أول امرأة تؤسس جمعية لتعدد الزوجات !.!

الكاتب : بنت اليمن   المشاهدات : 1,530   الردود : 7    ‏2001-11-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-11-14
  1. بنت اليمن

    بنت اليمن مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-02-14
    المشاركات:
    924
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ..



    نقل عن ملحق جريدة المدينة المنورة .

    ( أول امرأة تؤسس جمعية لتعدد الزوجات وتسعى لتزويج زوجها مرة أخرى ) ! .


    إنها ( سيدة مصرية متزوجة تدعى ( هيام دربك ) تدير وكالة إعلام ( عرب برس ) أسست أول جمعية من نوعها في مصر تهدف إلى تشجيع تعدد الزوجات ..!!

    وتشرح السيدة هيام الدوافع لإنشاء هذه الجمعية بقولها : ( إن الذي دفعني للتفكير في إنشاء هذه الجمعية في هذا الوقت بالذات هي الضجة الإعلامية والاجتماعية المثارة حول حدثين بالغي الأهمية أحدهما في مصر و الثاني في الولايات المتحدة الأمريكية .
    أما الحدث الأول الذي تحول إلى حادث الساعة علالسلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    ى صفحات الحوادث في الصحف العربية بطله رجل أعمال يمتلك سلسة محلات شهيرة وألقي القبض عليه بتهمة أنه مزواج ثم تبين من التحقيقات أن الرجل بشهادة زوجاته كان يعاملهن معاملة حسنة يتزوج النساء بالمعروف ويفارقهن بإحسان ومثل هذه القضية أثارت حفيظة المجتمع المصري ... حسب تعبير السيدة هيام .. التي تتابع باستمرار علاقات رجال الأعمال الجبناء غير القادرين على الزواج ..!!!
    والحدث الثاني وقع في أمريكا عندما مثل أمام القضاء رجل آخر متهم بتعدد الزوجات والجمع بين خمس نساء في وقت واحد ... وتناقلت وكالة الأنباء صورة لأحد زوجات الرجل وهي تبكي لأن زوجها يواجه حكما بالسجن قد يصل إلى 25 عاماً !!! )

    وتضيف السيدة ( الفاضلة ) هيام قولها : ( الحادثتان على بعد المسافة بينهما دليل على ظاهرة اجتماعية واحدة يعاني منها العالم أجمع تقريبا في الوقت الراهن وهي اعتراض معظم رجال العالم على الزواج وتحمل المسؤولية وإذا تزوج فيكتفي بزوجة واحدة ، وبالتالي تظهر على السطح معاناة الفتيات من العنوسة التي تحطم الأنثى نفسيا واجتماعيا وتعرضها لأن تصبح فريسة سهلة للانحراف وظل مثل هذا الوضع الاجتماعي المريب يصبح خروج الرجل هنا أو هناك بشرع الله عن هذا الوضع بزواجه أكثر من امرأة جريمة لا تغتفر وإن كان رب العالمين هو الذي شرع تعدد الزوجات فلا يجوز للبشر أن يجادلوا في هذه الحكمة الإلهية !!!)


    وتؤكد السيدة هيام رأيها بالقول :
    ( لقد اعترف لي أحد الفرنسيين وهو يشهر إسلامه في الأزهر الشريف منذ بضع سنوات وكنت أجري معه حوارا صحفيا حول أسباب اعتناقه الإسلام اعترف أن أحد أهم الأسباب هو أن الإسلام يصون المرأة فهو يبيح للرجل أن يتزوج أكثر من امرأة وهذا يصونه من الانحراف خارج المنزل ويحميه من الأمراض العضوية والنفسية فهل نحرم على أنفسنا بسبب( الغيرة الحمقاء ) ما أحل الله ؟؟؟


    وحين سؤالها عن موقفها من زواج زوجها مرة أخرى قالت :
    ( نعم بل أنني أقوم بمحاولة لتزويج زوجي على الرغم من حبي له وأنا مستعدة لأن أخطب له من يريدها لأنني واثقة من أجري كبير – إنشاء الله – ( يوم لا ينفع مالا ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم )


    وتشرح السيدة هيام منهجها في هذه الجمعية بقولها :
    ( إن الخطوة الأولى .. هي تعريف الرجال بشروط التعدد القائم على العدالة بين الزوجات واقناع النساء بقبول فكرة التعدد حتى نهيئ المجتمع أولا لتقبل تلك الفكرة بعيدا عن العادات البالية التي تخالف الشرع )


    وعن قبول الفكرة تقول : ( لقد اتصلت بي أعداد كبيرة ( من الجنسين ) و أبدوا تفهما رائعا لتلك الفكرة واستعدادهم لدعمها !!! ).


    وتختم السيدة هيام مقابلتها – بكلام بسيط يفيض بالحس الواعي – تقول : إنني أعلنها صريحة لبنات جنسي لا تشتروا الدنيا بالآخرة ولا تمنعكن العواطف من إقرار شرع الله لن تعدد الزوجات أصبح ( فريضة غائبة ) بسبب أنانية النساء ( العربيات ) لدرجة مخالفتهن شرع الله بإثارة المشاكل وطلب الطلاق الذي يجعل الرجل يقف مكتوف الأيدي خوفا من تشريد الأسرة و الأولاد يا معشر النساء حرام عليكن فلولا أن الله سبحانه وتعالى – قد حلل ذلك للرجل أعطاه رخصة الزواج من أربع نساء...بشرط وحيد يستطيعه أي رجل وهو ( العدل )


    انتهت .



    هذا ما قالت .. فماذا أنتم قائلون إنها قفزة نوعية في سياق العقلية النسائية التي تحاول أن ترى الواقع لا الأحلام وتشاهد الشمس لا الإضاءة المؤقتة .. القضية في البداية ومعظم الوعي من مستصغر الفكر !! .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-11-14
  3. مرام

    مرام عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-07-31
    المشاركات:
    447
    الإعجاب :
    0
    بعد السلام أخت صنعاء ..

    بما أنك فتحتي موضوعين كلا منهما يتناول الزواج بالاخري ، وفي كلا الموضوعين تحريض لقبول المرأه بتعدد الزوجات كيفما كان وبسبب كان أودون اسباب .. فلن يكون ردي فقط على الموضوع وعلي السيده التي أسست جمعيه تعدد الزوجات ..

    لي أسئله عديده طرحت بمجرد وضعك لهذا الموضوع ، وكثيرا احاول الابتعاد عن معرفة حقيقه رأيك عن تعدد الزوجات لأنه يكفيني في أحد المواضيع أنك قبلت بتشبيه المرأه بقطعه شكولاته ..

    لأ أحد يعترض علي أمر فرضه الله ، ولكن لكل شئ مسببات فعندما أقر الله بتعدد الزوجات ليس لانه فضل الرجل على المرأه بل لأنه هناك حلولا لمشاكل قد تنتج بسبب عدم التعدد ، من ما ذكرت العنوسه ..

    أخت صنعاء ... لم يعد الزواج الثاني في عصرنا هذا لأجل تلك المنافع والمصالح التي تعود على المجتمع بالخير والفائده ، بل أصبح وسيله لترضيه ملذات النفس فعنما يفكر الرجل بالزواج مرة أخري فإنه لا يحل مشكله العانس كما ذكر بل يبحث عن الاصغر والاجمل الي اخره .....

    والنفس عندما تطمع وتعتلها الامراض ولا تخاف ربها فانها لن تكتفي بالعشرات من الزوجات..

    والغيره شئ طبيعي خلق مع الرجل والمرأه ، ولم يكن ولن يكون حمقا خاصه عند تعدد الزوجات حتي أم سلمه رضي الله عنها لم تتزوج الرسول الا بعد أن دعي لها بذهاب الغيره عنها رغم أنها كانت في الخمسين من عمرها ..

    وليست المرأه أقل شعورا عن الرجل وعلي الرجل ان يضع نفسه قليلا في ذلك الموقف حتي يشعر ويقدر ان الزواج بالاخري ليس بالامر السهل فهو على فرض اراد حلا لمشكله قائمه فانه يقوم بافساد وتشتيت اسرته التي هي الاساس له ..

    و مهما كانت الفكره مقبوله لدي القليل ، فإنها لا تشكل حلاً لوقتنا الراهن وللمجتمع الذي تفاوتت نظرته للزواج لأنه بات ينظر اليه بشكل مختلف عن حقيقه تعدد الزواج وفائدته ، وقرار العدل كان من اصعب الامور التى وضعها الله لعباده وليس من أيسرها ..
    خاصة العدل في مسأله الزواج ومن يخاف ربه حقاً فليكتفي بالواحده..

    كذلك لأ اعلم حقيقه هل يستحق الانسان الاجر عندما يسلم لأجل الزواج من أربع نساء ، كما ذكرت هيام دربك سبب إسلام الفرنسي ..

    وأخيرا نتمني أن تكون مواضيعك لصالح المرأه وليست عليها ..أخت صنعاء ..

    وإختلاف الراي لا يفسد للود قضيه ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-11-15
  5. بنت اليمن

    بنت اليمن مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-02-14
    المشاركات:
    924
    الإعجاب :
    0
    مـــــــرام ..

    أولاً : أحييــــــك بتحيـــة الإســــــلام السلام فالســـــــلام عليكم ورحمــــــه الله وبركـــــــاته ...
    ثانياً : كل عام وأنتِ بخير وتقبل الله منا جميعاً صيام رمضان وقيامه ...


    ثالثاً : أجدك من عبارتك هذه " وكثيرا احاول الابتعاد عن معرفة حقيقه رأيك عن تعدد الزوجات لأنه يكفيني في أحد المواضيع أنك قبلت بتشبيه المرأه بقطعه شكولاته "

    تقدرين البـــلاء قبل وقوعــه ! :) ..

    الموضوع السابق المتعلق بتغطية المرأة لوجهها من عدمه موضوع كان نقاشه شيق معك وأتمنى كذلك أن يكون النقاش هنا شيق أيضاً .. (( تشبيه المراة بقطعة شكولاته )) كان له وضعه هناك وسببه ولا داعي لأعيد شرحه هنا ولكن اقحامه بهذا الموضع لم يكن موفقــاً من قبلك ! .

    رغم محـــاولاتك الابتعـــاد عن معرفــــة رأيي في قضية التعــدد استناد لرأي لي كان معارضـــــاَ لرأيك في موضـــوع آخر .. اسمحـــي لي أن أقدمه لك جاهــــزاً دون أدنى محــــــاولات منك :) .

    اسمعي عزيزتي ..

    التعــــدد في الإسلام حق مشروع للرجل أسأسه وشرطه ( التعدد ) متى ما وجد الرجل في نفسه القدرة على التعدد فلن يقف في طريقة أي مخلوق ولن يمنعه عن ذلك حتى الزوجــة نفسها .. قال رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم : " من كانت عنده امرأتان فلم يعدل بينهما جاء يوم القيامة وشقه **** " لذلك الزوج هو نفسه أعلم الناس بها وبمدى القدرة على الاقدام على التعدد من عدمه .

    التعـــــدد في الإسلام هو الأصل وليس الافراد .. بمعنى أن التعدد هو الأساس في الزواج ولكن ما هو شائع بين الناس هو الافراد ( الزواج بواحده ) وقد يعود السبب لخشية عدم القدرة على العدل .. قال تعالى : " فانكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة وما ملكت أيمانكم ذلك أدنى ألا تعولوا " النساء -

    لاحظي تقديم التعدد على الإفراد .. الاسلام أباح للرجل أن يتزوج بأربع نسوة والأربعة مشروطة بالعدل فإن خاف الرجل أن لا يعدل فواحدة .. والعدل المقصود بالآية الكريمة كل ما يتعلق من حقوق على الزوج تجاه زوجتاته ، من مأكل ومشرب وحب وعطف .... إلخ .

    والزوج بشر فقد لا يستطيع تنفيذ العدل المطلوب منه بين زوجاته لذلك قال تعالى : " فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة " فجاءت هذه الأية تؤكد عدم العدل من قبل الأزواج إلا من كان عادلاً حقاً في جميع الحقوق المترتبة عليه ,, وهذا قليل في مجتمعنا الإسلامي .

