هل حقا هرب الاشتراكي الى الوحدة؟

الكاتب : silan   المشاهدات : 2,099   الردود : 40    ‏2004-11-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-11-05
  1. silan

    silan المراقـب العام

    التسجيل :
    ‏2004-10-30
    المشاركات:
    5,716
    الإعجاب :
    431
    هل حقا هرب الاشتراكي اليمني الى الوحدة ؟ا
    يردد البعض من كتاب المجلس اليمني وبتكرار ان الحزب الاشتراكي لم يدخل الوحدة في مايو من العام 1990م راضيا بل كان هروبا للامام لان مصيره كما يقولون كان كمصير غيره من لاحزاب والحكومات التي كانت تدور في الفلك الاشتراكي, ولكن لماذا لا نناقش الموضوع مناقشة موضوعية بدون تشنج او احكام مسبقة تخدم ذلك الطرف السياسي او لتصفية حسابات قديمة مع هذا الحزب نتيجة لخصومة قديمة. الاشتراكي حقا كان منهكا من حرب الرفاق عام1986م وخرج احد الاطراف منتصرا ولكنه نصرا كالهزيمة فقد ذهب ضحية هذا الصراع الكثير من كوادر ا لحزب ناهيك عن الخسائر الاقتصادية الكبيرة وبعد فترة وجيزة بدات تظهر اصوات في قيادة الحزب وقواعدة بضرورة التغيير والانفتاح على الاخر وادخال الديمقراطية والتعددية وكان ابرز ما طرح الوثيقة المقدمة من الشهيد جار الله عمر وكان ذلك قبل ان يتفكك الاتحاد السوفيتي بسنيين طوال.الامر الاخر الذي يجب الا نغفله ويتجاهله هؤلا الكتاب هو ما كان يدور عند الطرف الاخر واقصد في الشمال فقد بداء الرئيس علي عبدالله صالح يستشعر الخطر من التيار الاسلامي المتحالف معه والداخل ضمن اطار المؤتمر الشعبي العام , حيث اصبح قوة ضاربة تهدد حكمه ومن جانب اخر العلاقات اليمنية السعودية كانت تمر في اسواء ايامها ,حيث كانت علاقة اليمن مع العراق تزداد قوة ومتانة في نفس الوقت الذى بدات فيه بوادر الازمة بين العراق والكويت بعد انتهاء الحرب الايرانية العراقية. وفي نفس الوقت دخل ا ليمن في اتحاد التعاون العربي الذى يضم العراق ومصر والاردن اضافة الى اليمن وفهم هذا كانه موجه لمجلس التعاون الخليجي . السعودية استشعرت الخطر وبدات تبحث عن حلفاء جدد فارسلت وزير خارجيتها الى عدن وعرض على القيادة هناك التعاون معهم وتقديم المساعدات وكان هذا في مقابل التخلي عن موضوع الوحدة.ولو تلميحا. الامر الاخر النتائج الاولية للمسوحات النفطية في العديد من لمناطق وخاصة حضرموت وشبوة كانت تشير الى ان هناك ثروة نفطية كبيرة والذى قد يحل كل مشاكل البلد الاقتصادية ويجعلها من الدول الغنية في المنطقة نتيجة لقلة سكانها. ولكن هذا كله لم يمنع قيادة الاشتراكي على التمسك بخيار الوحدة الفورية الكاملة في الوقت الذى طرح الرئيس علي عبد الله صالح الاخذ بخيار الكونفدرالية او الفدرالية والتي لم يوافق عليها الطرف الاخر بل اشترط الاشتراكي ارتباط الوحدة بالديمقراطية والتعددية السياسية.ويعلم الجميع ان الاطراف السياسية الاكثر قوة في البلد هي الاتجاه الاسلامي والبعث وكليهما لديهما تاريخ من الصراع والعداء مع الاشتراكي . كان لدى الاشتراكي الخيار للانفتاح والتحول الى الطرف الاخر كما فعلت غيره من الاحزاب الاشتراكية في اسياء الوسطى واورباء الشرقية ولكن لان تاريخه وحدوى منذ ان كان جبهة قومية ابى الا ان يمد يده للدولة في الشمال من اجل بناء دولة جديدة ديمقراطية عصرية يسودها النظام والقانون والمواطنة المتساوية. ابعد كل هذا لا زال الاشتراكي هاربا الى الوحدة من اجل تجنب مصيره؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-11-05
  3. مايسه

    مايسه عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-10-19
    المشاركات:
    2,216
    الإعجاب :
    0
    اؤكــــــــــــد ان هـــــــــذه الحقائــــــــــــق بعينهـــــــــا ولاتعليـــــــــــــــــق
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-11-05
  5. نبض عدن

    نبض عدن قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-08-06
    المشاركات:
    4,437
    الإعجاب :
    1
    ][®][^][®][ لاتعليق وفي اشياء وما احفي كان ولكن في الحقيقه علي عبدالله صالح هرب الي الوحدة و ليس الاستراكي ياصديقي ][®][^][®][
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-11-05
  7. اليمن تاج راسي

    اليمن تاج راسي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-10-28
    المشاركات:
    24,643
    الإعجاب :
    2,338
    بسم الله الرحمن الرحيم ههههههههههههههه يانبض عدن اضحكتي ولاكن الى حين اسمح لي اقول لك ان كاذب فحزبك الاشتراكي صاحب الماضي الاسود البغيض وصاحب السجل صفر في التنمية الاقتصادية والصحية والتعليمية والرقم صفر في علاقاتة الخارجية مع جيرانة

    واشقائة وصاحب الرقم صفر في الانجازات الحقيقية حتى انه يأتي صاحب الرقم صفر او الاخير في ركاب الاشتراكية فهناك دول اتخذت من الاشتراكية شريعة وقانونا ولاكنها انتجت شيئا لشعوبها مع المعاناةالتي تخلفها الانظمة الشيوعية اثناء حكمها لشعوبها
    المغلوبة ولاكن حزبك وهذا اعتراف مني بذالك صاحب الرقم واحد في التصفيات الجسدية وتأميم ممتلكات الناس وتهجيرهم واثارة الصراعات الطبقية بينهم وتحريض الاراذل من الناس على ايذاء المواطنين صاحب الرقم واحد في التحريض على القتل والدمار في شمال الوطن وانت تعرف ذالك ثم صاحب الرقم واحد في قتل الرفاق بعضهم بعضا فنهشوا لحم بعضهم كا الكلاب الو حشية ابمثل هذا الحزب تتفاخر والله اناك لفي ظلال يانبض عدن او انك لازلت تحلم برفاقك الذي امسوا في قعر جهنم وبئس المصير*

