ألشعبُ أليمني تحت خط الفقر جعلت منها منطقة سياحة لترويج البضاعة الفاسدة !!

الكاتب : عرب برس   المشاهدات : 501   الردود : 3    ‏2004-12-03
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-12-03
  1. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902

    تأملات وحلم مواطن في مهب الريح :

    عندما نسمع في فتح باب الاستثمار الخارجي نفرح كثير ونبتجه لعل اليمن يمشي في طريق ثابتة لتحسين الاقتصاد اليمني ويوفير الوظائف للبطالة التي تعد من اكبر البطالة في العالم ,, وهذا بسبب صراع الاخوة الاعداء الذي انهك الاقتصاد اليمني ..والايدي الخفية في اللعب بالمنطقة الاستراتيجية عالمياً برغم أن في اواخر القرن العشرين برزت الى

    انظار العالم دويلات احتلت الجذب السياحي والاستثمارات الهائلة وجعلت منها محطة ترنزيت بين الشرق والغرب وكان المفروض ان تكون في هذا المركز اليمن ..وعلى وجه الخصوص المدينة الباسلة عدن التي تتمتع في موقع استراتيجي عالمي ولكن كانت الاسباب اقوى من الامكانيات اليمنية المتاحة لتهيئة المدينة عدن وكثير من الاسباب التي جعلت من

    عدن منطقة اوهام وبنيان كابيت العنكبوت تراه تحزن على هذا البيان الذي لم ياتي بالمردود الذي يقطي الرأس المال المنفق على هذه البنيان بل أكثرها لم تجهــّز وتشطــّب منذ سنوات طويلة .. ,, تحطمت أمال الكثير من المغتربيين اليمنيين ورجال الاعمال اليمنيين وبعد الوحدة اليمنية عام (90) برغم أن اليمن نهضت بطريقة لفتت الانظار اليها وكتب عنها انها بدأت

    بما انتها منه الغير واستحوذ الحلم والخيال في عقول اليمنيين بأن الوطن يمشي في حطى ثابتة في تلك الفترة ما بين (90) و(94) وفرح الكثير من اصحاب الراس المال بالعودة الى الوطن الغالي وتحقيق الحلم الكبير مهما امتزجة عاداته بالاخرين برغم انه ضحى بكل تلك السنوات في الاغتراب والتوطين في بلاد الغير ورجع لتحقيق حلمه الكبير... وكان والانتعاش الاقتصادي لليمن

    يثلج الصدر ويزرع في صدور الكثير الاستقرار الذي حُرم منه طــُول سنوات عجاف وحزن ومهانة ... وجاءت الطأمة الكبرى حرب صيف (94) وأكلت الاخضر والايأبس وقضت على احلام الكثير ... ونتهت الحرب بتأييد شعبي كبير من كلا الشطرين . وبعدها رجع الحلم ثانية والامل المفقود يعود لعل وعسى تعوّض ما هدرت تلك الحرب الظالمة ولكن كان الواقع اقوى

    من الامكانيات المتاحة لبناء الوطن الغالي وبدأ العد التنازلي للكثير من رجال الاعمال والمغتربين اصحاب الحلم الكبير يفقدون الكثير مما يملكون ... وبدأت تتوقف تلك النهضة الكبرى حتى وصل الكثير الى باب مسدود وعادوا ثانيتاً للبحث عن وطن يؤيهم مرة اخرى وبدأت الهجرة الكبرى من خيرة الشباب واصحاب الحلم والمال وفقدوا كل تلك الاحلام.. وفي الاونة الاخيرة في بدأية القرن المنصرم روّج اليمن الى فتح ابواب الاستثمار والسياحة .. وبدأتغيير بعض

