قصة مؤلمة ادخل وشوف

الكاتب : ISLAND_LOVE   المشاهدات : 497   الردود : 0    ‏2004-12-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-12-28
  1. ISLAND_LOVE

    ISLAND_LOVE قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-12-10
    المشاركات:
    4,799
    الإعجاب :
    0
    يحكي صاحبنا قصتة ويقول :-
    عندما كنت في السنة النهائية من المرحلة الثانوية 000 طلبت مني معلمتي ان اكتب موضوعا لاحد المواد000 فلم اجد بدا من افتح دفتر مذكراتي الخاص 00 وحينما فتحته واخذت اقلب صفحاته00 كنت اقرأ كل صفحة فيه فاقابلها بابتسامه ودمعه000 ابتسامة للماضي الذي بنى كياني 00 ودمعة لذكرياته اللتي حركت اشجاني واشعلت احزاني0000 فجأة تسقط ورقة صغيرة00 صغيرة جدا00 لاتكاد تتجاوز راحة يدي 00عليها احرف مشتته لاتكاد تقرؤها لتفهم محتواها000حاولت قرائتها 00كان مكتوبا عليها 00000--1--دفتر ابو 60 0000قلم رصاص00مسطرة صغيرة 0000 ثم لااعلم ماذا ايضا00ضحكت على نفسي كيف امتلك مثل هذه الورقه 000ولكنني فأه احسست بالاكتئاب000خالجني احساس غريب 000رجعت بهذه الورقه 00خمس سنوات مضت مافيها من عذاب تحمل في طياتها العجب العجاب000000 ليتني لم ارك ايتها الورقه00 ليتك تمزقتي لماذا عدتي الي بعد ان وضعتكي في عالم النسيان000عالم الفقد والحرمان00000كيف تعودين بعد ان كتي شبحا مخيفا هز زورقي00؟00 كيف تعودين بعد ان سلبتي من اغلى انسان 00 انه اخي خالد00اللذي مازال اسمه محفورا في قلبي وطيفة لايزال مرسوما في بالي 00كان يملك طموحات مجنونه تتجاوز الحد المعقول00كان يشاغب العالم ويتحدى المصاعب بلا مبالاة 00كانت تصرفاته مضحكة 00عجيبة00 ولذالك احبه الجميع00تصرفات تطابق هيئته المرحه000(طويل 000نحيل00 تداعب بشرته السمراء تكشيرته الدائمه00 احتجاجا على العالم اللذي لم يفهمه او يقدر طموحاته00(كما يزعم) 0000 وفي لحظة ما 00قبل خمسة اعوام00وبالتحديد في اواخر لحظات حياته0000دخل الى غرفتي بتكشيرته المعهوده 00واعطيته تلك الورقه اللتي تحمل طلباتي 00فاخذ يقراها بصوت عالي واضاف عليها كلماته الساخرة00بقوله 000طيارة 000سيارة من ضمن الطلبات00000كنت اعلم انه قبل ان يقراها لابد له ان يضع تعليقا على طلباتي 00ولكني لم اعلم انه سيضحك معي لاخر يوم في حياته00قام من مقعده ونظر الى وجهه في المرآه وابتسم 000محدثا صورته: يالك من شاب جميل000 وقال لي صدقيني ياشموخ لو نشرت صورتي في احد المجلات لاصبح هناك تصادم في مدارس البنات000 ثم خرج متجها نحو المكتبه 00ولكنه لم يعد 00تاخر كثيرا 00مرت احداث سريعه 000بدا الضجيج يعلو المنزل 00الصراخ والنحيب000 احسست ان هناك حركة غريبة بالمنزل000 سالت امي وكانت تبكي وقالت لي 0000000:خــــــــــالد مـــــــــــات00000000لااصدق جن جنوني تكتلت في نفسي صرخات مكبوته00 تحركت في قلبي ذكريات منحوته000 كيف يموت ولماذا يموت؟؟ كيف يموت وهو اللذي لم يتجاوز العشرين بعد؟كيف يموت وهو اخي اللذي لابديل له00؟من يصرخ في وجهي000بعده؟ من يحرف اسمي كيفما شاء حين يناديني00؟ لماذا ياخي الحبيب00؟ارجع فانا لم اعد اريد قلما ولا دفترا ولا مسطرة000 اريدك انت فقط 000 ارجع واضربني وشاغبني واعدك هذه المرة بانني لن اخبر والدي اذا بعثرت اوراقي او سكبت الماء على دفاتري00 ولن ازعجك من نومك كل صباح لتذهب بي الى المدرسه00صدقني لم اعد اريد ان ادرس-- ارجع بتكشيرتك وكبريائك000 استيقظت فجأة والجميع من حولي والصراخ مازال في البيت00 هاهي امي تضمني نحو صدرها واختي تجلب لي الماء ودموعها تنهمر 000 وكلمات جدي بقوله لااله الا الله000سبحت الله وهللته00 ودموعي لاتزال كالمطر00 وصراخي كطفل صغير0وامسكت بيد والدي واللتي كانت عيناه كدم قاني من شدة المصيبه وهول فاجعته وانا اشهق قلت كيف صار ذالك00؟ قالوا لي عندما كان متجها نحو احدى المكتبات دهسته سيارة 00لتناثر اشلاؤة وتتجزا اعضاؤه ولم يجدوا معه سوى ورقة صغيرة كان يمسك بها في يده المبتورة عليها مايلي0000 دفتر ابو 60----- قلم رصاص مسطرة صغيرة00000 رحمك الله ياخي واساله سبحانه ان يجمعني واياه واياكم في جنات النعيم00000
     

مشاركة هذه الصفحة