أسألة يطرحها الحاسوب لمن يريد الرد عليها

الكاتب : ابوقيس العلفي   المشاهدات : 2,028   الردود : 41    ‏2001-11-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-11-22
  1. ابوقيس العلفي

    ابوقيس العلفي شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2001-04-25
    المشاركات:
    5,511
    الإعجاب :
    1
    1- هل أختفت الطبقة الوسطى في بلادنا تماماً ؟ وما نسبة الصاعدون والهابطون منها ؟

    2- طبقة ، أم شريحة ، أم عشيرة ، أم أسرة ، هم الأغنياء في بلادنا ؟

    3- هل هناك فعلاً تعددية حزبية في اليمن وهل يوجد برلمان أم هي صورٌ كارتونية ليس إلا؟

    4- من المستفيد الأول من الهامش الديمقراطي الموجود أحزاب المعارضة (إذا سلمنا بان هناك أحزاب معارضة) والقوى السياسية الأخرى ومن وراءهم السواد الأعضم ،، أم المتنفذون ؟

    5- وأخيراً هل نحن محكومون من قبل حزب المؤتمر ، أم من قبل أسرة الأحمر ؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-11-22
  3. سامي

    سامي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-10
    المشاركات:
    2,853
    الإعجاب :
    0
    اسئله رائعه وقيمه
    1- الطبقه الوسطى في بلادنا بدأت بالتلاشي 70% هابطون و30% صاعدون وهذا حاصل في اغلب دول العالم تقريبا .
    2- الغنى في بلادنا ليس محصورا لا في اسره ولا في شريحه بل في طبقه كامله ينضم اليها يوميا اعضاء جدد
    3- التعدديه الحزبيه في بلادنا موجوده والحمد لله والبرلمان موجود والحمد لله وليسوا واجهة كرتونيه وهم مفعلون من قبل الحكومه ولكن بقي ان يفعلوا من قبل الطرف الاخر وهي احزاب المعارضه النائمه في بلادنا
    4- لم يتم الاستفاده بعد من اي مقوم من مقومات بلادنا سواء كان هذا المقوم طبيعيا او مكتسبا وهذا يرجع بالطبع الى احزاب المعارضهالحاليه ومعهم النواب الكرام الذي اشك في قدرتهم على فائدة الشعب باي شيء حاليا
    5- نحن نحكم من قبل حزب المؤتمر وهذه حقيقه فهو الحزب المنتصر والحزب الذي انتخبه الشعب فهل هذا سر ان يحكم من ينتصر في الانتخابات
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-11-22
  5. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    أين هي الطبقة الوسطى ؟

    اليك ردي أيها الحاسوب :
    1. الطبقة الوسطى انقرضت ولم يعد لها وجود .
    2. الغنى انحصر في شريحة كاملة تنضم اليها عناصر جديدة بصورة تكاد تكون شبه يومية .
    3. التعددية الحزبية والبرلمان موجودان والمشكلة تكمن في ضعف أحزاب المعارضة وقلة فاعليتها في البرلمان .
    4. بسبب التهميش اليومي للمعارضة السياسية الحقيقية بما تقدمه لها الدولة من مغريات تجعل عناصرها تابعة للحكومة يصبح المتنفذون هم المستفيد الأكبر من الهامش الديمقراطي .
    5. نحن صوريا وحسب النتائج الانتخابية محكومون من قبل حزب المؤتمر الشعبي العام ، أما في الواقع الغير منكور فنحن محكومون من قبل أسرة ( بيت الأحمر ) ومن يليهم في تسلسل الأسرة الحاشدية الكبرى .


    (( سؤآل لو سمحت مطلوب منك الاجابة عليه : مامدى قربك أنت شخصيا من جهاز الأمن السياسي ))
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-11-22
  7. سامي

    سامي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-10
    المشاركات:
    2,853
    الإعجاب :
    0
    مش معقول
    المتشردوووف صار مثل التانجر
    انا ماني مصدق
    هل اتفقتم في موضوع واحد وهو عصابة الاحمر
    من متى صرت تقول عصابة الاحمر وبعدين في سؤال احب اسألك اياه هل اخذت اذن رسمي في استخدام اللفظ من تانجر
    ممكن نشوفه ((الاذن))
    وبعدين يا خي انت ليش خايف من الامن السياسي
    انت مسوي شي غلط
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-11-22
  9. سهيل اليماني

    سهيل اليماني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2000-10-12
    المشاركات:
    5,779
    الإعجاب :
    1
    الحاسوب
    أسئلة ممتازة وواضحة وهي بحاجة الى أجوبة لا تقل وضوحاً عنها ، لكن بشرط أن تكون بعيداً عن الرؤى المسبقة والمواقف المجيرة التي لا يهمها الاّ معاداة الحكومة .

    سامي
    عشره على عشرة ولا أضافة على ما ذكرته.

    almutasharrid
    عش رجباً ترى عجباً!!!!!
    يبدو أن أخونا تانغر قد أثـَّر عليك وأصابك ما أصابه حول الرؤية المشتركة بينكما لـ اللون الاحمر ، كنت أظنك أوسع أفقاً وأكثر واقعية في ردّك لكنك خالفت كل توقع .
    هل هذه طريقة لتوجيه الاتهام لأخونا الحاسوب وتسأله هذا السؤال الذي تطلب فيه أن يبين لك مدى قربه من ألامن السياسي ، أم أن لديك معلومات كثيره ومتنوعه وأهداف خافيه وهذا ما بدأت أشك فيه ، خصوصاً بعد وضوح أختلاقك للاختلافات مع الكثيرين ، ومن زوايأ مختلفة وتحت دعاوي مختلفة أيضاً.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-11-22
  11. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    عصابة بيت الأحمر وأبواق المنتفعين

    أخي سهيل اليماني ،،،

    لست أكثر وطنية مني ولن أسمح لك أن تدعيها كما أدعاها آخرون من قبلك ورموا بشركائهم في تحقيق طموح شعبنا في وحدته الى الهاوية تحت دعاوى وحجج باطلة إذا نحن سلمنا أن حرب صيف 1994 كانت أمرا متوقعا إن لم يكن محققا أعد لها العليان العدة الكافية ولم ينهزم فيها سوى شعبنا اليمني وخسر فيها مقومات حياته الكريمة ولازال يعاني من آثارها الى اليوم في حين يرفل العليان في النعيم أحدهما خارج الوطن والآخر يتبرع بمائة الملايين للمشاريع الخيرية الداخلية معتقدا أنها من حسابه الخاص وهي من كد وكدح شعبنا .

    التاريخ يكتبه المنتصر هكذا تقول الحقائق ولو ألقيت نظرة على المتحف العسكري بصنعاء لقرأتها فيما حواه الدور الثاني من تزوير للحقائق يدركها طفل لا يزال بمقاعد الدراسة الابتدائية .

    أنا مواطن يمني أعلم علم اليقين كما يعلم غيري أن الديمقراطية اغتيلت في بلادي ولم يبقى منها غير هيكل عظمي ، وما يطرح في مجلسنا الموقر الذي غدا شبيها بملتقى حضرموت هو وسيلة من وسائل نسف الديمقراطية يتولاها هذه المرة متمرسون على إدارة دفة الحوار ونصب الشراك ويرفضها الغيورين ويرحب بها المنتفعون متلقو الهبات وأنت أحدهم ومما يحز في النفس أنك تدرك أصول اللعبة ومصالحك أو بالأحرى مصالح قبيلتك القريبة من مركز القرار تستدعي منك التأييد ( قبليا لا طائفيا ) وسيأتي حتما يوما تتضارب فيه مصالحك القبلية مع مصالح حاشد الطائفية وستعلن رفضك لممارساتها تحت شعار الحزبية والديمقراطية هذه هي سعة الأفق وهذه هي الواقعية … لتانجر مجاله ولي مجالي ولا يجمعني به وبك سوى الانتماء للوطن الذي أؤكد أنك لم تعد تحمل منه غير انتماء سابق وذكرى ، أما نحن فسنبقى وقودا للمتنفذين وعليك أن تشك أو لاتشك في حقيقة هدفي ما بقيت على قناعة تامه ولم أنسلخ بعد عن الوطن انسلاخا نهائيا فمن حقي الدستوري أن أصدع بصوتي في كل الاتجاهات وأرفض هيمنة علي عبد الله صالح وعصابته .. أنا لم أنتخبهم وفرضتهم علي أكثر من مرة التزويرات واستغلال أملاك الدولة في الدعاية الانتخابية وشرعيتهم مشكوك فيها … أما جهاز أمنك السياسي هذا ( لا يهش ولا ينش ) ليس سوى أداة تخويف يرهب بها شعبنا وأعتقد أنه كانت لي وقفة سابقة معك أنهم ( متقرصين ) يعني يبحثون عن لقمة العيش ومستعدون لبيع اليمن بما حوته مقابل المال من قمشهم الى شرطيهم .

    من حقك أن تصحح وتمنح العلامات كاملة لمن تشاء لوقوعك في دائرة المنتفعين ومن حقنا بالمقابل أن نرفض فلا تحاول كتم أنفاسنا لتجعل من مجلسنا بوقا حكوميا مصلحيا .

    أخي سامي عصابة ( بيت الأحمر ) ليست حقا محتكرا لتانجر كررها قبله قادة عظام مروا بتاريخ اليمن وأثبتت الوقائع صدق ما قالوه .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-11-22
  13. الشهاب

    الشهاب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-15
    المشاركات:
    1,735
    الإعجاب :
    0
    لسنا صالحين لمانقشة الواقع اليمني ولأ مؤ أهلين لذلك ،

    ===============================
    إسمحوا لي بهذه الصراحة الفضة التي قد يرفضها الجميع ، لكنها هي الحقيقة ا لمؤلمة التي لمستها ، من
    خلال تجربة ليست بالقصير ’ ودليل على ما أقول :
    1-إفتقار الطرح أي طرح إلى المنهجيه.
    2- إفتقاره إلى الموضوعية والتجرد .
    3- يغلب علية تصفية حسابات أكثر منه معالجة مشكلات .
    4- إنتهائه في الغالب إلى الأختلاف بدل الاتفاق ، والشتائم والسباب .
    5- يكشف عن الداء دون أن يوصف الدواء . ويعرض المشكله ، دون أن يضع لها الحلول ،

    هل حصل أن طرحت قضية وتم مناقشتها ، ثم تم تلخيص الأراء ، ومن ثم وضعت مقترحات و حلول لها ،
    هل طرحت قضيه وبعد الحوار والمناقشة خرج المتحاورن أصدقاء متحابون .
    لا احد منا يقبل بالآخر ، ولا يسلم له لا في صغيرة ولا كبيرة .

    والخلاصة ياساده فإن الطرح لا يعدو ان يكون ، تنفيس عن النفس ، وإفراغ شحنات مخزونه ،
    وأخيرا ياسادة فإن ما يدور في هذا المجلس لا يختلف كثيرا عنما يدور في مجالس القات سواء بسواء .

    لذلك أقول لسنا مؤأهلين لمناقشة الشأن اليمني
    وأخيرا سامحوني من هذا التهريف الذي آذيتكم به فما أنا إلا واحد منكم ،
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2001-11-22
  15. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    أسئلة ممتازة

    -----------
    الحقيقة لا ذا ولا ذاك وإنما من قبل شريحة متعددة الوجوه والانتماءات بينها مصالح مشتركة ومتفاهمة على تبادل الأدوار بينها 0
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2001-11-22
  17. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    محاولة للفهم ...

    1- هل أختفت الطبقة الوسطى في بلادنا تماماً ؟ وما نسبة الصاعدون والهابطون منها ؟

    COLOR=orangered]الطبقة الوسطى في بلادنا في طريقها للإنهيار ..رغم ماتمثله من شريحة واسعة في المجتمع ..والأسباب بينه لاتخفى على كل متابع ..فالبنك الدولي بجرعاته السامة ..يريد الوصول الى نتيجة اللونين ( أبيض وأسود ) طبقة غنية وطبقة معدومة ..ولا تخفى أيضاً الأسباب التي تدعوه الى ذلك ..فالقائمين على هذا البنك هم ( حكومة العالم الخفية ) اليهود يريدون بالشعوب المسلمة أن تصل الى مرحلة الانفجار والفوضى والضعف حتى يستقر أمر حكومتهم الخفية وبتخطيط مدروس لامجال عندهم للعبث فيه وقد نتجت عن جرعاتهم السامة الكثير من الآثار الملموسة منها على سبيل المثال لا الحصر ( كثرة الشحاتين الذين كانو في الماضي لايتعدون الأشخاص واليوم أسر بأكملها من الطفل الرضيع الى الشيخ الفاني - ظهور الفساد الأخلاقي وانتشاره انتشار النار في الهشيم وظهور حجج مبرراته امرأة تقول لسائق التكسي بعد أن رأى منها مالايسر وماذا أفعل راتبه بسيط لايكفي حليباً لطفلنا الرضيع عوضاً عن مأكلنا ومشربنا وايجار البيت - وحدث ولاحرج عن الفساد السياسي ونهب المال العام والسرقات وظهور الجرائم التي لم نسمع بها إلا خلف المحيطاات ) ..[/COLOR]

    2- طبقة ، أم شريحة ، أم عشيرة ، أم أسرة ، هم الأغنياء في بلادنا


    أعتقد أنها طبقة لأنها ليست شريحة تجاااار استغلووو ماتمر به البلاد من فساد أو شريحة ناهبين للمال العام أو شريحة متنفذين استغلوو مناصبهم بل طبقة جمعت كل الأطياف السابقة تجااار ومتنفذين وفاسدي ذمم ومستغلين لمناصب حزبية ووظائف عامة

    3- هل هناك فعلاً تعددية حزبية في اليمن وهل يوجد برلمان أم هي صورٌ كارتونية ليس إلا؟


    التعددية الحزبية الموجودة شئ يدعو للأسى والحزن فلو تأملت في الأحزاب القائمة لوجدت العجب العجااب
    أحزاااب تضم بين جوانحها أحزاااب ويلعب الدور القبلي والمراوغه وتسخير المال العام في التعدديه الدور الرئيسي ..فمثلاً مجلس النواااب :كيف قام هل وصل اليه كل من يملك القدرة على تمثيل الشعب ...!!! وهل هو قائم بدوره التشريعي والرقابي كما يجب ...!!!! يقول مدير عام في جهاز الرقابة والمحاسبه عندما سئل عن الفائدة من الملفات المتراكمه في ارشيف دائرته حول النهب الحاصل وعدم وجود المحاسبه رد قائلاً : نعلم أنهم لن يحاسبو ولكنها للتاريخ ..للأجيال القادمة ...!!!!!!

    أما المستفيد من الهامش الديمقراطي فهم :-
    أحزاب المعارضة حيث خرجت للنور وأصبحت تعمل في وضح النهار بدلاً من العمل السري ..!!!!
    والمتنفذوب أيضاً حيث أدخلو الشعب في دوامة لانهاية لها ..وتم اكل المساعدات والهبات باسم الديمقراطية ونهب المال العام تحت شعارات الديمقراطية المختلفه فكانت عنيمة ونهب لم يتوقف ...!!!