    ملامح تلك البنيان الى فنادق وشقق مفروشة من أجل تهيئة البلاد الى السياحة والاستثمار .. ولكن المحزن شكلت عصابات خفية تلعب على الارض تحت اعين الاجهزة الحكومية في تهيئة تلك البنيان وبدأ يستورد الكثير من ذوي الجنس الناعم لسد العجز في هذا المجال .. وكان الفقر لليمنيين في المرصاد الا من رحم ربي فابدأ الكثير من ترويج البضاعة المحلية

    للمستهلكين وكان سد العجز باحلال اليمننة بدل الاستيراد... تحت بند السياحة والاستثمار وها انتم ترون السياحة اليمنية والبضاعة الفاسدة تستقطب الكثير من السياح العرب والاجانب الى وطننا الحبيب واصحبت ظاهرة يرأها الجميع بل أن من يملك سيارتة يجد الحسنوات في مفترق الطرق والمدارس والجامعات... وتهيئة اليمن الى فتح المراقص بطريقة يتعجب منها المر في هذا المجتمع المحافظ ويسئل نفسه ماهو السبب في الانحلال الخلقي للمجتمع اليمني والى اين تذهب الباخرة اليمنية وما هي نهاية هذا الوضع المزري والبأس والمحزن الذي لايحفى على الجميع وهنا نسئل سؤالات عدة

    ماهو المخرج من الوضع اليمني ؟
    ماذا استفاد اليمن من تلك السياحة الغريبة على مجتمعه المحافظ ؟
    كيف يفرط المجتمع اليمني في عاداته وعرضة الا من رحم ربي ؟
    ماهي الخطط للحكومة اليمنية لمحاربة الفقر والفساد الخلقي والفساد الاداري لتغيير الخطر الكبير على المجتمع اليمني ؟
    اين تذهب موارد الدولة مع ان التنمية التي لاتذكر تاتي من مساعدات خارجية والبنك الدولي والقروض المتزايدة التي سوف يدفع فاتورتها الشعب اليمني ؟
    أين موارد النفط والغاز والاسماك وغيرها من الدخل المعلن عنه في الصحف الرسمية ؟
    وكثير من السؤالات التي من المفروض توجه الى الحكومة السامية !!
    لكم تحياتي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-12-04
  3. ALMUHAJEER

    ALMUHAJEER عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-01
    المشاركات:
    1,305
    الإعجاب :
    3
    اخي الصحاف افكارك حلوه جدا
    وياريت تنتبه للاخطاء اللغوية والطباعيه كي نفهمك اكثر
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-12-04
  5. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    اخي الغالي
    شكراً على الرد الجميل
    ملاحظة : أخي الغالي لاتؤاخذنا فا لقد اخذنا العلم في مدارس الستينيات والسبعينيات وهي فعلاً لغة غريبة وعجيبة فا اذا رايت خطاء اشر لنا عليه وسوف نعدله واذا لم تفهم شئ من لغتي اشر لي على الكلمات الغير مفهومة وسمعاً وطاعة للتوضيح من أجل الهدف المنشود ,,,,,,,,,,,,,
    لك تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-12-04
  7. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    المؤتمرنت-عوض كشميم - ذكر مصدرمطلع في مجلس الوزراء لـ"المؤتمرنت" أن مباحثات مجلس التنسيق اليمني السعودي المقررة يومي الـ"11و12" من ديسمبر الجاري ستتركز على زيادة التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين،كما ستشمل قروضاً يقدمها الصندوق السعودي للتنمية لتمويل مشروعات خدمية وتنموية في قطاعات الخدمات والطرقات


