العودة إلى الأرض (1).!!

الكاتب : مغترب قديم   المشاهدات : 336   الردود : 0    ‏2001-12-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-12-09
  1. مغترب قديم

    مغترب قديم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-04-09
    المشاركات:
    387
    الإعجاب :
    0
    ( نسناس ) قردٌ صغير من فصيلة نادرة تتمتع بقدرة هائلة على فهم الأمور المحيطة بها وسرعة التعلم من سيده الإنسان ، هذا النسناس ينتمي لمجموعة من القردة موجودة في مجمع طبي ( عربي ) تستخدمه من أجل البحوث العلمية والحيوية وتنافس به أكبر المجمعات العلمية في العالم أجمع ، وخلال فترة تواجد هذه المجموعة أثبتت قدرتها على فهم الكثير والكثير مما يتم تلقينها لها ، وتمكن نسناس ومجموعته من إكتساب خبرة كبيرة في مجالات مختلفة أذهل بها معلميه والعالم أجمع وبقي هو القرد الأذكى في العالم .

    كانت هذه الدول العربية تعاني من حروب الصلبيين ضدها مما زاد في مخاوف علمائها من أن الأرض لم تعد صالحة للجنس البشري ( العربي ) وفكروا في الذهاب إلى كوكب آخر لا يوجد فيه صليبيون أو يهود وهنا فكرت وكالة الفضاء العربية في إرسال بعثة استطلاعية للمريخ من أجل البحث عن الماء هناك ودراسة سبل أن يعيش فيها الإنسان العربي بعيداً عن أطماع أعداءه وتوسعاتهم بسبب خذلان القادة وانصياعهم لأعدائهم .

    في صبيحة هذا اليوم تم إرسال مركبة فضائية تحمل في بطنها نسناس ومجموعة القردة الأخرى وفي أثناء الرحلة خرج الصاروخ عن مداره وذلك بسبب سوء الأحوال الجوية ودخل في مدار جديد لا يعلم إلا الله إلا أين يذهب وبدأ الصاروخ بالسير في هذا المدار والدوران حول الأرض ودخل في دوامه لا يعلم إلا الله عز وجل متى تنتهي ….

    =================== بعد ثلاث سنوات ===================

    تغيرت الأرض فقد قامت الدول الصليبية الحاقدة واليهودية والروافض باستخدام النووي ضد طالبان وأبو سياف والمجاهدين الشيشان ومجاهدي حماس مما جعل باكستان المسلمة وبعد الإطاحة برئيسها ( مخشف ) ترد على هذا العدوان الغاشم بصواريخ نووية عابرة القارات وتدمر نصف الأرض الأمريكية ويرد بعدها العراق ويدمر نصف الأراضي الأوروبية ويكتمل تدمير العالم بإطلاق الصواريخ الصليبية واليهودية على كل العواصم العربية والإسلامية في سيناريو مخطط له من سنين عدة …

    وهكذا أصبحت الأرض مدمرة بالكامل ولم يكن يتوقع وجود أي إنسان حي وكل من ينظر إلى الأرض يراها موحشة ويشعر بالرهبة والخوف وكأنه في جحيم من الوحدة والإنعزال ، فلا حياة على الأرض إلا قليلاً من الأشجار المحطمة والمتناثرة هنا وهناك ، وأنتهت صورة الحضارة العربية وسائر الحضارات الأخرى وباتت لا يتنقل في الأرض إلا الرياح ….

    ============= ولكن ماذا حدث لنسناس ومجموعته؟ =================

    لا زال نسناس ومجموعته بعد هذه الفترة الطويلة يدورون حول الأرض ولا زالت مشكلتهم مستمرة وليس بأيديهم أي حل للخروج من هذه الورطة خاصة وأن معلمهم ( العربي ) لم يحسب حسابه لهذا الأمر ، ولكن في هذا الأيام مرت بهم عواصف شمسية شديدة وبعدها أصبحت تحيط بهم مجموعة من النيازك المتوجهة نحو الأرض والتي بدأت تضرب في مركبتهم وبشدة مما جعل المركبة الفضائية تخرج من جديد عن هذا المسار وتتوجه نحو الأرض . . . . . . .
     

مشاركة هذه الصفحة