    رجل زوجته مريضة أو عقيمة ألا يحق له التعدد ؟؟ .. رجل ذا شغف يخاف على نفسه من اتباع الحرام والطرق غير المشروعة ألا يحق له التعدد ؟ .. إن كان قادر على العدل فعليه بالتعدد .

    كلنا يعرف أن الإسلام لا يقرر إلا ما فيه خير هذه الأمة وصلاحها .. وما كان التعدد يوماً ضد المرأة .. وما كان التعدد بتلك النظرة السلبية التي حاول الاعلام بشتى وسائله وبمسانده ضعفاء النفوس والإيمان من طبعها في ذهن المراة المسلمة والغريب منها تقبلها ذلك واصبح شعارها الموت ولا التعدد ! .

    إن كان هناك من ضرر فيسكون مِــن مَن لم يطبق التعدد كما أمر به الإسلام وكما قيده .. التعدد برئ من ذلك كله والعيب كل العيب فيمن لا يحسن استخدامه .. من أراد التعدد في نفسه لأغراض أخرى فهذا شأنه ولكن لا نحمل التعدد أخطأ من يسيؤن استخدامه .


    " كذلك لأ اعلم حقيقه هل يستحق الانسان الاجر عندما يسلم لأجل الزواج من أربع نساء ، كما ذكرت هيام دربك سبب إسلام الفرنسي "

    كيف فهمتي هذا ؟! .. العبارة هي : ( لقد اعترف لي أحد الفرنسيين وهو يشهر إسلامه في الأزهر الشريف منذ بضع سنوات وكنت أجري معه حوارا صحفيا حول أسباب اعتناقه الإسلام اعترف أن أحد أهم الأسباب هو أن الإسلام يصون المرأة فهو يبيح للرجل أن يتزوج أكثر من امرأة وهذا يصونه من الانحراف خارج المنزل ويحميه من الأمراض العضوية والنفسية فهل نحرم على أنفسنا بسبب( الغيرة الحمقاء ) ما أحل الله ؟؟؟ )

    هو أسلم لأنه رأى في الإسلام ما يصون المراة وما يصونه هو من الانحراف خارج المنزل .. إلخ .. أراد الله في ذلك اسلامه وكان سبب فيه .


    " وأخيرا نتمني أن تكون مواضيعك لصالح المرأه وليست عليها ..أخت صنعاء .. "

    لا اجد في هذا الموضوع أو أي موضوع آخر طرحته في غير صالح المرأة .. أتقبل وجهة نظرك برحابة صدر .. وكل منا يعرض ما يراه ويكفيني أنني أعرف الشخص من خلال ما يكتبه .

    " وإختلاف الراي لا يفسد للود قضيه "
    هو شعارنا جميعاً ولكن ! .. من منا يطبقه ؟!

    لك مني خالص التحيات واتمنى أن اكون قد اصبت في نظرك هذه المرة ! .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-11-15
  7. المتمرد

    المتمرد جمال عيدروس عشال (رحمه الله) مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-10-13
    المشاركات:
    6,577
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    توفى يوم الأربعاء 5 يناير 2005
    الأخت الفاضلة صنعاء

    موضوع جميل جدا وإليك :-
    رأيي الشخصي :-:)

    انا اشجع على التعددية تحت شرطين رئيسين وهامين وهما القدرة والعدل .
    حركة غريبة ان تكون من تقوم بهذا والتشجيع عليه هيى مرأة وخاصة اننا نعلم ان الغيرة شي ثابت عند المرأة يجري فيها مجرى الدم . مع انني اعلم بنساء خطبن لإزواجهن وهذه حالة شاذة..وصراحة تعتبر خطوة جريئة من السيدة هيام

    التعددية فيها مصلحة اجتماعية وفعلا هيى حالة من الحالات المعالجة للعنوسة .

    الأخت مرام.
    اتفق معاك ان الرجل حين يتزوج من الثانية لاينظر الى انه سيتزوج عانس او ارملة او مطلقة ليحل مشكلة اجتماعية. وهذا ايضا من حقه ان هو راعى الشرط الاساسي وهو العدل .

