يونيسف:العالم فشل في خفض معدل الوفيات لدى الأطفال

الكاتب : يمن الحكمة   المشاهدات : 717   الردود : 1    ‏2004-10-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-10-10
  1. يمن الحكمة

    يمن الحكمة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-07-16
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    كشف تقرير لمنظمة الامم المتحدة للطفولة (يونيسف) نشر الجمعة أن العالم يتقدم (ببطء مثير للقلق) لجهة انخفاض الوفيات بين الاطفال وذلك بالرغم من وجود وسائل متنوعة وقليلة التكلفة لتحقيق المبتغى.
    وإذا كانت تسعون دولة تسلك الاتجاه الصحيح للتوصل الى خفض معدل الوفيات بين الاطفال بحلول العام 2015، ما يعتبر احد اهداف التنمية الالفية التي اعتمدتها الاسرة الدولية، فان 98 دولة أخرى تسجل تأخرا كبيرا والوتيرة الاجمالية للتقدم بطيئة الى حد كبير بحسب اليونيسف.
    وتوقع التقرير ان ينخفض متوسط معدل وفيات الاطفال الذين تقل أعمارهم عن الخمس سنوات في العالم بنسبة الربع بحسب الوتيرة الحالية بحلول العام 2015 وليس بنسبة الثلثين كما جاء في التوقعات في اطار اهداف التنمية الالفية.
    وأعلنت كارول بيلامي مديرة اليونيسف في مؤتمر صحافي في نيويورك الخميس ان هذا التقرير يظهر بوضوح انه لم يتحقق تقدم كاف بالنسبة للاطفال. اننا نعلم ما يتوجب فعله ولسنا بحاجة للتقدم التكنولوجي بل بحاجة للتحرك والارادة السياسية.
    وقالت من جهة اخرى في بيان مرفق بالتقرير يصعب التصديق في عصر الانجازات التكنولوجية، ان تكون حياة طفل معرضة لخطر بهذا الحجم في اماكن عديدة. بامكاننا ان نتحرك بشكل الافضل.
    ويصنف التقرير البلدان وفقا للوتيرة السنوية للتقدم منذ 1990، العام الذي اختير كاساس لاحتساب انخفاض معدل وفيات الاطفال بنسبة الثلثين بحلول العام 2015. ومعدل وفيات الاطفال هو عدد الاطفال الذين يموتون قبل بلوغ الخمس سنوات ويحسب قياسا الى كل الف من الولادات.
    وفي 2002 السنة الاخيرة التي توافرت فيها الاحصائيات بلغ معدل الوفيات في صفوف الاطفال في البلدان الصناعية 7 في الالف، والبلدان الاقل نموا 158 في الالف، وفي البلدان الافريقية الواقعة الى جنوب الصحراء الكبرى 174 في الالف فيما بلغ المعدل العالمي الوسطي 82 في الالف.
    ويتضمن التقرير جداول وضعت تبعا للمناطق تظهر التقدم المسجل بين 1990 و2002. اما بالنسبة لهدف خفض الثلثين بين 1990 و2015 الذي يفترض معدل انخفاض سنوي من 4،4%، فان التقرير يظهر ان ايا من المناطق لم تتمكن من الاحتفاظ بهذه الوتيرة بين 1990 و2002، لكن حوالى 50 دولة توصلت الى ذلك بصورة فردية.
    والدول التي سجلت افضل اداء هي على التوالي: مالطا وماليزيا ومصر والبرتغال وسلطنة عمان والدنمارك والنروج وجمهورية تشيكيا واليونان وليبيا.
    وهناك عشر دول اخرى ست منها افريقية، سجلت ارتفاعا في معدل الوفيات بين اطفالها وهي العراق وبوتسوانا وزيمبابوي وسوزيلند وكينيا وكمبوديا والكاميرون وساحل العاج وكازاخستان واوزبكستان.
    إلى ذلك يعتبر الايدز من الاسباب الرئيسية لهذه الظاهرة في افريقيا بحسب التقرير الذي اشار الى ان بوتسوانا وزيمبابوي وسوازيلند سجلت معدلات مرتفعة للاصابات بفيروس في.اي.اتش بلغ على التوالي 37% و25% و39%.
    وفي حالات اخرى مثل العراق وافغانستان شكلت الحرب وعدم الاستقرار الاجتماعي العوامل الرئيسية التي تسببت بالوفيات بين الاطفال.
    لكن في معظم الحالات الاخرى فان الاسباب العميقة هي ظروف الانجاب غير الصحية والامراض المعدية والطفيلية مثل الاسهال او الالتهابات الحادة في الجهاز التنفسي، يأتي بعدها الملاريا والحصبة. كما تتسبب سؤ التغذية بنصف الوفيات.
    وأكدت بيلامي في البيان ان العالم يملك الوسائل اللازمة لتحسين فرص الحياة لدى الاطفال بمجرد استخدامها. وتابعت ان اللقاحات والفيتامينات الغذائية المضافة والناموسيات المشبعة بالمبيدات لا تكلف غاليا وتنقذ ملايين الاطفال. لكن بامكان عدد غير كاف منهم الحصول على ذلك، وهذا يجب ان يتغير.
    وأضافت يجب ان لا تسمح اي دولة بان تمر عشر سنين اخرى مع عدم تسجيل تقدم افضل بالنسبة للاطفال. ان القادة التزموا بأهداف وينبغي ان يكونوا مسؤولين عنها.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-10-10
  3. عبدالله

    عبدالله مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-12-24
    المشاركات:
    2,906
    الإعجاب :
    0
    يعتبر معدل وفيات الاطفال اقل من خمس سنوات هو المعيار الرئيسي لقياس تقدم هذه الامة او تلك من الناحية الطبية.


    طبعاً تحتل ايام موقع متاخر في قائمة الدول التي (( تخفض وفيات الاطفال فية)

    والسبب في رائي هو الدخل الاقتصادي السئ لمعظم الاسر اليمنية وكذلك عدم اهتمام الدولة بتوفير خدمات صحية جيدة لمواطنيها.


    احترامي.
     

مشاركة هذه الصفحة