العاشر من رمضان 1393هـ السادس من أكتوبر/ تشرين الأول 1973

الكاتب : الصـراري   المشاهدات : 590   الردود : 8    ‏2004-10-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-10-07
  1. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    العاشر من رمضان 1393هـ السادس من أكتوبر/ تشرين الأول 1973م

    بالأمس عبر السادس من أكتوبر درب ذاكرة جيلنا بخطى مثقلة ...
    ففي السادس من شهر أكتوبر "تشرين " المجيد عادت الروح للجسد العربي وأنتصب جسد كان أن يقع إنحناءً وذلاً ، بعد سلسلة من الهزائم والإنتكاسات والعثرات أقر أني أشعر بنشوة لامثيل لها وتسمية أجدها أقرب للروح "حرب العاشر من رمضان " في مثل هذا الجو الروحاني العبق برياحين النصر تحملها ذرات الغبار المتصاعد عن الدبابات والمدرعات وماتثيره القنابل والمدافع والصواريخ من سحب .. كان لأبناء مصر البواسل "خير أجناد الأرض " سطوراً من ضياء ونور على صحائف من ذهب .
    ملحمة هذا اليوم تعني الكثير فعندما توجد النية الصادقة والإيمان الأكيد بالحق والإستعداد والتهيئة بالأسباب في غاية الوسع وإستمداد نصر السماء فلا مكان ولاحيز لطغيان المعتدي "فالله أكبر فوق كيد المعتدي والله للمظلوم خير مؤيد " ...سبق إعداد هذا اليوم عمل دؤوب في الإعداد والتجهيز والعمل السياسي والتواصل بين الإخوة والتلاحم وخطط استراتيجية علمية تقنية تحسب حساب شروق الشمس ومن أي جهة ويوم اليهود وسبتهم وجو روحاني وبث لروح الإيمان بالحق السليب والمغتصب كل ذلك ترك حسابات الأقزام حول القوى الدولية لامكان لها في المعادلة وكان ثمرة هذا اليوم نصر مجيد ردد التاريخ ومازال صداه ليقصم ظهر الأكذوبة اليهودية وفزاعة العدو الذي لايقهر وجبن الخانعين وعمالة الضعفاء من ذوي الشهوات الدنيوية الرخيصة .

    وماحدث من نشوة نصر استعجل القطاف ونصبت منابر الفرح والدبابات الإسرائيلية مازالت تدك وتمضي اكتساحاً للأرض في طور سيناء المبارك لايغفل فإنها دروس من التاريخ عظات وعبر .


    "لاحرب إلا بوجود مصر ولاسلام إلا بوجود سوريا "
    هي عبارة حقيقة لاتنم عن حروفها المحدوة بقدر ماتعني ذلك الإمتداد الشامل وسبب النصر الكامن في الوحدة والتآلف فلقد كانت الشعوب العربية في حرب اكتوبر على قلب رجل واحد وان تنوعت مواقف الأنظمة بين تعاون وتكامل وخيانات وخنوع لكن الموقف والخلاصة هو تكاتف الشعوب ودورها الضاغط في موقف بارز واحد وتآز بين الإخوة وشعور واحد بالنصر كما كان ذات الشعور بمرارة هزيمة حزيران كانت نشوة نصر اكتوبر الخالد .

    " الثانية بعد ظهر العاشر من رمضان 1393هـ السادس من أكتوبر/ تشرين الأول 1973 فاجأ الجيشان المصري والسوري العالم بهذا الهجوم الكاسح الذي اهتز أمامه الجيش الإسرائيلي وألجمته المفاجأة " ..

    إننا هنا لايمكن أن نراوح مكاننا بدون الوقوف على ماكشفه كتاب الله عز وجل عن نفسية اليهود الجبانه وقتالهم من وراء جدر وستر وإستمرارية أمرهم بحبل الناس كطفيليات لاتعيش إلا على عائل .

    وفي هذا اليوم كشف ظهر سترهم ففجرت الأسلاك الشائكة المكهربة وقطعت اوصالاً وتفتق العقل العربي عن حيلة الخراطيم لتزيح ذلك الجدار المصنوع من الرمال جبالاً وسدوداً ولتمد الجسور المائية لتعبر المدرعات والدبابات وتذيق أحفاد القردة والخنازير جحيماً لايطاق . ولتترك اكثر من 2800 جثة متعفنة من أحفاد القردة والخنازير ..تعافها النسور والجوارح .. بينهما أرواح الموحدين تستقبلهم ملائكة الرحمن بإذن الله ببشرى القدوم الكريم ...

