وداعا السعوديه والعراق والإمارات واليمن !!

الكاتب : نبض اليمن   المشاهدات : 474   الردود : 2    ‏2004-12-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-12-18
  1. نبض اليمن

    نبض اليمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-02
    المشاركات:
    1,232
    الإعجاب :
    0
    وداعا السعوديه والعراق والإمارات واليمن !!
    --------------------------------------------------------------------------------
    لم تكن البطوله ستتوقف لو لم ترحلوا

    هذه هي سنة الحياه وعالم كره القدم

    الذي لايعترف بكبير ولا صغير



    وداعا الاخضر السعودي

    يامن كنت محل اعجاب وخوف الكثير والكثير من المنتخبات الخليجيه

    لم تقدم ماكان متوقع منك ، مشاركتك ايها الاخضر كانت سلبيه من اول مباراه

    منذ يوم الافتتاح عرفت شخصيا ان الاخضر لم يأتي للكأس ؟؟

    عرفت لان ولا مسؤول سعودي رفيع حضر إلى قطر (خليجي 17)

    ولان المدرب الارجنتيني تولى المهمه قبل عشره ايام من البطوله

    يعني لم يكن هنالك تركيز لا من الاداره ولا من اللاعبين ولا من المدرب

    ولا من حتى الجمهور في البطوله ؟؟؟؟

    ضاع السعودي في الملعب وحصد غيره اللعب والفوز .



    وداعا عراق الرافدين

    نعرف دائما انه يمر بظروف امنية وسياسيه ورياضيه قاسيه

    ولكن هذه الظروف لم تمنع ابناء عدنان حمد الشبان من الحصول

    على المركز الرابع في الاولمبياد ومقارعه كبار الكره العالميه

    ولكنهم قد يكونوا انصدموا بقوه التنافس الخليجي الذي غابوا عنه لعقد من الزمن

    وقد يكون منتخبهم الشاب يهئ لاكثر من هذه البطوله

    ولكن الاكيد ان العراق مازال منتخب شاب وامامه المستقبل



    وداعا الامارات

    منذ اول شوط لهم في الافتتاح اعتقدت ان االامارات اتت للكأس ولا غيره

    بالفعل كانت قويه وقادره على الفوز في كل مبارياته

    كان تكتيكهم ولعبهم وسرعتهم شي يبهر ولكن رجعوهم واستسلامهم شي يحير؟

    المنتخب الاماراتي افضل منتخب في خليجي 17 يلعب الشوط الاول

    ولكن ماالذي يحصل في الشوط الثاني ؟

    هل هي قله خبره ؟؟ هل هي خطه المدرب ؟؟

    ولكن الاكيد ان الشوط الثاني هو من رجعهم للامارات مبكرا



    وداعا اليمن

    فاجأنا منتخب اليمن كالعاده في اول مبارياته بالتعادل مع البحرين

    فاليمن من الصعب الفوز عليه باول مباراه في بطولات الخليج التي شاركها

    ولكن اليمن لم يكن صيدا سهلا كما اعتقد الكثيرين

    قد يكون رابح سعدات غير من روح الفريق وحماستهم وجعلهم

    يذودون عن مرماهم بكل شراسه ولكن يبقى ان نقول

    ان المنتخب اليمني يتطور سريعا وسريعا جدا وبصوره لانتوقعها

    مبروك لكل الاشقاء في اليمن هذا المنتخب السعيد

    وانشاء الله يكون لكم شأن في بطولات الخليج القادمه



    في الختام :

    من المحزن ان تقتصر بطوله خليجي 17 على اربعه فرق وهي الاجدر طبعا

    ولكن كان لوجود السعوديه طعم خاص

    والعراق عوده جميله ومشاهده محببه

    وللامارات لون احببناه منذ بدايه البطوله

    واليمن التي كانت من مفاجات البطوله رغم الخروج

    ولكن هذا حال الكره رحلوا وتركوا الاحزان

    وصعد غيرهم وصنع الافراح

    تحياتي لكل جماهير هذه المنتخبات الشقيقه
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-12-18
  3. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    من السطر الاعلى عرفت ان الموضوع من قبل الاخوة القطريين
    لو سمحت يا توفيق تعرفنا من اين الموضوع
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-12-18
  5. ALMUHAJEER

    ALMUHAJEER عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-01
    المشاركات:
    1,305
    الإعجاب :
    3
    خرج المنتخب السعودي حامل اللقب من منافسات كأس الخليج بعد خسارته الكبيرة صفر-3 أمام نظيره البحريني الذي تأهل إلى الدور نصف النهائي لكأس الخليج السابعة عشرة لكرة القدم، ليرافق منتخب الكويت المتأهل بفوزه على اليمن 3-صفر.

    وبالنظر إلى السهولة المتوقعة للقاء الكويت مع اليمن، تعلقت الأنظار بمباراة البحرين والسعودية التي كان التعادل فيها كافيا لتأهل حامل اللقب بينما كان الفريق البحريني بحاجة إلى الفوز من أجل اقتناص بطاقة التأهل ومواصلة مسيرته نحو انتزاع لقبه الخليجي الأول.

    وشهد الشوط الأول للمباراة التي جرت على ملعب الريان بالعاصمة القطرية الدوحة أفضلية نسبية لمنتخب البحرين الذي كان الأكثر هجوما بفضل تحركات نجومه طلال يوسف وعلاء حبيل ومحمد سالمين، بينما بدا حرص المنتخب السعودي على تأمين دفاعه واكتفى بوجود ياسر القحطاني في الهجوم بعد أن تراجع إبراهيم سويد لمساندة خط الوسط في معظم الفترات.

    وإذا كان الشوط الأول قد شهد هجوما بحرينيا دون فاعلية، فإن الشوط الثاني جاء على عكس سابقه حيث نجح لاعبو البحرين في هز الشباك السعودية ثلاث مرات خلال أقل من نصف ساعة عن طريق عبدالله المرزوقي (64) وسلمان عيسى (79) وطلال يوسف (90).


    السعودي محمد نور نال بطاقتين صفراوين ليطرد من المباراة (الجزيرة نت)

    لحظة فاصلة
    وبدأت الأهداف البحرينية بعد دقيقتين فقط من طرد لاعب الوسط السعودي محمد نور الذي نال إنذارين في الدقيقتين 55 و62 ليكرر ما فعله في مباراة الكويت عندما نال بطاقة حمراء أثرت كثيرا على معنويات فريقه ليخسر مباراته الأولى في البطولة.

    ونجح منتخب البحرين بهذا الفوز الثمين في تصحيح أوضاعه بعد تعادلين مخيبين أمام اليمن والكويت ليستعيد مكانته كأحد المرشحين البارزين للفوز باللقب بالنظر إلى النتائج الرائعة التي حققها في الفترة الأخيرة سواء في خليجي 16 بالكويت بداية العام الجاري أو في نهائيات أمم آسيا بالصين الصيف الماضي أو في تصفيات آسيا المؤهلة للمونديال.

    أما المنتخب السعودي المعروف بالأخضر فقد فشل بهذا الخروج غير المتوقع في محو آثار إخفاقه الكبير عندما ودع نهائيات أمم آسيا من دورها الأول وذلك بعد ان كان طرفا دائما في النهائي منذ العام 1984.

    فوز كويتي
    في المباراة الثانية لم يجد منتخب الكويت أكثر الفرق فوزا بكأس الخليج أي صعوبة في الفوز على منتخب اليمن الذي يشارك في البطولة للمرة الثانية بهدف اكتساب الخبرة وفقا لتصريحات مسؤوليه ولاعبيه.

    واستهل المنتخب الشهير بالأزرق التسجيل عن طريق مهاجمه وقائده المخضرم بشار عبد الله من كرة جميلة باغت فيها الحارس اليمني في الدقيقة 17 لينتهي الشوط الأول بتقدم كويتي.


    بشار عبد الله يحتفل بأحد هدفيه (رويترز)

    وفي الشوط الثاني ظلت النتيجة على حالها حتى آخر عشر دقائق عندما سجل بدر المطوع هدفا ثانيا في الدقيقة 81 مستغلا تمريرة من بشار عبد الله الذي عاد وسجل هدفه الثاني والثالث لفريقه في الدقيقة الأخيرة من المباراة.

    بذلك تصدرت الكويت المجموعة الثانية برصيد سبع نقاط جمعتها من فوز ثمين على السعودية 2-1 ثم تعادل مع البحرين 1-1 إضافة إلى الفوز على اليمن، بينما احتلت البحرين المركز الثاني بخمس نقاط ثم السعودية الثالث بثلاث وأخيرا اليمن الرابع بنقطة واحدة.

    وستقام مباراتا الدور نصف النهائي لخليجي 17 يوم الاثنين المقبل، حيث تلتقي الكويت مع قطر صاحبة المركز الثاني في المجموعة الأولى، بينما تلتقي البحرين مع عمان متصدرة المجموعة الأولى التي قدمت أفضل العروض في البطولة حتى الآن
     

مشاركة هذه الصفحة