    بالامس القريب صنعاء تجني (400) مليون واليوم ها نحن نرى مديرة واحدة فقط
    الإثنين, 29-نوفمبر-2004" - صعدة/خالد السفياني
    أكد الأخ/ محمد أحمد البعداني مدير ادارة واجبات سحار أن الادارة تمكنت من تنظيم عملية تحصيل الواجبات الزكوية بالمديرية والارتقاء بها والدفع بها من 5 ملايين ريال إلى أكثر من 40 مليون ريال في العام الواحد وخلق نموذج متميز لواقع التحصيل لبقية المديريات.
    وأشار إلى أن عملية التحصيل الزكوية في مديرية سحار تتم بشكل جيد ومنتظم وفق خطة المكتب في تقرير وتحصيل الزكوات في مناطق المديرية حيث تبداء عملية تقرير الزكوات وتحديد الزكوات للثمار في عزل ومناطق المديريات بالتعاون مع المشائخ وامناء المحلات والقرى كلاً على حده وتسلم القطف من الامناء ومن ثم تدوينها في السجلات الخاصة ورفعها للمصادقة عليها من المكتب وقيادة المحافظة وبالتالي تتم عملية التحصيل ويبادر المواطنين إلى الحضور إلى المكتب وتسليم الزكوات المستحقة عليهم وفق ماهو محدد في السجلات المطابقة للكشوفات المرفوعة واخذ استلامات بهذه المبالغ وعلى مدى السنين الماضية بذلت جهود لارساء قواعد التحصيل الزكوي وخلق استقرار في العمل فأصبحت مسألة تسديد الزكوات في المديريات روتينية وذاتية من غالبية المكلفين في تعاون متميز، منوهاً إلى أن عملية التحصيل الزكوي كانت في مديرية سحار قبل عشر سنوات ماضية في أضعف مستوى وكانت الحصيلة لاتتجاوز 4-5 ملايين ريال واشكالات كثيرة تواجه اعمال التحصيل الزكوي في المديرية تمكنا بالجهد المتواصل وتنظيم الاعمال من التغلب عليها فأضحت عملية التحصيل الزكوي في مديرية سحار في طليعة مديريات المحافظة تنظيماً ودقة وتحصيلاً واضحت ايرادات السنة تتجاوز 40 مليون ريال.
    وأوضح بأن ايرادات المديرية في العام الماضي في مجال الزكاة بلغت 39.030.165 ريالاً بالإضافة إلى زكوات عينية ( من الحبوب) تتجاوز قيمتها 3.5 مليون ريال والذي يعني تجاوز الحصيلة الزكوية عن 41 مليون ريال لعام 2003م. بزيادة (2.500.000) ريال عن المقابل نفس الفترة العام 2002م. وبزيادة 3% تقريباً عن الربط المحدد على المديرية وتوقع أن تحقيق زيادة مماثلة خلال العام الجاري لما تحقق العام الاسبق 2003م، لافتاً إلى الحصيلة الزكوية حتى بداية رمضان ( يناير - اكتوبر2004) بلغت أكثر من 30 مليون ريال في الوقت الذي تشكل زكاة الباطن وعروض التجارة تتويجاً للحصيلة الزكوية للمديرية وقد تمكنا العام المنصرم 2003م من تحصيل (9.600.000) ريال زكاة للباطن وعروض التجارة والباطن.
    واشار إلى أنه يتم تحصيل زكاة الباطن وعروض التجارة خلال شهر رمضان المبارك من كل عام وفق استعدادات مبكرة وتنظيم لعملية التحصيل بمشاركة ادارة المديرية والمجلس المحلي حيث تشكل لجنتان للتحصيل :- الأولى في المكتب تضم الصحن والمهاذر والثانية في الطلح تضم منطقة الطلح وولد مسعود والمناطق المجاورة وعملية التحصيل تمت بشكل طيب هذا العام والمكتب بصدد استكمال تحصيل الفطرة وتوريدها ونأمل تحقيق نمو أكبر في الايرادات هذا العام.
    منوهاً إلى أن الايرادات يتم تحصيلها وتوريدها أولاً بأول إلى الخزينة العامة للدولة من خلال البنك المركزي اليمني فرع صعدة وقد جاءت عملية فتح وحدة حسابية في المديرية كغيرها من المديريات هذا العام لتسهل كثير من الاعمال والاجراءات المالية وتسهيل توريد الايرادات والدفع بالعمل المالي على مستوى المديرية إلى واقع أفضل
     

مشاركة هذه الصفحة