    وهكذا سقطت أكذوبة العدو الذي لايقهر وأصبح خط بارليف درساً منزوياً في صفحة كتاب مدرسي ...وذكرى للذاكرين أن النصر والحق رفيقان لايفترقان وإن غر بالناس الغرور ..

    وهنا لايمكن أن نتجاوز دور رعاة هذه الشوكة المغروسة في ظهر أمتنا ومايمدونها من رعاية وإمداد منذ يد "بلفور الغادرة " إلى عهد "جورج " الخانعة فلقد أقيم جسر جوي ووقفت كل إمكانات بلاد العم سام خلف اليهود ومازال ذراعهم " الفيتو " يهدم مجرد قرارات لطالما داسها اليهود بأرجلهم ولم تعن لهم شيئاً بل قالها شامير بكل سخرية في مدريد إنها قرارات العرب يحصلون عليها بكثرة عددهم في مجلس الأمن ! .

    وهنا العثرة هي عثرة العرب والمسلمين وإيمانهم المطلق والأعمى بأن حقوقهم يمكن أن تسترد من "فتوات " الحرب العالمية الثانية وأن يجدوا عندهم إنصافاً وعدلاً رغم الدرس القاسي الذي صبته "تاتشر في "حرب الفوكلاند في آذانهم " والبعض يدعوها للجوء إلى مجلس الأمن لترد بكل صفاقه وصراحة "لسنا عرباً " فالعرب هم الذين يولون وجوههم ويولولون ويتوجهون زاحفين ناحية مجلس "الخوف " يستجدونه قراراً وحبراً لايجاوز عتبات ذلكم البناء ليبكوا بعدها بكاء الثكالى على عدم تطبيق قرارات مجلس الخذلان .

    وهنا في هذه الذكرى درس قاس ومعلم تلقاه العرب وتجرعونه بذلك التدخل وتلكم الهدنة وذلك الدعم والميزان الأعوج والوقوف والتبني المرضع لليهود والحاني عليهم .

    انتهت حرب اكتوبر وربما طوى غروب شمس اليوم ذكراها لكن دروسها لم ولن تنتهي وعبرها لم تنتهي ومطالبها لم تنتهي ؟

    والخيار العسكري لم يسقط في استرداد الحق مهما علا ضجيج مفاوضات المهانة والذل والإستسلام والسمسرة الرخيصة وأوغلت خناجر الخيانات في تمزيق أوصال المقاومة وخذلانها ..


    فكل يوم قافلة من الشهداء تعلن عن "أناس ببيت المقدس وأكناف بيت المقدس لايضرهم من خذلهم "

    فلابد من ضرورة الإعداد الفرضي والشرعي الذي أمر الله عباده بالتهيئة له فلم ولن يتوقف اليهود عن الإعداد كل يوم ولحظه عقيدة قام عليها كيانهم وبدونها ينمحي ويضمحل ويذوب كما يذوب السكر ولم يؤمنوا لثانية بسلام مع العرب بل وصلت بجاحتهم في "معرض فرانكفورت للكتاب " أن يطبعوا خمسة مليون نسخة من كتاب -بأكثر من خمس لغات عالمية - يصور العرب والفلسطينيين إرهابيين يطاردون أبناءهم ولايجعلونهم يذوقون المنام وتصوير اسرائيل بواحة يحيطها وحوش ورعاع وحرب الإستخبارات على قدم وساق والإعداد لبناء إسرائيل الكبرى في الخمسين عاماً القادمة ماتزال نيرانها مشتعلة يغذيها حقدهم الأزلي وخبثهم الموسوم ومكرهم النتن كشفهم الله عز وجل وأبان لنا طويتهم فلاعذر لنا ولا أعذار .