    أما من يحكم الشعب
    رمز + قبيلة + عصابة علمانية + عصابة موتوره + فاسدين الى الأعمااااق
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2001-11-22
  19. سهيل اليماني

    سهيل اليماني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2000-10-12
    المشاركات:
    5,779
    الإعجاب :
    1
    المشكلة يا عزيزي أننا أصبحنا كمتوازيين لا يلتقيان أبدا.
    أنت تتهم الناس بحرمانك من وطنيتك ، لكن سلاحك يكون شرعي عندما توجه نفس التهم اليهم ، هل تعرف المثل الذي يقول ( يريد الجنة وأعمال السؤ ) هذا هو أنت يا عزيزي تريد أن تكون منزهاً وفوق الكل ووطني لا يشق لك غبار لمجرد أنك تتطاول على اليمن وتقسمه الى عصابات وطوائف وفئات ، وغيرك مجرد من كل الصفات التي تحتكرها لنفسك.
    في حوارات سابقة قد أقرينا لك بأن هناك أخطاء كثيرة وممارسات لا يرضاها أحد ، وهي وأن وجدت فلا يخلو منها أي بلد وأتفقنا على أن الجهود المتواصلة وأزدياد وعي الناس بمشاكلهم كفيل بزوالها رغم الواقع الصعب والذي يدركه حتى ذوي الشان ومن بيدهم زمام الامور ، وهذه حقيقة نكررها دائماَ وسنكررها الى أن تزول ، لكنك ومع الاسف لم يقنعك ذلك وأبيت الاّ أن تجرنا الى خندقك الذي رسمته بعناية وهو الخندق المعادي لكل جميل في بلادنا ، خندق عمي أصحابه عن رؤية كل الالوان عدا اللون الاحمر ربما تأثراَ باللون الاحمر السائد أيّام المد الاحمر الذي تعرفه جيداَ وبفضله أصبحت متنقلاً بين أصقاع كثيره ولم تطوي أشرعتك حتى الآن.
    عزيزي : مهما تقول عني ومهما تلمز به فلا أنت ولا أحد يستطيع أن يجتث جذوري التي أعتز بها ولم ولن تكن للذكرى بل أساس متمكن ضارب في عمق تاريخ عريق يمتد الآف السنين ، ومدخل كهذا ليس سلاحاً تشهره في وجهي لأنك وأن عرفت شئ عني فانا ولله الحمد لا أترك لي نقاط ضعف أمام من لا أثق بهم وهذه ميزه قد جربت قيمتها مع أكثر من صديق لا اعرفه في هذه الشبكة ، لذا أرجو أن تبتعد عن الامور الشخصية ، فهي سلاح العاجزين ، ودعنا في الامور العامة وكفى .
    التاريخ ليس دائما أي منتصر هو من يكتبه وأن أستطاع ذلك فالحقائق تظل ماثلة ولا يستطيع تزييفها أو تحويرها والمشكلة الاساسية هي في الرؤية لما حدث في 94م ومن ان هناك من لم يستطع هضم ذلك الى الآن وهذا في أعتقادي هو لب المشكلة وليس الالوان الحمراء التي ما برحت عن أذهانكم.
    علي عبدالله صالح سينصفة التاريخ ويشهد له أنه من حمل أمال الشعب اليمني على كتفيه وقاد سفينته الى بر الآمان بكل جداره وفي المقابل حصل على تاييد هذا الشعب له ، ولن تجدي الاتهامات المهزومة في أصباغ الطائفية أو القبلية عليه أو على كل من يدافع عن أنجازاته. كان الاحرى أن تكون هناك مقارنة بين رجال اليمن الشرفاء الذين ذكرتهم وبينه حتى يعطى كل ذي حق حقه ومع أدراكنا أن البون شاسع بينه وبين غيره الاّ أن ذلك من باب أتاحة الفرصة للاحكام وأسنادها الى أسس موضوعية.
    التشبيه بين المجلس اليمني وملتقى حضرموت من حيث نوعية الكتاب تشبيه مجافي للواقع لأن من يكتبون هناك ليسوا أعداء لما كان يسمى بالشمال فحسب بل والجنوب أيضاً لذا فهم خارج المقارنة.
     

مشاركة هذه الصفحة