سويسرا تتجه لفرض قيود لحظر استنساخ الأجنة البشرية.

الكاتب : ALMUHAJEER   المشاهدات : 377   الردود : 0    ‏2004-11-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-11-27
  1. ALMUHAJEER

    ALMUHAJEER عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-01
    المشاركات:
    1,305
    الإعجاب :
    3
    اقتدت سويسرا بالولايات المتحدة وعدد من الدول الأوروبية حيث طرحت الحكومة للاستفتاء تشريعا جديدا بشأن بحوث خلايا المنشأ يحظر استنساخ الأجنة البشرية.

    ويصوت الناخبون في سويسرا غدا الأحد على التشريع الحكومي الذي يفرض قيودا مشددة على مثل هذه الأبحاث على غرار دول مثل هولندا وإسبانيا. وتشير استطلاعات الرأي إلى تأييد نحو 52% من السويسريين للقانون الجديد مقابل رفض 30%.
    ويسمح التشريع للعلماء باستخلاص الخلايا الجذعية -خلايا المنشأ الرئيسية في الجسم- من أجنة هالكة فقط لاستخدامها في أبحاث تتعلق بالأمراض الخطيرة.
    ويقول مؤيدو استنساخ الأجنة البشرية إن بحوث الخلايا الجذعية توفر الفرصة للتعرف بشكل أفضل على أسباب الإصابة بأمراض مثل الشلل الرعاش والزهايمر والسكري ومن ثم تساعد أكثر على إيجاد علاج لها إلى جانب إمكانية استخدامها في علاج حالات الشلل الرباعي.

    لكن معارضين ومنهم أطباء وأعضاء حزب الخضر يحبذون فرض حظر على الأبحاث المتعلقة بالخلايا البشرية، ويرون أنها تتضمن إزهاق أرواح حيث تتعرض الأجنة للهلاك في نهاية المطاف.

    يشار إلى أن الولايات المتحدة تبذل جهدا داخل الأمم المتحدة لإقرار معاهدة تحظر استنساخ الأجنة في بحوث الخلايا الجذعية بينما تتساهل دول مثل بريطانيا وبلجيكا في هذه المسألة.

    والخلايا الجذعية يمكنها أن تتحول إلى أنواع أخرى من الخلايا ولكن الخلايا المأخوذة من الأجنة أكثر مرونة من تلك الموجودة في البالغين، ويأمل الباحثون في استخدامها لإنتاج خلايا وأنسجة بديلة.
     

مشاركة هذه الصفحة