    يا أمتي وجب الكفاح فدعي التشدق والصيـــــــــــاح

    ودعي التقاعس ليس ينــصر من تقاعس واسـتراح

    ما عاد يجدينا البكاء على الطلول ولا النـــــــــــــواح

    يا قوم إن الأمر جدقد مضى زمن المــــــــــــــــــــزاح

    سقط القناع عن الوجوه وفعلهم بالسر بـــــــــــــاح

    عاد الصليبيون ثانية وجالوا في البـــــــــــــــــــــطاح

    عادوا وما في الشرق نور الدين يحكم أو صـــــــــلاح

    عاثوا فساداً في الديار كأنها كلأ مبــــــــــــــــــــــاح

    لم يخجلو من ذبح شيخ لو مشى في الريح طـــــــــاح

    أو صبية كالزهر لم ينبت لهم ريش الجنـــــــــــاح

    ذبحوا الصبي وأمه وفتاتها ذات الوشـــــــــــــــــــــــاح

    عبثوا بأجساد الضحايا في انتشاء وانشــــــــــــــــــراح

    لم يشف حقدهم دم سفحوه في صلف وقـــــــــــــــاح

    فغدوا على الأعراض لم يخشوا قصاصاً أو جـــنــاح

    لم يعبؤوا بقرار أمــن دانهم أو باقتـــــــــــــــــــــــراح

    يا أمة الإسلام هبــوا واعملوا فالوقـــــــــــــــــــت راح

    الكفر جمع شمله فلم النزاع والانتطـــــــــــــــــــــــاح

    فتجمعوا وتجهزوا بالمستطاع وبالمتــــــــــــــــــــــــــاح

    يا ألف مليون وأيــن هم إذا دعت الجــــــــــــــــــــراح

    هاتوا من المليون ملــياراً صحاحاً من صحـــــــــــــاح

    من كل ألف واحداً أغزو بهم في كل ســــــــــــــاح

    لابد من صنع الرجال ومثله صنع الســــــــــــــــلاح

    وصتاعة الأبطال علم قد دراه أولو الصـــــــــــــلاح

    من لم يلقن أصله من أهله فقد النجــــــــــــــــــــاح

    لا يصنع الأبطال إلا في مساجدنا الفســــــــــــــــــاح

    في روضة القرآن في ظل الأحاديث الصحـــــــــــــاح

    لا يستوي في منطق الإيمان سكران وصـــــــــــــاح

    مًن همه التقوى وآخر همــــــــــــــــه كأس وراح

    شعب بغير عقيدة ورق تذريه الريــــــــــــــــــــــاح

    من خان حي على الصلاة يخون حي على الكفاح




    خالص التقدير والتحية لكل ضمير حي ونفس أبيه تحدث نفسها بخلاص القدس الأسير وتدعو له بالنصر ولأهله بالأمان والعز والتمكين ..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2004-10-07
  3. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    " طريق السلام " لمحمود غنيم

    قلنـا وأصغى السامعـون طـويـلا ***** خلـوا الـمنـابـر للسـيـوف قليلا.

    سقنـا الأدلـة كالصبـاح لهـم فما ***** أغـنـت عن الـحـق الصُـراح فتيلا

    من يستـدل على الحقوق فلن يـجد ***** مثل الـحسـام على الـحقـوق دليـلا

    إن صُمت الآذان لـم نسمـع سوى ***** قصـف المدافـع مـنـطـقـاً معقولا

    لغـة الخصوم من الرجـوم حـروفها ***** فليـقـرؤوا مـنـهـا الغـداة فصولا

    لـمـا أبـوا أن يفهمـوا إلا بـها ***** رحنـا نـرتلهــا لـهــم ترتيـلا

    أدت رسـالتـهـا المنـابـر وانبرى ***** حـد الـســلاح بــدوره ليقـولا

    ولـقـد بحثـت عن السلام فلم أجد ***** كإراقــة الـدم بـالـسـلام كفيلا
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2004-10-07
  5. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    العزيز فهمي /
    احفتاءً الناس بالمناسبات لم يعد ذا أهمية , ولكن التوقف عليها استنباطاً وتحليلاً فهذا ديدن العظماء ..
    مع العلم أن المقال برمته عظيم إلا أنني أحببت أن أقتبس هذا الجزء لأن فيه ما عنه الأمة سادرة أو يشاء لها أن تعرض عنه ..

    الخلاصة هي ما ذكرت أيها الغالي , والمحصلات هي نتيجة التقصير فيما أفدت ..

    لك ولقراءاتك الواعية كل التقدير ..

    والسلام عليكم ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2004-10-07
  7. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    الأديب الأريب والفكر الوضاء أخي الشاحذي ..
    والذي جعل الجهاد مركب النصر وسنام العزة والتمكين ...
    ماعاد في قلوبنا مساحة لتطبيل أو إحتفال بقدر ماهي محطات الوقوف على التاريخ عظة وعبرة ومناشدة وإحياء ...
    وفي ظل تساقط النفوس كالفراشات يأساً وإحباط وكأن ساعة الزمن قد توقف عند المذلة والهوان ...فلا والله إن لنا في تاريخ هذه الأمة لمنهل وورد فماتسرب اليأس ولا وجدت شروخ القنوط في الأرواح محل فإنها أمة تمرض لكنها لاتموت ومادام كتاب ربها بين أيديها لا بد من إشراق صبح وليد يخلق إرادة التغيير ليستحق النصر والتمكين ...فاللهم عجل بأسباب نصرك وأصلح حالنا وأحوالنا لنكون محل رعايتك وتأييدك ...
    ولضياء فهمك وعبير حرفك المنير آيات التقدير والتحية والإكبار ..