    اما انت ياسيلان فقد حاولت ان تكون محايدا في سردك للحكاية ولاكن هيهات فقد غلبت اشتراكيتك في ان تكون محايدا وباالطبع ماينطبق عليك قد ينطبق علي انا بالضروروة ولاكن الفرق بيني وبينك انني اروي حقائق ظاهرة بادئة للعيان اروي احداثا جسام عاشها كل مواطن يمني في طول الو طن وعرضة*
    لعلك ياسيلان لم تكن دقيقا تماما في روايتك انت تعرف ان الا تحاد السوفيتي اثناء غزوه لافغانستان لقدلاحت بشائر تفككه وهزيمته مع مطلع الثمانينات
    وربما بالتحديد عام 82 وهو عام الغزو الاسرائيلي للبنان وضرب المفاعل النووي العراقي وقبلها الحرب العراقية الايرانية كل هذه الاحداث تؤكد ان الاتحاد السوفيتي في مصيره الى النهاية وبالطبع استشعر رفاقك الخطر المحدق بهم وتاتي محاولات على ناصر للااصلاح وتجنب الانهيار الو شيك لتؤكد ذالك غير ان بعض الرفاق الاغبياء لم يتيقضوا بعد لهذا السناريوا المحدق بهم فدخلوا في جولة جديدة من التصفيات الفضيعة التي بالطبع كانت الفصل الاخير في هذه المسرحية العبثية التي استمرت فصولها الدرامية اكثر من ثلاثين عاما وبالطبع انتهت المسرحية بهزيمة الرفاق لبعضهم وبالطبع ذهب بالنتيجة العديد من قيادات الحزب وكوادره اضافة الى الاف الابرياء من الضحايا ودمار كامل للااقتصاد المنهار اصلا ودمار ايضا شامل في محافظة عدن المظلومة وحتى لاننكر الحقيقة فقد حاول حزبك تطبيع الاوضاع ولاكن كان الوقت متاخرا ومع تحقق انهيار الاتحاد السوفيتي ادرك الرفاق انهم اصبحوا بلا سند ولاصديق وانهم مالم يبادروا الى الاعيب اخرى وحيل اخرى فان التيار سيجرفهم بالتاكيد ولاشك ان رفاقك قد وضعوا نصب اعينهم البدائل الاخرى ولاكن وجدوا ان البديل الافضل لهم هو الهروب الى الامام والقفز فوق ماضيهم المريع وطبعا اين سيتجة حزبك كان من الطبيعي ان ينادي بتحققيق الو حدة مع الشطر الشمالي لماذا في هذا الوقت بالذات اراد الحزب تحقيق الو حدة
    واين هو منذوا ثلاثين سنة لم يكن حزبك يتحدث عن الو حدة الا من خلال الشعارات الكاذبة لاكن في الحقيقة كان يمارس التشطير
    باحط واقذر انواع الاساليب وما حصل في الشمال يؤكدذالك يوم ان كان الحزب قويا وفي عنفوانه لم يتقدم الى الو حدة خطوة واحده
    وعندما كنا نسألهم لماذا لاتتوحدون مع النظام في الشمال يكون الجواب اننا لن نتوحد مع هذا النظام العسكري الدكتاتوري الرجعي المتخلف العميل الم يكن هذ الذي كان حزبك يقوله فما الذي تغير كيف دخل حزبك في وحدة مع نظام كان يعتبر مناقضا له
    في الادلوجية والعقيدة والاقتصاد حتى كيف رضي حزبك ان يرمي بكل شعاراته ومبادئه الا ان كان النظام في الشمال قد تغير واصبح وطنيا ولاكن هذا الى الان في منظوركم لم يتحقق فالنظام الان عندكم لازال كماهو رجعيا متخلفا مستبدا اذا مالذي دفعكم الى الو حدة مع هذ النظام*
    الحقيقة التي تحاول ان تخفيها ياسيلان لن تفلح في اخفائها فانتم بين امرين اما انكم قد تخليتم عن مبادئكم رميتم بها عرض الحائط
    واردتم ان تجربوا نهجا اخر وطريقا اخر فلم تجدوا غير الو حدة سبيلا وهل كانت اما مكم بدائل اخرى غير هذا
    وما انكم قددخلتم الو حدة من اجل المحافظة على تمسككم المميت بالسلطة ومن اجل ان ينسى شعبنا جرائمكم ثم بعد برههة من الزمن تعودون لنا حكاما شرفاء نظيفين ولاكن يبدوا ان علي عبد الله صالح كان متنبها لاالاعيبكم فا فسدها عليكم قبل تكتمل
    اظن ياسيلان ان كل هذا يؤكد بما لايدع مجالا للشك ان الحزب الاشتراكي
    كان تماما انتهازيا في دخوله الوحدة وايضا كان ضعيفا على المستوى الشعبي وهو ماخلق شعورا بعقدة النقص والدونية عند علي سالم البيض ورفاقة وهوما دفعهم الى الانتحار سياسيا من خلاال اعلانهم الانفصال وهو ايضا محاولة للتمسك بالسلطة فسحقا لهم من رفاق فاشلين وانتهازيين اما بالنسبة للااكتشافات النفطية التي تتحدث عنها فصحيح ان هناك كميات من النفط
    في محافظات شبوة وحضرموت مالذي استفاد ابناء الجنوب من هذه الاكتشافات ثم لزم ان تعرف ان الشركات النفطية الكبيرة
    ليست من الغباء بحيث تستثمر رؤوس اموالها في ظل نظام اصبح في مهب الريح فهي طبعا تدرس وتحلل ولعلها قد وجدت ان الانتظار قليلا افضل حتى تنجلي الاوضاع لانها كانت تعرف ان حزبك يسير في طريق الهاوية فقررت الانتظار حتى يكمل حزبك مسيرته الذي كان بالطبع سياخذها معه ان هي غامرت ودخلت معه في شراكة نفطية والدليل انها عادت وتهافت على اليمن بعد ان
    انتهت حروب الردة والانفصال ووصل حزبك الى نهايته المحتومة اعود واوكد ان الحزب الاشتراكي كان حزبا انتهازيا وضعيفا

    وليست هذه مفاجأة بل ان تاريخ ومسيرة الحزب وصرعاته هي التي تؤكد ذالك وليس انا
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-11-05
  9. اليمن تاج راسي

    اليمن تاج راسي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-10-28
    المشاركات:
    24,643
    الإعجاب :
    2,338

    كيف ذالك يانبض عدن وقدكان الشمال حينها في وضع افضل ومستقر سياسيا واقتصاديا وعلىكل المستويات

    كيف يمكن ان يهرب الافضل الى الاسواء المعادلة معكوسة يانبض كن واقعيا
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-11-06
  11. مايسه

    مايسه عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-10-19
    المشاركات:
    2,216
    الإعجاب :
    0
    تاج راسي اليمن 0

    حتى نكن منصفين نضع انفسنا حياديين لما نكتب ارائنا 00

    للنظامين ايجابيات وسلبيات في حكمهما الشطرين قبل الوحـــــده 000

    في الجــنوب كانت ايجابيات الحزب تتمثل في الامن والاستقرار

    في الشمال ضـعف في الجانب الامـــني 0 وعدم الاستقرار الاجتماعي

    في الجـــنوب سيادة النظام والقانون وبسط الدوله سيادتها على كل مساحة الجمهوريه

    في الشمال هشاشة النظام والقانون ولاتبسط الدوله نفوذها وسيادتها على مساحات واسعه من الجمهوريه

    في الجنوب الاحتكام للقوانين المدنيه الحديثه في المحاكم الدستوريه

    في الشمال الاحكام بالاعراف القبيليه وفساد القضا المستشري منذو زمن الى بعد الوحده

    في الجنوب ضعف في مجال التنميه والنما بلاشك لان الجيره ولو ظهورهم عن الجنوب

    الشمال رتمى في احظان السعوديه ورضع من ثديها حتى جــــــــف وادار ظهره عنها تجاه الجنوب

    هذه تاج راسي المعادله وهذا وضعنا السابق من دون مزايده فالوحده تجب ماقبلها وقد اكد

    الاخ الرئيس علي عبدالله صالح ان الماضي ذهب بكل سلبياته نعم ذهب الحزب بايجابياته وسلبياته

    وبقى المؤتمر الشعبي الحزب الشمولي بسلبياته الذي نشكوها صباحا ومسا والى متى؟؟
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-11-06
  13. اليمن تاج راسي

    اليمن تاج راسي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-10-28
    المشاركات:
    24,643
    الإعجاب :
    2,338
    بسم الله الرحمن الرحيم
    اختي العزيزة مايسة هذه مقارنة غير منصفة ولاكن قد اجدني متفقا معك في الكثير منها ولاكن لم تذكري لنا البقية من المقارنة لقد سردت كل سلبيات النظام في الشمال ولاكن بالمقابل سردت علينا ماتعتبرينة ايجابيات النظام في الجنوب
    فتحدثت عن الامن والاستقرا ونسيت الرعب والارهاب تحدثت عن القوانين الحديثة ونسيت القوانين المنافية للعقيد والشريعة
    تحدثت عن عدم الاستقرا الاجتماعي في الشمال ولم تتحدثي عن مئات الالوف من المهجرين الجنوبيين الذين غادروا بلدهم قسر وقهرا

    تحدثت عن ضعف التنمية في الجنوب وحملتي الجيران مسؤلية ذالك ولم تتحدثي ان حزبك هو الذي رفض كل المحاولات لتحسين علاقاته مع الجيران الذي كان يعتبرهم رجعيين وعملاء فمالذي كنتم تريدونه من الرجعيين والعملاء
    تحدثتي عن ارتماء الشمال في احضان السعودية وانه رضع منها حتى جف الضرع وادار وجهه للجنوب ولم تتحدثي عن حزبك وكيف ارتمى في احضان الاتحاد السوفيتي واعتمد على مساعداته الاقتصادية والعسكرية حتى انهيار الاتحاد السوفيتي الحليف والصديق
    وبالمثل ادارحزبك وجهه نحو الشمال في محاولة لانقاذ نفسه تحدثت عن ان الرئيس قال ان الماضي بكل ايجابياته وسلبياته قد ذهب
    وانا معك ولاكن ماذا نفعل حين نجد من ليس يذكرنا بالماضي فقط ولا كن ايضا يزيف الحقائق ويقفزفوق الواقع اختي العزيزة ليس امامنا من سبيل سوى التصدي لكل من يحاول التزويروالكذب وتقبلي تقديري وشكري واعتذاري ان كان قد بدر مني مايغضبك
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-11-06
  15. silan

