موضوع رابعة الأحمر: يعود للسطح من جديد

الموضوع في 'المجلس العــام' بواسطة سرحان, بتاريخ ‏2004-12-04.

حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-12-04
  1. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل:
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,461
    الإعجابات:
    0
    لازال الخلاف العشائري الكبير بين زعيم حاشد في اليمن وشيخ احدى العشائر الاردنية لم يحل رغم تدخل الملك عبدالله شخصيا وكان ابن شيخ العشيرة الاردني قد قتل زوجته اليمنية وهي ابنة الشيخ عبدالله الاحمر وقد ذكرت جريدة الصحوة اليمنيو ان وفدا اردنيا سيصل الى صنعاء اليوم لتحكيم الشيخ الاحمر في مقتل ابنته وقالت الجريدة يصل إلى العاصمة صنعاء غدا السبت وفد مكون من (40) شخصية اردنية برئاسة الامير شاكر بن زيد رئيس الوزراء السابق, وبينهم النائب عبدالرؤوف الروابدة رئيس الوزراء الاردني السابق للإجتماع بالشيخ عبد الله بن حسين الأحمر وعدد من مسئولي الدولة.
    وقال عبدالقوي القيسي مدير مكتب الشيخ الأحمر لـ( الصحوة نت) أن الهدف من الزيارة هو تحكيم الشيخ عبد الله بن حسين الأحمر في قضية مقتل ابنته (رابعه) بالاردن منتصف العام 2003م .

    وكان ممدوح الشعلان ابن احد زعماء العشائر في الاردن قد قتل زوجته رابعة في منزل الزوجية وتم اعتقاله ولكن لم يحاكم على جريمته ولم يعدم وهو مطلب والدها الاحمر الذي اتهم الحكومة الاردنية بالتواطؤ .وذكرت مصادر يمنية أن السلطات اليمنية ستقوم الأحد القادم بعقد لقاء رسمي لممثلي العشائر الأردنية واليمنية في دار الرئاسة، يحضرها الرئيس اليمني علي عبد الله صالح شخصيا، .وأوضحت أن الملك الأردني عبد الله الثاني بذل من جانبه جهودا كبيرة لدي الرئيس اليمني، للتدخل لاغلاق هذا الملف القبلي بين أبناء هذين البلدين، واقناع الشيخ الأحمربالتنازل والعفو عن الشعلان الذي أمضي قرابة عام ونصف العام في السجن والشعلان هو نجل أحد أبرز رجال العشائر الأردنية في عمان، والذي يعد من أحد أثرياء الأردن، وكان تزوج ابنة الشيخ الأحمر قبل نحو عام من حادثة مقتلها،وكان الشيخ الأحمر وأبناؤه وقبيلة حاشد التي يتزعمها يمارسون ضغوطا قبلية ورسمية كبيرة علي الجانبين اليمني والأردني للمطالبة بحقهم الشرعي والقانوني في مقتل (رابعه)، خاصة بعد أن تم استكمال التحقيقات الأمنية في ذلك، وتوجيه أصابع الاتهام نحو زوجها ممدوح الشعلان، وفقا للمصادر اليمنية ورفض مصدر قبلي يمني تسمية مطالبهم بـ(الثأر) من الشعلان
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-12-04
  3. المسافراليمني

    المسافراليمني قلم فضي

    التسجيل:
    ‏2001-12-17
    المشاركات:
    2,698
    الإعجابات:
    0
    [align=justify] نعم لقد نشر هذا الخبر في الصحف السعودية اليوم

    لقد عرف الاردنيون من اين تأكل الكتف وهاهم ياتون باسلوب لم يتبعوه في الاردن ولا يوجد سوى في اليمن وهوالتحكيم
    وهنا يتبادر السؤال ماذا سيحكم ؟؟؟
    هل يتنازل ؟
    ارجو ان يحكم با لشرع بعيداً عن احكام الطاغوت المتبعة في اليمن وان ينال ولد الشعلان الجزاء الذي يستحقه لقد حاول هذا السكرجي حسب ما يقال عنه ان يلوث شرف البنت ويبراء نفسه .... لكن قدوم هذا الوفد دليل على براءتها
    ارجو من الشيخ ان لا يتنازل ولا يقبل باقل من القصاص من القاتل
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-12-04
  5. ابوحسين الكازمي

    ابوحسين الكازمي عضو متميّز

    التسجيل:
    ‏2003-08-24
    المشاركات:
    1,245
    الإعجابات:
    0

    الحكم معروف من الان وسوف تصدقني فيما بعد
    الحكم السماح والتنازل لاكن دون اخذ الدية
    امالمطالبه بالاعدام فلا من بعد قبول مجيء الوفد
    الدليل السماح وهكذا علمتنا مثل هذه الأمور

    امنيتي مثلك ان يعدم حتى يكون عبرة لغيرة
    لاكن انتهى الوقت

    مع السلامة
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-12-04
  7. البابكري لسودي

    البابكري لسودي عضو فعّال

    التسجيل:
    ‏2003-06-14
    المشاركات:
    855
    الإعجابات:
    0
    مادام حكّموا الشيخ عبدالله فلا اتوقع غير التنازل....