    مربية الفتح أم مربية الطرب ****** وموئل المجد أم مستنقع العرب

    عادت عليك الليالي وهي قاسية ****** فصرت ممسوخة الأخلاق والنسب

    هذي القوارب من ذا اليوم يركبها ****** أهل الجهاد أو الأقداح واللعب

    ما بالهم ويحهم ضاعت شمائلهم ****** وأفسد الوهن منهم كل مرتقب

    كأنهم لم يقيموا أمس قرطبة ****** ولا أناروا صروح العلم والأدب

    كأنهم لم يمدوا للجهاد يداً ****** ولا تخطوا مدى الأيام والحقب

    غرناطة الخير هل حي فيخبرنا ****** ماذا جرى بعد عهد العز والغلب

    كم مسجد عامر بالحق روعه ****** جان وأدرك منه غاية الأرب

    نادى فلم يستجب للصوت معتصم ****** فبات يندب والصلبان في طرب

    كم حرة هتك العادون حرمتها ****** وكم ضعيف شواه المكر باللهب

    غرناطة الخير والحمراء شاهدنا ****** قولي بربك ماذا حل بالعرب

    ماذا أصاب بني الإسلام كلهم ****** كيف اشتروا منتن الأخشاب بالذهب

    غرناطة الخير هل حي فنخبره ****** أنا على العهد رغم البعد والنصب

    مازال يازينة الأمصار في دمنا ****** نار تأجج بالإيمان والغضب

    نحن الوجود وإن غابت كواكبنا ****** نحن العلا والهدى في حالك الكرب

    نحن الوفاء إذا ضن الزمان به ****** نحن النقاء بدنيا الزيف والكذب

    نحن الأماني للإسلام مشرقة ****** نحن المقام الذي يعلو على الرتب

    لا تحزني ياربيع الأرض إن لنا ****** فجراً سيشرق رغم الليل والحجب
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2004-10-07
  9. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    بالمناسبة أخي فهمي :
    تابعنا في الأيام القليلة التي خلت أصواتاً ملأتنا حسرة وحزنا , هذه الأصوات - الوقحة - تنادي بإزالة بعض الآيات من المناهج الدراسية كونها تشجع الأمة على مبادئ الجهاد وقتال الآخر ..

    وكم كنت حزيناً وأنا أتابع برنامج الاتجاه المعاكس والمداخلون يتحدثون عن جواز ذلك وعدم جوازه بل وصل الأمر إلى التنظير من قبل من يدرسون الثقافة الإسلامية , وأضحكني كثيراً أن هناك إشارات لم لتفطن إليها هؤلاء - المغفلون - فبين الفاصل والفاصل تصل الأنباء أن اليهود قتلوا عشرات الفلسطينيين ودمروا مجموعة من البيوت على ساكنيها وأشجار الزيتون وحولوا الأرض إلى أرض بور , وأخبار ترد من الفلوجة وسقوط ضحايا على يد الاحتلال النصراني والأخوة يرون أن القرآن يحض الأمة على كراهية الآخر , ولا يقفه هؤلاء أن هذا الآخر هو الذ يزرع الموت في كل مكان , ومما زاد حسرتي أن هناك نسبة 32% يرون بإمكانية إزالة الآيات , ففي أي مجتمع نحن ؟؟!!!

    بمناسبة مسرحية فرانكفورت , فقد علمنا أن الراقصات والحفلات الفلوكلورية استحوذت على ثلاثة أرباع الدعم , ورحم الله نزار حين اختصر ذلك قائلاً :
    بالطبل والزمر أعدنا فلسطينَ ..

    والسلام عليكم ..
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2004-10-07
  11. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    [align=right]الصراري .. الأديب المتميز
    أشاركك البهجة ، والفرح بذاك اليوم الأغر .. الذي أعاد للأمة كرامتها
    وأشاركك الهم ، والغم أن بريقه سُرق منا ، لكنه سيظل النقطة البارزة المضيئة في تاريخ صراعنا مع هذا الكيان المصطنع ...

    إنني أتطلع بشوق عارم إلى يوم يماثله في قادم الأيام .. ولا شك أنه آت .. وأسأل الله أن يأتي به ، وأنا ، وإياك ، والشاحذي ، ومن يأتي بعدنا متمتعين بوافر الصحة ، والعافية ، إنه سميع مجيب ..

    الكيان الصهيوني ، وحماته يعملون جهدهم على ألا يتكرر ذلك اليوم ثانية ، ويحرصون على أن تظل دول الجوار لفلسطين السليبة ، إما عميلة ، أو ضعيفة ، أو مشغولة بمشاكلها الداخلية ، ولم يكتفوا بذلك بل ذهبوا إلى أبعد من ذلك (العراق) .. لكنه يحدوني الأمل أن ميزان القوة مع هذا الكيان ستتقلص ، بتقدم التكنولوجيا ، وحصول المقاومة على أسلحة فتاكة ، أو تصنيعها محليا ، تجعل سكان هذا الكيان يفرون خوفا ، وفرقا .. وما صواريخ القسام إلا نموذجا مصغرا لما سيأتي مستقبلا ..

    للجميع أزكى التحيات ،،،،،،،،،،،،،
    في أمان االله

     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2004-10-07
  13. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    أبا أنس أيها الحبيب ...
    المناهج بالآيات تمتد لها يد الجبن والمكر الخبيث لتنتزعها عن أن تكون في صدر العملية التربوية وخلق لجيل عزيز لايرتضي المهانة درب أو قدر، يظن أولئك المنهزمون المرتكسون المولون الأدبار أنهم بصنيعهم هذا ربما دجنوا الشعوب وأوجدوا فكراً -أعز الله القراء جميعاً " حميرياً " ليركبوا ظهور الشعوب ويزيدوا في مهانتها وركوعها ليستمر لهم دفيء العروش والكراسي وقد أغرق بهم ذلك الفهم العليل حتى لم يعد أمامهم من منفذ او أمان من عيلة وخوف سوى أحضان العم سام حتى باتوا يلبون طلبات اليهود الممدوده بسوطه ورجله تطبيقاً يتجاوز طلبات وطموحات اليهود فضيق على الجمعيات الخيرية التي كانت تسهم في معونة آلام الناس وحاجتهم حتى انك لتكاد تضحك حتى تدمع وأنت ترى تلك الصياغة الركيكة العليلة التي تكاد تقول إعتقوني وقولها بالمفتوح "من أجل رضاهم عنا صنعناها "- ومسكينة هي تلك المناهج العلمية التي تقبع في حفرة التخلف والجمود والأكاديمية المغرقة البعيدة عن التطبيق العملي فما كان بقي لتلك المناهج إلا جانبها التربوي ليجد من يغتاله وبكل صفاقه ينزع آيات الجهاد ويخفيها ولو كان بأيديهم -شلت أيمانهم- لمحوها من القرآن الكريم أوما علم اولئك المغفلون الضائعون أنهم بعمالتهم ولؤمهم وصنيعهم قد وضعهم القرآن الكريم قبل خمسة عشر قرناً تحت المجهر تحليلاً وتوضيحاً وبيان فإن هؤلاء ينفذون مطالب ورغبات جيل أحفاد القردة والخنازير بما صنعه "حاخاماتهم " قديماً . حتى ليخيل لهم أنهم يمكن أن يقولوا للناس آمنوا بهذا الجزء وأتركوا هذا الآخر فإن نظام العولمة " لايسمح به " و " وقوانين الإرهاب تصادره " " والفكر الحميري الناعق والمسخ من أبناء جلدتنا وممن يتكلمون بلساننا يردد تلك السيفونية بنكير صوت وصراخ وتعالي وكأنه الخلاص والفكر النير قاتلهم الله ما أخسرهم في الدنيا والآخرة " ..

