شخص يحرق شهوته بشمعة !!!!!!!

الكاتب : البرقُ اليماني2   المشاهدات : 679   الردود : 9    ‏2004-11-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-11-13
  1. البرقُ اليماني2

    البرقُ اليماني2 عضو

    التسجيل :
    ‏2004-11-10
    المشاركات:
    13
    الإعجاب :
    0
    حقيقية


    رحلة استكشافية خرجت فيها مجموعة من الطالبات والمعلمات إلى احدى القرى لمشاهدة المناطق الأثرية في المملكة العربية السعودية

    حين وصلت الحافلة كانت المنطقة شبه مهجورة ، وكانت تمتاز بانعزالها وقلة قاطنيها، فنزلت الطالبات والمعلمات وبدؤا بمشاهدة المعالم الأثرية وتدوين ما يشاهدونه فكانوا في باديء الأمر

    يتجمعون مع بعضهم البعض للمشاهدة ولكن بعد ساعات قليلة تفرقت الطالبات ، وبدأت كل واحدة منهن تختار المعلم الذي يعجبها وتقف عنده

    كانت هناك فتاة منهمكة في تسجيل المعلومات عن هذه المعالم فابتعدت كثيرا عن مكان
    تجمع الطالبات وبعد ساعات ركبت الطالبات والمعلمات الحافلة ولسؤ الحظ
    المعلمة حسبت بأن الطالبات جميعهن في الحافلة ولكن الفتاة الأخرى ظلت
    هناك وذهبوا عنها فحين تاخر الوقت رجعت الفتاة لترى المكان خالي لايوجد
    به احد سواها فنادت بأعلى صوتها ولكن ما من مجيب فقررت أن تمشي لتصل
    الى القرية المجاورة علها تجد وسيلة للعودة الى مدينتها وبعد مشي طويل
    وهي تبكي شاهدت كوخا صغيرا مهجورا فطرقت الباب فإذا بشاب في أواخر
    > >العشرين يفتح لها الباب وقال لها في دهشة :من انت؟

    فردت عليه: انا طالبة اتيت هنا مع المدرسة ولكنهم تركوني وحدي ولا اعرف طريق العودة

    فقال لها انك في منطقة مهجورة فالقرية التي تريدينها في الناحيةالجنوبية ولكنك في الناحية الشمالية وهنا لايسكن أحد

    فطلب منها ان تدخل وتقضي الليلة بغرفته حتى حلول الصباح ليتمكن من

    ايجاد وسيلة تنقلها الى مدينتها.. فطلب منها أن تنام هي على سريره وهو

    سينام على الأرض في طرف الغرفة.. فأخذ شرشفا وعلقه على حبل ليفصل

    السرير عن باقي الغرفة.. فاستلقت الفتاة وهي خائفة وغطت نفسها حتى لا

    يظهر منها أي شيء غير عينيها وأخذت تراقب الشاب.. وكان الشاب جالسا في

    طرف الغرفة بيده كتاب وفجأة اغلق الكتاب وأخذ ينظر الى الشمعة المقابلة

    له وبعدها وضع أصبعه الكبير على الشمعة لمدة خمس دقائق وحرقه وكان يفعل

    نفس الشيء مع جميع اصابعه والفتاة تراقبه وهي تبكي بصمت خوفا من ان

    يكون جنيا وهو يمارس أحد الطقوس الدينية.. لم ينم منهما أحد حتى الصباح

    فأخذها وأوصلها الى منزلها وحكت قصتها مع الشاب لوالديها ولكن الأب لم

    يصدق القصة خصوصا ان البنت مرضت من شدة الخوف الذي عاشت فيه ..فذهب

    الأب للشاب على انه عابر سبيل وطلب منه ان يدله الطريق فشاهد الاب يد

    الشاب وهما سائران ملفوفة فساله عن السبب

    فقال الشاب: لقد اتت الي فتاة

    جميلة قبل ليلتين ونامت عندي وكان الشيطان يوسوس لي وأنا خوفا من أن ارتكب أي حماقة قررت أن أحرق أصابعي واحد تلو الآخر لتحترق شهوة

    الشيطان معها قبل ان يكيد ابليس لي وكان التفكير بالإعتداء على الفتاة

    يؤلمني أكثر من الحرق

    أعجب والد الفتاة بالشاب ودعاه الى منزله وقرر أن يزوجه ابنته دون ان

    يعلم الشاب بان تلك الابنة هي نفسها الجميلة التائهة

    فبدل الظفر بها ليلة واحدة بالحرام فاز بها طول العمر



    ×?° ابن البرق اليماني ×?°
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-11-13
  3. العسيب

    العسيب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-21
    المشاركات:
    10,475
    الإعجاب :
    0
    [grade="FF4500 4B0082 0000FF 000000 F4A460"]نعم اخي هذه القصة قد سمعته وهي مؤثرة جدا[/grade]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-11-13
  5. الأحرار

    الأحرار قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-08-11
    المشاركات:
    5,438
    الإعجاب :
    0
    قصه جميله جدا
    الله يبعدنا عن الحرام دوما00

    وشكرا لك وعيد سعيد000
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-11-14
  7. ابو عبيدة