    نهاية مؤلمه فعلا لأن ابوها لم يتخير لها من يعزها ويقدرها....
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-12-04
  9. ابن دهم

    ابن دهم عضو

    التسجيل:
    ‏2004-10-20
    المشاركات:
    46
    الإعجابات:
    0
    السلام عليكم

    معلوماتك خاطءه يا اخي المسافر التحكيم موجود في الاردن ولكان يعرف باسم الجاهات .

    و الحمد لله انهو قد رد ماء وجه شيخ المشايخ و اليمنيين عامه بهذا التحكيم امام عشائر الجزيره العربيه
    ولكني كنت اتمنى ان اسمعه اعدامه فهو انسان لا يجازى الا بالموت على الجريمه البشعه الذي افتعلها
    ولله يرحمها . وان يعذب ابن الشعلان في الدنيا و الاخره بما فعله
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-12-04
  11. اْسياد اليمن

    اْسياد اليمن عضو

    التسجيل:
    ‏2004-12-01
    المشاركات:
    48
    الإعجابات:
    0
    نذل سيأخذ جزاءه و إلا فالإغتيال
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-12-04
  13. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل:
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,461
    الإعجابات:
    0
    الملك عبدالله الثاني بالمملكة العربية السعودية طالبا التدخل بالموضوع

    تحياتي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-12-04
  15. ابوهاشم

    ابوهاشم قلم فضي

    التسجيل:
    ‏2003-12-30
    المشاركات:
    2,725
    الإعجابات:
    0
    زعماء العشائر الاردنية يزورون صنعاء لاغلاق ملف مقتل إبنة الشيخ الاحمر

    زعماء العشائر الاردنية يزورون صنعاء لاغلاق ملف مقتل إبنة الشيخ الاحمر

    الوحدوي نت - متابعات
    الأربعاء/01ديسمبر2004


    ذكرت مصادر صحافية اليوم ان وفدا اردنيا رفيع المستوى سيصل الى صنعاء السبت القادم لاغلاق ملف قضية ابنة الشيخ عبدالله بن حسين الاحمر - التي قتلت داخل منزلها في احدي ضواحي العاصمة الأردنية عمان، في شهر يونيو من العام الماضي.
    و نقلت صحيفة " القدس العربي " في عددها الصادر اليوم الاربعاء عن مصادر عليمة قولها ان 40 من كبار زعماء العشائر والقبائل الاردنية سيصلون بطائرة خاصة الي صنعاء السبت المقبل،لاجراء (مَقْصَد) قبلي، للشيخ عبد الله بن حسين الأحمر، رئيس البرلمان اليمني وابرز شخصية قبلية في البلاد، في مسعي منهم لانهاء قضية مقتل نجلته رابعة، التي قتلت في منزل زوجها بالعاصمة الأردنية عمان، وسجلت السلطات الأمنية الأردنية هذه القضية ضد زوجها الأردني ممدوح الشعلان، الذي سجن عقب الحادثة ولا زال في السجن حتي اليوم .
    و بحسب الصحيفه فان السلطات اليمنية ستقوم الأحد القادم بعقد لقاء رسمي لممثلي العشائر الأردنية واليمنية في دار الرئاسة، يحضرها الرئيس اليمني علي عبد الله صالح شخصيا، لتوفير الأجواء الملائمة لانجاح المساعي الأردنية في هذه المهمة القبلية الشاقة.
    وأوضحت أن الملك الأردني عبد الله الثاني بذل من جانبه جهودا كبيرة لدي الرئيس اليمني، للتدخل لاغلاق هذا الملف القبلي بين أبناء هذين البلدين، واقناع الشيخ الأحمر بقبول (المقصَد) القبلي الأردني، والعفو عن الشعلان الذي أمضي قرابة عام ونصف العام في السجن.
    يذكر ان زوج نجلة الشيخ الاحمر هو نجل أحد أبرز رجال العشائر الأردنية في عمان، والذي يعد من أحد أثرياء الأردن، وكان تزوج رابعة الاحمر قبل نحو عام من حادثة مقتلها
    و منذ استكمال التحقيقات الامنية في الحادثة وتوجيه اصابع الاتهام نحو ممدوح الشعلان زوج رابعه طالب والدها الشيخ عبد الله بن حسين الاحمر وابناءه وقبلية حاشد السلطات اليمنية والاردنية بحقهم الشرعي والقانوني في مقتل الفتاة
    و كان الشيخ مجاهد ابو شوارب الذي توفي في حادث سير قبل نحو أسبوعين بذل جهود وساطة كبيرة بين الجانبين القبليين اليمني والأردني، في محاولة منه لرأب الصدع بين الطرفين بانهاء المشكلة ومحاولة اغلاق هذا الملف الشائك
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-12-04
  17. ALMUHAJEER

