مصادر فلسطينية: عرفات "مسموم" ويحتضر

الكاتب : yaf3i   المشاهدات : 464   الردود : 2    ‏2004-11-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-11-04
  1. yaf3i

    yaf3i عضو

    التسجيل :
    ‏2004-03-25
    المشاركات:
    239
    الإعجاب :
    0
    كشفت مصادر فلسطينية مقربة من الزعيم الفلسطيني "ياسر عرفات" أن مسئولين فرنسيين أبلغوا المسئولين الفلسطينيين الكبار المصاحبين للرئيس عرفات في باريس أن الفحوص الطبية التي أجريت للزعيم الفلسطيني أثبتت إصابته بحالة تسمم بطيء.

    وأضافت هذه المصادر في تصريحات خاصة لإسلام أون لاين.نت الخميس 4-11-2004 أن الأطباء لم يستطيعوا حتى الآن الكشف عن نوع السم الذي تناوله عرفات، مشيرة إلى أن عرفات دخل في "حالة غيبوبة منذ ساعات"، وأنه ربما يكون في حالة احتضار.

    وتابعت المصادر -التي طلبت عدم ذكر أسمائها- أن الأجهزة الأمنية الفلسطينية تجري في الوقت الراهن تحقيقات مكثفة للكشف عن مصدر السموم التي تم وضعها للرئيس الفلسطيني في طعامه، والتأكد من وجود مؤامرة من عدمه على حياة الرئيس عرفات، خاصة أنه تعرض قبل ذلك لثلاث عشرة محاولة اغتيال منها ثلاث محاولات عن طريق دس السم له.

    من جانبه قال الدكتور أشرف الكردي الطبيب الخاص للرئيس الفلسطيني: إن خلل الصفائح الدموية الذي أصاب عرفات يمكن أن يكون ناتجا عن تسمم، إلا أنه لم يتم الإعلان رسميا حتى الآن عن هذه المعلومات أو مدى دقتها.

    اتصالات عربية

    من ناحية أخرى علمت إسلام أون لاين.نت أن عدداً من العواصم العربية بينها القاهرة والرياض وعَمان والدوحة، تجري اتصالات مكثفة مع كل الأطراف الفلسطينية حثتهم خلالها على التزام أقصى درجات ضبط النفس في مواجهة كافة الاحتمالات بعد رحيل عرفات.

    وشددت تلك الاتصالات العربية على ضرورة الاتفاق على شكل محدد لانتقال السلطة بشكل سلمي والحفاظ على وحدة الشعب الفلسطيني بكافة فصائله تجاه الأزمة، على أن يحل رئيس الوزراء الفلسطيني السابق محمود عباس "أبو مازن" محل عرفات في قيادة السلطة لمدة عام، ثم تجرى انتخابات عامة بعد الانسحاب الإسرائيلي المزمع من غزة في ديسمبر 2005، لتحديد شكل السلطة والقيادة الفلسطينية.

    وحذرت بعض هذه الاتصالات من محاولات إسرائيلية لاستغلال أجواء الأزمة وزرع بذور الفرقة بين مختلف الاتجاهات الفلسطينية في الداخل، في محاولة للقول بعدم صلاحية الوضع الفلسطيني لتحقيق بنود خطة الفصل من طرف واحد التي أعدها رئيس الوزراء الإسرائيلي إريل شارون، أو خريطة الطريق للسلام في الشرق الأوسط.

    اجتماع عاجل

    وكان أبو مازن المكلف بإدارة شئون السلطة بالتعاون مع أبو علاء رئيس الوزراء الفلسطيني خلال فترة غياب عرفات للعلاج في فرنسا، دعا أعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية إلى اجتماع عاجل اليوم الخميس لبحث مستجدات الموقف وكيفية التعامل معها، بينما كان من المفترض أن يتوجه إلى باريس للاطمئنان على صحة الرئيس فور تقديمه واجب العزاء في وفاة الشيخ زايد بن سلطان رئيس دولة الإمارات.

    إلا أن أبو مازن قرر تغيير جدوله والعودة سريعا إلى رام الله بعد إعطائه توجيهات إلى المسئولين هناك بالإعداد لاجتماع اللجنة التنفيذية العاجل.

    برنامج مارس

    من جهته استبعد "نايف حواتمه" الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين إمكانية حدوث أي توترات على الساحة الفلسطينية حال غيب الموت الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات، وقال حواتمه في تصريحات خاصة لإسلام أون لاين.نت الخميس: إن جميع الفلسطينيين سيلتزمون أقصى درجات الانضباط في مواجهة الأزمة، مضيفاً أن الجميع يعلم حجم المخاطر المحتملة وسيقف الموقف المناسب تجاهها.

    ودعا حواتمه الدول العربية -وخصوصا مصر- للعمل من أجل حث الفلسطينيين على ضبط النفس وممارسة دور أكثر إيجابية فيما يتعلق بتحقيق الوحدة الداخلية للشعب الفلسطيني على أرضية البرنامج السياسي المشترك الذي وافقت عليه كل الفصائل ما عدا حماس والجهاد في مارس 2004.

    3 سيناريوهات لنقل السلطة

    على الصعيد نفسه أشار الدكتور محمد حمزة مدير مركز مقدس للدراسات السياسية والإستراتيجية بغزة إلى ثلاثة سيناريوهات في حال غيب عرفات الموت، الأول: انتقال سلمي للسلطة إلى أبو مازن باعتباره الرجل الثاني في منظمة التحرير الفلسطينية، وذلك عبر وسيلتين: الأولى بالتوافق لحين إجراء الانتخابات، والثانية عن طريق إجراء انتخابات عاجلة.

    وأضاف حمزة في تصريحات خاصة لإسلام أون لاين.نت الخميس 4-11-2004 أن السيناريو الثاني يتمثل في حدوث فوضى عارمة داخل الشارع الفلسطيني تنتج عن رغبة عدد من ممثلي تيار كتائب شهداء الأقصى المحسوبة على حركة فتح التي يتزعمها عرفات للثأر لعرفات ممن قاموا بعملية تسميمه، إن ثبت أن هذا حدث فعلا، الأمر الذي يدفع في اتجاه عمليات عسكرية ضد الإسرائيليين يرد عليها شارون بعنف في محاولة لتدمير السلطة.

    أما السيناريو الثالث فيتمثل في رفض بعض الفصائل انتقال السلطة بشكل سلمي لأبو مازن اعتراضا على شخصه من جهة وعلى طريقة الاختيار من جهة أخرى، الأمر الذي يؤدي حتما إلى حدوث ما يشبه الحرب الأهلية الداخلية في محاولة لفرض وجهة نظر المنتصر.

    وكان الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات قد نقل إلى وحدة العناية المركزة بمستشفى بيرسي العسكري الذي يعالج به في فرنسا الأربعاء 3-11-2004 إثر إصابته بانتكاسة صحية.

    وأفادت مصادر طبية فرنسية ورسمية أمريكية وفلسطينية بأن الحالة الصحية للرئيس الفلسطيني ياسر عرفات أصبحت "حرجة للغاية"، وأنه "غارق في غيبوبة".
    منقووووووووووووووووووووووول.....................

    الله يرحمك ياشهيد الامه ..... وعرفات هو الرئيس العربي الوحيد الذي عاني مايعانيه شعبه....

    حيا على الجهااااد ياامة الاسلام.... :mad:
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-11-04
  3. ABLE

    ABLE عضو

    التسجيل :
    ‏2004-10-13
    المشاركات:
    26
    الإعجاب :
    0
    ياترى من هو المسؤل اليوم عن هذه المحاوله المؤسفه والمؤلمة الذي تعرض لها الرئيس عرفات ويحتظر بسببها الان ؟
    ندرك جميعا ان اسرئيل واجهزة مخابراتها لاتتوانا عن اي فرصه يمكن ان تنفذ من خلالها لاغتيال هذا الرمز .. ويدرك الكثير من الفلسطينيين والعرب حجم العداء بين الرئيس عرفات وبين كبير الصهاينه شارون منذ العام 1982 م عند اجتياح القوات الاسرئيليه لبنان وطرد منظمة التحرير الفلسطينيه ورئيسها عرفات من بيروت .. لكن اليس من الممكن ان يكون من خطط ونفذ هذة العملية القذره من بين اوساط الفلسطينيين انفسهم ؟
    نامل ان يتم كشف خيوط هذة المحاولة الملعونه التي استهدفت اغيتال رمز الشعب الفلسطيني الرئيس ياسر عرفات خلال الساعات القليله القادمه قبل ان تسبقها اي اخبار غير ساره عن حالة الرئيس عرفات الحرجه في مشفاة الفرنسي
    .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-11-06
  5. abo khalifa

    abo khalifa قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-03-27
    المشاركات:
    7,032
    الإعجاب :
    12
    لم يتم التأكد حتى الآن أن يكون مسموم بطريقه متعمده أو بالأصح هل كان مسموماً أم لا
     

مشاركة هذه الصفحة