    ابو عبيدة عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-04-27
    المشاركات:
    847
    الإعجاب :
    0
    قصة مؤثرة بالفعل اثرة بي وشدة انتباهي
    شكرا جزيلا
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-11-14
  9. أبو عبدالعزيز

    أبو عبدالعزيز عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-29
    المشاركات:
    1,300
    الإعجاب :
    1
    القصة مؤثرة جدا
    جدا جدا جدا









    ولكن
    لماذا كانت وقائعها في السعودية !
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-11-14
  11. أبو عبدالعزيز

    أبو عبدالعزيز عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-29
    المشاركات:
    1,300
    الإعجاب :
    1
    الذي يظهر أن في الموضوع حبكة ما ، ولا أتهم الأخ الفاضل باصطناعها ، وقد قرأت العديد من القصص المشابهة لما ذكر ، لكنها من دون الإشارة للسعودية ولا طالبات في حافلة مدرسية يزرن منطقة مهجورة تحوي آثار تاريخية ( وهذا صعب يحصل في السعودية خصوصا ) ورحلات استكشافية ... ، وأغلب ما قرأته من قصص شبيهة بالموضوع تعود وقائعها إلى عصر بني إسرائيل أو صدر الإسلام ، والله أعلم
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-11-14
  13. أبو عبدالعزيز

    أبو عبدالعزيز عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-29
    المشاركات:
    1,300
    الإعجاب :
    1
    ومن ذلك ما يروى أنه "كان في بني إسرائيل راهب متفرد في صومعته دهراً طويلاً، وكان ملك ذلك الزمان يأتيه صباحاً ومساء، وأنبت الله له فوق كرماً يأكل منه ما يشتهي، وإذا عطش مديده فيسكب فيها الماء.
    فجاءت في بعض الأيام امرأة بديعة الحسن والجمال بعد العشاء ونادته: يا سيدي، بحق المعبود إلا ما بيتني عندك الليلة فإني أخشى على نفسي، ومكاني بعيد، فقال لها: اصعدي.
    فلما صارت عنده رمت أثوابها وصارت عريانة، فغطى وجهه وقال لها: ويلك استتري،فقالت:والله لا بد أن أتمتع بك هذه الليلة، فقال الراهب لنفسه: ما تقولين? فقالت له: اتق الله واخش عذاب الآخرة فإني أخشى عليك من نار لا تطفأ وعذاب لا يفنى، ويغضب الله علينا فلا يرضى، ثم بعد ذلك راودته نفسه على الفعل، فقال لها: يا نفسي أعرض عليك ناراً صغيرة فإن صبرت متعتك. ثم قام وملأ السراج زيتاً وغلظ فتيلته، والمرأة تنظر إليه، ثم أدخل إصبعه في السراج، فصاح ملك من السماء أن أحرق، فاًحرق إبهامه ثم السبابة إلى أن انتهت النار إلى يده، فصاحت المرأة صيحة، فخرجت روحها فسرتها بأثوابها، ثم قام إلى مصلاه.
    فلما أصبح الصباح، وقف إبليس على باب صومعته، وصرخ في المدينة: الراهب زنى بفلانة، وقتلها وهي عنده، فركب الملك بطائفته حتى جاء لصومعته وصاح به، فأجابه، فقال له:. أين فلانة? فقال: عندي، فقال له: قل لها تنزل، فقال: إنها ماتت، فقال له: قد رضيت بالزنا حتى قتلتها.
    فهدموا صومعته ومسكوه، وجيء به إلى محل التلف، وكان من دأبهم نشر الزاني بالمنشار ويده ملفوفة في كمه، وهو لا يعلمهم ولا يحدثهم بقصته، فوضعوا المنشار على رأسه إلى أن بلغ إلى عنقه، فتأوه ، فأوحى الله تعالى إلى جبريل عليه السلام: أن قل له أن تاًوه الثانية لأهد من السموات ولأخسفن بمن في الأرض، ولكن أنظر إلى صنع الله.
    قال ابن عباس: فرد الله روح المرأة فقامت وقالت إنهْ مظلوم، وما زنى بي وما قتلني، وقصت عليهم القصة وما فعله في نفسه، فاًخرجوا يده، فإذا هي محروقة، فقالوا له: لو علمنا ما فعلنا، فخر ميتاً وكذلك المرأة خرت ميتة، فحفروا لهما قبراً ودفنوهما، وإذا بمناد ينادي من جهة السماء: أن الله تعالى قد نصب لهما منبراً تحت العرش وأشهد ملائكته أني قد زوجته ألفاً من الحور العين، وهكذا أفعل بأهل المراقبة.
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-11-14
  15. scorpionx

    scorpionx عضو

    التسجيل :
    ‏2004-10-19
    المشاركات:
    4
    الإعجاب :
    0
    جزاه الله خير على عملة وحفظة لشهوتة
    :)
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-11-14
  17. الشهم السحاري

    الشهم السحاري عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-11-06
    المشاركات:
    412
    الإعجاب :
    0
    هذولا الناااس الي يستحقون الجنه
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-11-15
  19. aldubai

    aldubai عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-02-01
    المشاركات:
    645
    الإعجاب :
    0
    جزاه الله خير على عملة وحفظة لشهوتة
     

مشاركة هذه الصفحة