قيادات يمنية بارزة اختفت في عهد الاشتراكي ولم يعرف مصيرها حتى اليوم

الكاتب : المسافراليمني   المشاهدات : 1,680   الردود : 40    ‏2004-11-29
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-11-29
  1. المسافراليمني

    المسافراليمني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-12-17
    المشاركات:
    2,699
    الإعجاب :
    0
    [align=justify]
    أغلبها قيادات عسكرية وأمنية وسياسية رفيعة
    صنعاء ـ القدس العربي ـ من خالد الحمادي:
    كشفت وزارة حقوق الإنسان في اليمن عن وفاة 86 من المعارضين السياسيين المختفين خلال العديد من حقب الصراعات السياسية والحروب المحلية، اغلبهم من العسكريين في شطري اليمن (سابقا)، بينما لا يزال ثمانية من المختفين أثناء حرب المحاولة الانفصالية في صيف 1994 علي قيد الحياة.
    وقالت في تقرير رسمي لها إن 86 من المختفين قتلوا خلال السبعينات والثمانينات ، وأورد عددا من حالات المتوفين، بينها حالة وفاة وزير التموين والتجارة إبان حكم الرئيس الأسبق إبراهيم الحمدي في شمال اليمن، الذي اختفي بعد فترة وجيزة من اغتيال الرئيس الراحل إبراهيم الحمدي ولم تعلم أسرته شيئاً عن مصيره حتي اللحظة.
    وأكد التقرير الحكومي وفاة عبد الوارث عبد الكريم نائب مدير الأمن الداخلي في جهاز المخابرات في نهاية السبعينات، وعبد الرحمن بلجون مدير التلفزيون في عدن منتصف الثمانينيات، واحمد عبد الرحمن بشر السكرتير الإعلامي للرئيس الأسبق علي ناصر محمد، وشيخ قاسم جواس قائد معسكر طارق في مدينة عدن، والدكتور احمد صالح عباد شقيق الأمين العام الحالي للحزب الاشتراكي اليمني، والعقيد عبد العزيز عون أركان حرب معسكر عمران، وعوض صالح علي الشهري مدير المباحث الجنائية أثناء حكم الرئيس الأسبق سالم ربيع علي.
    هذا التقرير الحكومي اليمني جاء رداً علي طلب من المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، إثر كثرة الشكاوي في هذا الصدد من اسر المختفين.
    وأوضح التقرير أن ضحايا الصراع السياسي في عدن المعروفة بأحداث 13 كانون ثاني (يناير) 1986 كانوا الأكثر عدداً بين المختفين، حيث وصل عددهم إلي 46 حالة، معظمهم من كبار قادة الجيش والأمن، في حين اعتبر التقرير شقيق زعيم انقلاب الناصريين أواخر السبعينيات عيسي محمد سيف الذي أعدم بعد فشل الانقلاب العسكري علي الرئيس علي عبد الله صالح من المختفين، وأنه فقد في مصر مطلع العام 1979 حين كان يدرس في جامعة القاهرة.
    وقال موقع (رأي نيوز) الإخباري إن عائلات الضحايا تمسكوا بموقفهم الداعي إلي اعتراف السلطات بأن هؤلاء ضحايا للصراع السياسي واعتبارهم ضمن شهداء الثورة .
    واعتبر أن القليل من الضحايا تتسلم عائلاتهم مرتبات، مطالبين بضرورة معرفة مكان دفنهم وأسباب وفاتهم .


     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-11-29
  3. الصقير

    الصقير عضو

    التسجيل :
    ‏2003-07-21
    المشاركات:
    136
    الإعجاب :
    1
    الإختفاء والسجن الطويل والإعدام والإغتيال مصير حتمي للقيادات السياسية ولكن لماذا لا تسأل نفسك سؤآلا بسيطا نوجزه في التالي :



    ما هو مصير المواطنين الذين صفوا بموجب البطاقات الشخصية على اثر احداث يناير 1986 الشهيرة ؟



    الا ترى حقا لأسرهم في معرفة مصيرهم بل وإخضاع القيادات الحالية في الحزب الإشتراكي ومن انفصل عنها إن تطلب الأمر للتحقيق لمعرفة ما اكتنف مصير معيلوا عدة أسر يمنية من غموض ليس لأنهم ساسة يستحقون القتل وإنما لانتمائهم المناطقي الذي تمت التصفيات بموجبه .

    هناك اولويات تقع المواطنة في قمتها وليس الإنتماء السياسي


    خالص مودتي .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-11-29
  5. المسافراليمني

    المسافراليمني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-12-17
    المشاركات:
    2,699
    الإعجاب :
    0
    [align=justify]

    اخي الصقر هذا تقرير اوردتها كما هو صادر من منظمة حقوق الانسان اما عني لو كان لي بالامر شي او بيدي
    لفتحت التي من عهد قحطان الشعبي وليس ملفات احداث يناير
    اما الاعدام بموجب البطاقة الشخصية فستضل وصمة عار في جبين الاشتراكي لن يغسلها سوى تقديم المسؤلين عنها للمحاكم
    لك تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-11-29
  7. البنجالي

    البنجالي عضو

    التسجيل :
    ‏2004-10-10
    المشاركات:
    109
    الإعجاب :
    0
    الاشتراكي ابو الاجرام
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-11-29
  9. المسافراليمني

    المسافراليمني قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-12-17
    المشاركات:
    2,699
    الإعجاب :
    0
    [align=justify]

    ابوه وامه ومخترعه
    هذا الحزب بني على الجماجم وانهار الدماء
    نتمنى فتح ملفاته حتى تتضح جرائمه للشعب ويحاسب المجرمون
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-11-29
  11. ابو وائل البكري

    ابو وائل البكري عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-31
    المشاركات:
    659
    الإعجاب :
    0

    السلام عليكم اخي المسافر ..... إن كان صحيح قولك ان هذا التقرير من منظمة حقوق الانسان ....... وليس من تأليفك


    ولكن يبدوا لي انه خانك التعبير بوضع العنوان لمقالك .... حيث وضعت العنوان قيادات بارزة اختفت في عهد الاشتراكي ..... والذي بين سطور التقرير هو قيادات اختفت من قبل نظام صنعاء باغلبها ...... ولكن يبدوا لي ان هذا الموسم ..... موسم الهجمه على الحزب الاشتراكي سوى كان بالحق او الباطل ......


