هذيان ..كالعادة ..

الكاتب : عابر   المشاهدات : 901   الردود : 0    ‏2001-01-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-01-07
  1. عابر

    عابر عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-01-07
    المشاركات:
    272
    الإعجاب :
    0
    .....


    لن اقصد شعراً ولن اكتب نثراً ..
    فكلماتي ياسيدتي تأتي من لغة لا اعرفها ..
    تتجسدني لتكتبني واكتبها ..
    لا اعرف إلا بأني لم انطقها ..
    لم اسردها ..لا اعرف كيف امتلكها ..او احتويها ..واحويها ..
    لا اجرؤ كيف اجعل من قلبي عبداً يعبدها ..ويستجديها ..


    فاالحب سحراً ..بكل ظلال الالوان ..
    سحراً اسود وسحراً يتلوه مارداً اسوداً شيطان ..
    وانا في نهاية ضعفي انسـان ..وبقايا انسان
    وثقافتي طلاسمـاً واكاذيب و بهتان و هذيان ..
    اشتعل كالبركان ..واثور كالطوفان ..واعاند كالسجان ...
    واصلي إلى الله كالانبياء والصديقين ..والشهدان ..
    وكتوبة إنسان افتتن بالعين وبالاجفان ..وبجذوة النيران ..
    وانا كينونة كائن ..وثمرة وجدان ...وترنيمة سهران..

    اخمد سفهي و اخلاقي بكلمة حب تأتي من قلباً ساخر ..
    او من فؤاد حائر ..وإنسان ثائر
    ارنو لأن اسهر مع وجداً ساهر ..كالعابر ..
    فأنا ..انا..لازلت مسافراً ســائر ..


    لأبدو حائر ..ثائر ..كزجاجة عطر مقلوبة
    او كحرية مسلوبـة ..والحانـاً كئيبه ..مكذوبة ..
    إليكِ اكتب عثرتي وعثراتي ..وقيداً.. وشرطاً ..

    ومومياء حية ...تستنشق الحياة من رومانسية الكلمة ..
    وماجدةً عنقاء تقول مالاتقول في زمن الخطيئة التيماء ..
    وفارساً يقذف انجازاته جبراً لا يهتم بما ابتكرت ..‍

    تنبأت بمجيئكِ قبل عصر الطوفان ..
    وبدأت أنسج حولي الخيوط و الخطوط ..
    وقضايا لم تحل ابداً ...
    ولن تحل حتى تأتي من السمـاء آية وبدايـة ..


    تتملكني نزعة لأكتب كتابات اغريقية ..
    ونبؤات فرعونيـة ..ورموزاً يونانيـة ..
    وحضارة منطوقة ..وغير منطوقة ..!
    منذ زمن الفتوحات ...
    والسحر شعوذة لا ندركها ..لا نفقهها..
    تفتك بآهاتي ...تحرقها ..
    تنهكها ..
    تسحقها..
    تجعل منها بدايه..ونهاية ..
    ومن رجس الشفتين ..
    ناراً تشتعل لتحرق ناره ..وتهتك اسواره ..
    وتقطع اوتاره..وتوقد من ناري جمره وشراره..
    فسحركِ الهب كُل الكون ..وخلق من النور عيون ..
    ومن الليل سكون وفنون..وسهراً ومجون
    فأنا اشتعل وغيري يشتعل ..والحياة تبدأ من قدميكِ ..
    وتتلاشى كُل الاشياء في عينيكِ ..
    فرحال الرحلة انتِ وانتِ الرحيل ...
    فمنكِ يأتي الضؤ ومنكِ تزهر بنورها القناديل ..
    وإليكِ ينتهي عابرسبيل..ويبتدأ عابرسبيل..
    ايها الليل ..يامن في سمائك تألق نجم سهيل ..
    وفي زمن ادبك كُتبت اسطورة عُطيل ..
    انا ابتغي قربك وانشد رضاك ..

    قسراً ...قهراً...جبراً ...امراً .

    تلهب عينيكِ وقود ذاتي وذكرياتي ..
    وجزيئات المادة في ذاكرتي ..
    يا قوانين الاشياء ..ومنبع الفائدة ..
    ايتها الانظمة السائدة ..والشعوب البائدة ..

    يالغتي و ثقافتي و ديانتي ..
    لمن تكتبين التنبؤات ..ولمن ترسلين الرسائل ..؟
    وكيف احل المعجزة و اقنن المعرفة ..
    وكيف اوزع اللعنات ..وكيف اهب الرحمات ..
    لا اعرف إلا اني اضمحل شيء فشيء كاللاشيء ..

    هذه معرفتي ... وخلاصة تجربتي ..
    هذه فلسفتي ..ونهاية قدرتي ..

    فبغرامك يا روحي انقلب المحال حـال ..
    وتتلمذت على يديكِ الاحرف ..والرموز ..
    ومداداً ارعن يأتي من جذور الحب ..
    ليصفع اوراقي بكلماتٍ دهماء ..حوراء ..
    ليقول لي يا من تبحث عن وزن القافية ..
    وتكتب بأوزان اللغات الغانية ..
    واللغات الفانية ..
    ابحث عن حبك في زمناً آخـر ..
    في ترنيمة نشيداً آخر ..
    في حضارة إنسان ..آخر ..
    فأنا عابراً للسبيل ..لازال يهذي وتهذي معه كل المخلوقات ...
    ويذرف دمعاً مالحاً كقطرات شاطي تولد من المحيط ..
    وكبيت شعراً اتي نشازاً في قصيدة مجنون ..
    فأين الكلمات لتسعفني لأكتب ما يتملك ذاتي ..
    واين الاحرف لأسطر كلمات تدمع دمعاً ...


    إنني ..استمع إلي:

    قولي احبك كي تصير اصابعي ذهباً
    وتصبح جبهتي قنديلا ..


    فهل لا زلت إنسان لا يفقه شيء ..؟؟
    ام انني اتلاشى للاشيء ..
     

مشاركة هذه الصفحة