المعتزلة 0000والظلم التاريخي لدورهم بالاسلام0

الكاتب : سد مارب   المشاهدات : 459   الردود : 2    ‏2001-12-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-12-06
  1. سد مارب

    سد مارب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-11-29
    المشاركات:
    18,142
    الإعجاب :
    0
    المعتزلة 0000والظلم التاريخي لدورهم بالاسلام0

    المعتزله تلك الفرقه التي ظهرت بالعراق على يد ابراهيم النظام وواصل بن عطاء في اوج تداخل الحضارات الفارسيه والهنديه واليونانيه روحركات الترجمه و النقل وظهور كثير من الفرق العقائديه المبنيه على الباطل والتي كانت تتخذ من الائمه غطاء لنشاطهم كالحكرهه المجسمه والمشبهه والاسماعليه التي كانت متاثرة بالفلسفه الهنديه والديانات الفارسيه الزرادتشيه والبوذيه المومنه بمبداء تناسخ الارواح الذي اتخذةابو عبيده الثقفي مبداء له في دعوته للتجسيم والتناسخ وظهرت معتزله في اوج الشعوبيه التي كانت تسنقص من الادب العربي ومن الروح العربيه وتحقد على كل ماهو عربي ومنها الاسلام وان تستروا بغطاؤة ليمارسوا حقدهم فظهرت المعتزله لمجابهه حدثين
    *مجابهه الافكار الدخيله من الفلسفات والاساطير والديانات الهنيده واليونانيه وعقلنه التفكير وابعاد الدين الاسلامي عن روح الاساطير والخرافات التي كانت سسائده بالفلسفه والديانات الهنديه0
    *مجابهه حركه الشعوبيه ومحاربتها واظهار سياده العنصر العربي ادبا وتاريخا ودينا ومن هؤلاء الجاحظ الذي كان ادبه لمحاربه الشعوبيين وكان معتزلي
    *وان كانوا قد شطحوا في بعض افكارهم هذ ا لايعني انهم ابتعدوا عن الدين بل خدموا ديننا الاسلامي خدمه جليله وكان مبداهم القائل"الشرع ما استحسنه العقل والذنب ما استقبحه العقل"دور في الابعاد عن الغلوا وروح المغالاها
    اننا وان كنا نستنكر في بعض دعواتهم يجب ان نذكر دورهم وان لا نظلمهم ونسسى دورهم في محاربه الفكر الدخيل على الدين ابان الدول العباسيه فقد اخذ عليهم البعض قولهم بخلق القران ونسوا غيرها من ايجابياتهم0
    حتى لا اطيل عليكم اخي العزيز عند قراتك لتاريخ امه او عقيدة او مذهب كلامي او فقهي فيجب ان تنظر اليه بعين العقل لا التعصب وان تنتقد بشقين شق الايجابيات والسلبيات لا بمنظار واحد ومكيال مايل
    فالمعتزله ظلمهم التاريخ وذكر سلبياتهم ولم يذكر ايجابياتهم وانا تكلمت عن بعض ما قدموة المعتزله ليس تعصبا مني لمذهبهم ولكن لتبيان حقيقه قد يكون جلكم غافل عنها بتاريخ الدين الاسلامي0
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-12-07
  3. madani

    madani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-10-23
    المشاركات:
    397
    الإعجاب :
    0
    تعليق

    عزيزي سد مأرب إن المعتزلة في دعوتها فارقت الصواب مفارقة شديدة ، ولم يكن خلافهم أمراً بسيطاً .
    فالقاعدة التي نقلتها عنهم من أن ( الشرع ما استحسنه العقل والذنب ما استقبحه العقل ) لا يمكننا التسليم بها عندهم ، فإن العقل السليم شاهد لصحة الشرع وليس العقل أساساً للتشريع . فعليه قال العلماء أن الشرع لا يأتي بما تحيله العقول ، أما المعتزلة فقد تبعوا أوهامهم وليس مقتضى العقل السليم .
    لأنه عندما تُقلب العبارة السليمة ( العقل السليم شاهد الشرع ) إلى القول ( الشرع ما استحسنه العقل ) قد يؤدي هذا بالبعض إلى إنكار ما هو ثابت في الدين حيث يظن بوهمه أن هذا هو الحكم العقلي الصحيح . أضف إلى أن الكثير من الأحكام الشرعية يخفى على أمثالنا الحكمة منها ، مع تسليمنا أن الله لم يتعبدنا بها عبثاً ، فإن تقدير الله لا يخلو من حكمة .
    فمثلاً تجدهم ( وليس كلهم ) يقولون أن العبد هو الذي يخلق فعله والعياذ بالله ، فردوا بذلك نصوص الكتاب الدالة على أن الله هو خالق كل شيء .
    ونفوا أن يكون العبد المؤمن يرى ربه في الآخرة مع أن القرءان ناطق بأن المؤمن يرى ربه في الآخرة بلا كيف ولا مكان ولا تشبيه .
    ولا تنس مخالفتهم للحق في مسئلة الصفات حيث نفوا عن الله ما أثبت لنفسه فزعموا أن الله لا يوصف . مع أن الله أثبت أنه موصوف بصفات لا تشبه صفاتنا .
    وفي كل هذه المسائل قد جانبوا العقل مجانبة شديدة ظانين أنهم بذلك يتبعون الحكم العقلي .
    وأنا أعلم أنك لا توافقهم في زللهم لكن أردت التنبيه على أمر قد تكون أخبر به مني .
    سددك الله
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-12-07
  5. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    ما اروعك

    الله يكرمك اخي مدني كلما كتبت موضوعا ازددت لك احتراما ووقارا.
     

مشاركة هذه الصفحة