    وحتى اختصر لك كل ما هو كان شائك عندك في قولك انه لم تعد هناك المشاكل التي سيحلها التعددية خاصة وان الرجل يتزوج بمن يراها صغيرة ولن ينظر الى العانس وغيرها !
    ولذا اقول لو ان التعددية اخذت حقها بالشكل المطلوب هل كان سيكون عوانس ؟
    هل سيصل بهن العمر الى ان يعنسن؟
    بالطبع لا لان الرجل سيتزوج بهن وهن في سن ما قبل العنوسة فلن يكون هناك مجال لذلك.
    وبغض النظر عن هذا وذاك مع قناعتي الكاملة ان التعدد فيه كل الفائدة لمعضلة العنوسة إلا ان الرجل من حقه ان يتزوج بإكثر من مرأة ان هو التزم بالشرط الاساسي وهو العدل . وفعلا الرجل محتاج الى اكثر من إمرأة

    المشكلة انه لم يعد هناك رجال يرغبون في التعدد:D

    واختلف معاك أختي مرام في قولك ان هذا الموضوع ليس في صالح المرأة....وإيضا الاختلاف لا يفسد للود قضية:)
    وتقبلن تحياتي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-11-15
  9. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    اخي المتمرد

    سبق وأن قامت امرأة يمنية بمثل هذا الموضوع ودار نقاش حاد في هذا المنتدى عنه

    نحن في عصر تتوالى فيه وتيرة الأحداث بصورة لم تكن مألوفة لدينا 0

    ما رأيك بانني شاهدت فيلم عن قطة وفأر يعيشان في نفس المكان ويقتسمان الوجبة التي تقدم لهما من صاحبهما 0

    الأمور يبدو إنها وصلت إلى أبعد بكثير مما نتصور0
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-11-16
  11. مرام

    مرام عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-07-31
    المشاركات:
    447
    الإعجاب :
    0
    أخت صنعاء مجدداً احييك بتحيه الاسلام وارد عليك بعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
    وبمناسبه الشهر الكريم و قد تفضلتي على بهذه أرد عليكي بالمباركه وكل عام وأنتي بألف خير ..

    أخت صنعاء أعود إلي موضوعنا الاهم ، تعدد الزوجات أوافقك على عده نقاط وكذلك أختلف معك علي عدة نقاط ..

    وقبل كل شئ لا اعتراض علي أمر الله ، وأتفق معك بأن لذلك الامر حكمه إلهيه وضعها للبشر ولم يحسن الغالبيه تطبيقها ولا اظن ان هناك شئ يؤكد حسن تطبيقها حتي وإن اؤسست مؤسسات لتطبيقها وتقنينها بالشكل المناسب لان شرط العدل ليس بالامر الهين ابدا ..

    عندما ذكرت موضوع ذلك التشبيه المراه بقطعه الشكولاته كان غرضي منه أن أذكرك الى أين وصل حال المرأه من تصور لنفسها وأنها قد تستلم لأي شئ وترضخ به حتي وإن كان في الامر ظلما واسفافا بها ..

    وعندما ابتعدت عن معرفه رأيك حقيقه ، اردت معرفه رأيك الشخصي وهل ستقبلين بهذا الامر علي نفسك وأن تأتي أمراه اخري أن تحتل مكانتك او اذا لم تكوني متزوجه قد تكونين ممن يأخذن مكانه المرأه الاولي ,هذا ما قصدته من معرفه رأيك الحقيقي لكن لم احب ان ادخل نفسي بشؤون خاصه بكي أنتي وحدك ..

    بالنسبه الي رأيك العام ..الذي طرحته ..
    قلتي انه ليس هناك شئ يمنع الرجل من التعدد وبقولك بأن الرجل لن يمنعه اى شي حتي الزوجه نفسها نعم اوافقك على هذا الكلام لأن الانسان لا يستطيع ان يفرض تقيده و تحكمه علي الاخر حتي إذا اردا الزوج الخيانه وفعل ماشاء مما حرضت به نفسه فلن يمنعه احد كذلك ..

    وأقول الوحدانيه في الكون والحياه كلها هي الاصل والدليل خلق الله آدم ومعه حواء فقط ولم يجعل عنده حوآتان او حتي الاربع منهن ..

