جـزء مـن النّـص مـفـقـود

الكاتب : سبع الليل   المشاهدات : 897   الردود : 10    ‏2004-11-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-11-11
  1. سبع الليل

    سبع الليل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-02-11
    المشاركات:
    3,900
    الإعجاب :
    0
    جـمـلة قـد نـقـرأهـا فـي بـعـض الـرسـائـل الـتي تـأتـيـنـا عـلى الـجـوّال ،
    وهـي تـعـنـي أن هـنـاك جُـزءاً مـن الـرسـالـة مـفـقـود ، ومـن خـلال ذلك
    نـعـلم أن الـرسـالـة غـير مُـكـتـمـلـة ....
    وأحـيـانـاً تـكـتـمـل بـعـض الـرسـائـل بـالـتـحـديـث الـتـلـقـائـي !!

    وهـنـاك كـثـيـرُ مـن الـنـّـاس يـوجـد لـديـهـم ( * جـزء من النـص مـفـقـود * ) في حياتهم !!
    ومـن يُـشـاهـد مـاعـلـيه كـثـيـر مـنهم وأحـوالهم في هـذه الأيـام ، يـرى بالـفـعـل أن هـنـاك
    جُـزءاً مـن النـص مـفـقـوداً لـديـهـم !!

    وأقـصـد بـذلك الجــزء المفـقـود ( الاسـتــقــامــة ) ،
    نـعـم ... إن هـذا الجــزء هـو مـن أهـم الأمـور الـتي يـنـبـغـي عـلى كل أحد مـنّـا العـنـاية بـهـا ،
    بـل هـو أصـل ، لأن الأصـل فـي المـسـلم الاسـتـقـامـة عـلـى ديـن الله ،
    الاستقامة تعني الثبات على الحق والوقوف عند حدود الله والإبتعاد عن ما حرّم الله والسير
    في الطريق إلى الأمام، وعدم التوقف فإن المتوقف لا يسمى مستقيماً، ولا تنحرف يميناً ولا يسارا،
    فالاستقامة ضد الانحراف.

    قال تعـالى في مـحكـم التـّـنزيـل:
    ( فَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ وَمَنْ تَابَ مَعَكَ وَلَا تَطْغَوْا إِنَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِير ٌ) سورة هود
    وإليكم ماذكره ابن كثير في تفسير هذه الآية :
    يَأْمُر تَعَالَى رَسُوله وَعِبَاده الْمُؤْمِنِينَ بِالثَّبَاتِ وَالدَّوَام عَلَى الِاسْتِقَامَة وَذَلِكَ مِنْ أَكْبَر الْعَوْن عَلَى النَّصْر عَلَى
    الْأَعْدَاء وَمُخَالَفَة الْأَضْدَاد وَنَهَى عَنْ الطُّغْيَان , وَهُوَ الْبَغْي إِنَّهُ مَصْرَعَةٌ حَتَّى وَلَوْ كَانَ عَلَى مُشْرِك وَأَعْلَمَ تَعَالَى
    أَنَّهُ بَصِير بِأَعْمَالِ الْعِبَاد فَلَا يَغْفُل عَنْ شَيْء وَلَا يَخْفَى عَلَيْهِ شَيْء .

    وأيضاً قال تعالى :
    ( فَلِذَلِكَ فَادْعُ وَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَقُلْ آمَنْتُ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ مِنْ كِتَابٍ )
    الآية...في سورة الشورى
    . وذكر ابن كثير تفسير ذلك وَقَوْله " فَلِذَلِكَ فَادْعُ " أَيْ فَلِلَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْك مِنْ الدِّين الَّذِي وَصَّيْنَا
    بِهِ جَمِيع الْمُرْسَلِينَ قَبْلك أَصْحَاب الشَّرَائِع الْكِبَار الْمُتَّبَعَة كَأُولِي الْعَزْم وَغَيْرهمْ فَادْعُ النَّاس إِلَيْهِ . وَقَوْله عَزَّ وَجَلَّ
    " وَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْت " أَيْ وَاسْتَقِمْ أَنْتَ وَمَنْ اِتَّبَعَك عَلَى عِبَادَة اللَّه تَعَالَى كَمَا أَمَرَكُمْ اللَّه عَزَّ وَجَلَّ.

