اصابع الاتهام تتجه نحو موسى عرفات

الكاتب : ALMUHAJEER   المشاهدات : 448   الردود : 0    ‏2004-11-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-11-14
  1. ALMUHAJEER

    ALMUHAJEER عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-01
    المشاركات:
    1,305
    الإعجاب :
    3
    نجا محمود عباس من محاولة اغتيال نفذت قبل قليل في غزة عندما اقتحم احد المسلحين الخيمة التي كان يتواجد بها ابو مازن لتقديم العزاء بعرفات واطلق النار عليه فقتل حارسين من حراسه في حين نجا ابو مازن من المحاولة التي لم تعلن اية جهة مسئوليتها عنها حتى الان

    وكان مصدر رسمي فلسطيني قد اعلن اليوم الاحد ان محمود عباس رئيس منظمة التحرير الفلسطينية هو المرشح الرسمي لحركة فتح الى الانتخابات الرئاسية الفلسطينية التي ستجري في التاسع من يناير المقبل. واعلن مسئول فلسطيني كبير طلب عدم ذكر اسمه ان اللجنة المركزية لحركة فتح كبرى فصائل منظمة التحرير الفلسطينية عينت عباس مرشحا عنها بعد يومين على دفن ياسر عرفات وجاءت محاولة الاغتيال بعد هذا الاعلان مباشرة ووجهت اصابع الاتهام الى موسى عرفات الذي يسيطر على الامن في غزة واحد خصوم ابو مازن.

    وكان رئيس الوزراء الفلسطيني احمد قريع قد عين اليوم الاحد على رأس مجلس الامن القومي الفلسطيني خلفا للزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات كما اعلن مسئول فلسطيني واوضح المسئول ان القرار اتخذته اللجنة المركزية لحركة فتح التي انشأها عرفات واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية خلال اجتماع مشترك في رام الله. وهذا القرار يسمح للمرة الاولى بتركيز السلطات الامنية بيد رئيس الوزراء، وهو ما طالب به بدون جدوى في عهد ياسر عرفات. وكان قريع مساعدا لرئيس مجلس الامن القومي، المنصب الذي كان يحتله عرفات وبات شاغرا بعد وفاته الخميس. ويسيطر مجلس الامن القومي على جميع الاجهزة الامنية الفلسطينية، وهو يضم جميع المسئولين عن مختلف الاجهزة فضلا عن وزير الداخلية.

    في غضون ذلك أصدر روحي فتوح الرئيس المؤقت للسلطة الوطنية الفلسطينية مرسوما رئاسيا دعا فيه الناخبين الفلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس لانتخابات عامة حرة ومباشرة لانتخاب رئيس جديد للسلطة يوم الاحد الموافق 9 يناير عام 2005.

    ودعا المرسوم لجنة الانتخابات المركزية إلى استكمال تسجيل الناخبين الفلس طينيين الذين لم يتمكنوا من تسجيل أسمائهم خلال فترة التسجيل الاصلية. وأعلن فتوح فتح باب الترشيح للانتخابات من يوم 20 نوفمبر الجاري ولمدة 12 يوما. ونص المرسوم على بدء الدعاية الانتخابية يوم الاثنين 27 ديسمبر عام 2004 وانتهائها يوم السبت 8 يناير عام 2005.
     

مشاركة هذه الصفحة