الجبهة الوطنية لعشائر العراق تقود المقاومة السياسية في العراق

الكاتب : ALMUHAJEER   المشاهدات : 467   الردود : 0    ‏2004-11-24
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-11-24
  1. ALMUHAJEER

    ALMUHAJEER عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-01
    المشاركات:
    1,305
    الإعجاب :
    3
    رفضت " الجبهة الوطنية لعشائر العراق " ضم حزب الوفاق الوطني الذي يترأسه اياد علاوي لصفوفها محملة الحزب وقائده مسئولية ما يحدث الان في الفلوجة ووفقا لما ذكرته مصادر عراقية مطلعة فان حزب علاوي حاول الحصول على شرعية داخلية من خلال الانضمام الى الجبهة بعد ان عانى ومنذ وصول رئيسه اياد علاوي الى السلطة من عزلة داخلية ابعدته عن جميع التيارات الوطنية وحملته مسئولية ما يدور في العراق
    وكانت " الجبهة الوطنية لعشائر العراق " التي تقود النضال السياسي في العراق وتضم اكثر من ستين تجمعا وحزبا من السنة والشيعة والاكراد ومختلف الطوائف العراقية قد لعبت دورا بارزا في اسعاف جرحى الفلوجة من خلال خمس مستشفيات ميدانية كان لها اكبر الاثر في انقاذ مئات الجرحى من موت محقق خاصة بعد تدمير مستشفيات المدينة قبل الهجوم الامريكي عليها .
    وشكل الشيخ " حسن زيدان " – ابو فلاح – الامين العام للجبهة وهو لواء سابق في الجيش العراقي وكان رئيسا لجميع المدارس العسكرية في العراق كما كان واحاد من اهم وابرز معارضي صدام حسين شكل محورا لهذه الجبهة التي بدأت تستقطب جميع القوى والفعاليات الوطنية في العراق بغض النظر عن انتماءاتها الدينية والعرقية والمذهبية
    وتشكلت القيادة السياسية العفوية للجبهة التي بدأت تمثل العشائر العراقية الكبيرة ذات الامتدادات العربية في بوادي سوريا والسعودية وتركيا والاردن من مجموعة من الضباط الوطنيين منهم اللواء عدنان الهيبي وشقيقه الفريق علي الهيبي اشهر ضابط مدرعات في الجيش العرaاقي وبطل معارك المدرعات في حرب الكويت والذي استطاع انقاذ فرق كاملة من المدرعات العراقية من تدمير محقق رغم غياب الغطاء الجوي وسيطرة طائرات الحلفاء على سماء المعركة .
    وكان صدام حسين قد اعتقل الفريق علي الهيبي بتهمة تدبير محاولة انقلاب على النظام ولعب حسن زيدان والاخوان الهيبي دورا في بلورة معارضة داخلية عراقية خالصة للنظام قبل تدخل اجهزة المخابرات الغربية ودعمها لتجمعات محسوبة عليها كانت تقيم في اوروبا .
     

مشاركة هذه الصفحة