مقامات رمضانية

الكاتب : الأسد اليمني   المشاهدات : 435   الردود : 0    ‏2001-11-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-11-14
  1. الأسد اليمني

    الأسد اليمني عضو

    التسجيل :
    ‏2001-11-07
    المشاركات:
    14
    الإعجاب :
    0
    مقامات رمضانية

    حدث سهيل بن منصور قال:- كنت في السكن الجامعي عند عبدا لله الواسعي في مجلس عامر بالضيوف من أديب وشيخ وفيلسوف وكان الواسعي يتحدث عن الأسواق وشغف الكثيرين بالاستهلاك والأنفاق وغلبة المادة على حياة الخالق وإيثارهم إياها على الحق وانشغالهم بالقشور وغفلتهم عن يوم النشور ثم تحدث عن قصة ذات صلة بالسوق زعم أنها شاهدة على العقوق وضياع الأولويات والحقوق. قال: كنت البارحة في الأسواق فأبصرت زحاماً لا يطاق وسمعت صياحاً وسبا وشاهدت ركلاً وضربا ولم أعهد بائعا من قبل ينهر الزبون ويستعرض أمامه عضلات (شمشون) إلا تلك الليلة كما رأيت زبوناً يساوم على شراء تمر وعيونه تتقد كالجمر والبائع يقول له بانتفاش : السعر لا يقبل النقاش فدفعني الفضول إلى كشف المستور واستنكرت ما يدور فسألت أحد الزبائن ما شأن القوم في هذا المقام وهل هم لاجئون من حرب أو صدام ؟ فزم الرجل شفتيه وقطب وتفحصني باستغراب ثم سألني بارتياب : من أي كوكب جئت ؟ قلت جئت أشتري فقاطعني قائلاً من المشتري؟ أغرب عني يامفتري! وكررت السؤال على زبون آخر فقال (مو معقول .. شو عم بتقول)) وملت إلى زبون آخر أساله فصاح ((هو ده وقتو مش شايفني شايل(الفيمتو)؟ فزاد خوفي وكاد قلبي يطيح في جوفي وخشيت أن يصيبني إذى فلم أعهد جمعاً متوتراً هكذا وأبصرت من بعيد أحد الأفارقة وهو يحاور البائع بطريقة لائقة فشققت له الصفوف وخصت له الحركه حتى وقفت عنده فلما سألته قال : أنت الواسعي؟ قلت نعم قال : ما الحراك بالردئ إن جهلت ما يكون غد؟؟ فتملكني الخوف من ((إرهابه)) ولم أطلب توضيحاً من جنابه وأعدت السؤال على آخر فقال : ألست القائل يا زمان الصوم أهلا قد حللت اليوم سهلا أشرق الكون جمالاً وانتشى مسكاً ياله ضيفاً حبيباً شع في الأفق وهلا يملاً الدنيا خشوعاً وتراتيلً وفضلا فاستعدوا بالعبادات وبالأموال بذلا قلت : بلى قال : صح النوم ألم تعلم أن غداً صوم؟ وها نحن نستجيب ببذل المال لنحيي لياليه الفضال فأفقت من سباتي وعجبت لتأويل رواتي قال سهيل بن منصور: ولم يكن كلنا يعرف أنها ليلة رمضان فهب الجميع لشراء ما لذ وطاب قبل أن يعضهم الجوع بناب أحدهم قال لا بد من الشوربة والمرقوق وشئ من لبن النوق وآخر همهم اللقيمات والسمبوسةوحشى لملفوف والكوسة أما أنا فقد دفعني الحنين إلى الانسلال نحو (الماشين ) فلم يكن بحوزتي إلا مئين. وهكذا انقض الجميع وتركنا الواسعي يشرق بالجمع العدد 30 رمضان 1416هـ صفحه62
    نقلا من الساحة المفتوحة

    أخوكم الأسد
    شبكة الأسد المنوعة الموقع تحت التطوير
    www.alasad2000.8m.com
     

مشاركة هذه الصفحة