الدورة العربية عبر التاريخ

الكاتب : عبدالحميد المريسي   المشاهدات : 586   الردود : 0    ‏2004-09-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2004-09-23
  1. عبدالحميد المريسي

    عبدالحميد المريسي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-05-07
    المشاركات:
    2,296
    الإعجاب :
    0
    الدورة العربية عبر التاريخ


    الجزائر في 24 سبتمبر/ عبدالرحمن عزام أول أمين عام جامعة الدول العربية طرح فكرة تنظيم ألعاب رياضية عربية طرحت في مارس 1947. وبعد ست سنوات أصبحت الفكرة واقعا ملموسا، حيث نجح احمد الدمرداش عضو اللجنة الأولمبية الدولية في إقناع المسئولين العرب وكان له ذلك من خلال اقتناع مجلس جامعة الدول العربية بالعرض وعهد بالتالي تنظيم أول دورة للألعاب العربية لمصر عام 1953.
    ويصادف تاريخ الدورة العربية بالجزائر عام 2004 مرور 50 سنة عن تاريخ انشاء الألعاب التي عرفت توقفاً بين سنتي 65 و76 وعامي 76 و,85. لتتوقف مجدداً لغاية 92 لأسباب مختلفة ومنذ ذلك الحين هي مستمرة.
    وفيما يلي محطات الألعاب:


    الدورة الأولى: الاسكندرية «مصر» 1953:

    حضرت الدورة الأولى 7 دول عربية فقط هي:
    العراق، الأردن، سوريا، الكويت، ليبيا، لبنان والبلد المنظم مصر. «مثلها 650 رياضيا» وشهدت دورة 1953 حضور أندونيسيا باعتبار ان لائحة الدورة تضمنت توجيه الدعوة لبعض دول العالم الإسلامي، ولعل الميزة التي طبعت موعد مصر هو اقتصار المشاركة على الذكور.

    الدورة الثانية: بيروت «لبنان» 1957:

    على خلاف الدورة الأولى فقد شهدت دورة بيروت التي كانت عاصمة للألعاب العربية الثانية حضور بعض الدول الغائبة في مصر مثل تونس، المغرب، والسعودية.
    كما اعتذرت مصر، السودان وفلسطين عن المشاركة في بيروت وصل عدد الرياضيين إلى 912 مشاركاً لدى الذكور فقط وتنافسوا في 16 نوعاً رياضياً «ألعاب القوى، السباحة، الملاكمة، المصارعة، الجمباز، رفع الأثقال، الفروسية، الدراجات، التجديف، كرة القدم، كرة السلة، الكرة الطائرة، الرماية».

    الدورة الثالثة: الدار البيضاء «المغرب» 1961
    : كادت الدورة الثالثة ان تؤجل بعد اعتذار تونس عن استضافتها. ونظمت بالمغرب بحضور 12 بلداً عربياً بمدينة الدار البيضاء.
    حضرت مصر وسوريا تحت راية موحدة هي الجمهورية العربية المتحدة، وعرفت حضور 1127 مشاركاً.

    الدورة الرابعة: القاهرة «مصر» 1965:

    بعد الاسكندرية في الدورة الأولى عاد شرف تنظيم الدورة الرابعة إلى مصر وفي القاهرة عام 1965. وحضر هذه المرة 15 بلداً عربياً هم البلد المنظم «مصر»، العراق، الأردن، سوريا، لبنان، فلسطين، المغرب، الجزائر، ليبيا، السودان، الكويت، اليمن وسلطنة عمان. كما عادت اندونيسيا حسب لائحة الألعاب وتنافس في هذه الدورة 1500 مشارك ضمن 13 مسابقة رياضية.
    الدورة الخامسة: دمشق «سوريا» 1976:
    موعد الدورة الخامسة كان مقرراً في ليبيا، التي اعتذرت عن استقبال الموعد وتقدمت السودان لاستضافة الدورة، وقررت الجامعة العربية اقامتها عام 1971، لكن السودان اعتذر وكان البديل ان وافقت سوريا لاحتضان الدورة عام 1974، إلا ان حرب أكتوبر «73» أجلت الموعد إلى سنة 76 لذلك وبعد توقف دام 11 سنة عادت الدورات العربية إلى النشاط.

    الدورة السادسة: الدار البيضاء «المغرب» 1985

    : عرفت الدورة السادسة نجاحاً معتبراً من حيث المشاركة التي كانت قياسية وكذلك قفزة حقيقية ببرمجة 18 مسابقة وهي ألعاب القوى، الغولف، كرة الماء، الزوارق الشراعية، السباحة، كرة الطاولة، كرة القدم، الملاكمة، رفع الأثقال، لجيدو، الدراجات، المصارعة الحرة والمصارعة الرومانية، الفروسية.
    وفي دورة المغرب سجل حدثاً تاريخياً للرياضة العربية تتمثل في مشاركة العنصر النسوي لأول مرة
    .

    الدورة السابعة: دمشق «سوريا» 1992:

    استضافت سوريا مرة أخرى الموعد الرياضي العربي، بعد ان نظمته عام 1976 وهذا بعد «7» سنوات من اقامته بالمغرب حيث استقبلت دمشق الضيوف الذين زاد عددهم مقارنة بالدورة التي نظمتها من قبل وهذا بفضل منشآت رياضية جديدة وحضور عدد من النجوم العربية في مختلف الرياضات.
    وشهدت الدورة مشاركة «2611» رياضيا تنافسوا في «22» لعبة، وحضور دول: مصر، الكويت، الإمارات، الجزائر، سلطنة عمان، المغرب، البحرين، قطر، السعودية، الأردن، لبنان، اليمن، السودان، تونس، فلسطين، موريتانيا، جيبوتي
    .

    الدورة الثامنة: بيروت «لبنان» 1997:

    لثاني مرة تحتضن بيروت الرياضيين العرب بعد دورة 57، حيث حضرت 17 دولة وغابت العراق لثاني مرة على التوالي إلى جانب اليمن، الصومال وجزر القمر، وحضرت الاناث لثالث مرة بعد دورتي المغرب وسوريا تنافسن في تنس الطاولة والتنس وكرة الطائرة والسلة، والسباحة، ألعاب القوى، الكراتي، التايكواندو، الجيدو والرماية.
    أما الذكور فتنافسوا في 20 مسابقة فبالإضافة لتلك المبرمجة للاناث فقد تنافسوا في كرة القدم، الملاكمة، المصارعة رفع الأثقال، المبارزة، الفروسية، الدراجات، اليخوت وكرة الماء وحضر الموعد 3253 رياضيا
    .

    الدورة التاسعة: عمان «الأردن» 1999:

    عرفت الدورة التاسعة التي جرت بعمان سنة 99 أكبر مشاركة من حيث العدد الذي بلغ 4319 في حين وصل عدد الدول المشاركة إلى 22بلداً، وأجمع المشاركون على ان دورة عمان هي الأحسن من حيث عدد المشاركين وعدد الأنواع المدرجة وكذا التنظيم الجيد.

     

مشاركة هذه الصفحة