يمني اخر برئ "عامل بنشر" ضحيه لعملية الرياض

الكاتب : مطلع الشمس   المشاهدات : 418   الردود : 1    ‏2004-12-31
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-12-31
  1. مطلع الشمس

    مطلع الشمس قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-12-31
    المشاركات:
    4,596
    الإعجاب :
    0
    ذكرت جريدةالمدينه ا ن عامل يمني قتل خلال الاشتباكات التي حدثت في الرياض

    وقالت ان الاصابه من الجهاديين ولاكن من خلال قراءة الموضوع ايقنت ان مصدر النيران

    من الامن السعودي00 ترى هل ستحتج الدوله اليمنيه للشقيقه الكبرى 00 او هل ستقدم

    الاخيره اعتذار او توضيح 00 وهل تا بعت او تتابع الدوله اليمنيه احد رعاياها وماذا لوكان

    القتيل غربيا00؟تغطية / علي بلال و سالم الشريف و سهل حمزة
    خيم الحزن أمس على منزل العامل بدر عبد الله ( يماني الجنسية ) 45 عاماً الذي راح ضحيةً العملية الإرهابية التي شهدتها الرياض مساء أمس الأول ، حيث تعرض لطلقتين ناريتين من قبل أحد المنتمين للفئة الضالة ، في الوقت الذي نفضت فيه الرياض غبار هذه العملية التي أسفرت عن مقتل أحد المنتمين لتلك الفئة قيل إنه سلطان بجاد العتيبي وإصابة آخر ربما يكون قتل أيضاً بحسب معلومات متواترة ، وهي الأنباء التي ينتظر الإفصاح عنها . ووسط تناثر دموع أبناء وبنات المغدور بدر بسبب وفاة عائلهم الوحيد الذي يعمل في البنشر التابع لمحطة الإدريس التي شهدت تبادلاً لإطلاق النار بين رجال الأمن والفئة الضالة في المحطة ، فقد أنقذت إرادة الله عاملين من الجنسية الهندية من موت محقق بعد هروبهما من مسرح الحدث وهما جلال الدين ومحمد إقبال . زواج لم يتم وحرمت الفئة الضالة بعملها المشين الابن الأكبر لبدر عبد الله من إتمام فرحة خطوبته التي تمت قبل نحو شهرين من الآن في اليمن ، حيث قدم للمملكة قبل أيام لزيارة والده والاطمئنان عليه وتحديد موعد زواجه ، غير أن يد العابثين والمفسدين في الأرض منعت أجواء الزغاريد ويتمت الأبناء وقتلت الفرحة في عيون الأبرياء . '' بأي ذنب قتل والدي'' .. هذه العبارة كان يرددها الابن الأكبر للشهيد واسمه بدر على اسم والده ، فلم يستطع أن يضيف شيئا خلال حديثه مع '' المدينة'' ، بسبب دموعه التي لم تفارقه لحظة واحدة منذ فراق أبيه . وروى شهود عيان التقتهم (المدينة) تفاصيل العملية ، حيث قال محمد سعيد حسين صديق القتيل ''بدر'' : لقد جاء شخصان يستقلان سيارة من نوع هايلوكس لا تتجاوز اعمارهما الخمسة والثلاثين عاما ، وترجل السائق من السيارة وكان معه إطار سيارة من نوع جيمس يريد فحصه ومعاينته وفي لحظة مفاجئة بدأ إطلاق نار بشكل عشوائي . في هذه اللحظات سارعت في الاختباء خلف المحطة وظل العم بدر محاصراً في المحطة بين النيران . وبعد هدوء العملية عدت لموقع الحدث فلم اجد العم بدر فسالت عنه وقيل لي انه أصيب ونقل الى مستشفى الإيمان العام ، غير أنني لم أجده هناك حيث تم نقله الى مستشفى الشميسي الذي لم يصله إلا بعد أن فارق الحياة ، أما أنا فقد تعرضت لاصابات طفيفة في العنق . موعد زفاف أما مشهور عبد الله (ابن عم القتيل) فقال إنه قبيل وقوع الحادث ذهب الى منزل القتيل وتبادل معه الحديث حول موعد زفاف ابنه ومدى استعداده لحفل الزفاف المنتظر ولكن المنية لم تجعله يكمل حديثه فانطلق الى مقر عمله وبعدها وقعت الحادثة وسمعت صوت الرصاص ولم أره بعد تلك الفترة حيث ان القتيل لديه 4 بنات وولدان أكبرهما بدر . وكان القتيل ينوي تجديد إقامته التي ستنتهي بعد شهرين كما أن لبدر أربعة من الأبناء وابنتين وهم يسكنون في اليمن .فيما قال المسؤول عن المحطة إن العملية الارهابية الحقت اضرارا بالبنشر وبلغت الخسائر مايقارب الخمسين الف ريال كما لحقت اضرارا اخرى بالزجاج ودورات المياه وصندوق المسابقات ، مشيراً إلى أن جهود رجال الأمن منعت وقوع المزيد من الخسائر . إطلاق نار مكثف وقال عاملان في المحطة ان المطلوبين أمنياً كانوا متواجدين في المحطة لتعبئة الوقود لسيارتهم الهايلوكس وبعد أن شاهدوا إحدى الدوريات الأمنية تقترب منهم قاموا بإطلاق النار بشكل مكثف حيث ردت عليهم القوات الأمنية وقامت بمحاصرتهم في ذات الموقع ، مما تسبب في مقتل العامل اليماني واحتراق محله بالكامل . واستطاع الحي الذي دارت في رحاه العملية نفض غبار الإجرام غير المعهود على هذه البلاد ،حيث بدأ أهالي الحي بممارسة حياتهم الاعتيادية .. يقول المواطن أبو محمد '' ذهلنا بما حصل .. لقد أرعبنا صوت الرصاص ولكن قدرة رجال الأمن البواسل تمكنت من محاصرة هذه الفئة والنيل منهم قبل أن ينالوا من أفعالهم التي يخططون لها . وكان مصدر مسؤول في وزارة الداخلية قد أعلن مقتل مشبوه وإصابة آخر إضافة إلى مقتل عامل في محطة وقود اثر تبادل عناصر الشرطة النار مع اثنين من المشتبه بهما مساء أمس الأول في الرياض .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-12-31
  3. أبوحميد

    أبوحميد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-12-30
    المشاركات:
    1,246
    الإعجاب :
    0
    الله يرحمه ويدخله فسيح جناته
     

مشاركة هذه الصفحة