اشتباكات ببغداد وهجمات أميركية متواصلة في الفلوجة

الكاتب : اليافعي2020   المشاهدات : 382   الردود : 0    ‏2004-11-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-11-16
  1. اليافعي2020

    اليافعي2020 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-09-01
    المشاركات:
    3,478
    الإعجاب :
    0
    اندلعت اشتباكات بين الشرطة العراقية وعشرات المسلحين في منطقة الأعظمية وسط بغداد صباح اليوم. وقالت مصادر للجزيرة إن مركز شرطة الأعظمية تعرض لهجوم بالقذائف الصاروخية والأسلحة الخفيفة، في حين لم ترد معلومات عن حصيلة الإصابات في هذه الاشتباكات.

    يأتي ذلك فيما تواصل القوات الأميركية والعراقية قصفها الجوي وهجومها البري المكثف على مدينة الفلوجة، في محاولة للقضاء على جيوب المقاومة المسلحة المتبقية في المدينة الواقعة غرب بغداد بالتزامن مع إعلان المسلحين عزمهم على القتال حتى الموت.

    واتسع نطاق المواجهات المسلحة في منطقة وسط وشمال العراق منذ بدء الهجوم الأميركي على الفلوجة قبل أسبوع، حيث أسفرت المعارك في شمال وشرق بغداد عن مقتل أكثر من 50 شخصا أمس.

    قتال الفلوجة
    وقد قتل جندي من مشاة البحرية الأميركية (المارينز) وأصيب ثلاثة آخرون بجروح في معارك مع مقاتلين في جنوب الفلوجة، ليترفع بذلك الأميركيين الذين قتلوا منذ بداية الهجوم على المدينة إلى 39 جنديا.

    ويتركز القتال في المناطق الجنوبية للفلوجة حيث تواجه القوات الأميركية مجموعات صغيرة من المقاتلين يقاتلون بشراسة. وقال قائد عمليات قوات المارينز العقيد مايكل ريغنر إن قلة قليلة من المسلحين تخلت عن القتال، مشيرا إلى أنهم يواصلون القتال حتى الموت "ويجعلون الحياة صعبة على المارينز والجنود".


    المارينز يخوضون حرب شوارع
    في الفلوجة (رويترز)
    وأوضح أن المعارك لا تزال متواصلة في بعض أحياء الفلوجة، ويعمل الجنود الأميركيون والعراقيون على تمشيط المدينة بيتا بيتا وأن القوات الأميركية تحتجز 1052 شخصا من الفلوجة بينهم نحو 15 من الأجانب.

    وقصفت المقاتلات الأميركية أمس مسجدا ادعت أن بعض المقاتلين يتحصنون فيه، وقصفت الدبابات مسجدا آخر بالمدينة، كما وقعت اشتباكات بالأسلحة الخفيفة أثناء قيام القوات الأميركية بتفتيش المنازل.

    ورغم شراسة المقاومة في الفلوجة أكد رئيس الوزراء العراقي المؤقت إياد علاوي أن الهجوم على الفلوجة حقق أهدافه، وقال في مقابلة متلفزة إن العمليات الرئيسية انتهت ولم يتبق سوى عمليات تطهير بسيطة لبعض جيوب المقاومة قد تتطلب بضعة أيام أخرى.

    وأشار علاوي إلى أنه تم القبض على قيادة جماعة جيش محمد المسلحة التي اتهمها بالتآمر لتنفيذ هجمات بالفلوجة.

    انتهاكات
    ولعل من أعنف المشاهد التي استطاعت الكاميرا التقاطها في المعارك التي مازالت دائرة في الفلوجة، صورا بثها التلفزيون وتظهر أحد جنود المارينز وهو يطلق الرصاص على عراقي جريح محتجز في أحد المساجد دون أي داع فيرديه قتيلا، في مشهد من شأنه أن يؤجج مشاعر الحقد والكراهية ضد الأميركيين.


    جريح أسير في الفلوجة يستغيث بعد اقتحام المارينز مسجدا بالمدينة (رويترز)
    وأظهر الشريط المصور الجنود الأميركيين وهم يقتحمون أحد المباني فيما استلقى أسرى جرحى على الأرض.

    وقال متحدث باسم قوات المارينز إن تحقيقا فتح بهذا الخصوص، وقد تم نقل الجندي الأميركي المعني من ساحة الفلوجة وهو يواجه اتهامات محتملة ومحاكمة. وصور الشريط صحفي في "إن.بي.سي" يرافق القوات الأميركية في الفلوجة.

    في السياق نفسه حذرت منظمات الإغاثة من وقوع كارثة إنسانية في الفلوجة التي تعاني انقطاعا في إمدادات المياه والكهرباء منذ أكثر من أسبوع.

    وأعربت منظمة العفو الدولية عن قلقها من انتهاك قوانين الحرب المخصصة لحماية المدنيين والمحاربين. ووصف رجل من أهالي المدينة تمكن من مغادرتها مشاهداته للوضع بالكارثة في المدينة. وقال أبو طيبة الزوبعي للجزيرة إن هناك من الأهالي من بقي مدفونا تحت الأنقاض.

    اعتقال برلماني
    على صعيد آخر اعتقلت القوات الأميركية في بغداد نائب رئيس المجلس الوطني العراقي المؤقت (البرلمان) وعضو المكتب السياسي للحزب الإسلامي عايف نصير رغم تمتعه بالحصانة بسبب المنصب الذي يشغله بعد مداهمة منزله فجر اليوم.

    ودعا الناطق باسم الحزب الإسلامي العراقي إياد السامرائي رئيس الوزراء المؤقت إياد علاوي ورئيس المجلس الوطني المؤقت فؤاد معصوم إلى التحرك للإفراج عن عايف.

    ونفى السامرائي في اتصال مع الجزيرة من بغداد أن تكون لنصير عايف أية علاقة بأي نشاط مسلح، مشيرا إلى أن اعتقاله قد يكون عقابا للحزب على مواقفه السياسية تجاه الأحداث في العراق.

    وكان عايف قاد وفد المجلس الوطني العراقي الذي قام بوساطة مع أعيان الفلوجة للحؤول دون وقوع هجوم عسكري على المدينة. لكن القوات الأميركية والعراقية شنت هجومها المستمر على المدينة يوم 8 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.


    [​IMG]


    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة