من أدب بيت النبوة

الكاتب : madani   المشاهدات : 1,691   الردود : 11    ‏2001-12-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-12-05
  1. madani

    madani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-10-23
    المشاركات:
    397
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وءاله وصحبه وبعد
    فإن الله تبارك وتعالى أثنى على نبيه صلوات الله عليه وسلامه فقال ( وإنك لعلى خلق عظيم ) ، فكان نبينا عليه وءاله السلام أحسن الناس خلُقاً ولم يترك خصلةً من خصال الخير المحمودة في كتاب الله تعالى إلا وقد تخلق بها ، فلذلك كانت السيدة عائشة رضي الله عنها تقول في وصفه ( كان خلقه القرءان ) .
    وقد حث النبي صلوات الله عليه أمته على حسن الخلق فقال ( خصلتان ما إن تَجَمَّلَ الخلائقُ بمثلهما حسنُ الخلقِ وطولُ الصمت ) ، وحسن الخلق هو عبارة عن تحمل الأذى من الناس وكف الأذى عن الناس .
    ومن خير مَن أُفرِغت فيهم آداب رسول الله صلى الله عليه وءاله وسلم هم أهل بيته الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيراً .
    روى ابن منظور في مختصر تاريخ دمشق قال:
    حدث رجل من أهل الشام قال : قدمت المدينة فرأيت رجلاً بهرني جمالهُ فقلت : من هذا؟ قالوا : الحسن بن علي ، قال فحسدت عليا أن يكون له ابن مثله ، قال : فأتيتُه فقلتُ أنت ابن أبي طالب؟ قال : إني ابنه فقلت : بك وبأبيك وبك وبأبيك ( أي يسبهما ) ، قال الرجل : وسكتَ لا يرد إليَّ شيئاً ، ثم قال ( أي الحسن ) : أراك غريباً فلو استحملتنا حملناك وإن استرفدتنا رفدناك وإن استعنت بنا أعناك .
    قال فانصرفتُ عنه وما في الأرض أحد أحب إليَّ منه .
    قال صالح بن سليمان :
    قدِم رجل المدينة وكان يُبغض علي بن أبي طالب عليه السلام ، فقُطع به ، فلم يكن له زاد ولا راحلة ، فشكا ذلك إلى بعض أهل المدينة ، فقال له : عليك بحسن بن علي ، فقال الرجل ما لقيتُ هذا إلا في حسن وأبي حسن ، فقيل له فإنك لا تجد خيراً منه فأتاه فشكا إليه ، فأمر له بزاد وراحلة ، فقال الرجل : الله أعلم حيث يجعل رسالاته ، وقيل للحسن : أتاك رجل يبغضك ويبغض أباك فأمرت له بزاد وراحلة ؟! قال : أفلا أشتري عرضي منه بزاد وراحلة ؟
    وهذا زين العابدين الإمام السجاد علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب كان خارجاً من المسجد فلقيه رجل فسبه ، فثارت إليه العبيد والموالي ، فقال علي بن الحسين : مهلاً عن الرجل ، ثم أقبل عليه فقال : ما ستر اللهُ عنك من أمرنا أكثر ، ألك حاجة نعينك عليها؟ فاستحيا الرجل ، ورجع إلى نفسه . فألقى إليه علي خميصة كانت عليه وأمر له بألف درهم ، وكان الرجل بعد ذلك يقول أشهد أنك من أولاد الرسل .
    وقال موسى بن ظريف : استطال رجل على علي بن الحسين فتغافل عنه ، فقال له الرجل : إياك أعني . فقال له علي : وعنك أغضي .
    والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-12-05
  3. محب السلف

    محب السلف عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-07-26
    المشاركات:
    298
    الإعجاب :
    0
    لماذا لم تكمل آداب بيت النبوة ؟؟

    اللهم صل على محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين ( بدون استثناء كما تصنعون ) .
    أقول : لماذا لم تكمل آداب بيت النبوة ؟؟
    ألا تذكر أن عليا رضي الله عنه حفر لأجدادك ( السبئية ) . حفرا أضرم فيها نارا ، وكاد أن يلقيهم فيها ( بعض الروايات تقول : إنهم أحرقوا بالفعل ) .
    لماذا لم تذكر هذا ؟؟؟
    ============
    سيبعث الله عليكم من يسومكم سوء العذاب ، يامن تتمسحون زورا وبهتانا ببيت النبوة .
    سيفضحكم الله في الآخرة كما فضحكم في الدنيا .
    ============
    هل من أخلاق بيت النبوة التزييف والبهتان في الرد كما فعل كبيركم الذي علمكم السحر ؟؟
    هل من أخلاق بيت النبوة أن تصبحوا وتمسوا على *** وتكفير شيخ الإسلام ابن تيمية ؟؟؟
    ======
    شاهت الوجوه .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-12-05
  5. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    الله يبارك فيك على هذا الدرس القيم

    اللهم ارزقنا حسن الادب الله يكرمك ايها الشيخ الطيب مدني .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-12-07
  7. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    هل تسمح لي ايها الاخ الطيب بان اطلب منك المزيد من هذه المواعظ

    لو تكرمت علينا بالمزيد من هذه المواعظ التي نحن بامس الحاجة اليها جزاك الله خيرا.
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-12-09
  9. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    نحن بشؤق الى دروسكم

