خطاب العيد الرئاسي كان مهما للغاية وكما وصفته وسائل الإعلام

الكاتب : سرحان   المشاهدات : 1,064   الردود : 15    ‏2004-11-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-11-14
  1. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    [frame="10 80"]دعا فخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية من أساءوا إلى الوطن الاستفادة من مناخات التسامح والعفو عنهم والتعبير عن الأسف عن تلك الأخطاء التي ارتكبوها بحق الوطن .
    وقال إن على أولئك الذين أساءوا للوطن ذات يوم أن يبادروا للاستفادة من مناخات التسامح والعفو عنهم والتعبير عن الأسف والإقلاع عن الذنوب والأخطاء التي ارتكبوها بحق وطنهم وشعبهم وأن يكونوا مواطنين صالحين.
    واضاف رئيس الجمهورية في خطابه بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك: فنحن جميعاً أبناء وطن واحد وعلينا أن نعمل معاً وبروح الفريق الواحد والمتآخي من أجل بناء اليمن القوي المزدهر ومستقبله المشرق بإذن الله.
    وجدد الرئيس الدعوة لجميع أبناء الشعب والأحزاب والقوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني إلى التطلع إلى الأمام بروح مشبعة بالتسامح والتآخي ونابذة لكل أشكال البغضاء والضغائن والأحقاد والفرقة ..
    وقال الرئيس :الوطن هو ملك الجميع ويتسع للجميع وبناؤه مسؤولية مشتركة بين كل أبنائه دون استثناء[/frame]


    كلام الرئيس كان يحمل نبرة جديدة فهو يدعو للتسامح ويطلب من الذين اساؤوا للوطن الاستفادة من مناخ العفو العام ويدعوهم لتقديم الاعتذار على مافعلوه ، فهل يعني هذا شرطا للعفو الذي أصدره عنهم ؟

    ثم لماذا كان الخطاب مركزا على الذين اساؤوا للوطن في حين كنا نعتقد بأن الملف قد تم طوي صفحاته ، فهل هناك تحركات وامور جديدة على الساحة اليمنية غير التي سمعنا عنها المسماة (تاج) ؟

    كلام الرئيس ودعوته للأحزاب والشعب للتطلع للأمام له كلام مغاير تماما لما كنا نود سماعه ، فقد كنا نود سماع قيام مشاريع جديدة أو خطوات تصحيحية على مستوى محاربة الفساد ولكن على ما يبدو بأن الدولة تعاني من المعارضة بشكل قد يرتقى إلى مستوى الإزعاج الذي كان باديا من خلال كلمات السيد الرئيس000

    وأن حدث شيء من هذا القبيل فهذا يعني بأن سياسة الحكومة ليست مناسبة وأنها لم تستطيع التخطيط لاحتواء كل القوى الوطنية وهي حكومة اضعف من ان تقود دولة مثل اليمن رغم ان ذلك كان باديا عليها منذ تسلمها للسلطة وهذا الأمر والإنزعاج على محيا الرئيس ونبرات صوته حذر منه المخلصين للوطن اليمني مرارا وتكرارا ولا نجد من عذر نلتمسه للحكومة اكثر من أن تقدم استقالتها وان تتولى حكومة انقاذ وطني حتى لاتستفحل الأمور إلى ما لايحمد عقباه00

    وحفظ الله اليمن من كل مكروه
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-11-14
  3. بروكسي

    بروكسي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-01
    المشاركات:
    15,136
    الإعجاب :
    3
    ما عندي غير

    حفظ الله اليمن من كل مكروه
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-11-14
  5. ALMUHAJEER

    ALMUHAJEER عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-06-01
    المشاركات:
    1,305
    الإعجاب :
    3
    اخي الكريم هنالك فعلا حكومة انقاذ وطني سيعلن عنها قريبا والمرجح تسليمها لسالم صالح محمد
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-11-15
  7. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    [frame="9 80"]الدعوة إلى التسامح ونبذ الفرقة ليست المرة الأولى التي يدعو إليها الرئيس علي عبد الله صالح, فقد عودنا على التسامح وإغلاق ملفات الماضي والذي يندر أن نجده في زعيم عربي آخر.[/frame]
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-11-15
  9. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    لا أدري لمَ اقحام تاج في كل موضوع ..

    هل لدى تاج ظهور إعلاني غير منشورات تافهة مليئة بالاخطاء الإملائية وخارج نطاق المجلس اليمني .. هل نستطيع أن نعرف من هم إداريوا تاج وأعضاؤه .. خصوصا إن كان إداريوه هم من يدافع عنه هنا في المجلس , فهذه بشرى بحقارة هذا التجمع .

    ماقصده الرئيس ربما نتائج تمرد الحوثي لاغير , لأنها الجيفة الوحيدة التي مازالت رطبة لم تتحنط بعد .. الإنفصال أضحى مجرد جثة محنطة وتاج مجرد عواء في عواء نابح في وجه القمر , لايغير أبدا من حقيقة علو القمر وجماله ..

