من وصية الإمام علي، لإبنه الحسن، عليهما السلام

الكاتب : الميزان العادل   المشاهدات : 665   الردود : 2    ‏2001-12-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-12-09
  1. الميزان العادل

    الميزان العادل عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-09-04
    المشاركات:
    336
    الإعجاب :
    0
    يا بنى أجعل نفسك ميزانا فيما بينك وبين غيرك، فأحب لغيرك ما تحب لنفسك، واكره لها ما تكره لها. ولا تظلم كما لا تحب أن تظلم. واحسن كما تحب أن يحسن إليك. واستقبح من نفسك ما تستقبح من غيرك. وأرض من الناس بما ترضاه لهم من نفسك. ولا تقل ما لا تعلم. ولا تقل ما لا تحب أن يقال لك.

    وأعلم أن الإعجاب ضد الصواب، وآفة الألباب، فاسع في كدحك ولا تكن خازنا لغيرك. وأكرم نفسك عن كل دنيئة، وإن ساقتك إلى الرغائب، فإنك لن تعتاض بما تبذل من نفسك عوضا. ولا تكن عبد غيرك وقد جعلك الله حرا. وإياك أن توجف بك مطايا الطمع، فتوردك مناهل الهلكة. وإن استطعت أن لا يكون بينك وبين الله ذو نعمة فافعل. وتلافيك ما فرط من صمتك أيسر من إدراكك ما فات من منطقك. والمرء أحفظ لسره. قارن أهل الخير تكن منهم. وباين أهل الشر تبن عنهم. بئس الطعام الحرام. وظلم الضعيف أفحش الظلم. وإياك واتكالك على الأماني فإنها بضائع الموتى. والعقل حفظ التجارب. بادر الفرصة قبل أن تكون غصة. رب يسير أنمى من كثير. ولا خير في معين مهين. ولا في صديق ظنين. لا تخاطر بشي رجاء أكثر منه.

    أحمل نفسك من أخيك عند صرمه، على الصلة. وعند صدوده، على اللطف والمقاربة. وعند جموده، على البذل. وعند تباعده، على الدنو. وعند شدته، على اللين. وعند جرمه، على العذر. حتى كأنك له عبد، وكأنه ذو نعمة عليك. وإياك أن تضع ذلك في غير موضعه، أو أن تفعله بغير أهله.

    لا تتخذن عدو صديقك صديقا، فتعادي صديقك. وامحض أخاك النصيحة حسنة كانت أو قبيحة. وتجرع الغيظ فإني لم أر جرعة أحلى منها عاقبة. ولن لمن غالظك، فإنه يوشك أن يلين لك. وخذ على عدوك بالفضل، فإنه أحلى الظفرين. وإن أردت فطيعة أخيك، فاستبق له من نفسك بقية ترجع إليها إن بدا له ذلك يوما. ومن ظن بك خيرا فصدق ظنه. ولا تضيعن حق أخيك اتكالا على ما بينك وبينه، فإنه ليس لك بأخ من أضعت حقه. ولا يكن أهلك أشقى الخلق بك. ولا ترغبن فيمن زهد عنك. ولا تكونن على الإساءة أقوى منك على الإحسان. ولا يكبرن عليك ظلم من ظلمك، فإنه يسعى في ضره ونفعك، وليس جزاء من سرك أن تسوءه.

    ما اقبح الخضوع عند الحاجة، والجفاء عند الغنى. استدل على ما لم يكن بما قد كان. ولا تكونن ممن لا تنفعه العظة إلا إذا بالغت في إيلامه، فإن العاقل يتعظ بالآداب، والبهائم لا تتعظ إلا بالضرب. الصديق من صدق غيبه. رب قريب أبعد من بعيد، ورب بعيد أقرب من قريب. والغريب من لم يكن له حبيب. ومن لم يبالك فهو عدوك. أخر الشر فإنك إذا شئت تعجلته.

    سل عن الرفيق قبل الطريق. وعن الجار قبل الدار. واجعل لكم إنسان من خدمك عملا تأخذه به، فإنهم أحرى أن لا يتواكلوا في خدمتك. وأكرم عشيرتك فإنهم جناحك الذي به تطير، وأصلك الذي إليه تصير، ويدك التي بها تصول. (ذخائر التحف من وصايا ومواعظ السلف)

    اللهم علمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علمتنا سبحانك لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم

    خادمكم / الميزان العادل
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-12-22
  3. الرياحى

    الرياحى عضو

    التسجيل :
    ‏2001-10-18
    المشاركات:
    109
    الإعجاب :
    0
    اللهم حققنا بالتقوى والأستقامه ونعوذبك من موجبات الندامة

    للرفع عسى الله أن ينفعنا بها آمين يارب العالمين
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-12-22
  5. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    الله يكرمكم ايها الميزان العادل

    كم نحن الى لقياكم وعلمائكم الافاضل ونم الوصيه ونعم الكاتب.
     

مشاركة هذه الصفحة