كارثة آسيا: الناجون من الطوفان يقعون ضحية الاغتصاب والاختطاف

الكاتب : ابن الفخر   المشاهدات : 560   الردود : 4    ‏2005-01-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-01-03
  1. ابن الفخر

    ابن الفخر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-18
    المشاركات:
    908
    الإعجاب :
    0
    موجة من الإجرام تضاف إلى المعاناة
    كارثة آسيا: الناجون من الطوفان يقعون ضحية الاغتصاب والاختطاف
    [align=right]عواصم – وكالات
    الاثنين 3 يناير 2005م، 23 ذو القعدة 1425 هـ
    اللصوص والمغتصبون والمختطفون والمخادعون لم يرحموا الناجين من كارثة الاسبوع الماضي في آسيا ولا عائلات الضحايا في مخيمات اللاجئين والمستشفيات وفي بلدان بعض السياح الاوروبيين الذين ابتلعتهم الامواج العاتية.
    فقد جاءت تقارير وتحذيرات من بريطانيا والسويد وسريلانكا وتايلاند وهونج كونج من أن مجرمين يستغلون حالة الفوضى في سريلانكا لاغتصاب النساء أو سرقة منازل السياح الاوروبيين المفقودين.
    وفي تناقص صارخ مع موجة التعاطف العالمي وتدفق المساعدات الانسانية من شتى أنحاء العالم بعد كارثة يوم 26 ديسمبر/ كانون الاول الماضي قالت جماعة نسائية في سريلانكا ان رجالا يغتصبون النساء المشردات.
    وقالت الجماعة التي تسمى جماعة المرأة والاعلام في بيان "تلقينا تقارير عن وقوع حالات اغتصاب واغتصاب جماعي وتحرشات وانتهاكات جسدية للسيدات والفتيات خلال عمليات انقاذ غير خاضعة للاشراف وأثناء الاقامة في ملاجيء مؤقتة".
    وحذرت جماعة لاغاثة الأطفال من أن الصغار الذين فقدوا ذويهم في أمواج المد هم عرضة للاستغلال الجنسي. وقالت تشارلوت بتري جورنيتزكا رئيس الفرع السويدي لمؤسسة انقذوا الاطفال "خبرة الكوارث السابقة تشير الى أن الاطفال بصفة خاصة يتعرضون لانتهاكات".
    وفي تايلاند تنكر اللصوص في زي رجال الشرطة وعمال الانقاذ وسرقوا حقائب وصناديق الامانات الخاصة بنزلاء الفنادق على شاطيء خاو لاك حيث قتلت الامواج العاتية ثلاثة الاف. وأرسلت السويد سبعة من ضباط الشرطة اليوم الاثنين الى المنطقة للتحقيق في خطف طفل سويدي عمره 12 عاما ابتلعت الامواج والديه.
    وتعد السويد من أسوأ الدول غير الاسيوية تضررا من الكارثة حيث فقدت 2500 وتأكدت من مقتل 52. الا أنها تحتفظ بالاسماء سرا بعدما استهدف اللصوص بعض المنازل.
    وقال لارس دانيلسون وزير الدولة لراديو محلي //للاسف حدث ان بعض الناس المعروف أنهم فقدوا.. نهبت منازلهم وأفرغت تقريبا". ولم تعط الشرطة السويدية تفاصيل لمثل أعمال السطو هذه لكنها قالت ان حوادث مشابهة وقعت في 1994 بعد غرق اناس في استونيا حيث قتل 551 سويديا. وقال متحدث باسم الشرطة "هذا سبب أننا الآن حريصون للغاية بشأن توزيع الاسماء في الوقت الحالي".
    وفي النرويج المجاورة أعلنت الشرطة حالة التأهب القصوى تحسبا لأي محاولات من جانب المجرمين لوضع أسمائهم على قوائم الضحايا للحصول على هويات جديدة أو لارتكاب جرائم خاصة بتعويضات التأمين.
    وقال كجيرستي اوبن من جهاز التحقيق الجنائي الوطني في اوسلو ان قائمة المفقودين النرويجيين فحصت بحثا عن أسماء لهم ملفات جنائية أو عليها ديون كبيرة.
    اختطاف الأطفال
    و تشعر المنظمات الانسانية والسلطات بالقلق على مصير مئات الاطفال الهنود الذين فقدوا آباءهم في موجات التسونامي والذين يتم تخاطفهم طمعا في المساعدة المالية التي وعدت الحكومة بتقديمها لهؤلاء الايتام. وتقول جاياشري ذات الثلاثة اعوام ان والديها ذهبا الى "الشرق" ما يعني في بلدتها الذهاب الى الشاطىء او الى الصيد.
    وتطالب جاياشري وهي من ولاية تاميل نادو اكثر الولايات الهندية تضررا من الكارثة, برؤية شقيقتها نيثيا (ست سنوات) وشقيقها غوناسكران (عشر سنوات) اللذين لم تراهما منذ ان اخذتها جدتها من ناحية الام من معسكر للمنكوبين في مدينة نغاباتينام الساحلية المنكوبة التي كانت الاكثر تضررا من موجات التسونامي العملاقة التي اودت بحياة 5500 من سكانها.
    ولا يعرف على وجه الدقة عدد الاطفال الذين فقدوا ذويهم في الكارثة لكن على سبيل المثال تم احصاء 145 طفلا على الاقل في منطقة ثانجافور وحدها والواقعة في هذه الولاية. وفي ملاجىء نغاباتينام عثرت الهيئات الاجتماعية على 50 طفلا اخر في غضون ساعتين.
    أما شقيقة وشقيق جاياشيري فقد اخذتهما جدتهما من ناحية الاب. وهكذا تفرق شمل الاخوة مع سعي كل من الجدتين الى الحصول على مبلغ المائتي الف روبيه (4544 دولارا) الذي وعدت به الحكومة المحلية والفدرالية لكل طفل يتيم.
    الا ان نصف هذا المبلغ, الضخم بالنسبة للهند حيث لا يتجاوز متوسط الراتب الشهري خمسين دولارا, سيتم وضعه في دفتر توفير ولن يتمكن الاطفال من الحصول عليه الا عند بلوغ سن الرشد. أما بالنسبة للنصف الاخر فلم تقرر السلطات بعد طريقة توزيعه. الا ان ذلك لم يؤثر كثيرا على المعنيين. ويقول مسؤول في اليونيسف ان رجلا اراد أخذ احد الاطفال مؤكدا انه عمه الا ان رفض الطفل اليتيم له اتاح اكتشاف كذب الرجل.
    ويوضح فيدياكار مدير منظمة "اودهافوم كارانغال" (اليد الممدودة) وهي منظمة غير حكومية تعمل في مدراس عاصمة ولاية تاميل نادو "من المؤكد ان هؤلاء اليتامى يعتبرون صيدا ثمينا لاقاربهم وحتى للذين لا يمتون لهم بصلة قرابة وذلك بسبب المنح التي وعدت بها الحكومة".
    وقد نشرت هذه المنظمة الاهلية التي تهتم خصوصا بالاطفال والمسنين مؤخرا اعلانا في الصحف تعرض فيه تولي امر "يتامي التسونامي" الا انها لم تتلق اي رد.
    وقال مسؤول في ولاية تاميل نادو طالبا عدم ذكر اسمه خلال زيارته لمخيم قريب من نغاباتينام ان "مصير هؤلاء الاطفال يثير قلقنا لاننا نلاحظ انه في معظم الحالات يطالب بهم اقارب لهم طمعا في الحصول على النقود التي وعدت بها الحكومة". ويخشى مدير "اليد الممدوة" من ان ينتهي الامر بتدفق الاطفال على المنظمة بعد ان يفقدوا اهتمام الاوصياء عليهم المنافقين سواء بعد حصول هؤلاء على جزء من الاموال او العكس.
    وقال "عندها سنتدخل للاهتمام بهؤلاء البؤساء".
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-01-04
  3. ابن الفخر

    ابن الفخر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-18
    المشاركات:
    908
    الإعجاب :
    0
    لاحول ولاقوة الا بالله

    هم ناقصين هذا والا هذا
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-01-04
  5. منصور بن مقرم

    منصور بن مقرم عضو

    التسجيل :
    ‏2004-12-29
    المشاركات:
    141
    الإعجاب :
    0
    لا حول ولا قوه الا بالله
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-01-04
  7. حيد السماء

    حيد السماء شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2003-03-30
    المشاركات:
    2,792
    الإعجاب :
    5
    لا حول ولا قوه الا بالله
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-01-05
  9. طالب علم

    طالب علم عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-17
    المشاركات:
    2,276
    الإعجاب :
    0
    لا حول ولا قوه الا بالله
     

مشاركة هذه الصفحة