    لكنها إنكسارات الهزيمة وعلاماتها الواضحة وقد وصل هؤلاء إلى حال يطالب بإخفاء آيات الجهاد وشطبها من المناهج لكن السؤال القائم حقاً هل نجحوا في مرادهم . ؟
    والجواب ستقوده لهم الآيام بقرون الفعل فإن العملية التربوية حلقاتها متكاملة والهزيمة طعم حنظلها مزدرد كل يوم في الحلقوم قتل بالجملة لأبناء المسلمين في فلسطين وإصطيادهم كأنهم في ساحة لهو لليهود ، والدماء العراقية تشرغ بها أرض الرافدين وتصبغ الأرض بلون الدماء الزكية حتى لربما لم يعد الجيل يدرك لون الثرى الطبيعي .وفي السودان تحاك المؤامرة وتشد خيوط أرجوزات اللاعبين ويضيق الخناق على إيران ويستمر تعرية تركيا حد الركوع وتقزم مصر
    في دور ساعي البريد- ويالته فقط ساعي البريد بل ساع غشاش بدور موهن وضعيف- ، وتدخل الشعوب في دوامات الضنك المعيشي حد المهانة والإذلال وما الجواب الذي سيجده كل عربي ومسلم إزاء هذا الوضع القائم ؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!
    وما الجواب الذي سيصرخ به كل من أراد الخلاص والخروج من طابور الذل والمهانة ؟
    إذاً فما تخيلوا إخفاءه ومحوه أيها الهمام ليرضى عنهم اليهود والنصارى لربما كان قبراً تفتح أبوابه للمهانة والعمالة والخيانات ...

    دمت بكل السعادة والتوفيق ..



    نحن من أية ملة
    ظلنا يقتلع الشمس
    ولا يأمن ظله
    دمنا يخترق السيف
    ولكنا أذلة
    بعضنا يختصر العالم كله
    غير أنا لو جمعنا
    لغدونا بجوار الصفر قلة
    نظم محتلة حتى قفاها
    وجيوش بالأعادي مستظلة
    وبلاد تضحك الدمع وأهله
    دولة من دولتين
    دولة مابين بين
    دولة مرهونة والعرش دين
    دولة ليست سوى بئر ونخلة
    دولة اصغر من عورة نملة
    دولة تسقط في البحر
    إذا ما حرك الظالم رجله
    دولة دون رئيس
    ورئيس دون دولة
    نحن لغز معجز لا تستطيع الجن حله
    ومثال لم ير التاريخ مثله
    لم ير التاريخ مثله .
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2004-10-07
  15. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    أخي الكريم الأستاذ الرائع "أبو لقمان " ..

    لإشراق حروفك أخي كل التحية والإكبار ، ذكرى تشرين أكتوبر وقفة غالية بالدروس والعبر ، حق فيها الفخر والنصر وحق فيها أن نتذكر أننا أمة متى ماعادت إلى ربها وتسلحت بسلاح الإرادة والعزيمة فلن يكون موقعها إلا عزيز كريم ولن تجد المهانة لدربها من سبيل . في ظل أصعب الظروف عملت تلك الإرادة على خلق الدعم السياسي ورفع الروح الجماهيرية والإعداد التعبوي الصادق لتكون النتيجة تحرير ونصر .
    هي لافتة أن اللعبة السياسية وخيارات الإستسلام والمهانة والمذلة ليست بالدور الوحيد كما يصوره المتخاذلون والضعفاء والبائعين للأوطان والذمم ، وليس الأمر بحالة يأس وقنوط فمن رحم المعاناة ومع الطوق الحديدي كما أسلفت صنعت صواريخ القسام من روث الحيوانات وفي ورش الحداده وبمواد بخسة لكن من يصنعها ويقذفها إرداة حرة وعزم شديد وإيمان مطلق بالحق وتأييد السماء لكل مظلوم وصاحب حق .

    وعلى أرض الرافدين عجزت أعتى الأسلحة وآخر مبتكرات العصر تطوراً وإبادة علماً وسلاح أن توقف نبض مقاومة المحتل ، وبكل القوة والدعم لم تستطع العمالات ان تجد لها أماناً في بضع أمتار إنه الحق ياجيل الأمة وهي الإرداة يارجالها يوم أن وقعت الهزيمة لم تقع على الجبهات بقدر ماصرعت فيها النفوس من عهد التتار إلى خنجر دولة اليهود المسموم ..

    دمت أخي بكل خير وسعادة ..

    ضع في يدي القيد ألهب أضلعي *** بالسوط ضع عنقي على السكين
    لن تستطيع حصار فكري ساعة *** أو نـزع إيمـاني ونـور يقيني
    فالنـور في قلبي وقلبي بين *** يدي ربي والله ناصري ومعيني
    سأظل معتصما بحبل عقيدتي *** وأمـوت مبتسـما ليحيـا ديني
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2004-10-07
  17. صاحـ السـمو بـة

    صاحـ السـمو بـة قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-03-28
    المشاركات:
    6,627
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]





    لا نملك سوا الدعاء لهم

    ربنا ينصرهم امين

    تسلم استاذنا الصراري


    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة