رئيس الجمهورية يتقلد الأسبوع المقبل الوسام العالمي..حوار الحضارات

الكاتب : wowo19802020   المشاهدات : 702   الردود : 5    ‏2004-11-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-11-17
  1. wowo19802020

    wowo19802020 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-08-15
    المشاركات:
    1,007
    الإعجاب :
    0
    يصل صنعاء السبت المقبل وفد روسي رفيع المستوى تابع لمركز المجد القومي الروسي في زيارة تستغرق أربعة أيام ، يقوم خلالها بتقليد فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهوريةالوسام العالمي حوار الحضارات لعام2004م0
    وسيضم الوفد فلاديمير ايفانوفيتش ياكونين رئيس مجلس أمناء مركز المجد القومي والكسندر فلاديميروفيتش ملينك رئيس المركز، واوليغ يوريفتش اتكوف عضو مجلس الأمناء ورئيس لجنة منح الوسام العالمي حوار الحضارات في مركز المجد القومي وهو أيضا بطل الاتحاد السوفيتي ورائد فضاء ودكتور في العلوم الطبية، وفلاديمير ماتيوخن عضو مجلس أمناء المركز ورئيس الوكالة الفيدرالية للتقنيات المعلوماتية ،وسيضم الوفد أيضا شخصيات فعالة في المجتمع الروسي منهم الكسندر سلطانوف نائب وزير الخارجية الروسي وميخائيل مارغيلوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الفيدرالية «الشيوخ» وقسطنطين كوساتشوف رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس النواب«الدوما » وميخائيل بيوتروفسكي مدير متحف الارميتاج الحكومي، وسيرافق الوفد عدد كبير من أعضاء وموظفي المركز وصحفيون ،من مختلف وسائل الاعلام الروسية 0
    وكانت لجنة منح الوسام العالمي حوارالحضارات اتخذت في يونيو الماضي وباقتراح من وزارة الخارجية الروسية وبعد دراسة عميقة من مجلس أمناء مركز المجد القومي الروسي قرارمنح جائزة العام الحالي لفخامة الأخ الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية لقاءجهوده في تعزيز الصداقة والتعاون بين الشعبين الروسي واليمني وتنفيذا لأفكار حوار الثقافات والحضارات ودوره في الجهود الدولية لمكافحة الارهاب، ويعتبر هذا الوسام العالمي، وساما غير حكومي وغير حزبي أو ديني أو سياسي ، وتم استحداثه في عام 1992 ويمنح بتسميتين لقاء الايمان والوفاء الأخلاصي وحوار الحضارات0
    ومن بين الشخصيات التي منحت هذا الوسام في السنوات السابقة الرئيس الروسي فلادىمير بوتين والرئيس الايراني محمدخاتمي ورئيس ليتوانيا فالداس ادامكوس ورئيس اوزبكستان اسلام كريموف وبطريرك القدس ايربني و المدىر العام لمنظمة اليونيسكو كويتشيرو ماتسوورا والزعيم الراحل رئيس الوزراء الهندي السابق كومار كودجرال وغيرهم من الشخصيات البارزة الأخرى0
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-11-17
  3. wowo19802020

    wowo19802020 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-08-15
    المشاركات:
    1,007
    الإعجاب :
    0
    أسباب مشكلة البطالة

    تعتب مشكلة البطالة من أهم المشكلات التي يعاني منها العالم أجمع «ومنها بلادنا»، وتتفاوت حدة هذه المشكلة، الأمر الذي دفع كافة المهتمين في الحقل الاجتماعي والاقتصادي للبحث عن أسبابها ونتائجها وكيفية التعامل معها.
    ولقد حاول كثير من علماء الاقتصاد التقليديين أن يشرحوا مسألة البطالة في ضوء قانون العرض والطلب، ولكن هذا الشرح قد يعتبر تمريناً من تمرينات المنطق وليس شرحاً يعبر عن واقع مشكلة. وتختلف أسباب البطالة وطريقة علاجها من مجتمع لآخر، لأسباب تتعلق بطاقة الإنتاج الصناعي والزراعي من ناحية وبالتنظيم السياسي والاجتماعي من ناحية أخرى، وتختلف مشاكل المجتمع نتيجة عدة ظروف منها درجة التغيير الاجتماعي التي يتعرض لها المجتمع وحجم التقدم التكنولوجي والعلمي هذا إلى جانب نوع التنظيم الاجتماعي وقد أدى اتساع المجتمع الحديث إلى خلق ظروف لم تُعد لها المجتمعات القديمة.
    كما أن اتساع نطاق العمران في مختلف البلاد أدى إلى التغيير في التنظيم الاجتماعي التقليدي الذي كان يقوم على وحدات صغيرة نسبياً.
    كذلك وقد ترتب على زيادة السكان وتقسيم العمل والتغيير المستمر في طبيعة الانتاج إلى وجود خلافات كثيرة بين القوى المكونة لكل مجتمع، يضاف إلى ذلك أن المجتمعات أصبحت تشغل مناطق جغرافية محددة ذات ظروف طبيعية متميزة. الأمر الذي أدى إلى زيادة الضغط على مصادر الثروات الطبيعية، وقد أدت هذه العوامل إلى حدوث تفاعل فيما بينها أفرز متغيرات سياسية واقتصادية واجتماعية نجم عنها عدة مشكلات لعل أبرزها هي مشكلة البطالة.
    وفي كل الأحوال. نجد أن كل عامل من هذه العوامل قد ساهم بدوره في خلق هذه المشكلة وإيجادها ومن هذا يمكن القول أن لمشكلة البطالة أسباباً عديدة منها ما هو متعلق بالناحية الاقتصادية، ومنها ما هو متعلق بطبيعة أفراد المجتمع أنفسهم وببعض النواحي الإجتماعية، وكذلك منها ما يتعلق بالنواحي السياسية، ويرجعها بعض الدارسين إلى المؤسسات التعليمية والتربوية، والمشكلة معقدة ومن الصعب إرجاعها إلى ناحية واحدة فقط.
    وقد تفاقمت- وتحديداً منذ تسعينيات القرن الماضي- مشكلة البطالة في اليمن، شأنها في ذلك شأن العديد من دول العالم إلا أن ما يضاعف من خطورتها وتعقدها في المجتمع اليمني هو الطبيعة الدائمة والمزمنة للمشكلة، على نقيض الحال في الدول المتقدمة التي تعاني من بطالة مؤقتة أو دورية، وبوجه عام، فإن هناك العديد من الأسباب المهمة التي تؤدي إلى مشكلة البطالة في بلادنا وتزايدها بصفة مستمرة ويجب دراستها جيداً من قبل الحكومة حتى يمكن الخروج من هذا المأزق بدلاً من أن تتفشى هذه الظاهرة. وقد تعددت الآراء والمصادر المرجعية التي تناولت أسباب المشكلة، وأن تعدد هذه التفسيرات يعتبر أمراً طبيعياً، لأن هذه المشكلة معقدة لا يصلح لمثلها تغليب تفسير واحد على بقية الأسباب ويمكننا أن نتعرض هنا- بإيجاز- لأهم أسباب مشكلة البطالة في اليمن والتي تتمثل في النقاط الرئيسية التالية:
    > الزيادة السريعة في النمو السكاني وما ينشأ عن ذلك من خلل في التوازن بين قوى العرض والطلب بسوق العمل، فالنمو السكاني يؤدي إلى زيادة نمو القوى العاملة، وبالتالي زيادة عدد الراغبين في الحصول على فرص عمل.
    > الأزمة الاقتصادية بصفة عامة التي يواجهها الاقتصاد اليمني في الوقت الراهن، حيث تمثل البطالة أحد المؤشرات الرئيسية لهذه الأزمة، وهي أزمة تواجه غالبية دول العالم الثالث وهو أمر يترتب عليه كثير من المشكلات من بينها مشكلة البطالة.
    > عودة ما يقرب من مليون مغترب يمني إلى الوطن من السعودية ودول الخليج العربي ودول شرق أفريقيا وخاصةً الصومال وارتيريا وأثيوبيا وجيبوتي وغيرها نتيجة لتداعيات حرب الخليج الثانية وتفاقم الصراعات والحروب في دول القرن الأفريقي مما أسهم ذلك في تفاقم وتدهور الأوضاع الاقتصادية.
    > قلة أو شحة الاستثمار الأجنبي المباشر في القطاعات الإنتاجية الزراعية والصناعية والسمكية والسياحية وغيرها، وبالتالي ظلت تلك القطاعات راكدة نسبياً ومساهماتها في توليد الناتج المحلي الاجمالي، وخلق فرص العمل والتشغيل محدودةً وفي تراجع أحياناً.
    > الهجرة من الريف إلى الحضر.
    > تدني الاستثمار الخاص المحلي.
    > عدم الربط والتنسيق بين برامج ومناهج التعليم في كافة مراحله وبين احتياجات المجتمع من المهن المختلفة.
    > عزوف الفرد اليمني عن الالتحاق بمراكز التعليم والتدريب المهني والتقني
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-11-17
  5. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    رحم الله ابو الاحرار محمد محمود الزبيري
    فقد قال معلقا على تباهي الامام البدر بزيارة موسكو:
    يبهرون الدنيا بزورة موسكو ***وعليهم غبار قوم ثمود
    وهذا الوسام الذي سيتقلده الاخ علي عبدالله صالح
    لايعدو أن يكون اداة من ادوات العلاقات العامة الروسية
    ولكن الشعور بالنقص يعطي للأمر اكبر من حجمه
    فتأمل اخي اليافعي
    ولك التحيات المعطرة بعبق البُن
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-11-17
  7. يافعي اصيل

    يافعي اصيل عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-01-24
    المشاركات:
    1,130
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز اليافعي

    شكرا على نقل هذا الخبر وبعدين وش الاي حادك على طرح هذه الصور خليك يافعي اصيل يا حيد خوك
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-11-17
  9. ALMUHAJEER

    ALMUHAJEER عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-01
    المشاركات:
    1,305
    الإعجاب :
    3
    مبروك لرئيس الجمهوريه ولنا جميعا
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-11-19
  11. اليافعي2020

    اليافعي2020 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-09-01
    المشاركات:
    3,478
    الإعجاب :
    0
    مبروك لرئيس الجمهوريه ولنا جميعا
    شكرآ لكم
     

مشاركة هذه الصفحة