    وفي صحيح مسلم
    ‏عَنْ ‏ ‏سُفْيَانَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ الثَّقَفِيِّ ‏ ‏قَالَ: ‏قُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ قُلْ لِي فِي
    الْإِسْلَامِ قَوْلًا لَا أَسْأَلُ عَنْهُ أَحَدًا بَعْدَكَ ‏ ‏وَفِي حَدِيثِ ‏ ‏أَبِي أُسَامَةَ ‏ ‏غَيْرَكَ
    ‏ ‏قَالَ ‏ ‏قُلْ آمَنْتُ بِاللَّهِ ثُمَّ اِسْتَقِمْ .
    ‏قَالَ الْقَاضِي عِيَاض رَحِمَهُ اللَّه : هَذَا مِنْ جَوَامِع كَلِمه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ مُطَابِق لِقَوْلِهِ تَعَالَى : { إِنَّ
    الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اِسْتَقَامُوا } أَيْ وَحَّدُوا اللَّه , وَآمَنُوا بِهِ , ثُمَّ اِسْتَقَامُوا فَلَمْ يَحِيدُوا عَنْ التَّوْحِيد , وَالْتَزَمُوا
    طَاعَته سُبْحَانه وَتَعَالَى إِلَى أَنْ تُوُفُّوا عَلَى ذَلِكَ . وَعَلَى مَا ذَكَرْنَاهُ أَكْثَر الْمُفَسِّرِينَ مِنْ الصَّحَابَة فَمَنْ بَعْدهمْ وَهُوَ
    مَعْنَى الْحَدِيث إِنْ شَاءَ اللَّه تَعَالَى . هَذَا آخَر كَلَام الْقَاضِي رَحِمَهُ اللَّه . وَقَالَ اِبْن عَبَّاس رَضِيَ اللَّه عَنْهُمَا فِي
    قَوْل اللَّه تَعَالَى : { فَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ } مَا نَزَلَتْ عَلَى رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي جَمِيع الْقُرْآن آيَة
    أَشَدّ وَلَا أَشَقُّ عَلَيْهِ مِنْ هَذِهِ الْآيَة .

    قَالَ : وَقِيلَ : الِاسْتِقَامَة لَا يُطِيقهَا إِلَّا الْأَكَابِر لِأَنَّهَا الْخُرُوج عَنْ الْمَعْهُودَات
    وَمُفَارَقَة الرُّسُوم وَالْعَادَات , وَالْقِيَام بَيْن يَدِي اللَّه تَعَالَى عَلَى حَقِيقَة الصِّدْق .
    بتصرف من صحيح مسلم بشرح النووي.

    الـنّـاس ولله الـحـمـد والمِـنّـة فـيـهـم الخـير الكـثـيـر ولـكـن يـنـقـص الكـثـيـريـن منـهـم هـذا الجـزء!!

    ولابُـد على كل أحـد مـنّـا الـقـيـام بـعـمـل ( تحـديـث ) لهـذا الجـزء المـفـقـود ، وذلك بـ ( الاسـتـقـامـة )
    عـلى ديـن الله ..
    فلـنـبـادر أيـهـا الإخـوة ، ولـتُـبـادرن أيتـهـا الأخـوات ، مـن هذه اللحـظــات بالاستـقـامـة ،
    فإنهـا خـير طـريق سـار علـيـه من قبلـنـا من الأنبيـاء والصـالحين ..

    وفـقـنـا الله وإيــاكــم لـكـل خـــــير وللاستـقـامـة عـلى ديـنـه وثبـّـتـنـا وإيـاكم على الحـق..

    والسـلام عليكم ورحمــة الله وبركــاته ..

    منقول لكي تعم الفائده

    اخوكم

    سبع الليل
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-11-11
  3. سعدون العواجي

    سعدون العواجي عضو

    التسجيل :
    ‏2004-06-14
    المشاركات:
    232
    الإعجاب :
    0
    موضوع جميل الف شكر

    ليت سيل الليل يحذو حذوك
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-11-11
  5. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    [align=right]جزى الله الزميل سبع الليل على نقله هذا الوضوع الجيد ..

