المعلومات عن الشهيد ( بأذن الله ) المجاهد أبو علي الحارثى الذى استشهد في مارب

الكاتب : jameel   المشاهدات : 413   الردود : 1    ‏2004-11-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-11-01
  1. jameel

    jameel عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-10-29
    المشاركات:
    2,261
    الإعجاب :
    0
    المعلومات عن الشهيد ( بأذن الله ) المجاهد أبو علي الحارثى الذى استشهد في مارب بفعل عمل مدبر من امريكا( لعنها الله ) وبموافقة الحكومة اليمنية الخبيثة العميله و السعويهوديه

    ولد فى اليمن فى منطقة اسمها مارب وقبائل مأرب من أشد قبائل اليمن قاطبة
    جاهد مع المجاهدين العرب فى افغانستان ايام الغزو السوفيتى
    ثم تولى حراسة الشيخ اسامة بن دلان وكان حارسه الشخصى
    كان شخص ذو أستقامة وتقوى وكان متوسط البدانة

    ابو علي الحارثى كان مصاب فى رجلة اليمنى وكان قليل الالتواء عند المشى

    والاشخاص المكلفين بحراسته حوالى 20 الى 30 شخص و أغلبهم من جاهد فى افغانستان

    وكان دائما يحمل فى كتفة ( الرشاش الروسى ) وصواريخ تحمل على الكتف
    كان هذه السلاحان دائما معه لا يفارقانه

    كان شخص قوى لا يخيفه شى مهما كان واخر مرة حدثت معارك بين المجاهدين بقيادة أبو علي الحارثي والسلطات اليمنيه الامريكه ادت الى مقتل مجاهد ومقتل 21 جند من القوات الخاصة واسر 120 جندي فى ايدى المجاهدين
    ومعلوم ان القوات الخاصة تدربت على ايدى خبراء أمريكيين واردنيين
    وهذا النتيجة تعكس قوة المجاهدين وبائسهم وكما انه لديهم خبرة فى القتال كبيرة كونهم من قدامى المجاهدين فى افغانستان


    وكان دائم التجول بين مدينة شبوة ومارب
    وكان دائما يتكلم عن الجهاد ومراحله
    وعن جهاده فى افغانستان

    ويعتبر المطلوب رقم واحد للامريكان وبعده الاهدل
    وكما تتهمه امريكا بانه المسؤول عن تفجير المدمرة كول الامريكية فى اليمن وتتهمه بأنه حصل على اموال كبيرة من الشيخ أسامة ليقوم بعمليات جهادية فى اليمن ضد المصالح الامريكية


    هذا معلومات عن المجاهد ابو علي الحارثى رحمه الله وتقبله من الشهداء


    الثأر إن الثأر حق

    الثأر إن الثأر حقْ ......... والكفر عربد واسترقْ

    قسمًا إذا حضر الوغى ..... سيصيبهم قتل وحرقْ

    فديارنا ليست لهم ........... نهباً تكون لمن سبقْ

    ودماؤنا ليست هدر .......... ستعيد مجدًا قد أبقْ

    يوم الكريهة يومنا ............ هام هناك ستنفلقْ

    سنعيدها جذعاً على ....... الكفار نقتل من مرقْ

    أسدٌ مضت أسدٌ غدت ....... في أثر أسدٍ تنطلقْ

    قسمًا سنثأر قد مضى .... عهد التخاذل والفرقْ

     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-11-01
  3. MUSLEM

    MUSLEM عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-01-05
    المشاركات:
    943
    الإعجاب :
    2
    *** الله الامريكان ومن حالفهم
    واليهود ومن هاودهم

    *** الله العملاء وعبدة الدولار في كل مكان

    ألموت لأمريكا
    الموت لإسرائيل
    العزة للأسلام والمسلمين
     

مشاركة هذه الصفحة