زلزال جنوب شرقي آسيا يحصد الآلاف ويشرد الملايين

الكاتب : اليافعي2020   المشاهدات : 544   الردود : 1    ‏2004-12-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-12-26
  1. اليافعي2020

    اليافعي2020 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-09-01
    المشاركات:
    3,478
    الإعجاب :
    0
    تسببت موجات مد عاتية أعقبت زلزالا قويا ضرب جزر أندامان في المحيط الهادي إلى مقتل وإصابة مئات الأشخاص جنوب شرقي أسيا.

    ففي سريلانكا ارتفع عدد القتلى إلى 1500 شخص وأصيب مليون شخص بأضرار نتيجة لموجات المد الهائلة، وقال المتحدث العسكري دايا راتناياكي إن قوات الجيش والبحرية أرسلت فرق إنقاذ بحثا عن ناجين.

    واعلنت الرئيسة تشاندريكا كوماراتونجا حالة الطوارئ في البلاد، وناشدت المجتمع الدولي تقديم المساعدات الطارئة.

    وأدت موجات المد الهائلة جنوبي الهند إلى مقتل نحو ألف وفقد المئات من صيادي الأسماك، بحسب إفادات مسؤولين حكوميين.

    وفي إندونيسيا حيث ضرب الزلزال جزيرة سومطرة ما أدى لمقتل نحو 400 شخص، وقال مراسل الجزيرة بجاكرتا إن أعداد الضحايا في ازدياد مشيرا إلى أن فرق إنقاذ تم إرسالها إلى المناطق المنكوبة نظرا لافتقار تلك المناطق لفرق مدربة.

    وفي تايلند قتل مالا يقل عن 150 وفقد وأصيب المئات إثر الموجات البحرية في إقليم فانغنغا الجنوبي. وفي ماليزيا تسببت موجة مد عقب زلزال ضرب جزيرة بيانغ في مقتل ستة أشخاص.

    وقدرت الهيئة الأميركية للمسح الجيولوجي شدة الزلزال الذي ضرب جنوب آسيا بـ 8.9 درجات بمقياس ريختر، وصنفته بأنه الأعنف الذي يضرب العالم منذ 40 عاما.

    ووقع الزلزال صباحا قبالة ساحل إقليم آتشه بجزيرة سومطرة شمال إندونيسيا، وانتقل فيما يبدو شمالا إلى جزر أندامان بالمحيط الهندي.

    من جهة أخرى هز زلزال قوي ميناء شيتاغونغ والمناطق المجاورة جنوب شرقي بنغلاديش. وقال مركز الأرصاد إن الزلزال الذي بلغت قوته 7.3 درجات استمر نحو دقيقتين، وجاء بعد دقائق من الزلزال الذي ضرب إندونيسيا.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-12-26
  3. ALMUHAJEER

    ALMUHAJEER عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-01
    المشاركات:
    1,305
    الإعجاب :
    3
    قتل حوالى 4 آلاف شخص وفقد آخرون خصوصا في سريلانكا والهند ومناطق سياحية في تايلاند التي ضربتها أمواج مد بحري هائل نجمت عن زلزال عنيف جدا قبالة سواحل سومطرة الإندونيسية اعتبر خامس أقوى زلزال في العالم منذ ألف عام. وأعلن المعهد الجيولوجي الأمريكي أن الزلزال بلغت قوته 8,9 درجات على مقياس ريختر وهو الأعنف الذي شهده العالم منذ زلزال تشيلي عام 1960 (9,5 درجات).
    وقال ضابط في إندونيسيا إن مستوى مياه البحر بدأ بالارتفاع بعد حوالى 30 دقيقة من وقوع الزلزال. وأوضح اللفتنانت سويتنو من شرطة سيغلي أن مئات الأشخاص يقيمون قرب شواطئ أو ضفاف انهار تم إجلاؤهم إلى شمال شرق المدينة. وفي سريلانكا أعلن أحد مساعدي رئيس الوزراء أن 1651 شخصا على الأقل قتلوا وفقد عدد كبير من الأشخاص في سريلانكا في أمواج عاتية تلت الزلزال.
    وقال لاليت ويراتونغا الذي يعمل في مكتب رئيس الحكومة ماهينا راجاباكسي "ليست لدينا صورة كاملة عن الوضع لأن هناك مناطق مقطوعة عن بقية الجزيرة". وقد أعلنت سريلانكا حالة الطوارئ بينما ستختصر الرئيسة شاندريكا كوماراتونغا التي تمضي عطلة في لندن, رحلتها, حسبما ذكر متحدث باسمها أوضح أنها ستطلب مساعدة من الأسرة الدولية.
    وفي الهند أعلن وزير الداخلية شيفراج باتيل لوكالة أنباء "برس تراست اوف انديا" أن حوالى ألف شخص قتلوا اليوم الأحد في الهند في المد البحري.
    وأضاف الوزير الهندي في ختام اجتماع للحكومة خصص للازمة أن ولاية تأميل نادو هي الأكثر تضررا وحصيلة القتلى فيها قد تتجاوز ال800 قتيل, بينما قتل أكثر من مئتي شخص في ولاية اندرا براديش المجاورة. كما أحصيت جثث عدد من الضحايا في ارخبيل اندامان الهندي في المحيط الهندي
    وفي تايلاند حيث تضررت خصوصا المناطق السياحية, أعلن مسؤولون أن 118 شخصا قتلوا وجرح أكثر من 1300 آخرين. وقال مدير الإدارة المكلفة الكوارث في وزارة الداخلية سوثورن ريلوانغ إن "5 أو 6 ولايات تضررت بالأمواج القوية وحصيلة القتلى ارتفعت إلى 118 شخصا".
    وجرفت الأمواج عشرات الأشخاص مسببة موت كثيرين منهم ودمرت السواحل وأدت إلى إغراق سفن. وقد تم إخلاء عدد من الفنادق. وفي منتجع فوكيت, أعلن مسؤولون محليون أن 99 شخصا على الأقل قتلوا وجرح أكثر من 1300 آخرين.
    وقال وزير الصحة سودارات كيورافان لشبكة "آي تي في" "هناك خمسون قتيلا في فوكيت", موضحا أنه تم إدخال 1339 شخصا المستشفيات في فوكيت وإقليمي فانغ نغا وكرابي.
    وأضاف شرطي أن 6 من القتلى على الأقل أجانب غرقوا على شاطئ كارون على الساحل الغربي لفوكيت. وأوضحت الشرطة أن 31 شخصا قتلوا في كرابي على الساحل الجنوبي لتايلاند و11 آخرين سقطوا في جزيرة فيفي السياحية الصغيرة. كما قتل 7 من صيادي السمك في إقليم ساتون على الحدود مع ماليزيا.
    ويفترض أن ترتفع حصيلة الضحايا لأن مسؤولين تحدثوا عن فقدان عدد كبير من السابحين والقرويين. وقال مسؤول في الشرطة البحرية إن حصيلة الضحايا في جزيرة فيفي قد تكون أكبر بكثير بسبب قوة الأمواج التي دمرت عددا كبيرا من المنشآت. وأضاف بعد أن تحدث إلى أحد سكان الجزيرة أن الأمواج "جرفت كل شيء باستثناء فندقين كبيرين في فيفي دون".
    وفي إندونيسيا ارتفع عدد القتلى إلى 288 شخصا على الأقل في شمال جزيرة سومطرة حيث يقع مركز الزلزال. وقد أحصي مئتا قتيل على الأقل في منطقتين في إقليم اتشيه حسبما ذكر مسؤول في أجهزة الإغاثة بينما تحدثت وكالة الأنباء الحكومية "انتارا" عن سقوط 51 قتيلا خارج الإقليم. وتحدث شهود عيان عن دمار كبير في باندا اتشيه عاصمة الإقليم.
    أما جزر المالديف, فقد اجتاحتها أمواج البحر بينما تحدث مسؤولون عن سقوط ضحايا لم يعرف عددهم. وقال المسؤولون في مطار كولومبو الدولي إن سلطات المالديف المجاورة أكدت لهم أن المد البحري أغرق مطار هولولي وأغلق المدرج لمدة غير محددة. وتحدث سكان في العاصمة ماليه تم الاتصال بهم هاتفيا عن فيضانات في الجزء الأكبر من العاصمة.
    والمالديف ارخبيل يضم 1192 جزيرة صغيرة موزعة على امتداد 800 كيلومتر وقد لا تقاوم المد البحري بسبب موقعها المنخفض. وقد راجع المعهد الجيولوجي الأمريكي تقديراته لقوة الزلزال، مؤكدا أنها بلغت 8,9 درجات على مقياس ريشتر المفتوح.
    وكان المعهد قال إن قوة الزلزال الذي أدى إلى ارتفاع أمواج البحر تبلغ 8,5 درجات. وقد أوضح هذا المعهد أن هذا الزلزال هو الأعنف الذي شهده العالم منذ زلزال تشيلي عام 1960.
     

مشاركة هذه الصفحة