    silan المراقـب العام

    التسجيل :
    ‏2004-10-30
    المشاركات:
    5,716
    الإعجاب :
    431
    [QUOTE
    اما انت ياسيلان فقد حاولت ان تكون محايدا في سردك للحكاية ولاكن هيهات فقد غلبت اشتراكيتك في ان تكون محايدا وباالطبع ماينطبق عليك قد ينطبق علي انا بالضروروة ولاكن الفرق بيني وبينك انني اروي حقائق ظاهرة بادئة للعيان اروي احداثا جسام عاشها كل مواطن يمني في طول الو طن وعرضة*
    لعلك ياسيلان لم تكن دقيقا تماما في روايتك انت تعرف ان الا تحاد السوفيتي اثناء غزوه لافغانستان لقدلاحت بشائر تفككه وهزيمته مع مطلع الثمانينات
    وربما بالتحديد عام 82 وهو عام الغزو الاسرائيلي للبنان وضرب المفاعل النووي العراقي وقبلها الحرب العراقية الايرانية كل هذه الاحداث تؤكد ان الاتحاد السوفيتي في مصيره الى النهاية وبالطبع استشعر رفاقك الخطر المحدق بهم وتاتي محاولات على ناصر للااصلاح وتجنب الانهيار الو شيك لتؤكد ذالك غير ان بعض الرفاق الاغبياء لم يتيقضوا بعد لهذا السناريوا المحدق بهم فدخلوا في جولة جديدة من التصفيات الفضيعة التي بالطبع كانت الفصل الاخير في هذه المسرحية العبثية التي استمرت فصولها الدرامية اكثر من ثلاثين عاما وبالطبع انتهت المسرحية بهزيمة الرفاق لبعضهم وبالطبع ذهب بالنتيجة العديد من قيادات الحزب وكوادره اضافة الى الاف الابرياء من الضحايا ودمار كامل للااقتصاد المنهار اصلا ودمار ايضا شامل في محافظة عدن المظلومة وحتى لاننكر الحقيقة فقد حاول حزبك تطبيع الاوضاع ولاكن كان الوقت متاخرا ومع تحقق انهيار الاتحاد السوفيتي ادرك الرفاق انهم اصبحوا بلا سند ولاصديق وانهم مالم يبادروا الى الاعيب اخرى وحيل اخرى فان التيار سيجرفهم بالتاكيد ولاشك ان رفاقك قد وضعوا نصب اعينهم البدائل الاخرى ولاكن وجدوا ان البديل الافضل لهم هو الهروب الى الامام والقفز فوق ماضيهم المريع وطبعا اين سيتجة حزبك كان من الطبيعي ان ينادي بتحققيق الو حدة مع الشطر الشمالي لماذا في هذا الوقت بالذات اراد الحزب تحقيق الو حدة
    واين هو منذوا ثلاثين سنة لم يكن حزبك يتحدث عن الو حدة الا من خلال الشعارات الكاذبة لاكن في الحقيقة كان يمارس التشطير
    باحط واقذر انواع الاساليب وما حصل في الشمال يؤكدذالك يوم ان كان الحزب قويا وفي عنفوانه لم يتقدم الى الو حدة خطوة واحده
    وعندما كنا نسألهم لماذا لاتتوحدون مع النظام في الشمال يكون الجواب اننا لن نتوحد مع هذا النظام العسكري الدكتاتوري الرجعي المتخلف العميل الم يكن هذ الذي كان حزبك يقوله فما الذي تغير كيف دخل حزبك في وحدة مع نظام كان يعتبر مناقضا له
    في الادلوجية والعقيدة والاقتصاد حتى كيف رضي حزبك ان يرمي بكل شعاراته ومبادئه الا ان كان النظام في الشمال قد تغير واصبح وطنيا ولاكن هذا الى الان في منظوركم لم يتحقق فالنظام الان عندكم لازال كماهو رجعيا متخلفا مستبدا اذا مالذي دفعكم الى الو حدة مع هذ النظام*
    الحقيقة التي تحاول ان تخفيها ياسيلان لن تفلح في اخفائها فانتم بين امرين اما انكم قد تخليتم عن مبادئكم رميتم بها عرض الحائط
    واردتم ان تجربوا نهجا اخر وطريقا اخر فلم تجدوا غير الو حدة سبيلا وهل كانت اما مكم بدائل اخرى غير هذا
    وما انكم قددخلتم الو حدة من اجل المحافظة على تمسككم المميت بالسلطة ومن اجل ان ينسى شعبنا جرائمكم ثم بعد برههة من الزمن تعودون لنا حكاما شرفاء نظيفين ولاكن يبدوا ان علي عبد الله صالح كان متنبها لاالاعيبكم فا فسدها عليكم قبل تكتمل
    اظن ياسيلان ان كل هذا يؤكد بما لايدع مجالا للشك ان الحزب الاشتراكي
    كان تماما انتهازيا في دخوله الوحدة وايضا كان ضعيفا على المستوى الشعبي وهو ماخلق شعورا بعقدة النقص والدونية عند علي سالم البيض ورفاقة وهوما دفعهم الى الانتحار سياسيا من خلاال اعلانهم الانفصال وهو ايضا محاولة للتمسك بالسلطة فسحقا لهم من رفاق فاشلين وانتهازيين اما بالنسبة للااكتشافات النفطية التي تتحدث عنها فصحيح ان هناك كميات من النفط
    في محافظات شبوة وحضرموت مالذي استفاد ابناء الجنوب من هذه الاكتشافات ثم لزم ان تعرف ان الشركات النفطية الكبيرة
    ليست من الغباء بحيث تستثمر رؤوس اموالها في ظل نظام اصبح في مهب الريح فهي طبعا تدرس وتحلل ولعلها قد وجدت ان الانتظار قليلا افضل حتى تنجلي الاوضاع لانها كانت تعرف ان حزبك يسير في طريق الهاوية فقررت الانتظار حتى يكمل حزبك مسيرته الذي كان بالطبع سياخذها معه ان هي غامرت ودخلت معه في شراكة نفطية والدليل انها عادت وتهافت على اليمن بعد ان
    انتهت حروب الردة والانفصال ووصل حزبك الى نهايته المحتومة اعود واوكد ان الحزب الاشتراكي كان حزبا انتهازيا وضعيفا