    والله اشتقنا الى مواعظكم ايها لشيخ.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-12-12
  11. madani

    madani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-10-23
    المشاركات:
    397
    الإعجاب :
    0
    تابع

    كان الحسن بن علي بن أبي طالب عليهما السلام وارث جده المصطفى صلى الله عليه وءاله وسلم ، وقد بلغ من الحِلم والصبر على الأذى ما جعله مضرب المثل بالتخلق بأخلاق النبي صلوات الله عليه وسلامه إلى أيامنا ، فقد كان لا يزيده شدة الجهل عليه إلا حِلماً ، ولا شدة البلاء إلا صبراً . وكان يغضب لله إذا انتُهِكت حرماتُ الله تعالى ولا يغضب لنفسه . حتى أنه كان لا يترك أدباً نبوياً حثنا عليه النبي عليه السلام إلا أتى به وتخلَّق به ،
    أخرج ابن سعد عن زريق بن سوار قال : كان بين الحسن وبين مروان كلام ، فأقبل عليه مروان ، فجعل يغلظ له - والحسن ساكت - فامتخط مروان بيمينه ، فقال له الحسن : ويحك أما علمتَ أن اليمين للوجه ، والشمالَ للفرج ؟ فسكت مروان .
    وكان من حِلمه ما أخرجه ابن سعد عن عمير بن إسحق قال : كان مروان أميراً علينا ، فكان يسب علياً كل جمعة على المنبر ، والحسن يسمع فلا يرد شيئاً ، ثم أرسل له ( أي مروان ) رجلاً يقول له : بعليٍ وبعلي وبعلي وبك وبك ( أي يسبهما ) ، وما وجدتُ مَثَلَك إلا مثل البغلة ، يقال لها من أبوك ؟ فتقول : أمي الفرس . فقال له الحسن : ارجع إليه فقل له : إني والله لا أمحو عنك شيئاً مما قلتَ بأن أسبك ، ولكن موعدي وموعدك عند الله ، فإن كنت صادقاً جزاك الله بصدقك ، وإن كنتَ كاذباً فالله أشد نقمة .
    رحم الله سيدنا الإمام الحسن رحمة واسعة وجمعنا به والأحباب في الجنة .
    ءامين بحرمة النبي الأمين عليه وءاله الصلاة والسلام
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-12-12
  13. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    ما شاء الله كان نعن بانتظار المريد من هذه الفوائد

    ايها الشيخ الفاضل والله والله والله اني اتعلم الادب والاخلاق منك كلما كتبت المز؟يد المزيد انا بشوق والله.
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2001-12-14
  15. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    اين انتم ايها الخلوق

    اشتقنا لمتابعة الموضوع.
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2001-12-22
  17. الجزري

    الجزري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-11-01
    المشاركات:
    320
    الإعجاب :
    0
    الاخ الكريم مدني اين انتم اشتقنا

    اطلب من حضرتكم متا بعة هذا الموضوع لعل بعض الناس يتركون الفتنه بسبب هذه الدروس القيمه لم نرى منهم موعظه حتى الان هداهم الله ارجوك تابع الدرس .
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2001-12-23
  19. madani

    madani عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-10-23
    المشاركات:
    397
    الإعجاب :
    0
    التوكل على الله والثقة به

    كان من أخلاق آل النبي صلى الله عليه وءاله وسلم التوكل على الله وثقة القلب بالله ، وهذا مما أدبهم به جدهم صلوات الله عليه ، فقد روي أن الحسن ابن علي عليهما السلام أصابته ضائقة ، وكان عطاؤه في كل سنة مائة ألف ، فحبسها عنه معاوية في إحدى السنين؛ فأضاق إضاقة شديدة . قال : فدعوت بدواة لأكتب إلى معاوية لأذكره بنفسي ، ثم أمسكت فرأيت رسول الله صلى الله عليه وءاله وسلم في المنام فقال لي كيف أنت يا حسن ؟
    فقلت بخير يا أبه . وشكوت إليه تأخر المال عني .
    فقال : أدعوتَ بدواة لتكتب إلى مخلوق مثلك تذكره ذلك ؟
    قلت : نعم يا رسول الله ، فكيف أصنع ؟
    قال : قل : اللهم اقذف في قلبي رجاءك واقطع رجائي عمن سواك حتى لا أرجو أحداً غيرك ، اللهم وما ضعفت عنه قوتي وقصر عنه عملي ولم تنته إليه رغبتي ولم تبلغه مسألتي ، ولم يجر على لساني مما أعطيتَ أحداً من الأولين والآخرين من اليقين فخصَّني به يا رب العالمين .
    قال : فوالله ما ألححتُ به أسبوعاً حتى بعث إلي معاوية بألف ألف وخمسمائة ألف . فقلتُ : الحمد لله الذي لا ينسى مَن ذكرَه ولا يخيب مَن دعاه .
    فرأيت النبي صلى الله عليه وءاله وسلم في المنام ، فقال : يا حسن كيف أنت ؟ فقلت بخير يا رسول الله ، وحدثته حديثي . فقال : يا بني هكذا من رجا الخالق ولم يرج المخلوق .
    رضي الله عنه وعن سائر أهل بيت النبي صلى الله عليه وءاله وسلم ورزقنا حسن التأدب بآدابهم .
     

مشاركة هذه الصفحة