    ALMUHAJEER عضو متميّز

    التسجيل:
    ‏2004-06-01
    المشاركات:
    1,305
    الإعجابات:
    0
    وصل وفد اردني رفيع المستوى إلى اليمن برئاسة رئيس الوزراء الأسبق الامير شاكر بن زيد رئيس الوزراء السابق, وبينهم النائب عبدالرؤوف الروابدة واكثر من 40 شخصية من اعضاء مجلس النواب والاعيان ومشائخ العشائر للقاء بالشيخ عبد الله بن حسين الأحمر بشأن مقتل ابنته رابعة العام الماضي في الاردن والتي أدين فيها زوجها ممدوح شعلان.
    وقال عبدالرؤوف الروابده لدى وصوله مطار صنعاء أن الوفد جاء في مسعى خير للأخذ بخاطر الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر .
    واكد الروابده : نحن نضع انفسنا في تصرف الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر ليقرر ما يراه ونحن له ملبون.
    وأضاف: جئنا لنأخذ بخاطر الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر ممن نعرف قيمته وقدره على المستوى المحلي والمستوى العربي.
    وأضاف: نقدم تعازينا القلبية الحاره بوفاه ابنته صاحبة الصون والعفاف ، من نشهد لها جميعاً بالخلق والاصالة والشرف ومن هذا المعدن الطيب من اليمن منشأ هذه الامة والأصالة.
    وأبدى رغبته في أن ينتهي الموضوع نهاية طبيعية كما هي عادة اهل اليمن في الصفح وابدال فرص العلاقة لكي تبقى كما كانت ، دائماً علاقة ود واخوه بين الطرفين .
    وعبر عن اهتمام الاردن بتطوير العلاقة بين الشعبين ، وقال : لولا الاهتمام ما رأيت وفداً يشكله جلاله الملك ممثلا لكل قيادات الأردن وكل شيوخه وعشائره في هذا البلد.
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-12-04
  19. AlBOSS

    AlBOSS قلم ماسي

    التسجيل:
    ‏2004-06-12
    المشاركات:
    12,019
    الإعجابات:
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2005
    واحسرتاه على رابعة بأي ذنب قتلت

    واحسرتاه على رابعة بأي ذنب قتلت

    لقد جنى هذا الشيخ على شعب باسره

    وهاهو يجني على بنته التي هي اخت لكل واحد فينا

    ولقد زوجها الشيخ مكرهة وارسلها لبلاد هي فيها نكرة وغريبة

    وقد حاكت لها نساء العشيرة اللائي كانوا يحلمون بالزواج

    من هذا الفسل الداعر الناكر السكير الذي ارتكب جريمته

    النكراء والتي ان دلت على شيئ فقد

    دلت فعلى قدره المنحط وسلوكيات لا تمت

    للعروبة واهلها وعشائرها بصلة فالرصاص للمعتدين

    وليس لانسانة امنة بعيدة عن اهلها ورجالها وناسها

    لينفرد بها هذا الجاهل ويقتلها ويعلم الله وحده ماذا

    وكيف كانت حياتها معه قبل الحادث والامر الذي

    افضى الى الحكم عليها بالاعدام عليها ثم كيف كانت

    اللحظات التي سبقت التنفيذ المقيت والذي ما كان ليجب ان يكون

    ان العفو عن هذا الوغد كان لو انه "لزاما ان يكون" بعد

    المحاكمة وليس لملمة الموضوع بهذا الشكل المخزي

    انه دليل اخر على ان الفقير فينا لو قتل اقمنا عليه الحد

    اما هؤلاء الشرزمة من الشيوخ فهم من الملوك الذين اذا

    دخلوا قرية افسدوها وهو ما نراه اليوم

    ان اكثر ما احزنني وألمني من مجمل الرواية

    محاولة الوغد تبرير فعلته والاساءة الى بنت اليمن

    حتى وهي ميتة وهو الامر الذى نفاه التحقيق

    ان الدم لا يمحيه الا الدم

    اما ما يجري فهو عار ما بعد عار


     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة