سبعة تونسيين ابحروا خلسة باتجاه ايطاليا فوجدوا انفسهم في الهند!!!...

الكاتب : جمال العسيري   المشاهدات : 535   الردود : 2    ‏2004-10-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-10-22
  1. جمال العسيري

    جمال العسيري قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-12-05
    المشاركات:
    4,231
    الإعجاب :
    6
    سبعة تونسيين ابحروا خلسة باتجاه ايطاليا فوجدوا انفسهم في الهند
    2004/10/22

    تونس ـ يو بي آي: قالت السلطات الامنية التونسية امس الخميس انها استلمت مؤخرا سبعة تونسيين من السلطات الامنية الهندية كانوا قد تاهوا في البحر اثناء محاولتهم الهجرة الي ايطاليا.
    وبحسب صحيفة الاخبار الاسبوعية التونسية، فان هذه الحادثة غير المسبوقة التي تعكس مآسي الهجرة غير الشرعية، تبدو غريبة ولكنها حقيقية، وقد بدأت قبل اسابيع عندما عزم هؤلاء الشبان علي الهجرة الي ايطاليا بشكل غير شرعي انطلاقا من ساحل مدينة بنزرت (70 كلم شمال تونس العاصمة). وقالت ان التحقيقات الاولية تشير الي ان هؤلاء الحالمين بالهجرة كانوا قد تمكنوا من الحصول علي زورق صغير ابحروا به باتجاه جزيرة لامبيدوزا الايطالية، ولكنهم تاهوا في عرض البحر لعدة ايام الي ان انجدتهم سفينة صينية، حيث حاول قبطانها انزالهم في دولة عربية مشرقية غير ان سلطاتها الامنية رفضت ذلك.
    وتابعت ان قبطان السفينة واصل رحلته الي ان وصل الي ميناء دولة خليجية عربية رفضت سلطاتها الامنية ايضا قبول التونسيين السبعة علي اراضيها، عندها واصل قبطان السفينة الصينية رحلته الي ان وصل الهند. واوضحت ان السلطات الامنية الهندية وافقت علي طلب قبطان السفينة الصينية تسلم التونسيين السبعة، حيث اقتيدوا الي مركز تحقيق، وبعد عدة ايام تم ترحيلهم الي تونس عبر باريس، حيث استلمتهم الاجهزة الامنية التونسية المعنية.


     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-10-22
  3. الفوضوي

    الفوضوي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-04-06
    المشاركات:
    26,302
    الإعجاب :
    22
    هههههههههههههههههههه

    امانه انها تضحك

    والهنود طلعو قبايل افضل من العرب
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-10-22
  5. الحمادي

    الحمادي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-12-24
    المشاركات:
    17,855
    الإعجاب :
    1
    لا ادري

    هل اضحك على الموقف

    ام اضحك على تخاذل العرب في نجدتهم البعض


    تسلم يا جمال على الموضوع :)
     

مشاركة هذه الصفحة