أيها القوارير احذرن هؤلاء الرجال

الكاتب : الفارس المخضرم   المشاهدات : 386   الردود : 0    ‏2005-01-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2005-01-02
  1. الفارس المخضرم

    الفارس المخضرم عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-30
    المشاركات:
    661
    الإعجاب :
    0
    قالوا وراء كل رجل عظيم امرأة 00وتلفت فلم أجد سوى السراب الحالم ؟؟ فالمعادلة أصبحت ( لدى البعض) وراء كل امرأة عظيمة رجل , نعم هذا القول ليس من باب التلاعب بالألفاظ وأيضا ليس من باب الشذوذ بل له واقعاً يحاكيه وله من الشواهد ما يجعله يكتسب حقيقته الملموسة أمام العيان 0 كنت جالساً في احد المجمعات أتطلع الى شابين يتناقشان في مستقبلهم الواعد أحدهم كان يريد من زوجة المستقبل ان تكون موظفة تكفيه مؤونة النفقة تطعمه وتسقيه وتغدق عليه من الهدايا الشيء الكثير, الآخر كان اكثر طموحا لفتاة أحلام المستقبل أراد أن يكون أبويها من الأغنياء فترث ثروة تكون في نهاية المطاف من حظه ونصيبه كانت أمنياتهما غبية الى حد الحماقة والصفاقة وكانا جدان , تكلما في تفاصيل كثيرة لا استطع ان اسردها أمام رجولتنا المتقزمة أمام فحولة نساء الوظيفة والثراء ولكنني أعجب أيما عجب من زمن تبدلت فيه القيم وأصبحنا نجاهر بما كان فيه أسلافنا الميامين يرونه عيباً ونقصاً في الرجولة ان تنفق المرأة على الرجل نعم انها نظرة كانت تعكس القيمة المتكاملة للمرأة حينئذ ولم تكن تُحملها عبئ زيادة على أعبائها الكثيرة المتمثلة بواجباتها اتجاه المنزل والأولاد ولست أيضا من المعارضين لعمل المرأة فيما يناسبها ويتناسب مع تكوينها وطبيعتها ولا المشاركة المتوازنة في المصاريف , المبنية على الود والتفاهم ولكنني من المعارضين أيما معارضة لطريقة التفكير التى تتكون في عقول البعض كالفقاعات التى لا تلبث ان تتلاشى في أول اختبار حقيقي لها بعض الشباب هداهم الله اصبح يريد ان يستنزف جيوب الزوجة بدعوى دوام الحال من المحال والغاية تبرر الوسيلة, بل ان البعض منهم اصبح يشارك الجنس الناعم في محاكاة قص الشعر واستعمال أدوات الزينة حتى أصبحنا لا نعرف المرأة من الرجل إلا عن طريق البطاقة الشخصية هل نحن نعيش أزمة ثقة في رجولتنا أم أننا انجرفنا الى التيار الأقوى عندما ضعفت شخصية البعض أمام تقدم المرأة واثبات وجودها في معترك الحياة أيتهن النساء إحذرن بعض الرجال فقد اصبحوا يعتقدون اعتقاداً جازماً أنكن تمتلكن الفانوس السحري و على حسب أموالكم ووظائفكم التي في قمقم مخيلتهم الواهمة يقيمون درجات القبول و الرفض بالاقتران بكن أحذروهم قبل أن تخسرن عبق وسحر الأنوثة في خضم الماديات المتجردة من همسات الحب والعاطفة الجياشة 0

    منقول ....... تحياتي الفارس المخضرم
     

مشاركة هذه الصفحة