شهر مبارك

الكاتب : صنعانيه   المشاهدات : 314   الردود : 0    ‏2004-10-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-10-15
  1. صنعانيه

    صنعانيه عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-09-25
    المشاركات:
    1,811
    الإعجاب :
    0
    ((شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ
    وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ ))[البقرة:185]،

    روى ابن خزيمة في صحيحه والبيهقي في سننه بسند صحيح من حديث سلمان الفارسي رضي الله
    عنه قال: "خطبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في آخر يوم من شعبان - أقول ولعله
    كان في مثل هذا اليوم - فقال" أيها الناس قد أظلكم شهر عظيم ، شهر مبارك ، شهر فيه
    ليلة خير من ألف شهر ، جعل الله صيامه فريضة ، وقيام ليله تطوعاً ، من تقرب فيه
    بخصلة من الخير كان كمن أدى فريضة فيما سواه ، ومن أدى فيه فريضة كان كمن أدى سبعين
    فريضة فيما سواه ، وهو شهر الصبر ، والصبر ثوابه الجنة ، وشهر المواساة ، وشهر
    يزداد فيه رزق المؤمن ، من فطر فيه صائماً كان مغفرة لذنوبه ، وعتق رقبته من النار
    ، وكان له مثل أجره من غير أن ينتقص من أجره شيء " .
    قالوا: ليس كلنا نجد ما يفطر الصائم ؟!، فقال : " يعطي الله هذا الثواب من فطر
    صائماً على تمرة ، أو شربة ماء ن أو مذقة لبن ، وهو شهر أوله رحمة ، وأوسطه مغفرة ،
    وآخره عتق من النار ، من خفف عن مملوكه غفر الله له وأعتقه من النار ، واستكثروا
    فيه من أربع خصال ، خصلتين ترضون بهما ربكم ، وخصلتين لا غنى بكم عنهما ،فأما
    الخصلتان اللتان ترضون بهما ربكم : فشهادة أن لا إله إلا الله ، وتستغفرونه ، وأما
    اللتان لا غنى بكم عنها : فتسألون الله الجنة ، وتعوذون به من النار ، ومن أشبع فيه
    صائماً سقاه الله من حوضي شربة لا يظمأ حتى يدخل الجنة " . أخرجه ابن خزيمة في
    صحيحه (3/191) ح(1887).

    "موسم من أعظم مواسم الطاعات ، وتنـزل الرحمات ، ومضاعفة الحسنات ، والتجارة مع
    الله ..."

    بقدوم شهر رمضان المبارك يرفع المجلس اليمني أسمى آيات التهاني والتبريكات لأعضائه
    وزواره الكرام ...ولشعبنا اليمني الحبيب ولكل طائر مهاجر ...ولكل فرد على أرضنا
    الغالية .. اليمن السعيد ...
    سائلين الله العلي القدير أن يبلغ الجميع شهر رمضان وأن يعينهم على صيامه وقيامه
    وأن يعتق رقابنا ورقاب أهلينا وأحبائنا من النيران .. داعين جميع الأحبة الكرام إلى
    التفاعل مع برامج المجلس الرمضانية التي ستقام بإذن الله في كل الأقسام والمجالس
    معايشة لأجواء الشهر الكريم ونفحاته .. اللهم إنا نسألك جوائز رمضان ...رحمة ومغفرة
    وعتق من النيران ...وأن تبلغنا ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر (84) عام وأن
    تحيي قلوبنا بذكرك وألسنتنا بشكرك وأن تجعلنا ممن يصومون رمضان حق صيامه قلباً
    وجوارح ...اللهم إنا نعوذ بك ان نخرج من رمضان خاسرين ...اللهم إنا نسألك لأمتنا
    العز والنصر والتمكين
     

مشاركة هذه الصفحة