    الامثله الحاضره الان للتعدد والزواج الاخر أغلبها سيئه لا توجد بها ذره من العدل او الشفقه وهي كثيره جدا ..
    لذلك التحريض الى القبول بالزواج الثاني أمر ليس بصالح المرأه بل على العكس هو تشتيت للأسره للزوجه الاولي أن لم تحتمل هذا الوضع ، للابناء اما لكثرتهم فتضييع عندهم اسس التربيه الصحيحه الى آخره ..

    هناك حالات خاصه جدا وللاسف ليت الزواج الاخر كان بسبب تلك الاسباب كما ذكرتي من أمثله للمرأه العقيم والمريضه غيرها ..

    بالنسبه لإسلام ذلك الفرنسي كانت تلك العباره مفهومه والسبب واضحا فليست لديه طريقه اخري لتوضيح سبب اسلامه غير ما قال ، وعموما لا اريد أن افسر في شأنه فالله وحده يعلم بما في قلبه ..

    أخ المتمرد ..اذا كانت الفتاه اصغر وأجمل فانها ستجد زوجا أفضل من المتزوج أن إنتظرت قليلا ، وعلي الرجل ان يحل المشكله القائمه ان كان يريد فعلا الخير وليس بأن يكون حكيما وبعيد النظر بالزواج بالطريقه التي ذكرتها ..

    أنا مصره علي القول أن القبول بالزوجه الاخري لا يعود الا علي أصحابه الا بالهم والغم ، الا في حالات نادره في هذا العصر ..لذلك لا زلت أري ان هذا الموضوع ليس بصالح المرأه استنادا على الواقع الذي نراه كلنا ياخت صنعاء وياخ المتمرد ..


    أعود يأخت صنعاء لأقول لك ليست المساله بالنسبه لي الا اختلاف أراء ، ومن أكون حتي اصوب أو اخطئ اى احد ، وسيظل الود باقيا رغم اختلاف الاراء ، واتمني ان لا يكون ردي على موضوعك قاسيا او بالشكل الذي قد يؤثر علي تواصلنا كاخوات ومعرفه طيبه فقط ..


    وتقبل مني التحيه ..
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-11-16
  13. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    شاهد الواقع ...!!!

    أحببت أن أبتعد بالموضوع من البحث الأكاديمي ...!!!:) الى الواقع المنظور ...

    دكتورة جامعية في بلاد السعيده ألفت كتاباً رائعاً أسمته : (( نعم ...تعدد الزوجات نعمة )) ...زوجها المسكين أندهش وفرح :) راح اتزوج امرأه ثانيه ..وعينكم ماتشوف إلا النور ...الكتاب ..أنت من ألفه ...أعتقد أنه لم يكمل جملته مع آخر صحن في المطبخ .....:D

    في أدبنا العربي يقف الشاعر واضعاً يده على خده متحشرجاً في صوته ولاتسمع إلا همسه : (( فعش عزباً ....أو فواحدة ..تعش مرتاح البال مملوء اليدين )) ...!!! ولاتحتاج إلى شرح الموضوع ..!!!!!

    من الواقع التعدد لايكون إلا في حالة الظرورة: عقم - مرض الزوجة - شغف وخوف الفتنة ...ماعداه يولد حريقاً ومشاكل لها أول ..وليس لها آخر ....:)

    الغيره في بنات حواء أصيلة ولو كانت في قمة الالتزام ....!!!!
    انظرو الى قول المولى جل في علاه : (( فإن خفتم ألا تعدلو فواحده )) ..مجرد الخشية ..!!!
    العنوسة مشكلة قائمة بحد ذاتها لها الكثير من الأسباب والدوافع ..!!
    للجميع التحية ..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2001-11-16
  15. نبضات قلب

    نبضات قلب عضو

    التسجيل :
    ‏2001-10-25
    المشاركات:
    246
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم

    اتفق كثيرا مع راي صنعاء المشكلة ليست في التعدد بل في اهله والزوج متى ما اراد الزواج من اخرى لم يمنعه اي شئ والزوجة الاولى قد ترفض في بادئ الأمر ولكنها ستضطر للرضوخ للواقع .

    والعدل ليس بالسهولة لذا يقنع الرجل بواحده وبلاش عوار راس .
     

مشاركة هذه الصفحة