    لطفاً المطلوب الانصاف في مواضيعكم ولا تكونوا مثل صحف الاثاره يكون العنوان في جانب والموضوع في جانب اخر... ومن اجل المصداقيه

    ودمتم
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-11-29
  13. almohager

    almohager مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-12-06
    المشاركات:
    7,601
    الإعجاب :
    34
    اليمن: وفاة 86 من المختفين السياسيين و8 فقط لا زالوا علي قيد الحياة

    أغلبها قيادات عسكرية وأمنية وسياسية رفيعة
    صنعاء ـ القدس العربي ـ من خالد الحمادي:
    كشفت وزارة حقوق الإنسان في اليمن عن وفاة 86 من المعارضين السياسيين المختفين خلال العديد من حقب الصراعات السياسية والحروب المحلية، اغلبهم من العسكريين في شطري اليمن (سابقا)، بينما لا يزال ثمانية من المختفين أثناء حرب المحاولة الانفصالية في صيف 1994 علي قيد الحياة.
    وقالت في تقرير رسمي لها إن 86 من المختفين قتلوا خلال السبعينات والثمانينات ، وأورد عددا من حالات المتوفين، بينها حالة وفاة وزير التموين والتجارة إبان حكم الرئيس الأسبق إبراهيم الحمدي في شمال اليمن، الذي اختفي بعد فترة وجيزة من اغتيال الرئيس الراحل إبراهيم الحمدي ولم تعلم أسرته شيئاً عن مصيره حتي اللحظة.
    وأكد التقرير الحكومي وفاة عبد الوارث عبد الكريم نائب مدير الأمن الداخلي في جهاز المخابرات في نهاية السبعينات، وعبد الرحمن بلجون مدير التلفزيون في عدن منتصف الثمانينيات، واحمد عبد الرحمن بشر السكرتير الإعلامي للرئيس الأسبق علي ناصر محمد، وشيخ قاسم جواس قائد معسكر طارق في مدينة عدن، والدكتور احمد صالح عباد شقيق الأمين العام الحالي للحزب الاشتراكي اليمني، والعقيد عبد العزيز عون أركان حرب معسكر عمران، وعوض صالح علي الشهري مدير المباحث الجنائية أثناء حكم الرئيس الأسبق سالم ربيع علي.
    هذا التقرير الحكومي اليمني جاء رداً علي طلب من المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، إثر كثرة الشكاوي في هذا الصدد من اسر المختفين.
    وأوضح التقرير أن ضحايا الصراع السياسي في عدن المعروفة بأحداث 13 كانون ثاني (يناير) 1986 كانوا الأكثر عدداً بين المختفين، حيث وصل عددهم إلي 46 حالة، معظمهم من كبار قادة الجيش والأمن، في حين اعتبر التقرير شقيق زعيم انقلاب الناصريين أواخر السبعينيات عيسي محمد سيف الذي أعدم بعد فشل الانقلاب العسكري علي الرئيس علي عبد الله صالح من المختفين، وأنه فقد في مصر مطلع العام 1979 حين كان يدرس في جامعة القاهرة.
    وقال موقع (رأي نيوز) الإخباري إن عائلات الضحايا تمسكوا بموقفهم الداعي إلي اعتراف السلطات بأن هؤلاء ضحايا للصراع السياسي واعتبارهم ضمن شهداء الثورة .
    واعتبر أن القليل من الضحايا تتسلم عائلاتهم مرتبات، مطالبين بضرورة معرفة مكان دفنهم وأسباب وفاتهم .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-11-29
  15. البابكري لسودي

    البابكري لسودي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-14
    المشاركات:
    853
    الإعجاب :
    0
    7 اشخاص من افراد قبيلتي لم يتم التعرف على مصيرهم حتى الآن!!!

    في البدايه تم الأمر بسجنهم ومن ثم نقلهم من سجن الى آخر الى ان انقطعت اخبارهم تماما!!!

    واتوقع المئات غيرهم من ابناء المحافظات الجنوبية على يد الحزب الجبان....
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-11-29
  17. AlBOSS

    AlBOSS قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-06-12
    المشاركات:
    12,016
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2005
    حدثونا عن الزنازين والاصفاد والمقاصل والامن الزطني سابقا والامن السياسي لاحقا

    يا ساتر من الحقد الاعمى

    ماذا عن علي صالح وزمرة القتلة الجهلة

    وما صنعه بشباب ورجالات ونساء الشمال والجنوب

    حدثونا عن الزنازين والاصفاد والمقاصل

    والامن الزطني سابقا والامن السياسي لاحقا

    والا احدثكم انا


     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-11-29
  19. AlBOSS

    AlBOSS قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-06-12
    المشاركات:
    12,016
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2005
    يا ساتر من الحقد الاعمى

    ماذا عن علي صالح وزمرة القتلة الجهلة

    وما صنعه بشباب ورجالات ونساء الشمال والجنوب

    حدثونا عن الزنازين والاصفاد والمقاصل

    والامن الزطني سابقا والامن السياسي لاحقا

    والا احدثكم انا


     

مشاركة هذه الصفحة