فضيحة تعذيب جديدة للسجناء العراقيين

الكاتب : ALMUHAJEER   المشاهدات : 580   الردود : 1    ‏2004-12-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-12-06
  1. ALMUHAJEER

    ALMUHAJEER عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-01
    المشاركات:
    1,305
    الإعجاب :
    3
    قضايا عديدة تناولتها الصحف البريطانية الصادرة صباح أمس الأحد 5 ديسمبر ، وكانت فضيحة عمليات التعذيب الجديدة التى تعرض لها سجناء عراقيون على أيدى القوات الأمريكية فى العراق من بينها.
    وصحيفة الصانداى تلجراف تناولت هذا الموضوع تحت عنوان "الولايات المتحدة تجرى تحقيقا حول صور انتهاكات جديدة".. ونشرت الصحيفة صورة لاحدى عمليات التعذيب التى كُشف النقاب عنها أمس.
    أما الصانداى تايمز فنشرت نفس الصورة التى نشرتها الصانداى تلجراف مع موضوع بعنوان "بريطانيا أطلقت تحذيرات بشأن أبو غُريب" .. ووضعت أعلى هذا العنوان صورا لعمليات التعذيب التى جرت فى السجن الشهير فى العراق.

    وكتبت الصحيفة تقول إن مسؤولين بريطانيين فى العراق حذروا وزارة الخارجية والسلطات الأمريكية من مخاوف عميقة بشأن معاملة السجناء العراقيين قبل ستة أشهر من الكشف عن تفاصيل فضيحة تعذيب السجناء العراقيين فى سجن أبو غريب.
    وقالت الصحيفة إن العديد من الموظفين المدنيين وصفوا فى مقابلات أجرتها معهم كيف شاهدوا الحراس الأمريكيين الذين يجهلون حقوق الانسان الأساسية وهم يحولون سجن أبو غريب إلى محطة استجواب عسكرية.
    وأضافت أن حاكم سجن بنتونفيل فى لندن جاريث ديفيز اكتشف فى ديسمبر 2003 أساليب التعذيب التى كان الأمريكيون يتبعونها فى السجن ، واحتج لدى المسؤولين الأمريكيين والبريطانيين ، وسحب موظفى السجون البريطانيين من بغداد لتجنب أى تعقيدات تنجم عن هذه التجاوزات.
    وفيما يتعلق بالشأن العراقي أيضا قالت صحيفة الأوبزرفر تحت عنوان "شكوك جديدة تحيط بالانتخابات العراقية" إن قوات الأمن العراقية غير قادرة على التعامل مع التحديات الناجمة عن أول انتخابات في البلاد منذ سقوط صدام حسين.
    ونسبت الصحيفة إلى الجنرال جون أبي زيد القائد الأعلى للقيادة الأمريكية الوسطى القول إن القوات العراقية لن تقدر على هذا التحدي حتى مع نشر المزيد من القوات الأمريكية.
    وجاء ذلك في الوقت الذي ألقى فيه مستشار الأمم المتحدة للانتخابات الأخضر الابراهيمي شكوكا حول امكانية إجراء الانتخابات في ظل الظروف الراهنة.
    فقد قال الابراهيمي في تصريحات لاحدى الصحف إن الانتخابات ليست أداة سحرية فهي جزء من عملية سياسية ولابد من الاعداد الجيد لها واجرائها في الوقت المناسب للحصول على التأثير المطلوب.
    وردا على سؤال حول امكانية إجراء الانتخابات في ظل الأوضاع الراهنة في العراق قال "لا أعتقد بذلك إنها فوضى كبيرة في العراق".
    وجاءت تصريحات الجنرال جون أبي زيد بعد يوم من الاعلان عن إرسال المزيد من القوات الأمريكية إلى العراق ليصل بذلك حجم القوات الأمريكية بحلول منتصف يناير كانون الثاني إلى 150 ألف جندي.
    "ادانة مشروع الطرق الجديدة التى طرحتها اسرائيل باعتبارها تفرقة عنصرية".. تحت هذا العنوان تناولت صحيفة الاوبزرفر ما تضمنته أوراق للحكومة الاسرائيلية تقول إن اسرائيل تنوى تجاوز خطة السلام المعروفة بخريطة الطريق، لتخلق دولة فلسطينية مكونة من أقاليم تحوطها الأسوار وترتبط ببعضها البعض بأنفاق وطرق خاصة.
    وتقول الصحيفة إن اسرائيل كشفت النقاب عن خطط لتطوير طرق ، وبناء ستة عشر نفقا لتخلق شبكة طرق عنصرية للفلسطينيين فى الضفة الغربية، بينما ستخصص الطرق الحالية لليهود لتربط مستوطناتهم ببعضها البعض وباسرائيل.
    وقد ظهرت هذه الخطة إلى النور عندما طلب مدير الأمن القومى الاسرائيلى دعما ماليا دوليا للمشروع قدره مائة وعشرة ملايين استرلينى، خلال اجتماع مع مسؤولى البنك الدولى.
    وتقول الصحيفة إن المجتمع الدولى رفض بالاجماع هذا الطلب ، قائلا إنه لا يمكن تمويلُ مشروع لم يحظى بدعم الفلسطينيين، الذين ستجبرهم هذه الخطة على أن يسلكوا طرقا التفافية عند التنقل.
    "بعد فوزه فى المحكمة يوشينكو يقول أسرتى لاتزال غيرَ آمنة" كان هذا عنوانَ المقابلة التى أجرتها صحيفة الصانداى تلجراف مع زعيم المعارضة فى أوكرانيا فيكتور يوشينكو.
    وفى هذه المقابلة قال يوشينكو إن أسرته تعيش الان مختبئة خارج كييف خوفا على سلامتها برغم قرار المحكمة العليا فى أوكرانيا الغاء نتائج الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة، والذى جاء فى صالحه.
    وقالت الصحيفة إن يوشينكو زعيم المعارضة البالغ من العمر خمسين عاما كان هدفا لمحاولة اغتيال خلال الحملة الانتخابية التى سبقت الانتخابات، حيث قال إنه كاد أن يموت بعد أن سممه أنصار الرئيس المنتهية ولايته ليونيد كوتشما، مشيرا إلى أن آثار مرضه الغامض جراء هذا التسمم بدت على وجهه خلال الحملة الانتخابية.
    "السعادة هى مقياس الاقتصاد الجديد".. كان هذا عنوانَ موضوع رئيسى لصحيفة صانداى تايمز .. قالت فيه الصحيفة إن علم الاقتصاد الذى يتسم بأنه علمٌ جاف وجد طريقة يعبر بها عن نفسه تجعله أقرب للناس.
    فبدلا من مصطلحاته الصعبة كالناتج القومى الاجمالى، قرر مجموعة من الباحثين استخدامَ مصطلح "ناتج السعادة الاجمالى"، باعتباره المقياسَ الأوقعَ لمعرفة مدى النجاح النسبى للدولة.
    وابتكر هؤلاء الباحثون اختبارا جديدا لقياس مدى الرضا الذى يشعر به المواطنون فى كل مراحل حياتهم اليومية، ليصبح اجمالى ما تأتى به اجابات المواطنين مؤشرا يخضع للقياس ، ويحمل اسم "ناتج السعادة الاجمالى".
    ويفتح هذا التطور الجديد فى علم الاقتصاد امكانية أن تصبح المقارنات بين الدول يوما ما ليس على أساس السلع والخدمات ، بل على أساس حالة السعادة التى تسود المواطنين.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-12-09
  3. ALMUHAJEER

