طارق عزيز لن يشهد ضد صدام حسين با يرغب باصدار كتاب عن بطولتة في الدفاع عن الامة ؟

الكاتب : عمران حكيم   المشاهدات : 445   الردود : 2    ‏2004-12-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-12-25
  1. عمران حكيم

    عمران حكيم عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-24
    المشاركات:
    958
    الإعجاب :
    0
    قال بديع عارف محامي طارق عزيز نائب رئيس الوزراء العراقي السابق إن موكلَه يرفض الشهادة ضد أفراد النظام السابق.
    وقال عارف إن عزيز ذكر له أنه سيكتب مقالا أو كتابا، بعد أن يطلق سراحه، عن صدام حسين إلا أنه يرفض الشهادة ضده أمام أي محكمة أو أي قاض.
    وأضاف عارف أن عزيز نفى أن يكون النظام السابق قد استغل برنامج النفط مقابل الغذاء لتحقيق أرباح تقدر بآلاف الملايين من الدولارات.
    ونقل المحامي عن عزيز قولَه إن العراق كان يساعد الأطراف والمؤسسات والدول التي تقف إلى جانبه، وأن تلك المساعدة كانت في إطار برنامج النفط مقابل الغذاء تحت إشراف الأمم المتحدة.
    وقال عارف إن عزيز ضحك سخريةً، أثناء لقائهما الأول، لدى سماع الادعاءات بتورط الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان في مخالفات متعلقة بالعراق، وقال إن هذا ما تود واشنطن تصديقه حسب تعبير المحامي.
    وقد التقى المحامي عارف عزيز للمرة الأولى في سجنه وأمضى معه زهاء خمس ساعات. وقال بعد ذلك إنهما تحدثا في العديد من القضايا، من بينها النفط وشهادة عزيز ضد صدام، وإن عزيز أبلغه بأنه لا يملك أدلة تدين الرئيس العراقي المخلوع. ولم يقل عارف متى سيتم تقديم عزيز إلى المحاكمة.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-12-26
  3. ALMUHAJEER

    ALMUHAJEER عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-01
    المشاركات:
    1,305
    الإعجاب :
    3
    أكد المحامي المكلف بالدفاع عن طارق عزيز اليوم السبت انه سيتقدم بطلب لإطلاق سراح موكله فورا بسبب "عدم كفاية الادلة".
    وقال بديع عارف عزت المحامي العراقي الوحيد لوزير الخارجية في النظام العراقي السابق "سأقدم غدا الأحد إلى رئيس قضاة المحكمة العراقية المتخصصة رائد جوحي بطلب إطلاق سراح طارق عزيز فورا بسبب عدم كفاية الدليل".
    وأضاف "بعد أن التقيت موكلي واطلعت على التهم لا توجد أدلة كافية لإحالته إلى المحكمة وبالتالي فان احتجازه غير قانوني".
    وأوضح أن القاضي جوحي يعمل خلال التحقيق على جمع أدلة كافية لإحالة المتهم إلى المحاكمة، مضيفا انه "لا توجد أية شكوى شخصية بحقه في التهم الموجهة إليه" لافتا إلى أن الحق العام ينطلق ابتداء من شكوى شخصية.
    وقد وجهت المحكمة تهمتان إلى طارق عزيز تتعلق الأولى بمشاركته في تحمل مسؤولية إعدام عشرات من البعثيين عام 1979 بعد محاكمتهم والثانية بمشاركته في مسؤولية الإعدامات الجماعية ضد الشيعة عام 1991.
    وفيما يتعلق بالاتهام الأول، أكد عزيز في رده على القاضي "بأنه لم يكن رئيسا للمحكمة ولا عضوا فيها ولم يشارك في تنفيذ عمليات الإعدام ولم يشاهد أي منها".
    وبشان تهمة المشاركة في عملية "إبادة جماعية" في المناطق الكردية شمال العراق اثر قمع الجيش العراقي لانتفاضة الأكراد في مارس عام 1991 والشيعة لاحقا، نفى عزيز مسؤوليته وأكد انه لم يشارك أو يطلع على أي منها.
    وكان عزت التقى طارق عزيز للمرة الأولى الخميس.
    يذكر أن القاضي جوحي استجوب السبت بحضور وكلاء الدفاع اثنين من كبار القادة السابقين وعددهم 12، وهما علي حسن المجيد الملقب "بعلي الكيماوي" ووزير الدفاع العراقي الأسبق سلطان هاشم احمد.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-12-26
  5. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    اذا لم تستح فقل ما شئت يا طارق عزيز. من قال ان حتى المجرمين لا يخلصون؟
     

مشاركة هذه الصفحة