الأحزاب اليمنية القائمة على منهاج ايدلوجي هل هي في طريقها إلى الزوال ؟

الكاتب : almutasharrid   المشاهدات : 544   الردود : 2    ‏2004-11-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-11-12
  1. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    شد إنتباهي ما كتبته صحيفة البلاغ اليمنية المعروفة بتوجهها الطائفي الزيدي والذي أوردته في صورة خبر تعليقا على زيارة أمين عام حزب التجمع اليمني للإصلاح محمد اليدومي إلى الولايات المتحدة بوجود توجه أمريكي لإلغاء الحزب الإشتراكي اليمني والناصري والبعث والحق وإتحاد القوى الشعبية وبقية الأحزاب بإستثناء حزبي المؤتمر الشعبي العام والتجمع اليمني للإصلاح ناسبة تكهنها إلى مصادر سياسية مطلعة تفيد بوجود مساع يقوم بها سياسيون أمريكيون في بلادنا تهدف إلى تطبيق هيكلية النظام السياسي الأمريكي على اليمن ، وهي فكرة يطرحها سياسيون أمريكيون على قصر النظام السياسي في حزبين فاعلين في الساحة السياسية في حين يتم إلغاء بقية الأحزاب أو انضواؤها تحت مظلة الحزبين الرئيسيين اللذين من المزمع أن يكونا الحزبين المتصارعين بحيث يبقى أحدهما في السلطة والآخر يمثل المعارضة .


    وواصلت الصحيفة نقلا عن مصادرها قائلة : أن الولايات المتحدة قررت الدفع بثقلها لأن يبقى كل من حزب المؤتمر والإصلاح الحزبين الوحيدين على الساحة لتطبيق النظام الأمريكي في كثير من دول العالم ومنها اليمن لتفادي الفوضى الديمقراطية الحاصلة في بلادنا ( حسب زعم تلك المصادر ) وربطت بين هذه المعلومات وبين زيارة محمد اليدومي أمين عام الإصلاح لأمريكا ، وقد قللت هذه المصادر من أهمية القول بإستحالة تطبيق هذا التوجه الأمريكي واعتبرت أنه من الممكن إختصار الخارطة السياسية في اليمن خاصة إذا ما قبل الحزبان فتح الباب أمام بقية الأحزاب للإنضواء تحت جناحي أحد الحزبين ، وتابعت الصحيفة قائلة : أن مراقبون سياسيون اعتبروا أن الإجراءات تدور داخل الحزبين وخاصة بعد التقارب الكبير الذي بدأ الحزبان يتنافسان لأجله على بقية الأحزاب تحت مظلة اللقاء المشترك وأحزاب اللقاء الوطني ، وإذا ما نجحت هذه التوجهات فإنه سيتم إلغاء بقية الأحزاب وإقصاؤها تماما عن الساحة الديمقراطية ولكن وفق آلية دستورية وبحسب تمثيل كل حزب في الإنتخابات النيابية القادمة أو التي تليها ، ورجّح المراقبون أن تكون أحداث صعدة مدخلا لتنفيذ هذه الخطّة عبر إستصدار أحكام قضائية بإلغاء بعض الأحزاب وإنه سيتم التفكير في وسائل أخرى بالنسبة لبقية الأحزاب حتى يتم الوصول إلى طريقة لإلغائها والإبقاء على حزبي المؤتمر والإصلاح .


    في أعتقادي أن هذه التوجهات وإن كانت صعبة ستنهي الأيدلوجية الفكرية والدينية التي تقوم عليها أغلب الأحزاب اليمنية وهي أحزاب تمثل نسخا مكررة من الأحزاب العربية التي لديها مرجعية دينية مذهبية أو فكرية ترفع شعاراتها وتكرس لعدم التجانس السياسي المحكوم بإيدلوجيات وتوجهات عقائدية وتوسع بمشاربها المتعددة شقة الفرقة بين أبناء الوطن الواحد ، ومن يدقق في طبيعة الأحزاب اليمنية القائمة على الساحة حاليا يستنتج أن حزب المؤتمر الشعبي العام والتجمع اليمني للإصلاح وإن انظوى تحت جناحيهما عناصرا تنتمي لتوجهات ايدلوجية وفكرية متباينة فإن قيادتيهما تعدان قيادات تقليدية نابعة من وسط المجتمع اليمني ولا تتنازعها الأهواء والإرتباطات مع قوى خارج الوطن والرغبة في تطبيقها نهجها ، أضف لذلك أن حل الأحزاب القائمة على أسس أيدلوجية سيعجل بقيام المجتمع المدني وسيفتح الفرص لأبناء اليمن مجتمعين للمشاركة في صنع القرار السياسي ضمن القيادات الجماعية المنزهة عن إرتباط ومنهج ايدلوجي وسيوقف التطلعات في أوساط قادة الأحزاب الدينية وأعضاء حزبي المؤتمر والإصلاح من أصحاب النزعات والميول الدينية عن تصوراتهم لقيام دولة يمنية تحكم بأيدلوجية دينية أو مذهبية وسينتقل مجال التنافس بين رجال السياسة إلى كسب المؤيدين وحصد أصواتهم بإسلوب مغاير تقع المصلحة الوطنية والوعد بحياة أفضل في رأس أولوياته وستنتهي معه وإلى الأبد العنتريات السياسية بوعود زائفة في إستعادة الأمجاد التليدة بإقامة دولة الخلافة أو فرض نظريات البعث والناصرية والشيوعية والمذهبية الدينية بشتى صورها .

    مشروع جيد ستواجهه صعوبات جمه بكل تأكيد فما رأي الاخوة الرواد في ذلك ؟

    تحياتي .



     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-11-12
  3. الأحرار

    الأحرار قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-08-11
    المشاركات:
    5,438
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز (المتشرد)000
    تلك الاحزاب كلها ميته وحتى ايدولجياتها ماتت وانتها عصرها000
    نتمنى ان تموت ايضا دستوريا وبأليه محدده وليس غصبا والسماح ايضا بدخول احزاب جديده
    برؤى جديده مدنيه اكثر منها طائفيه00

    مثل احزاب (العداله والتنميه ) وما شابهها التي استطاعت ان تغير كثيرا في الدول النائيه
    لانها تبحث عن حل المشاكل الداخليه ومصلحه المواطن وليست من اجل (ايدولجيه) مقيده00

    والف شكر لك وعيد مبارك000
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-11-23
  5. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    -------------------- للرفع -------------------------
     

مشاركة هذه الصفحة