    وليست هذه مفاجأة بل ان تاريخ ومسيرة الحزب وصرعاته هي التي تؤكد ذالك وليس انا[/size][/color][/QUOTE]
    -----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------كما هي عادتك اخونا العزيز تاخذ ما يعجبك وتترك ما لا يتفق مع افكارك وتوجهاتك المسالة ببساطة ان الاشتراكي كان لديه عدة خيارات وكان اقرب الخيارات هو التقارب مع دول الجوار وتطبيع العلاقات معها وترسيم الحدود مع السعودية وعمان وكانت الفرصة سانحة فالعلاقات مع صنعاء كانت في اسواء ايامها وبداية ظهور محور جديد مواز لمجلس التعاون الخليجي بل اعتبر ضد هذا المجلس كل هذه المؤشرات كانت كافية كي يذهب الاشتراكي في هذا الاتجاه. اما بوادر انهيار الاتحاد السوفتي وانها كانت بداية الثمانينات عند اجتياح لبنان فذلك ما لا اوافقك فيه فهل كنت منتظر ان يقف الجيش الاحمر في حدود لبنان وجيوش العر ب من الخليج الثائر الى المحيط الهادر تنفق المليارات للتسلح لحماية قصور حكامها من شعوبها. اما قضية الانتماء الى هذا الحزب او ذاك فذلك شان شخصي كفله دستور دولة الوحدة ولسنا هنا في وارد البحث عن الانتماء فنخن نناقشك سواء كنت من فريق عبدربه واحمد مساعد وعلى منصور وحسين عرب وباجمال ----الذين كا ن لهم نصيب الاسد مما حدث بالامس في المناطق الجنوبية فلماذا لا تذكرهم في ردودك ان كنت منصفا حقا. ---
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-11-06
  17. نبض عدن

    نبض عدن قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2004-08-06
    المشاركات:
    4,437
    الإعجاب :
    1
    الرحمن الرحيم ههههههههههههههه يانبض عدن اضحكتي ولاكن الى حين اسمح لي اقول لك ان كاذب فحزبك الاشتراكي صاحب الماضي الاسود البغيض وصاحب السجل صفر في التنمية الاقتصادية والصحية والتعليمية والرقم صفر في علاقاتة الخارجية مع جيرانة

    ][`~*¤!||!¤*~`][من العيب ان تقول ذلك كيف عرفت انا كاذب لم ارد الا في الاعتدار وتعلم فن النقاش والحو][`~*¤!||!¤*~`][ار
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2004-11-06
  19. سيل الليل

    سيل الليل عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2004-10-23
    المشاركات:
    411
    الإعجاب :
    0
    الغريب في المساله ان الحزب الشتراكي انقسم على نفسه وتحولوا مجموعه كبيره منهم الى المؤتمر الشعبي العام واصبحوا جزء من عملية الفساد المالي والاداري وبقي جزء آخر منهم صاحب المبدأ وثابت على مبدئه ومنهم من يتحين الفرصه للأنضمام الى المؤتمر وبالتالي تصبح الشعارات مجرد شعارات يتم استعطاف العامة بها والمثال الحي الذي امامي محمد حسين العيدروس من الجبهة التي تقاوم دخول القوات الشرعية الى حضرموت الى الأمين العم المساعد للمؤتمر الشعبي العام ومنهم احمد الحبيشي الذي شارك في برنامج الاتجاه المعاكس في الجزيره ضد سلطان البركاني وشرشح في المؤتمر والنظام الحاكم ثم اصبح بوقا من ابواق المؤتمر بثمن بخس والأمثله كثيره اين هي المبادي اذن؟
     

مشاركة هذه الصفحة