هذا اكرام الميت عند تحالف الخزي والذل

الكاتب : راعي السمراء   المشاهدات : 598   الردود : 4    ‏2001-11-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-11-13
  1. راعي السمراء

    راعي السمراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-02-24
    المشاركات:
    1,700
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]

    ؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-11-13
  3. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    أين هو ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    أخي راعي السمراء ،،،،،،،،

    لو دامت لغيرك ماو صلت اليك ،،،، هكذا يقولون في الأمثال وكما قلعت شافة أكثر من نظام في أرجاع المعمورة فلا عجب أن نرى طالبان تتهاوى كما تهاوت عروش عتيدة قبلها .... مشكلة البعض التعاطف الزائد عن حده مع عصابة حقيرة يرون فيها خير ممثل للاسلام السياسي .

    أين الصورة المرفقة لنرى كيف أكرم رجال التحالف الأموات لنقارن بين كرمهم وكرمطالبان فقد تحتل طالبان المرتبة الأولى في الكرم الاسلامي الحاتمي .:)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-11-13
  5. حب الخير

    حب الخير عضو

    التسجيل :
    ‏2001-11-13
    المشاركات:
    1
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-11-14
  7. راعي السمراء

    راعي السمراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-02-24
    المشاركات:
    1,700
    الإعجاب :
    0
    عصابة حقيرة ؟؟!!

    ياليت عزيزي المتشرد تعطيني وصفك لتحالف الذل والهوان ؟!!
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-11-14
  9. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    انها نتاج طبيعي للحرب ولا يهم الشاة سلخها بعد ذبحها

    عزيزي راعي السمراء ،،،، استدعت المناسبة أن أسرد عليك تاليا ما فعله عنترة العبسي الموصوف بالحلم الشديد والتجاوز عن هفوات الخصوم في ظروف مقتله عندما رماه الأسد الرهيص بسهم على الحس أثناء تبوله ( أكرمكم الله ) وأصابه في مقتل – الأسد الرهيص هذا قام عنترة بفقأ عينيه عندما أعجزه من كثرة محاولاته المستمرة لقتل الأخير .

    ماذا فعل عنترة الحليم صاحب الخلق الحميد بعد أن مات الأسد الرهيص جراء الخوف الشديد عندما توهم أنه أصاب قربة ماء ؟ أمر بإحضاره وإحراق جثته كي لا يكون له قبر يعرف وأنشد قائلا :
    مرض العدو أسرّني
    ========== وبضره وبموته نلت المنى
    فمتى يموت وأشتفي
    ========== ويزول عن قلبي العناء
    وأرى عدوي ميتا
    ========= وبالحرير مكفنا
    وأوطأ برجلي قبره
    ========= وأقول أتدري من دنا
    وأنشد بشعري قائلا
    ========= وفي حديثي معلنا
    من عاش بعد عدوه يوما
    ============ فقد بلغ المنى

    طالما أن لك موقف من التحالف قطعا ستنتقده وستدينه مستندا لصورة التقطها صحفي لا نعرف سببا لما يقوم به رجل يدوس برجله على جثة ميت وبتحكيم العقل نقول هل أن أفراد طالبان لم يمارسوا أفعالا شبيهة أثناء تسلطهم على رقاب الشعب الأفغاني وباسم الدين الإسلامي كذريعة شرعية !!!بالطبع نعم وعموما سأكرر ما قالته أٍسماء بنت أبي بكر عندما أبلغت أن الحجاج بن يوسف الثقفي قد مثل بابنها عبد الله بن الزبير بعد مقتله عند ذاك أطلقت مقولتها الشهيرة ( لايهم الشاة سلخها بعد ذبحها ) .

    وصفي سأجمله لك في أن الحرب وما يحصل فيها من حصد للأخضر واليابس تجعل المتحاربين في مستوى حقارة واحدة لاميزة بينهم في ظروف القتل لانعدام ما يمكن أن نسميه الوازع الإنساني أو صحوة الضمير ولو توفرت لما أقدم المتقاتلون على حصد بعضهم بعضا ،،، إذا ما تشاهده وما سبق لك أن شاهدته من صور مماثلة يعد نتيجة طبيعية للحرب .
     

مشاركة هذه الصفحة