    ALMUHAJEER عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-01
    المشاركات:
    1,305
    الإعجاب :
    3
    كشفت مصادر صحفية اليوم فضيحة جديدة لتعذيب المعتقلين في معتقل جوانتانامو الامريكي بكوبا مماثلة لما حدث في سجن أبو غريب في العراق. وأوضحت " الديلي تلجراف" البريطانية في عددها الصادراليوم أن توماس هارنيجتون رئيس الفريق التابع لمكتب التحقيقات الفدرالى الامريكي " الاف بي أي " الذى قام بزيارة معتقل غوانتانامو قدم شكوى الى وزارة الدفاع الامريكية مؤخرا بشأن الاساءات للمعتقلين التى شاهدها خلال عمليات الاستجواب. وأوردت الصحيفة ان الرسالة التى كتبها هارنجتون الذى زار المعتقل وتم تسريبها اعلاميا والتى وجهها الى اللواء دونالد جى ريدر المسؤول الاول عن تطبيق القانون تقول ان البنتاغون اهملت شكاوى مكتب الاف بي أي حول سلسلة من الحوادث التى شابهت الانتهاكات فى سجن ابو غريب فى العراق قرب بغداد. هارنيجتون أورد في رسالة له مؤرخة بتاريخ 14 يوليو الماضي ان عنصرا من مشاة البحرية الامريكية اخبر فريق المراقبين بان الاستجوابات كانت تجعل السجناء يلتوون على انفسهم فى وضع جنينى وهم يبكون من الالم وان مسؤولين فى المكتب سبق واشتكوا الى كبار المسوءولين القانونيين فى يناير من العام الماض ولكنهم لم يتلقوا الا تطمينات عامة.
     

مشاركة هذه الصفحة