وزيرة يمنية تتسلم جائزة للديمقراطية في واشنطن ضمن تسع شخصيات عالمية

الكاتب : اليافعي2020   المشاهدات : 529   الردود : 4    ‏2004-12-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-12-05
  1. اليافعي2020

    اليافعي2020 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-09-01
    المشاركات:
    3,478
    الإعجاب :
    0
    يحتفل المعهد الوطني الديمقراطي الأميركي Ndi يوم الاثنين المقبل بمرور عشرين عاما على تأسيسه. وبهذه المناسبة أعلن المعهد أنه سيسلم أعلى جائزة للديمقراطية وهي جائزة وليام هاريمان لتسع شخصيات من أنحاء مختلفة من العالم في حفل خاص بالعاصمة الأميركية ترعاه رئيسة المعهد، وزيرة الخارجية الأميركية السابقة مادلين أولبرايت.
    ومن بين الشخصيات التي فازت بالجائزة هذا العام وزيرة حقوق الإنسان اليمنية أمة العليم السوسوة إلى جانب رئيس السنغال عبد الله واد، ورئيس تيمور الشرقية زانانا غوسماو، ورئيس وزراء جورجيا زوراب جفانيا، ورئيسة الفلبين السابقة كورازون أكينو، ووزير داخلية تشيلي خوسيه ميغيل، ووزير خارجية بولندا السابق برونيزلاو غيرميك.كما سيتسلم الجائزة أيضا من الولايات المتحدة ريتشارد لوغار رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، وجوزيف بايدن السيناتور الديمقراطي البارز عن ولاية ديلوير، لدوريهما في تعزيز الإجماع الحزبي على الديمقراطية، والترويج لهذا الإجماع على نطاق العالم.
    وفي ما يتعلق بأمة العليم السوسوة، فقد قرر المعهد تكريمها بالجائزة لتفانيها في خدمة الديمقراطية في اليمن، وكونها أول امرأة تتولى مسؤولية حقوق الإنسان في بلادها.
    وتعليقا على منحها هذه الجائزة أعرب الدبلوماسي اليمني السابق جمال نعمان، نائب رئيس منتدى الشرق الأوسط للديمقراطية في واشنطن، عن سعادته لوجود امرأة من بلاده بين الشخصيات العالمية التي حصلت على جائزة رفيعة في مجال الديمقراطية، قائلا إن الوزيرة أمة الله السوسوة استحقتها بجدارة.
    لكنه شدد على أن وضع الديمقراطية وحقوق الإنسان في اليمن ما زال بحاجة إلى سنين طويلة كي ينتقل من شكل زخرفي للتباهي به أمام العالم إلى واقع يتم من خلاله انتخاب الرئيس من بين أكثر من مرشح لفترة رئاسية محددة غير قابلة للتمديد، وبصلاحيات محددة يحاسب على تجاوزها. و أشاد نعمان في تصريح لـ«الشرق الأوسط» بدور وزيرة حقوق الإنسان اليمنية في الكشف عن مصير عشرات المقتولين والمفقودين جراء الصراع السياسي في اليمن طوال الثلاثين سنة الماضية.
    وقال إن السوسوة استفادت من مكانتها الدولية لفرض أمر واقع في الداخل تسحق عليه التكريم والتشجيع للاستمرار في دورها الإنساني الذي أصبحت بسببه أول امرأة عربية على الإطلاق تحظى بمثل هذا التكريم في الولايات المتحدة.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2005-01-03
  3. لطيفه اكسجين

    لطيفه اكسجين عضو

    التسجيل :
    ‏2005-01-03
    المشاركات:
    125
    الإعجاب :
    0

    • صح حقوق الانسان اليمني الذى بيندعس في الشقيقه السعوديه .

      والطفل اليمني الذى بتسلب كرامته ايضا في الشقيقه السعوديه .. اي حقوق واي برقوق

    عيب والله شي مخزي ومخجل وين اصحاب الغيره وين اصحاب الكرامه او نفسي يا نفسي وبس
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2005-01-03
  5. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    [align=right]الوزيرة النبيهة والإعلامية العتيدة رسبت بإمتحان صعدة الغراء . .... كانت تبحث عن حقوق أطفال البرازيل بيمنا آلاف الأطفال بصعدة في وضع يندى له جبين الإنسانية ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2005-01-04
  7. الفارس اليمني

    الفارس اليمني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-01-18
    المشاركات:
    5,927
    الإعجاب :
    7
    تستاهل اكثر
    اما بالنسبة لاطفال صعدة فهم مثل سائر اطفال اليمن ان حدثت مصيبة في منطقتهم فهم اول المتضررين ولا ادري اخي الهاشمي ماذا كنت تنتظر من امة العليم السوسوة ان تفعل في موضوع صعدة--

    الرجاء تشجيع حتى الاصوات القليلة الخجولة في بلادنا المهتمة بحقوق الانسان لعلنا نجد هم جيش عريض طويل يوما ماء
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2005-01-04
  9. صقر عربى

    صقر عربى عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-08-29
    المشاركات:
    347
    الإعجاب :
    0
    فى الاعوام القادمة سيوزع الامريكان جوائز لحقوق الحيوان ولن ينال اليمن منها شئ
    سبب ان الانسنان اليمنى يكون قد انقرض من الجرع ولم يبقى الا الحيونات يتهنون بالمغانم ومش كل الحيوانات الاليفة فقط
     

مشاركة هذه الصفحة