    كل عام وأنت بخير أخي سرحان
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-11-15
  11. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    اخي سرحان لقد نسيت ان تقول وقد دعاهم الى دفع الزكاة للدولة

    المؤتمرنت - دعا فخامة الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية من أساءوا إلى الوطن الاستفادة من مناخات التسامح والعفو عنهم والتعبير عن الأسف عن تلك الأخطاء التي ارتكبوها بحق الوطن .
    وقال إن على أولئك الذين أساءوا للوطن ذات يوم أن يبادروا للاستفادة من مناخات التسامح والعفو عنهم والتعبير عن الأسف والإقلاع عن الذنوب والأخطاء التي ارتكبوها بحق وطنهم وشعبهم وأن يكونوا مواطنين صالحين.
    واضاف رئيس الجمهورية في خطابه بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك: فنحن جميعاً أبناء وطن واحد وعلينا أن نعمل معاً وبروح الفريق الواحد والمتآخي من أجل بناء اليمن القوي المزدهر ومستقبله المشرق بإذن الله.
    وجدد الرئيس الدعوة لجميع أبناء الشعب والأحزاب والقوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني إلى التطلع إلى الأمام بروح مشبعة بالتسامح والتآخي ونابذة لكل أشكال البغضاء والضغائن والأحقاد والفرقة ..
    وقال الرئيس :الوطن هو ملك الجميع ويتسع للجميع وبناؤه مسؤولية مشتركة بين كل أبنائه دون استثناء ، فالوطن هو عنوان العزة والشموخ والكبرياء وأفق رحب يقيم في جنباته كل أبنائه أياً كانوا وأينما تواجدوا.

    وحث الرئيس في خطابه فيها أبناء المجتمع على أداء الزكاة الواجبة عليهم للدولة باعتبارها صاحبة الحق في جباية الزكاة وإنفاقها في مصارفها الصحيحة، وبما يحقق المصلحة العامة ويجسد التكافل الاجتماعي والتراحم الأخوي تطبيقاً لقوله تعالى (خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها) ، وقوله تعالى (وسيجنبها الأتقى الذي يؤتي ماله يتزكى)، وقوله تعالى (الذين يقيمون الصلاة ويأتون الزكاة وهم بالآخرة يوقنون).
    وفيما يخص القضايا العربية والإقليمية جدد الرئيس موقف اليمن الداعم للقضية الفلسطينية مجدداً الدعوة للعرب والمسلمين للوقوف إلى جانب أبناء الشعب الفلسطيني إزاء ما يتعرضون له من البطش والتنكيل والاضطهاد على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي، ودعم النضال الفلسطيني المشروع من أجل استرداد الحقوق المغتصبة وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
    كما جدد دعوة اليمن إلى مساعدة الشعب العراقي على سرعة إنهاء الاحتلال واسترداد سيادته واستقلاله وتحقيق الأمن والاستقرار وفي إطار الحفاظ على وحدته وسلامة أراضيه.
    ودعا فخامة الرئيس الأشقاء في العالمين العربي والإسلامي والمجتمع الدولي إلى تقديم الدعم اللازم للأشقاء في الصومال وبما يكفل للقيادة الصومالية الجديدة استعادة الأمن والاستقرار والسلام وبناء مؤسسات الدولة وإعادة اعمار الصومال الذي دمرته الصراعات والحروب خلال الفترة الماضية، معتبراً ذلك مطلباً يعزز الأمن والاستقرار في المنطقة ويخدم جهود مكافحة الإرهاب
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-11-15
  13. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    صحافنا العزيز

    وما المشكلة في دعوة الرئيس للمواطنين إلى دفع الزكاة؟!

    انتظر منك الإجابة
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-11-15
  15. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    هذا عنون الخطب الرنانة يا البرق والزكاة هي واجب ديني تاخذ من الاغنياء وتوزع على الفقراء نحن مسلمين بهذا ولكن الاستغراب هو ان كان موارد الدولة منهوبة يعني ما بقي الا الزكاة تاخذ وتؤكل ,,, لك تحياتي
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-11-15
  17. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    لا خطب رنانة ولا هم يحزنون.. ها أنت قلت أن الزكاة واجب ديني بل هو أكثر من ذلك, فرض وركن من أركان الإسلام.. تؤخذ من الأغنياء وتعطى للفقراء.. وبصفة الرئيس ولي الأمر هو من يأمر من هم تحت إمرته بدفع الزكاة ومن لم يدفعها يقاتل وإن أنكرها يستتاب أو يقتل.
    إذن دفع الزكاة ليست كالصدقة تكون اختيارية بل إجبارية.

    ثانياً يا أخي الكريم كيف عرفت أن الزكاة تنهب وتؤكل.. هل تحريت بنفسك عن ما تقوله, هل تعلم أن في اليمن مدارس للأيتام والمكفوفين والفقراء المحتاجين الذين يصرف عليهم من أموال الزكاة.. إن كنت تشك في ما أقوله لك اذهب بنفسك إلى اليمن واسأل من أين المصدر الذي يأتي لهؤلاء.
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-11-15
  19. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    اخي البرق اليماني
    اكون ممنون لك اذا استطعت ان تحصي لنا هذه الجهات التي تصرف عليها الدولة فا انا لا اعرف شئ عن اليمن؟
    لك تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة