاركات:
    13,702
    الإعجاب :
    2
    آمـــــــــــــــــين :)
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-01-05
  7. قتيبة

    قتيبة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-04-15
    المشاركات:
    4,355
    الإعجاب :
    0
    المشرفين الكريمين الحسام والقلم

    جزاكم الله خيرا ، ووفقكم الله لكل خير
     

مشاركة هذه الصفحة