    وتعليقي عليه هو :

    لو أننا آمنا ثم استقمنا كما أمر ربنا .. لكنا سادة الأرض

    والله الذي لا إله إلا هو .. ما لحقتنا الذلة ، والمسكنة ، وغضب الله .. إلا إننا لم نؤمن كما يجب ، وإن آمنا لم نستقم ..

    سلام
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-11-12
  7. سبع الليل

    سبع الليل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-02-11
    المشاركات:
    3,900
    الإعجاب :
    0
    اخي الغالي سعدون العواجي الجميل في الموضع انك من زوار صفحتنا المتواضعه

    وماذا به سيل الليل لا اعرفع

    وجزاك الله خير وبارك فيك الرحمن

    اخوك

    سبع الليل
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-11-12
  9. سبع الليل

    سبع الليل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-02-11
    المشاركات:
    3,900
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز الغالي ابو لقمان انا سعيد واسعد انك زرت صفحتنا المتواضعه

    فبارك فيك الرحمن وكثر من مثالك

    اخوك

    سبع الليل
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-11-12
  11. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    اشتقنا لصوتك:) ايها السبع العزيز
    ونسأل الله أن يوفقنا واياك للغنيمة من كل بر
    والسلامة من كل اثم
    والفوز بالجنة والنجاة من النار
    وأن ينفعنا بما نقلت
    وأن يجعله في ميزان حسناتك
    ولك صالح الدعاء
    واشهى التمر
    وخالص التحيات المعطرة بعبق البُن
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-11-12
  13. رمال الصحراء

    رمال الصحراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    11,312
    الإعجاب :
    1
    الاستقامة على دين الله بها نسعد ونفلح وبها نفوز وتصلح أعمالنا ونخلص فيها..
    يا رب نكون من الذين لا يفقدون هذا الجزء ..

    بارك الله فيك مشرفنا الكريم سبع الليل على كريم ما تقدم في المجلس ..
    وجزاك الرحمن كل خير وأسعدك وأكرمك..
    واصل روعة حضور وعطاء ومشاركة :)
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

    [rams]http://www.anashed.net/audio/mawlay/aaedoon.ram[/rams]

    خالص التقدير..
    رمال الصحراء،،
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-11-12
  15. MUSLEM

    MUSLEM عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-01-05
    المشاركات:
    943
    الإعجاب :
    2
    جزاك الله خيرا يا اخي على هذا الموضوع القيم
    ونسأل الله ان يكمل لحياتنا اي نص مفقود من الاستقامه والالتزام
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-11-17
  17. سبع الليل

    سبع الليل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-02-11
    المشاركات:
    3,900
    الإعجاب :
    0
    اشكر كل من زار صفحتنا المتواضعه

    الاستاذ تايم اصدق اني مشتاق لمشاكلك في السياسي :) وين ايامك الحلو

    الاستاذه الكريمه رمال الصحراء وفيكي بارك على روعة حضورك وتألقك

    الاستاذ Muslem وجزاك الله خير على حضورك الكريم

    وباااااااااااااااااااااااااااااارك الله فيكم وكثر من امثالكم

    اخوكم

    سبع الليل
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-11-27
  19. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    "لأن الأصـل فـي المـسـلم الاسـتـقـامـة عـلـى ديـن الله ،
    الاستقامة تعني الثبات على الحق والوقوف عند حدود الله والإبتعاد عن ما حرّم الله والسير
    في الطريق إلى الأمام، وعدم التوقف فإن المتوقف لا يسمى مستقيماً، ولا تنحرف يميناً ولا يسارا،
    فالاستقامة ضد الانحراف.".......


    حروف أشبه بقناديل الطريق تضيء الدرب لكل ماض على درب المكاره ..

    ولروح هذا السامق الكريم الحامل لواء التذكير في لحظة إفتقاده وفي فترة طهور مرضة آيات المحبة والدعاء بعاجل الشفاء من رب قدير ...
     

مشاركة هذه الصفحة