خبير اسرائيلي في محكمة الشيخ صلاح: القرآن يدعو الي الكراهية !

الكاتب : Sheba   المشاهدات : 405   الردود : 1    ‏2004-12-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-12-18
  1. Sheba

    Sheba عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-12-11
    المشاركات:
    887
    الإعجاب :
    0
    أسري الحركة الاسلامية في مناطق 48 يواصلون الاضراب عن الطعام


    الناصرة ـ القدس العربي ـ من زهير اندراوس:

    ادلي خبير اسرائيلي في شؤون الاسلام بشهادة امام المحكمة الاسرائيلية خلال النظر في قضية الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الاسلامية في الداخل الفلسطيني واربعة من قادة الحركة. استغل هذا الشاهد الجلسة ليشن هجوما عنصريا سافرا علي المسلمين ونبيهم، ونعتهم بالكراهية والحقد ومصاصي الدماء والارهابيين. والمعروف ان هذا الخبير الذي استدعي من قبل النيابة ينتمي الي حزب موليدت ، الذي يدعو الي ترحيل العرب من فلسطين واقامة دولتهم في الاردن. في سياق ذي صلة قامت مصلحة السجون الاسرائيلية بقطع المعتقلين عن العالم الخارجي انتقاما منهم لاضرابهم عن الطعام الذي دخل يومه العاشر. وقد احضر المتهمون امس الي المحكمة في حيفا، حيث رد الشيخ صلاح علي عدد من الاسئلة حول آخر المستجدات في القضية.

    ما هي الرسائل التي تريدون ايصالها من خلال مواصلة الاضراب المفتوح عن الطعام؟

    اعلنا الاضراب كصرخة احتجاج مدوية لكل العالم ولكل الامة الاسلامية والعالم العربي بان هذه المحكمة ليست ضدنا بشكل شخصي وانما هي ضد القرآن العظيم وضد الاسلام وضد كل تاريخنا وعقيدتنا وكل حياتنا في الحاضر والمستقبل هذا اولا. ما يجري هنا هو محاكمة لكل فلسطينيي الداخل، ويكفي أن أقول لقد وصلت الوقاحة والإجرام والعنصرية أن يقول الخبير التعيس المدعو يسرائيلي أن الجيش لم يقتل بما فيه الكفاية من الوسط العربي في هبة القدس والاقصي هذه وقاحة دموية، هذا إرهاب منظم، هذه عنصرية قاتلة، هذا جو المحكمة الذي نعيش تحت وطأته.

    ما هي العقوبات التي اوقعت عليكم بعد اضرابكم عن الطعام؟

    حتي هذه اللحظات فرضت علينا كل العقوبات، حتي هذه اللحظات دخلت طواقم من العاملين في السجن واخرجوا كل ما في غرفتنا من أدوات كهربائية بما في ذلك التلفاز والمذياع والمسجلات، وهذا يعني اننا لم نعد نقدر علي الاستماع للاشرطة والمكالمات المسجلة التي تبلغ مائة ألف مكالمة حتي نستعد لمرحلة الدفاع، التي باتت علي الأبواب، وهذا يعني أننا ننـزع من حقنا الطبيعي بالاستعداد الطبيعي للدفاع عن انفسنا، فوق ذلك ايضا صادروا من غرفتنا المدفئة الكهربائية الوحيدة ولمن لا يعلم، فان معتقل الجلمة شديد البرودة جدا وبذلك يلتقي علينا البرد الشديد والجوع الشديد والظلم الشديد، ولكننا نحن مع الله، ثم منعونا من الاتصال الهاتفي بالمحامين خلافا لقرار المحكمة، فوق كل ذلك منعونا من زيارة الاهل الاسبوعية التي تكون كل يوم خميس وهذا أيضا تصرف بشع لا ينم عن اي شعور انساني.

    استمعتم اليوم لشهادة المدعو الخبير رافي يسرائيلي حول الاسلام والقرآن والحركة الاسلامية، ما تعليقكم علي أقواله؟

    هذا الشاهد يمثل الوجه الحقيقي للمؤسسة الاستراتيجية التي وضعت خططها التي تنفذ ضدنا.. هذا الشاهد يمثل هذه المؤسسة التي قد اجمعت مكرها واجمعت كيدها علي استئصالنا من هذه الارض، وعلي طردنا منها، ثم علي طرد شعبنا الفلسطيني من الضفة الغربية وقطاع غزة، ثم محاولة تدمير دولة الأردن حتي يقال انها هي الوطن البديل، هذا هو الذي يخطط له، وهذا الشاهد قد صرح بذلك كما سمعتم بلسانه، ويحاول أن يشرعن هذه السياسة العنصرية، يحاول ان يشرعن هذا التخطيط بناء علي ادعاءات باطلة واتهامات لكتاب الله عز وجهل بانه يدعو الي الكراهية و الاحقاد ، واتهام الرسول (صلعم) انه مصاص دماء واتهام المسلمين انهم لا زالوا يمثلون بؤرة إرهاب، واتهام الشعب الفلسطيني أنه لا يزال يمثل مصنع لإنتاج الإرهاب، واتهام الوسط العربي في الداخل انه طابور خامس يمثل ادوات تصنيع الإرهاب، لا يعقل ان يحدث ذلك تحت سقف محكمة بادعاء أن هذا انتصار للعدالة، وبادعاء بان هذا هو موقف القانون.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-12-19
  3. Dilemma

    Dilemma مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-06-27
    المشاركات:
    9,147
    الإعجاب :
    0
    متوقعين منهم أي شيء........
    فهم يتخبطون بحقدهم علينا خصوصاً بعد ان علموا ان الله وضع دينه في غير بني اسرآئيل..
    أتمنى من الله ان يسلموا قبل ان يدركوا ان تكبرهم سحبهم على وجوههم الى جهنم (والعياذ بالله منها )

    مشكور نقلك
     

مشاركة هذه الصفحة